للنشر على الموقع المرجو إرسال مقالاتكم ومساهماتكم على البريد الإلكتروني التالي : sahpress@gmail.com         انقلاب شاحنة محملة بالسردين بفج اكني امغارن يغلق الطريق (صورة)             بيان ضد مدير اكاديمية كلميم وادنون يثير سخرية المتابعين للشأن التعليمي             غرق شاب بشاطيء صبويا (اسم)             وفاة الإطار الوادنوني "حسن باروطيل"             عصابات سرقة السيارات تضرب بقوة في كليميم وتسرق سيارة المسؤول الأول عن قطاع             لنحيلي القوام.. هكذا تكتسبون الوزن دون الإضرار بصحتكم             كلميم:نقل تلميذة في حالة خطيرة إلى المستشفى بعد تناول مادة مجهولة             بعد حديث عن عودة الأمطار... ماذا عن طقس غداً ؟             الداخلة:الاحتجاج على الترخيص لمحل لبيع الخمور(فيديو)             تلميذ يقتحم قسم بثانوية لال مريم بكليميم ويهاجم استاذا ويرسله للمستعجلات(تفاصيل)             اخنوش وبن جلون ضمن الثلاث الأوائل بقائمة أثرياء المغرب العربي             هذا ما قاله بن كيران والازمي في قضية النائبة البرلمانية آمنة ماء العينين             الإحسان رتبة في الدين ودرجة في التقوى             “اعطيني نعطيك”..حزب البام المرتبك داخليا يتجه إلى مسألة رئيس الحكومة وأمناء الاحزاب             مسلسل الإعفاءات بجهة كليميم وادنون يتواصل و دفعة جديدة تشمل المسؤولين الإقليمين عن الصحة             رؤساء اقسام ومصالح بالاكاديميات والمديريات يتحسسون رؤوسهم بسبب             شرطة العيون تطلق الرصاص لتوقيف جانحين             انفصالي وخائن للوطن تهم جاهزة لكل من ينتقد الفساد فالصحراء،ونشطاء وسياسيون ينددون بهذا الترهيب             فتوى تحرم احتفالات رأس السنة الأمازيغية واعتبارها من عادات الجاهلية             وفاة طالب صحراوي خارج أرض الوطن بسبب..             جولة في أشهر رحبة بالصحراء لبيع الإبل والبقر وانواع الماشية            تسريب صوتي يكشف التدخل لدى الوالي لإعادة بطائق انعاش            جولة بمزرعة لتسمين الخرفان وإنتاج الأكباش من سلالات مختلفة مستوردة ومحلية            صراخ وبكاء أهالي المحكوم عليهم ب 40 سنة داخل محكمة العيون            تصريحات بعض ضيوف المؤتمر السنوي لجمعية الأمام مالك بالدنمارك والذي يتزامن مع قتل سائحتين سكندنافيتين            حريق يلتهم وحدة صناعية بميناء الداخلة           
إعلان إشهاري

 
صوت وصورة

جولة في أشهر رحبة بالصحراء لبيع الإبل والبقر وانواع الماشية


تسريب صوتي يكشف التدخل لدى الوالي لإعادة بطائق انعاش


جولة بمزرعة لتسمين الخرفان وإنتاج الأكباش من سلالات مختلفة مستوردة ومحلية


صراخ وبكاء أهالي المحكوم عليهم ب 40 سنة داخل محكمة العيون


تصريحات بعض ضيوف المؤتمر السنوي لجمعية الأمام مالك بالدنمارك والذي يتزامن مع قتل سائحتين سكندنافيتين

 
اقلام حرة

الإحسان رتبة في الدين ودرجة في التقوى


النموذج التنموي الجديد وسؤال الهجرة والهجرة المضادة


موقف الإسلام من العنصرية الجاهلية


الاحتفال بعيد المولد النبوي من الإطراء المذموم، وليس من التعظيم المحمود


اختفاء خاشقجي..الويل لمن يقول لا في زمن نعم!


مدينة بدون ماء "أكلميم" أنمودجا


المغرب أحسن من فرنسا


كلمة لابد منها السيد النائب…. حزب يعته مدرسة سياسية

 
الصورة لها معنى

استغلال سيارة الجماعة في نقل مؤن الحفلات


مراسيم إنزال آخر علم اسباني من الصحراء سنة 1975

 
حديث الفوضى و النظام

علقوه على جدائل نخلة..

 
المواطن يسأل والمسئول يجيب

لقاء حصري وخاص مع رئيس مغسلة الرحمة بكليميم

 
قلم رصاص

في ذكرى مقتل عامل النظافة " أحمد نظيف "

 
بيانات وبلاغات
بيان شديد اللهجة لنقابة تعليمية حول الوضع بمديرية التعليم اسا/الزاك

نجاح باهر لإضراب المتعاقدين يومي 10 و11 دجنبر باكاديمية كليميم وادنون

5 نقابات تعلن عن وقفة إحتجاجية الإثنين أمم مقر إنعقاد المجلس الإداري لأكاديمية كلميم وادنون

 
شكايات

مشرفي برنامج محو الأمية والتربية الغير النظامية افني يتظّلمون للديوان الملكي

 
دوليات
تنحي السلطان محمد الخامس عن العرش

هل المغاربة بخلاء !

نواكشوط تحتضن منتدى اقتصاديا موريتانيا مغربيا

بعد فرنسا،اسبانيا ترفع الحد الأدنى للأجور بحوالي 22 في المائة،فمتى تحدو الحكومة المغربية حدوهما؟!

 
مختفون

البحث عن طفل مختفي


نداء للبحث عن مختفي من طانطان

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

أسباب فشل المنهاج التربوي المدرسي للفترة الممتدة من سنة 2002 الى اليوم
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 21 نونبر 2013 الساعة 14 : 20


بقلم :بودريس درهمان

قام الكتاب الأبيض للتربية و التكوين سنة 2002،بتحديد الكفايات العامة للتكوين و حددها في خمسة و هي: الكفاية التواصلية، الكفايات الإستراتيجية، الكفايات المنهجية، الكفايات الثقافية والكفايات التقنية. بعد سبع سنوات من التدريس و التقويم بمقاربة الكفايات، جاء البرنامج ألاستعجالي  بالتحديد المشروع الثامن منه، لتثبيت هذه الكفايات العامة للتكوين المحددة سلفا بداخل الكتاب الأبيض لسنة 2002، بدون إضافات أو زيادات و نحن كتربويين لا يمكن أن نتفهم هذه المحافظة على هذه اللائحة من "الكفايات"، التي هي في الاصل خليط من الكفايات و الاهداف و المحتويات...، نحن كتربويين لا يمكن أن نتفهم هذه المحافظة على هذه اللائحة بحكم أن هذه الكفايات العامة الأساسية للتكوين التي تمت المحافظة عليها، هي توافق سياسي و التزام سياسي من طرف الفرقاء السياسيين المتوافقين على اتخاذ هذه القرارات و ليس توافق بين التربويين؛ لأن السياسيين هم من يقررون في القضايا التربوية مكان التربويين و من يشك في هذه الحقيقة، ما عليه إلا الإطلاع على التركيبة البشرية للمجلس الأعلى للتعليم في صيغته القديمة بحكم ان القوانين المنظمة للصيغة الجديدة لهذا المجلس لازالت لم تصدر بعد.

السياسيون قاموا بتحديد الكفايات العامة للتكوين بدل التربويين، ولانهم ليسوا مهنيين، بل هم فقط ببغاوات يكررون ما يملى عليهم، فإنهم قاموا بتحديد هذه الكفايات بدون أن يحددوا حتى المجالات المعرفية العامة للتكوين التي ستتحقق بداخلها هذه الكفايات بل و قاموا بذلك بدون حتى  تحديد حتى الكفايات الممتدة المرتبطة بالمهارات الذهنية الملازمة لتحقيق الكفايات. غياب هذا  التحديد، جعل المنهاج الوطني التربوي للفترة الممتدة من سنة  2002 الى يومنا هذا منهاجا قابلا لحشو كل شيء و تدريس كل شيء.

تدريس الكفايات بدون تحديد المجالات المعرفية المحددة سلفا و بدون حتى تحديد الكفايات الممتدة أفسد المنهاج التقويمي المحايث للمنهاج التدريسي العام، بل وساهم في افشال عملية انجاح  المنهاج ككل، لأنه كيف يمكن تقويم الكفاية التواصلية مثلا بدون تحديد المجال المعرفي العام الذي ستتحقق فيه هذه الكفاية و بدون تحديد الكفايات الممتدة الموظفة بداخل هذه الكفاية؟ عملية التحقق من عملية انجاز الكفايات يتم بداخل مجالات محددة و بواسطة أدوات ذهنية ووضعيات محددة كذلك.

لنأخذ على سبيل المثال دولة كندا، منطقة الكيبك، هذه المنطقة حددت خمس مجالات عامة معرفية  للتكوين و هذه المجالات هي. الصحة و الكينونة الجيدة، التوجيه و الثقافة المقاولاتية، الوسط و الاستهلاك، وسائل الاتصال و في الأخير الحياة مع الآخرين و المواطنة.

بالإضافة إلى تحديد هذه المجالات المعرفية العامة الخمس قامت كذلك منطقة الكيبك بكندا بتحديد الكفايات الممتدة اللحمة للمواد و حددتها في تسعة كفايات منتظمة بداخل أربع مستويات.

المستوى الأول يضم أربع كفايات فكرية و هي: استغلال المعلومات، حل المشكلات، إصدار حكم نقدي و تحقيق الأفكار الشخصية الخلاقة؛

 المستوى الثاني يضم كفايتين ذات طبيعة منهجية و هما: تملك مناهج العمل الفعالة و استغلال تقنيات الإعلام و التواصل؛

أما المستوى الثالث من تحديد الكفايات الممتدة فهو ذو بعد شخصي و اجتماعي و يضم كفايتين:  الكفاية الأولى متعلقة ببناء الهوية على مستوى التعليم الابتدائي و بتحيين الاحتياط الذاتي على مستوى التعليم الإعدادي، أما الكفاية الثانية لهذا المستوى فتتعلق بالتعاون مع الآخرين و بكيفية اختيار الطرق الملائمة للتواصل معهم.

تقويم الكفاية التواصلية المدرجة ككفاية أساسية بداخل المنهاج التربوي الوطني المغربي مثلا، إذا ما افترضنا أن هذه الكفاية الأساسية واردة في المنهاج الكندي بمنطقة الكيبك؛ فتقييمها سيتم بداخل مجال الصحة و الكينونة، أو بداخل مجال المقاولات أو بداخل الحياة العامة إلى أخر المجالات الخمس المحددة بداخل المنهاج الكندي؛ في حين هذه العملية غير ممكنة و غير واضحة بتاتا بداخل المنهاج التربوي الوطني المغربي. فانجاز الكفاية التواصلية سيتم انجازها بداخل أي مجال معرفي؟ و باستثمار أي كفايات ممتدة؟

المحددين الأخيرين، أي محدد المجالات العامة و محدد الكفايات الممتدة هما محددين جد مهمين في تحقيق الكفاية لأنهما عاملين أساسيين من أجل صلاحية المنهاج و قابليته للانجاز أما الاقتصار فقط على كفايات عامة بدون القدرة على تحديد المجالات و المهارت الذهنية المسثمرة فهذا غير ممكن و غير قابل للتقييم بتاتا. أهم مبدأ في التقييم و هو معرفة ما نريد تقييمه فإذا كنا نريد تقييم الكفاية التواصلية فمن الواجب علينا تحديد المجال المعرفي الذي ستنجز فيه هذه الكفاية و الأدوات الذهنية المسثمرة من أجل تحقيقها بالإضافة إلى الوضعيات التي سنتفق عليها ضمانا لمبدأ تكافئ الفرص بين المتمدرسين أثناء فترات التقويم الإشهادي .

بداخل المنهاج التربوي الكندي، الكفايات المممتدة التسعة و الكفايات المتعلقة بالمواد هي كفايات مترابطة. الكفايات المممتدة يتم توظيفها في وضعيات التلقين و التكوين. أما المجالات العامة للتكوين فهي مرتبطة بالمواقف و السلوكات المرتقبة لمواجهة الإشكالات الكبرى المعاصرة. في حين، الكفايات الخمسة المحددة بداخل المنهاج التربوي الوطني المغربي تبدو على أنها محايثة للمواد المدرسة و متداخلة معها مما يحولها إلى سلوك مدرسي محض متجرد من أي وضعية أو إحالة اجتماعية.

حتى تقديم المواد المدرسة بداخل المنهاج التربوي الوطني المغربي هو تقديم عشوائي، لأنه يتم بدون مراعاة الانسجام الموجود بين هذه المواد المدرسة في حين هذا التقديم بداخل منطقة الكيبك يأخذ بعين الاعتبار هذا الانسجام. عملية انجاز الكفايات تتم بداخل مجال معرفي محدد يستدعي استخدام المعارف و الوضعيات الملقنة بداخل المواد المدرسية المنسجمة في ما بينها.

منطقة الكيبك بكندا حددت منهاجها بهذه الطريقة، أما دولة فنلاندا اتبعت مسلكا آخر حيث قام المكتب الوطني للتربية الفنلاندي National Board of Education بتحديد سبعة مضامين محايثة للمنهاج (“cross-curricular themes”و اعتبرها ركائز أساسية للمنهاج التربوي الوطني الفنلاندي(“central emphases

هذه المضامين السبعة هي كالتالي:  النمو الشخصي، الهوية الثقافية و المؤسساتية،  المهارات المتعلقة بالوسائط و بالتواصل، المواطنة و مجال المقاولات، المسؤولية اتجاه المحيط و اتجاه الكينونة الإنسانية المستمرة، التحلي بالسلوك الأمني اللازم حيال المحيط و في الوضعيات المختلفة، علاقة الفرد بالتكنلوجيا. هذه المضامين المحايثة للمواد المدرسة ليست موضوعات خاصة للتدريس بل هي أشبه بالمجالات العامة للكفايات المحددة بداخل المنهاج التربوي لمنطقة الكيبك بكندا و بداخلها تتحقق عملية انجاز الكفايات المحددة.

بالنسبة للبرنامج ألاستعجالي في مشروعه الثامن حاول تدارك هذا النقص لكنه سقط في خلط فظيع حيث بدل تحديد المجالات المعرفية للكفايات قام بتحديد خليط من أشياء لا يمكن بتاتا تحقيق الكفاية بواسطتها؛ و هذا الخليط يرتبط بالغايات التبريرية لتدريس الكفايات و لا يرتبط بتاتا بالمجالات المعرفية للكفايات. هكذا مثلا بالنسبة للكفاية التواصلية حدد لها البرنامج الإستعجالي الأشياء التالية: التمكن من اللغات، التمكن من الخطابات، التعرف على المدارس الفكرية الأدبية.

هذه الأشياء التي حددها لا علاقة لها بالمجالات المعرفية. الكل يعلم أنه لكي تتحقق الكفاية التواصلية لابد لها أن ترتكز مسبقا على الكفاية اللغوية، ربط الكفاية التواصلية بالكفاية اللغوية هو تحصيل حاصل و نوع من التوتولوجيا، نفس الشيء بالنسبة لـ" التمكن من الخطابات"، الكل يعلم أنه لتحقيق عملية تواصل لابد من بناء خطاب أو تبني خطاب جاهز، هذه الأشياء معروفة و متجاوزة و لا تطرح أي إشكال للتدريس بالكفايات. أما علاقة الكفاية التواصلية بالتعرف على المدارس الفكرية الأدبية فاعتقد أن البرنامج الإستعجالي يسعى إلى تحويل المواطنين التلاميذ إلى شخصيات من "المدارس الفكرية الأدبية"!!!

لابد من تحديد المجالات المعرفية التي ستتحقق بداخلها الكفايات، أما هاته الأشياء التي حددها البرنامج الإستعجالي لتحقيق الكفاية التواصلية فإنها نوع من الانبهار الفكري بمصطلحات و مفاهيم تعود موضتها إلى ستينيات القرن الماضي.

ما حصل لـ"الكفاية التواصلية"، حصل كذلك لـ"الكفاية الثقافية" حيث حدد البرنامج الإستعجالي لتحقيق الكفاية الثقافية، الأشياء الهلامية التالية: معرفة الثقافة العامة، القدرة على الترميز.

هل الكفاية الثقافية يمكن تحقيقها بداخل "معرفة الثقافة العامة" أو بداخل مجال "القدرة على الترميز"؟؟

هذا النوع من الحشو و من عدم الوضوح المنهاجي في ما يخص عملية التدريس بالكفايات، يمكن اعتباره أحد الأسباب الرئيسية لفشل المنهاج التربوي المدرسي للفترة الممتدة من سنة2002   الى اليوم.



1681

1






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- خلط بين .....

oustade

يبدو لي أن الأخ المحترم كاتب التعليق مازال له غموض وخلط بين الكفايات والاهداف ! ! !من جهة ومن جهة أخرى بين الكفايات المستعرضة  (transversales )والكفايات النوعية والأساسية؟؟ وشكـــــــــــــــــرا

في 22 نونبر 2013 الساعة 25 : 13

أبلغ عن تعليق غير لائق


تنبيه هام (17 دجنبر 2011 )   : لن ينشر أي تعليق يخرج عن أدبيات النقاش وإحترام الاخر , المرجوا الاطلاع على قوانين كتابة التعليق والالتزام بها حتى لا يحذف تعليقك

إضغط هنا

---------------

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

الجريدة ترحب بمساهماتك من اخبار ومقالات,البريد الرسمي للجريدة

sahpress@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



تجارة الجسد في السمارة… الوجه الآخر للمدينة

العطلة الصيفية تخلق أزمة حادة في وسائل النقل بالعيون

جماعة أبطيح، واقع مرير ومستقبل مجهول

حصيلة سنة من عمل المجلس البلدي لسيدي إفني: مهرجانان وحمام وغرفة نوم

حوار مع مدرب فريق النادي البلدي لكرة القدم النسوية بالعيون

كواليس محاكمة النائب الأول لرئيس المجلس الإقليمي لأسا الزاك

هل يمثل فريق "شباب المسيرة" الصحراويين؟

المغرب لم يكن مستعدا لاستقبال مواكب العائدين من تندوف

اللائحة الكاملة لغضبات الملك الاخيرة

وفاة ثلاثة عناصر أمنية في حادثة سير

أسباب فشل المنهاج التربوي المدرسي للفترة الممتدة من سنة 2002 الى اليوم





 
إعلان إشهاري

 
بكل وضوح

متى يقدم المسؤولون بوكالة الماء بكليميم استقالاتهم ؟!

 
الـهـضـرة عـلــيـك

الصحراء في الجغرافيا غربية وفي السياسة مغربية

 
اجي نكول لك شي

أحببتك في صمت

 
إضاءات قلم

إلى بلدتي الغالية..

 
إعلانات مباريات الوظائف
القوات المسلحة الملكية تعلن عن مباراة توظيف أكبر عدد من ضباط الصف خلال السنة الجديدة

الداخلية توجه مراسلة إلى جميع الجماعات الترابية لتحديد الأشباح وإطلق اكبر مباراة توظيف

تلاعبات رؤساء جماعات وملف الأشباح يدفعان وزير الداخلية إلى توقيف إجراء مباريات التوظيف بالجماعات

أسماء المؤطرات اللواتي قبلن لتدريس برنامج محو الامية بكليميم(لائحة)

كلميم: مقابلة لانتقاء مؤطر واحد وعشرة مؤطرات ببرنامج محو الأمية بالمساجد

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  دوليات

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون وتقافة

 
 

»  نداء انساني

 
 

»  مقالات

 
 

»  بيانات وبلاغات

 
 

»  شكايات

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  مختارات

 
 

»  الصورة لها معنى

 
 

»  مختفون

 
 

»  الوفــيــات

 
 

»  اقلام حرة

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  حديث الفوضى و النظام

 
 

»  جمعيات

 
 

»  إعلانات مباريات الوظائف

 
 

»  بكل موضوعية

 
 

»  بكل وضوح

 
 

»  المواطن يسأل والمسئول يجيب

 
 

»  الـهـضـرة عـلــيـك

 
 

»  اجي نكول لك شي

 
 

»  إضاءات قلم

 
 

»  مــن الــمــعــتــقــل

 
 

»  تطبيقات الاندرويد

 
 

»  ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

 
 
اعمدة اخبارية
 

»  أخبار كليميم وادنون

 
 

»  أخبار العيون بوجدور الساقية الحمراء

 
 

»  أخبار الداخلة وادي الذهب

 
 

»  دوليات

 
 

»  رياضة

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  سـيـاسـة

 
 
بكل موضوعية

5 أكتوبر ، الاحتفال بالمتعاقد ، بضحية أخرى من ضحايا الإرتجال ...

 
رياضة

تركي آل الشيخ يعود لإستفزاز المغاربة بنشر خريطة المغرب مبتورة من الصحراء


نتائج قرعة دور 16 دورى أبطال أوروبا(نتائج القرعة+توقيت الذهاب والإياب)

 
جمعيات
اتهامات مبطنة بالاختلاس للمكتب السابق لمؤسسة الإمام مالك بكوبنهاجن

تقرير حول الدورة التكوينية في الإسعافات الأولية على شكل فرق

ندوة علمية متميزة حول واقع اللغة العربية اليوم بكلميم.

 
ملف الصحراء

جبهة البوليساريو تهدّد وتتوعد منظمي رالي أفريكا إيكو رايس الدولي

 
نداء انساني

دعوة للمساهمة في بناء مسجد حي النسيم بكليميم

 
مختارات
لنحيلي القوام.. هكذا تكتسبون الوزن دون الإضرار بصحتكم

اخنوش وبن جلون ضمن الثلاث الأوائل بقائمة أثرياء المغرب العربي

مخاطر الشيشة لا تقتصر على الجهاز التنفسي..وهذه بعض الأمرض المزمنة التي تسببها

 
مــن الــمــعــتــقــل

معتقل إسلامي يفارق الحياة بسبب..

 
الوفــيــات

وفاة الإطار الوادنوني "حسن باروطيل"

 
النشرة البريدية

 
البحث بالموقع
 
ارشيف الاستحقاقات الانتخابية
 

»  الانتخابات الجماعية والجهوية - 4 سبتمبر 2015

 
 

»  الانتخابات التشريعية 7 اكتوبر 2016

 
 
أرشيف كتاب الاعمدة
 

»  محمد فنيش

 
 

»  الطاهر باكري

 
 

»  محمد أحمد الومان

 
 

»  مقالات البشير حزام

 
 

»  مقالات ذ عبد الرحيم بوعيدة

 
 

»  مقالات د.بوزيد الغلى

 
 

»  مقالات علي بنصالح

 
 

»  مقالات عـبيد أعـبيد

 
 

»  ذ بوجيد محمد

 
 

»  بقلم: بوجمع بوتوميت

 
 

»  ذاكرة واد نون..من اعداد إبراهيم بدي

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  ذ سعيد حمو

 
 
تطبيقات الاندرويد
"واتساب" يطلق خاصية "صورة داخل صورة" لمستخدمي أندرويد

واتساب يُقدم تعديلاً غريباً في ميزة حذف الرسائل

"واتساب" يمنح مستخدميه ميزات "استثنائية" للحظر والدردشة

خطأ في "واتساب" يستنفد حزمة الإنترنت

 
الأكثر تعليقا
لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

شخصية العدد 27 : الكوري مسرور شخصية العطاء و الوفاء

لائحة بالأسماء والعقوبات التي اصدرتها المحكمة العسكرية بالرباط في حق معتقلي كديم ايزيك

 
الأكثر مشاهدة
لائحة رجال السلطة الغير مرغوب فيهم بالاقاليم الصحراوية

طفيليات العمل النقابي بكلميم

لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

 
ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

انقراض لباجدة قادم لا محالة

 

ظوابط النشر في الموقع| أهدافنا| أرسل مقال او خبر| أسباب عدم نشر تعليقك| إعفاء من المسؤولية

  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية.