للنشر على الموقع المرجو إرسال مقالاتكم ومساهماتكم على البريد الإلكتروني التالي : sahpress@gmail.com         عاجل..نشوب حريق بواحة تغمرت             بعد تصعيد الاساتذة..وزير الداخلية يعتزم اجراء مشاورات الثلاثاء مع النقابات الأكثر تمثيلية             فيدرالية الجمعيات المهنية للأساتذة بجهة كلميم وادنون تدين تعنيف الاساتذة وتدعوا للإضراب             حيل الفقهاء..وموسم الرواج!!             استنفار أمني بمحيط مطار المسيرة باكادير بسبب             بعد عنف الرباط واصابة المئات من الاساتذة..هل يحق للمغرب انتقاد الجزائر             شاب يحاول الانتحار بعد صعوده إلى أعلى لاقط بكليميم(صور)             نشرة إنذارية تحذيرية.. هكذا ستكون أحوال الطقس بالأقاليم الجنوبية نهاية الأسبوع             طانطان: العثور على رجل متوفي داخل منزله(اسم)             انتهاء الجولة الثانية من المفاوضات بين المغرب و البوليزاريو دون تقارب بين الطرفين             الأمن يمنع مسيرة لأهالي جماعة اسرير تطالب بفتح تحقيق في عملية سطو على 16400 هكتار(فيديو)             انقلاب شاحنة بين امكريو وطرفاية وشللّ بالطريق لساعات             مواطنة تعتصم أمام المستشفى الإقليمي بكليميم احتجاجًا على ترك رضيعتها تصارع بين الحياة والموت(فيديو)             حظر جمع وتسويق الصدفيات بالداخلة بسبب             مافيا العقار تضرب بقوة بجماعة أسرير والساكنة تنتفض(فيديو)             بلاغ صحفي للجمعية المغربية لحماية وتوجيه المستهلك بكليميم             طانطان: وفاة رجل بعد سقوطه من دراجته النارية             انشقاق ضباط شبح يطارد البوليساريو             صفقة القرن و التطبيع مع الكيان يفتحان النار على لحبيب المالكي             العثور على حقيبة بها اسلحة وذخيرة حية بمنزل يخلق حالة استنفار أمني             عبور واد أم لعشار،معاناة يومية لسكان حي الزيتون بكليميم            الأمن يمنع مسيرة لساكنة اسرير بإقليم كليميم تطالب بفتح تحقيق في عملية سطو على 16000 هكتار            شاهد ماذا تعني الأسماء المدونة على سلاح إرهابي نيوزيلندا.. لتكشف أفكاره المتطرفة            تجدد المواجهات بين الرعاة الصحراويين وسكان نواحي تيزنيت والأمن يتدخل            احتجاجات بجماعة اسرير بسبب محاولة مافيا العقار السطو على 16.000 هكتار            لحظة محاصرة واعتقال الجاني الذي روع ساكنة كليميم بالرصاص           
إعلان إشهاري

 
صوت وصورة

عبور واد أم لعشار،معاناة يومية لسكان حي الزيتون بكليميم


الأمن يمنع مسيرة لساكنة اسرير بإقليم كليميم تطالب بفتح تحقيق في عملية سطو على 16000 هكتار


شاهد ماذا تعني الأسماء المدونة على سلاح إرهابي نيوزيلندا.. لتكشف أفكاره المتطرفة


تجدد المواجهات بين الرعاة الصحراويين وسكان نواحي تيزنيت والأمن يتدخل


احتجاجات بجماعة اسرير بسبب محاولة مافيا العقار السطو على 16.000 هكتار

 
اقلام حرة

حيل الفقهاء..وموسم الرواج!!


والله.. إننا نستحق حياة أفضل.. وبالإمكان ولكن؟


الصنم إِلَهًا.. والمومياء رئيسا


الغواية


رسالة مفتوحة إلى رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان


الرياض و أبو ظبي أساءتا قراءة العقلية المغربية و الابتزاز السياسي سيفشل


معاش ابن كيران وحب الظهور !


نماذج تسيء لقطاع التعليم بكلميم

 
الصورة لها معنى

استغلال سيارة الجماعة في نقل مؤن الحفلات


مراسيم إنزال آخر علم اسباني من الصحراء سنة 1975

 
حديث الفوضى و النظام

علقوه على جدائل نخلة..

 
المواطن يسأل والمسئول يجيب

لقاء حصري وخاص مع رئيس مغسلة الرحمة بكليميم

 
قلم رصاص

في ذكرى مقتل عامل النظافة " أحمد نظيف "

 
بيانات وبلاغات
فيدرالية الجمعيات المهنية للأساتذة بجهة كلميم وادنون تدين تعنيف الاساتذة وتدعوا للإضراب

بلاغ صحفي للجمعية المغربية لحماية وتوجيه المستهلك بكليميم

تقرير عن مشاكل الثلوث بجماعة اساكا تركاوساي

 
شكايات

مشرفي برنامج محو الأمية والتربية الغير النظامية افني يتظّلمون للديوان الملكي

 
دوليات
جريمة وحشية ضد المسلمين بنيوزيلندا ومقتل واصابة العشرات

قرارات بوتفليقة بعدم الترشح لا تقنع الجزائريين و التظاهرات مستمرة

احتمال تنحي بوتفليقة وارد،فمن يخلفه؟ هل يقبل الشعب الجزائري بوجود الجنرالات إلى الأبد؟

والد الشاب المتوفي في سجون البوليساريو يكشف حقيقة استدراجه من اسبانيا وقتله(فيديو)

 
مختفون

البحث عن طفل مختفي


البحث عن طفل مختفي

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

انتو شعب وحنا شعب..وتسلم الأيادي
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 19 أكتوبر 2013 الساعة 58 : 11


بقلم :نجاة حمص

بعدما نفضت الآذان باشمئزاز قذارة: " تسلم الأيادي",قذارة خرجت علينا  عبر قنوات الصرف الصحي الإعلامي المصري,تحت مسمى" اوبريت وطنية" متشبعة بقدر وفير من الكراهية ,العنصرية والتحريض-يكفي لتوفير الاكتفاء الذاتي لمدة عقد من الزمان أو يزيد, دون الحاجة للاستيراد وتقبيل أقدام البلدان الأجنبية- تمخضت أهرامات  الفن لتلد جرذا اسمه:  " انتو شعب..وحنا شعب" لتنحت بذلك أحقر صور العنصرية والإقصاء .."بركاتك يا ديمقراطية" وقد  صدق من قال أن الديمقراطية صنم أعده أصحابه من التمر" عجوة"  لكنهم حالما  يجوعون لن يترددوا في أكله والتهافت عليه..

 فأغنية" تسلم الأيادي" التي جاءت لتقدم التهنئة والتبريك للأمن المصري الهصور,تهنئة تدوم لأكثر من عشر دقائق,كلها تمايل,تشنج,صياح ومكاء,داعية ومتضرعة رب البرية أن يسلم الأيادي المتقاطرة دما ,مستعرضة البطولات الخيالية لرجالات ذلك الأمن,وهو يخوض برك ومستنقعات المحميات الطبيعية الخطيرة,التي  يبلغ عمقها عشرات المليمترات,ثم وهو يقفز من علو شاهق يجاوز السنتيمتر بقليل,محاولات تصويب ببندقيات سوفييتية بصق عليها الدهر وتفل,دون أن تنسى تبطين وتزيين كل ذلك بمعانقات تجمع بين الأمن والشعب المقهور,عناق بارد وجاف ,أحضان مغصوبة ,ابتسامات متكلفة,وأعين حمراء تبحث بغير هدى,وبنظرات متلهفة  على عدسات التصوير..

غير أن ما جاد به فلتة الزمان: علي الحجار,يعد بحق ترجمة عربية فصيحة  لمبادئ هتلر النازية,عبر أغنيته التكفيرية والعنصرية" انتو شعب..وحنا شعب" فقد تفوق مبدع "عجبي" على نفسه, وهو يقسم  الشعب المصري إلى قسمين,ورب السماوات إلى ربين,رب للإخوان ورب للانقلابيين,دون أن ينسى وهو يعتصر حباله الصوتية النشاز,ويحاول تحريك غرته لتسقط على عينيه متأثرا,أن يوضح مصرا على الكبر " هوما ناس..وحنا ناس"..

هذان  المنتجان لو كان صاحبهما ملتحي أو منتميا لإحدى  التيارات الإسلامية,لقامت الدنيا ولم تقعد,ولتحركت المنظمات الحقوقية, لتتعثر في عشرات البرامج والحوارات المنددة والمستنكرة,ولتغرق في سيل من دموع المتباكين و سوائل غدد المتألمين, وأنت تقلب القنوات الفضائية والأرضية وحتى المائية,لما يتضمنانه بل  وما يصرحان به من  عنصرية مقيتة, تحريض بغيض,واستباحة لدم مخلوق اسجد له الله الملائكة فكُرِّم وحمل في البر والبحر.

ولو أن هاتين الأغنيتين كما يسمونهما,أذيعتا بعد قتل دابة بكماء ,لتدخلت منظمات الرفق بالحيوان ولسارت المسيرات المليونية حاملة الورود والشموع,باكية المقتول ومطالبة بمحاسبة القاتل,لكن في حالتنا هذه,سكت الكل والسكوت علامة رضا يفسرها الأخر خنوعا وإذعانا ,ومارس الفن العفن دوره الأزلي,من خلال تبني القضايا الإنسانية والدفاع عنها باستماتة,فأبدع وأسهب في المدح والإشادة,وقد تجاهل متعمدا وعن سبق إصرار وترصد,أن تلك الأيادي حملت الميكروفونات من قبل وخطبت في الشعب,واعدة كل  من يخرج في التظاهر السلمي : الحماية والأمن,فالتظاهر حق مشروع لكل مواطن ولكل الشعب,ونسي المساكين المضحوك عليهم بان هناك شعبين, وأنهم ليسوا مواطنين معترف بهم,وما فهموا ذلك إلا حينما انهالت الرصاصات و الخرطوش الحي على الرؤوس والصدور تحذيرا وتنبيها, اقتيدت  العربات المصفحة لتدهس الجثث والجرحى رفقا ورحمة,ووزعت  في سخاء وبديمقراطية فذة الرصاصات- المستوردة بدم وعرق "الغلابة"- على المسن,الطفل والمرأة,الكل بلا استثناء فالتقدم والتحضر يساوي الكل, ومن أولى بتطبيق المساواة والديمقراطية من الجيش المصري الهمام,فحق في حقه القول" تسلم الأيادي تسلم يا جيش بلادي.."

 

ولا ننسى أن نذكر شهادة للتاريخ وابرءا للذمة,أن  تلك الأيادي التي يدعوا مفوضوها أن تسلم وتحفظ,حرصت على استهداف حتى المستجيرين ببيوت الرحمن خوفا وطمعا,وبعد القتل والتمثيل عمدت إلى حرق الجثث والجرحى,فصمت الأذان وجمدت القلوب عن صرخات من يحترق وهو حي ,فالواجب نداءه كان أسمى من أن تلقي بالا لمن يتأوه ويئن, كما زورت وفبركت الوقائع,لتظم المقتول مرتين,مرة بقتله ومرة بتعتيم الحقيقة عن سبب القتل وكيفيته..

 ذلك هو الفن.. وتلك هي رسالته حيث يبدو التفنن واضحا, وهو يقدم التحية والتهنئة للقاتل, ويكفر القتيل والجريح, فيخرجه من دائرة الإسلام, إسلام النخبة والمستفيدين من ريع الفساد والخيانة..واستبيحت دماء قال فيها الله عز وجل على لسان نبيه:"  لزوال الدنيا وما فيها أهون من قتل امرئ مسلم" ,والتي قال فيها النبي العدنان وهو يطوف ‏ ‏بالكعبة ‏ ‏: ‏ "‏ما أطيبك وأطيب ريحك ما أعظمك وأعظم حرمتك والذي نفس ‏ ‏محمد ‏ ‏بيده لحرمة المؤمن أعظم حرمة منك عند الله "  فجزى الله تلك الأيادي على قدر جرمها ولو كانت صادقة في تحذير المعتدي إن وجد,لصوبت على الأيادي والأرجل تنبيها, منعا للتقدم وحرصا على الأنفس النفيسة..

وتلك هي الحقيقة وقد جاءت منشورة  ومفضوحة على الحبال الصوتية لعلي الحجار,فالشعب المصري في الحقيقة شعبين,شعب لو قتل فيه شخص ولو خطئا تقوم الدنيا ولا تقعد,تسن القوانين,تالف الأغاني,تصور الفيديوهات,وتشحذ القرائح والمواهب نحيبا وتعديدا ,وشعب أخر,لو ذبح  فيه صاحب لحية في وضح النهار,أمام جماهير غفيرة وجموع عديدة, لو احرق فيه صاحب متجر لحد التفحم,لو ضربت فيه النساء ودهس فيه الجرحى ,لاعتصر فاعلو الخير الخلايا الرمادية,مستخرجين سيناريوهات تلبس الضحية ثوب المعتدي وبالتالي يكون القاتل والظالم مظلوما ومقهورا..فيصفق الكل وقوفا, لمعاناة القاتل في قتل ضحيته,وصبره على تطاير الدماء والأشلاء على ثوبه..

إن ما يقع في مصر,من ترويع المخالفين باسم محاربة الإرهاب,وممارسة اقسي صيغ الفساد في الأرض ,من خلال التصفية الجسدية بحق كل من خالف وصدح بكلمة " لااااا",يعد توطئة لسن قوانين تمنع التصريح بالهوية,وتحاسب بالفوهة والنصل,لكل من اظهر مظهرا يقتسم فيه ولو العشر مع " الإخوان",وبالتالي إدخال البلاد  في حرب إبادة وتطهير عرقي للمخالف,كما أنها بداية عمل الاستوديوهات الفنية,لتنظيف الدماء التي سفكها الأمن,وتحسين ما يقوم بتشويهه..

" إحنا شعب..ونتو شعب"..إحنا ناس..وانتو ناس" ..ليكو رب ..ولينا رب"

"عنصرية دي ولا مش عنصرية يا متعلمين يا بتوع المدارس؟"

                                                      ***************

وقبل الختام وردا على ما تقيأته بعض المواقع الشيعية وقذفي بجهاد النكاح أقول :   

انأ المغربية السنية أقولها وافتخر..                                
انأ التي قلمها بوجهكم ينفجـــــــر..
انأ التي اصبر للموت ولا انتحـر..
انأ التي أصلي لله,أصوم واعتمر..
عدوي مخزي ومغلوب بل مندحر..
شعاري الإقدام والى الأمام ســـــر..
امضي قدما لا ألتفت ولا انتـــــظر..
حب الإسلام في القلب يستعـــــــر..
دعني من الابتداع ومن كل مبتكر..
ففي الآخرة لا وزن لهما ولا معتبر..
يعض الظالم اليد غيضا وقلبه ينفطر..
حبي لأهل السنة بإيجاز واختصــــر..
وآسَف للآخرين حقا ولهم اعتـــــذر..
ما لي توقير لأعجاز النخل المنقعر..

خسئتم فالمغربية والسنية عموما تموت ولا تأكل بثديها



2210

1






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- نقد موضوعي

حمادي

بسم الله الرحمان الرحيم
اشكرك على المقالة وعلى غيرتك على الاسلام واهتمامك باوجاع الاخرين وهذه امور لايمكن لاي كائن بشري سوي فما بالك بمسلم الا ان ينوه بذلك، لكن صياغتك للعبارت تنم عن انحياز عاطفي اكثر منه موضوعي للموضوع موضوع النقاش  ( قذارة،قنوات الصرف،جرذا... ) هذه تعابير تحمل مضامين كاتبة تحاول افراغ غضبها على ورقة بيضاء عوض جنود "السيسي" .فعند حديثك عن جند مصر  ( الجيش المصري ) لاتنسي انه الجيش الوطني الحقيقي المتبقي في المنطقة ،وانه الجيش الوحيد الذي هزم العدو الصهيوني باعترافه وانتزع ارضه بقوه السلاح بالاضافة انه الجيش "السني" بعبارتك القوي المتماسك ذا الخبرة والباع الطويل ويرجع جذوره الى الوالي العثماني محمد عالي ....وصديقني لم انهي كلامي بعد فقط انتظر تفاعلك

في 02 نونبر 2013 الساعة 50 : 20

أبلغ عن تعليق غير لائق


تنبيه هام (17 دجنبر 2011 )   : لن ينشر أي تعليق يخرج عن أدبيات النقاش وإحترام الاخر , المرجوا الاطلاع على قوانين كتابة التعليق والالتزام بها حتى لا يحذف تعليقك

إضغط هنا

---------------

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

الجريدة ترحب بمساهماتك من اخبار ومقالات,البريد الرسمي للجريدة

sahpress@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



انتو شعب وحنا شعب..وتسلم الأيادي

العيون :تدخل عنيف ضد وقفة تنسيقية ملحمة أكديم ازيك للحراك السلمي ( لائحة الضحايا)

الدولة الفرنكنشتانية

الطبيعة القانونية للظهائر الملكية المتخذة في المجال الإداري

مديرية الأرصاد الجوية تحذر من موجة حارة تضرب الاقاليم الجنوبية

نشرة خاصة: موجة حرارة ابتداء من اليوم الأربعاء وإلى غاية الأحد المقبل قد تصل محليا إلى 46 درجة

نشرة خاصة: موجة من الحر في الداخل والجنوب وامطار مرتقبة فوق الأطلس

صحف : - حصاد يغلق طريق العودة إلى الانتخابات

عرض لأبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم السبت

الداخلية تعيد الانتخابات في تسع مدن من بينها سيدي افني

انتو شعب وحنا شعب..وتسلم الأيادي





 
إعلان إشهاري

 
بكل وضوح

متى يقدم المسؤولون بوكالة الماء بكليميم استقالاتهم ؟!

 
الـهـضـرة عـلــيـك

الصحراء في الجغرافيا غربية وفي السياسة مغربية

 
اجي نكول لك شي

أحببتك في صمت

 
إضاءات قلم

إلى بلدتي الغالية..

 
إعلانات مباريات الوظائف
أكثر من 150 منصب شغل بالتكوين المهني

القوات المسلحة الملكية تعلن عن مباراة توظيف أكبر عدد من ضباط الصف خلال السنة الجديدة

الداخلية توجه مراسلة إلى جميع الجماعات الترابية لتحديد الأشباح وإطلق اكبر مباراة توظيف

تلاعبات رؤساء جماعات وملف الأشباح يدفعان وزير الداخلية إلى توقيف إجراء مباريات التوظيف بالجماعات

أسماء المؤطرات اللواتي قبلن لتدريس برنامج محو الامية بكليميم(لائحة)

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  دوليات

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون وتقافة

 
 

»  نداء انساني

 
 

»  مقالات

 
 

»  بيانات وبلاغات

 
 

»  شكايات

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  مختارات

 
 

»  الصورة لها معنى

 
 

»  مختفون

 
 

»  الوفــيــات

 
 

»  اقلام حرة

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  حديث الفوضى و النظام

 
 

»  جمعيات

 
 

»  إعلانات مباريات الوظائف

 
 

»  بكل موضوعية

 
 

»  بكل وضوح

 
 

»  المواطن يسأل والمسئول يجيب

 
 

»  الـهـضـرة عـلــيـك

 
 

»  اجي نكول لك شي

 
 

»  إضاءات قلم

 
 

»  مــن الــمــعــتــقــل

 
 

»  تطبيقات الاندرويد

 
 

»  ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

 
 
اعمدة اخبارية
 

»  أخبار كليميم وادنون

 
 

»  أخبار العيون بوجدور الساقية الحمراء

 
 

»  أخبار الداخلة وادي الذهب

 
 

»  دوليات

 
 

»  رياضة

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  سـيـاسـة

 
 
بكل موضوعية

5 أكتوبر ، الاحتفال بالمتعاقد ، بضحية أخرى من ضحايا الإرتجال ...

 
رياضة

قرعة ربع نهائي دوري أبطال أوروبا تسفر عن مواجهات نارية


الفرق المتأهلة لربع نهائي دوري أبطال أوروبا،وموعد القرعة

 
جمعيات
اتهامات مبطنة بالاختلاس للمكتب السابق لمؤسسة الإمام مالك بكوبنهاجن

تقرير حول الدورة التكوينية في الإسعافات الأولية على شكل فرق

ندوة علمية متميزة حول واقع اللغة العربية اليوم بكلميم.

 
ملف الصحراء

انتهاء الجولة الثانية من المفاوضات بين المغرب و البوليزاريو دون تقارب بين الطرفين

 
نداء انساني

دعوة للمساهمة في بناء مسجد حي النسيم بكليميم

 
مختارات
البصل والثوم للوقاية من تطور مرض السكري

احذروا الإكتئاب المبتسم ،وهذه 5 أعراض تشير إلى إصابتك بـه!

الشاي مقاوم للأمراض والشيخوخة (دراسة علمية)

 
مــن الــمــعــتــقــل

معتقل إسلامي يفارق الحياة بسبب..

 
الوفــيــات

وفاة الإطار الوادنوني "حسن باروطيل"

 
النشرة البريدية

 
البحث بالموقع
 
ارشيف الاستحقاقات الانتخابية
 

»  الانتخابات الجماعية والجهوية - 4 سبتمبر 2015

 
 

»  الانتخابات التشريعية 7 اكتوبر 2016

 
 
أرشيف كتاب الاعمدة
 

»  محمد فنيش

 
 

»  الطاهر باكري

 
 

»  محمد أحمد الومان

 
 

»  مقالات البشير حزام

 
 

»  مقالات ذ عبد الرحيم بوعيدة

 
 

»  مقالات د.بوزيد الغلى

 
 

»  مقالات علي بنصالح

 
 

»  مقالات عـبيد أعـبيد

 
 

»  ذ بوجيد محمد

 
 

»  بقلم: بوجمع بوتوميت

 
 

»  ذاكرة واد نون..من اعداد إبراهيم بدي

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  ذ سعيد حمو

 
 
تطبيقات الاندرويد
"واتساب" يطلق خاصية "صورة داخل صورة" لمستخدمي أندرويد

واتساب يُقدم تعديلاً غريباً في ميزة حذف الرسائل

"واتساب" يمنح مستخدميه ميزات "استثنائية" للحظر والدردشة

خطأ في "واتساب" يستنفد حزمة الإنترنت

 
الأكثر تعليقا
شخصية العدد 27 : الكوري مسرور شخصية العطاء و الوفاء

لائحة بالأسماء والعقوبات التي اصدرتها المحكمة العسكرية بالرباط في حق معتقلي كديم ايزيك

 
الأكثر مشاهدة
لائحة رجال السلطة الغير مرغوب فيهم بالاقاليم الصحراوية

طفيليات العمل النقابي بكلميم

لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

 
ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

انقراض لباجدة قادم لا محالة

 

ظوابط النشر في الموقع| أهدافنا| أرسل مقال او خبر| أسباب عدم نشر تعليقك| إعفاء من المسؤولية

  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية.