للنشر على الموقع المرجو إرسال مقالاتكم ومساهماتكم على البريد الإلكتروني التالي : sahpress@gmail.com         نتائج قرعة دور 16 دورى أبطال أوروبا(نتائج القرعة+توقيت الذهاب والإياب)             المناضل اليساري بن سعيد أيت إيدر ينجو من محاولة تصفية نواحي كليميم             "واتساب" يطلق خاصية "صورة داخل صورة" لمستخدمي أندرويد             نواكشوط تحتضن منتدى اقتصاديا موريتانيا مغربيا             التامك و اوبركى في ذيل البرلمانيين بجهة كليميم من حيث القيام بواجبهم(أسماء)             الكشف عن أكبر مخزن لتهريب الكوكايين بالصحراء ،واعتقال اجانب ومصادرة معدات ومخدرات             ظهور جديد للحشرة القرمزية بكليميم يكشف فشل خطة محاربتها             انفجار لغم مضاد للمركبات بالحمادة يقتل اربعيني ويرسل شقيقه للمستعجلات             بعد فشل خطة توسيع مهامها،الإدارة الأمريكية تهدد بإنهاء مهمة “المينورسو”،             مصرع شخص وجرح اخرين في حادث سير بكليميم             تلاميذ ثانوية الصداقة التأهيلية محرومون من حقهم في "الثقافة"             مصرع شاب وجرح اخرين في حادثة سير بين اخفنير والسمارة             الفرقة الوطنية تواصل التحقيق ،وثروات بلفقيه ونوابه وموظفين بالجماعة تحت المجهر             مسؤولون بالعمالات لا يخبرون المصالح المركزية بالسيارات المعطلة لتسهيل نهب المازوط وفواتير الصيانة             مسؤولون كبار ومنتخبون يرفضون التصريح بممتلكاتهم الحقيقية ،وهذا ما ينتظرهم من مجلس جطو             بعد فرنسا،اسبانيا ترفع الحد الأدنى للأجور بحوالي 22 في المائة،فمتى تحدو الحكومة المغربية حدوهما؟!             نجاح باهر لإضراب المتعاقدين يومي 10 و11 دجنبر باكاديمية كليميم وادنون             النقابات التعليمية الاكثر تمثيلية تطالب المدير الإقليمي بكليميم بإلتزام الشفافية وتكافؤ الفرص في             محتجون يغلقون الطريق الحدودية لكركرات(فيديو)             لقاء مرتقب بين وفد من “إخوان الجزائر” وحزب العدالة والتنمية الشهر الجاري تزامنا مع أول زيارة ل             من ذاكرة كليميم حاضرة وادنون ..اصالة القيم..ونقاوة الموروث الوادنوني            أتحداك أن تشاهد فيديو إباحي أو صور عري بعد مشاهدة الفيديو             محتجون غاضبون يقطعون الطريق بين المغرب وموريتان ( الكركرات )            عائشة رحّال، رئيسة جمعية النساء الصحراويات تهاجم حمدي ولد الرشيد وتشبهه بالدكتاتور            الخليجيون بالصحراء ينهالون على الترفاس ( الكمأ ) ويسرفون في طبخ ما يفوق حاجتهم            لحظة وصول بعض الوفود الى جنيف للمشاركة حول طاولة المفاوضات بين المغرب والبوليساريو           
إعلان إشهاري

 
صوت وصورة

من ذاكرة كليميم حاضرة وادنون ..اصالة القيم..ونقاوة الموروث الوادنوني


أتحداك أن تشاهد فيديو إباحي أو صور عري بعد مشاهدة الفيديو


محتجون غاضبون يقطعون الطريق بين المغرب وموريتان ( الكركرات )


عائشة رحّال، رئيسة جمعية النساء الصحراويات تهاجم حمدي ولد الرشيد وتشبهه بالدكتاتور


الخليجيون بالصحراء ينهالون على الترفاس ( الكمأ ) ويسرفون في طبخ ما يفوق حاجتهم

 
اقلام حرة

موقف الإسلام من العنصرية الجاهلية


الاحتفال بعيد المولد النبوي من الإطراء المذموم، وليس من التعظيم المحمود


اختفاء خاشقجي..الويل لمن يقول لا في زمن نعم!


مدينة بدون ماء "أكلميم" أنمودجا


المغرب أحسن من فرنسا


كلمة لابد منها السيد النائب…. حزب يعته مدرسة سياسية


دارجة الكتاب المدرسي… خطة إصلاح ام إفساد ممنهج!


هذه المدينة لم تعد تشبهني..

 
الصورة لها معنى

استغلال سيارة الجماعة في نقل مؤن الحفلات


مراسيم إنزال آخر علم اسباني من الصحراء سنة 1975

 
حديث الفوضى و النظام

علقوه على جدائل نخلة..

 
المواطن يسأل والمسئول يجيب

لقاء حصري وخاص مع رئيس مغسلة الرحمة بكليميم

 
قلم رصاص

في ذكرى مقتل عامل النظافة " أحمد نظيف "

 
بيانات وبلاغات
نجاح باهر لإضراب المتعاقدين يومي 10 و11 دجنبر باكاديمية كليميم وادنون

5 نقابات تعلن عن وقفة إحتجاجية الإثنين أمم مقر إنعقاد المجلس الإداري لأكاديمية كلميم وادنون

بعد ملفي المستشفى والجامعة بكليميم،التنسيقية تستعد لإطلاق ملف جديد

 
شكايات

مشرفي برنامج محو الأمية والتربية الغير النظامية افني يتظّلمون للديوان الملكي

 
دوليات
نواكشوط تحتضن منتدى اقتصاديا موريتانيا مغربيا

بعد فرنسا،اسبانيا ترفع الحد الأدنى للأجور بحوالي 22 في المائة،فمتى تحدو الحكومة المغربية حدوهما؟!

لقاء مرتقب بين وفد من “إخوان الجزائر” وحزب العدالة والتنمية الشهر الجاري تزامنا مع أول زيارة ل

ماكرون يعلن عن زيادة للحد الأدنى للأجور بقيمة 100 يورو شهريا وإلغاء ضريبة التقاعد لتهدئة الاحتجاجات

 
مختفون

نداء للبحث عن مختفي من العيون


نداء للبحث عن مختفي من العيون

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

وجاء دور اللغة العربية..أعطينا كل شيء ما استبقينا شيئا
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 26 نونبر 2013 الساعة 35 : 17


بقلم :  نجاة حمص

 

تقول إحدى النكت المغربية انه في حديقة للحيوانات,ألقى القرد طرفة فضحك كل من بالحديقة, إلا الحمار" أعزكم الله" حيث بقي المسكين مشدوها وخلاياه الرمادية تحاول عبثا فهم طلاسم النكتة البسيطة,وفي صباح اليوم الموالي,فوجئ الكل بالقهقهات المدوية للحمار,الذي فهم أخيرا الطرفة..

تلك هي حال بعض من يسمى ظلما وعدوانا:" مثقفا , مفكرا أو فنانا عربيا",فبعدما تضيق الحضارات ذرعا من فكرة أو ممارسة ما,وبعد اكتشاف فشلها وعدم قابلتها, فترميها في مزبلة التاريخ و تجتهد باحثة عن أسباب الرقي الأخلاقي والحضاري,بينما يهرع إلى تلك المزابل  مثقفونا ونخبنا,وكل منهم قد اظهر ثقافته أو فنه,سواء بإطالة الشعر ونفشه في محاولة لإيصال  المجسات الاستشعارية لأبعد نقطة في الفضاء,أو بلي "ايشارب" نسائي حريري على العنق وإسداله على الكتفين,مع استعمال لغة" خنفشارية" أثيرة, يغتر بها الجاهل المسكين, بينما يستلقي الحاذق على قفاه ضاحكا وقد  عرف ان اللغة المستعملة هي خليط غير متجانس,كونه   مركب من  مجموعة ألفاظ من قاموس"الماريستان"..

قومٌ إذا مس النعالُ وجوههم ..شكت النعالُ بأي ذنبٍ تُصفعُ

 

يتسابقون نحو حاويات القمامة,بشعار: التفتح والانفتاح  على الأخر,ثم يتراقصون طربا أن وجدوا أفكارا هدامة,بصق عليها الدهر وتفل,فيسوقونها في قالب شاذ يواكب ما يطلبه سقط المتاع من الجماهير, ويحاولون جاهدين التفوق على أصحابها صفاقة ووقاحة,وبذلك يروجون ما اقبره الآخرون,ويبعثون الأمراض الخطيرة من مكامنها,يعلمون الجاهل أخر ما يروج في الأقبية والظلمات,ويفتحون العيون على اخطر الممارسات و التقليعات,يسابقون الخطى تقدما "زعموا",غير انه ما إن ينقشع الغبار  حتى  يروا أنفسهم في الدرك الأسفل,فيعقدون الحواجب تمعنا وتدبرا,ويسرحون شاردين وبحركة لا إرادية يدخلون أصابعهم في أنوفهم معملين الفكر,ثم يهرشون الرؤوس محاولين إنعاش الخلايا الرمادية الشحيحة,حتى إذا ضاقت واستحكمت حلقتها حملوا خفي حنين وعضوا مطولا الأصابع من الغيظ..

رموا ما ظنوا انه  تخلف وراء ظهورهم و" اش عرف .. بسكين جبير",فجاء أقوام صدقوا في بحثهم وتنقيبهم,حملوا ما رمي به بعد أن عرفوا قدره ومكانته,وأزاحوا غبار الجهل والتضليل عنه,علوا به في حين أن أصحابه الأصليين لم يعرفوا فيم يستخدموه, ولا لأي شيء يستعملوه,وبعد سنوات ضوئية عديدة قد يعرف إخواننا " النكتة" وذلك  حينما ينتقل الآخرون إلى اكتشاف جديد ودرجة أخرى في سلم المجد والسمو ..الله يعطينا وإياكم طول العمر,ففهمهم ثقيل ويعانون من ضمور في الخلايا الدماغية.

وسبق أن قلت بأننا امة,يلزمها ردح من الزمان لتعرف حقيقة ما بين أيديها,ولعل اقرب وسيلة  للمعرفة هي أن ترى الغرب يعمل بما تراه هي تخلف وتقهقر للوراء,فتعالج بالصدمة ويسقط في يدها,وهي ترى من يضع على صدره تبجيلا, ما وضعته هي تحت أرجلها احتقارا وتحقيرا,وبدل أن ترفع وتنصب على رؤوس الخلائق,تجر أو توضع في محل جر ,رغم توفرها على كل الآليات والإمكانات,وعلى كل العلوم والمعارف,وما ذلك إلا لتسلط ثلة "خنفشارية" على شاشات الإعلام ,أثير الإذاعات وصفحات الكتب والمجلات, إضافة إلى تبليس وشيطنة العلماء,والطعن في جهابذة المفكرين الحقيقيين والأدباء,فدفن الحاذقون بلا عزاء,وفرشت الزرابي الحمر للأغبياء,وسارت بنات فكر متخلف في الأرجاء عارية بلا حياء..

هكذا وبعد تسجيل الإقبال الكبير على تعلم اللغة العربية والمطالبة بإدراجها في معاهد عليا وجامعات أمريكية,بريطانية,سويدية,نرويجية,هندية,تركية...تتعالى في المغرب,دعوات نشاز تطالب بتنحية اللغة العربية والعمل على إدخال " الدارجة" إلى منظومة التعليم,التي تعاني بعض  " العمش" وذلك بغية " للعمى" وإتلاف  العصب البصري التعليمي,حتى إذا ما خربت وصارت أثرا بعد عين,وجدنا من يعتلي تلك الإطلال فيبدع أخر ما جادت به القرائح في مجال العفن بنوعيه: السمعي والبصري..

عجبي..

بينما يقول من يتوق لسلخ جلده تحضرا,والذوبان في هوية الآخرين تسامحا وتفتحا, بان العربية أصل كل بلاء وكل تقهقر, يسطر التاريخ ما قاله  الألمان الحقيقيون وليس " وليدات ألمانيا"  وهم يعبرون عن مدى إعجابهم وولعهم بهذه اللغة,فمثلا  الألماني" فريتاج" يقول: " اللغة العربية أغنى لغات العالم" وتقول الألمانية "سيجريد هونكه": "  كيف يستطيع الإنسان أن يقاوم جمال هذه اللغة ومنطقها السليم وسحرها الفريد؟؟ فجيران العرب أنفسهم في البلدان التي فتحوها سقطوا صرعى سحر تلك اللغة", كما صرح "يوهان فك" عن شهادته قائلا: "   لقد برهن جبروت التراث العربي الخالد على أنه أقوى من كل محاولة يقصد بها زحزحة العربية الفصحى عن مقامها المسيطر.."

وقال "كارل بروكلمان" :- بلغت العربية بفضل القرآن من الاتساع مدى لا تكاد تعرفه أي لغة أخرى من لغات الدنيا"..

أما الفرنسيون فعبروا عن شدة إعجابهم في غير موضع,فقال  "إرنست رينان" : من أغرب ما وقع في تاريخ البشر انتشار اللغة العربية فقد كانت غير معروفة فبدأت فجأة في غاية الكمال سلسة غنية كاملة، فليس لها طفولة ولا شيخوخة، تلك اللغة التي فاقت أخواتها بكثرة مفرداتها ودقة معانيها وحسن نظام مبانيها "

وقال "وليم مرسيه" :  العبارة العربية كالعود إذا نقرت على أحد أوتاره رنت لديك جميع الأوتار وخفقت ثم تحرك اللغة في أعماق النفس من وراء حدود المعنى المباشر موكبا من العواطف والصور",كما سطر "لويس ماسينيون قائلا :" اللغة العربية هي التي أدخلت في الغرب طريقة التعبير العلمي، والعربية من أنقى اللغات، فقد تفردت في طرق التعبير العلمي والفني والصوفي"

بينما وقف الايطالي كارلو نلينو مشدوها وهو يقول: " اللغة العربية تفوق سائر اللغات رونقا، ويعجز اللسان عن وصف محاسنها"..

ويرد البلجيكي "جورج سارتون على من يريد تسهيل السهل قائلا: "  إن اللغة العربية أسهل لغات العالم وأوضحها، فمن العبث إجهاد النفس في ابتكار طريقة جديدة لتسهيل السهل وتوضيح الواضح، فإذا فتحت أي خطاب فلن تجد صعوبة في قراءة أردأ خط به، وهذه هي طبيعة الكتابة العربية التي تتسم بالسهولة والوضوح"..

أما "فيلا سبازا " فيصفع كل ناعق عربي مصرحا: "  اللغة العربية من أغنى لغات العالم بل هي أرقى من لغات أوروبا لأنها تتضمن كل أدوات التعبير في أصولها، في حين الفرنسية والإنجليزية والإيطالية وسواها قد تحدرت من لغات ميتة، وإني لأعجب لفئة كثيرة من أبناء الشرق العربي يتظاهر أفرادها بتفهم الثقافات الغربية ويخدعون أنفسهم ليقال عنهم أنهم متمدنون".

تلك هي الخلاصة,وما يشهد به كل أعجمي,أن من يدعي التفتح على الثقافات الغربية يخدع نفسه ليقال عنه متمدن,يعيش انفصاما في الهوية ويعاني في صمت,وود المريض الخبيث  لو أن كل الناس  مرضى,وإذا عمت هانت,هذا ديدنه..

فاللغة العربية, التي يتحدث بها حوالي 422 مليون شخص وهي لغة شاعرية وحية كما أنها  لغة القرآن الكريم ولديها قدرة على التعريب والتنوع بفنون اللفظ  وهي لغة المعاني التي تعبر عن كل شيء كالبحر المتسع,لغة الرقي والسمو كما شهد لها بذلك أهل الاختصاص والعلم,تجد في هذا الزمن من يعيبها,وحاله كحال الشمطاء التي تعيب الحسناء حسدا:

جزاكِ الله شرّاً من عجوز ---- و لقّاك العقوق من البنينا

تنحي فاجلسي مني بعيداً ---- أراح الله منك العالمــينا

حياتكِ ما علمت حياة سوء ---- و موتك قد يسرّ الصالحينا

 

 

وهذه اللغة تمتلك من الخصائص ما يضيق به المكان في مقال بسيط هكذا, لكن ما لا يدرك كله لا يترك جله:

فمن خصائصها الصوتية:  أنها تملك أوسع مدرج صوتي عرفته اللغات، حيث تتوزع مخارج الحروف بين الشفتين إلى أقصى الحلق. وقد تجد في لغات أخرى غير العربية حروف أكثر عدداً ولكن مخارجها محصورة في نطاق أضيق ومدرج أقصر، كأن تكون مجتمعة متكاثرة في الشفتين وما والاهما من الفم أو الخيشوم في اللغات الكثيرة الغنة ( الفرنسية مثلاً)، أو تجدها متزاحمة من جهة الحلق . وتتوزع هذه المخارج في هذا المدرج توزعاً عادلاً يؤدي إلى التوازن والانسجام بين الأصوات.
ويراعي العرب في اجتماع الحروف في الكلمة الواحدة وتوزعها وترتيبها فيها حدوث الانسجام الصوتي والتآلف الموسيقي. فمثلاً لا تجتمع الزاي مع الظاء والسين والضاد والذال. ولا تجتمع الجيم مع القاف والظاء والطاء والغين والصاد، ولا الحاء مع الهاء، ولا الهاء قبل العين، ولا الخاء قبل الهاء ، ولا النون قبل الراء ، ولا اللام قبل الشين..

الاشتقاق: الكلمات في اللغة العربية لا تعيش فرادى منعزلات بل مجتمعات مشتركات كما يعيش العرب في أسر وقبائل. وللكلمة جسم وروح، ولها نسب تلتقي مع مثيلاتها في مادتها ومعناها فتشترك هذه الكلمات في مقدار من حروفها وجزء من أصواتها وتشترك الألفاظ المنتسبة إلى أصل واحد في قدر من المعنى وهو معنى المادة الأصلية العام. أما اللغات الأخرى كالأوروبية مثلاً فتغلب عليها الفردية..

إن صيغ الكلمات في العربية هي اتحاد قوالب للمعاني تُصبُّ فيها الألفاظ فتختلف في الوظيفة التي تؤديها. كما تتميز اللغة العربية بالإيجاز: وهي  صفة واضحة في اللغة العربية حيث يقول الرسول صلى الله عليه وسلم  :"  أوتيت جوامع الكلم ", ويقول العرب" البلاغة الإيجاز" و "خير الكلام ما قلّ ودلّ"..

فعجبي..

لغة بهذا الرقي,يتبرأ منها من لا يحسن إعراب جملة بسيطة, طلبا لرضا المستعمر وبغية دراهم وتصفيقات هي بالأساس تغامز عليه و" تصرفيقات" على الخد الذي وضع طوعا على تراب المهانة والذلة ,بينما يتوق أقوام  إلى معرفتها وعلى استعداد لبذل الغالي والنفيس من اجل تعلمها," وإن تتولوا يستبدل قوما غيركم ثم لا يكونوا أمثالكم" وقد علمنا التاريخ بان البقاء للأقوى بدينه وانتمائه وتشبثه بأصوله, كشجرة أصلها ثابت وفرعها في السماء,بينما  من يسعى طلبا لود الآخرين على حساب هويته, كشجرة خبيثة اجتثت من فوق الأرض ,كل ريح يتلاعب بها إلى حين ثم يتركها لريح أخر,  عوض أن يحمل المرء منهم على الأكتاف ويغط بين الأحضان,يقابل بالنعال وأوسخ "صباط" فيك يا عالم,لا يقبل منه ملئ الجبال تنازل,فهوة السقوط عميقة,وكل تنازل يلزمه تنازل آخر.. وهكذا دواليك.



1819

3






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- نشأت العربية

مشارك

نشأت العربية في الصحراء، في مجتمع لا يكاد يعرف أهله من حضارة زمانهم إلا اليسير، وكانوا يعيشون حالة تخلف كبير عن الأمم القائمة آنذاك، مثل الفارسية والرومية، ولم نكن نجد في تراثهم شيئا يذكر ذا صلة بالعلم والعلوم، وكان كل ما وصلنا من محصولهم الفكري هو شعرهم، الذي يدور حول الحب والغزل، والبكاء على الأطلال، ووصف الناقة والفرس والسيف، والفخر والمديح والهجاء، وغير ذلك من الأغراض المعروفة للشعر الجاهلي. ونزل كتاب الله بلسان عربي مبين، بدا واضحاً أن عناية الله تعالى قد أحاطت بهذه اللغة وجعلتها أهلا لتكون لغة كتابه المعجز، كما أن نزول القرآن الكريم باللغة العربية "منح اللفظ العربي امتداداً في المدلول.

في 28 نونبر 2013 الساعة 42 : 06

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- اللغة عتبة الحضارة

العبضلاوي

أولا أشكر الاخت الكريمة على دفاعها المستميت عن اللغة العربية وغيرتها الكبيرة على ديننا الاسلامي الذي قل ما نجد فتيات في سنها مهتمات به نظرا لجيرهن خلف مظاهر الحداثة المزيفة.
ان الجدل الدائر اليوم حول امكانية ادراج الدارجة في المنظومة التعليميةهوجدل عقيم لا أهمية له إذ لا مجال للمقارنة بين اللغة العربية كلغة علم وحضارة وقواعد متناسقة قل نظيرها في اللغات العالمية الاخرى والدارجة المتصلبة والمحشوة بكلمات نابية لا تصلح إلا لوصف القذارة,إذ كيف يمكن إدراج هذه اللهجة في النظومة التربوية وهي تفتقد لأبسط الادوات والقواعد التي يمكن من خلالها التعبير والتواصل بكيفية سلسلة بل كيف يمكن أن تستعمل في البحث العلمي والتأليف..

في 29 نونبر 2013 الساعة 41 : 11

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- يا سلاااااام عليك

نبيل البكري

لا فض فوك عزيزتنا نجاة ولا عاش شانئوك

في 28 دجنبر 2013 الساعة 45 : 13

أبلغ عن تعليق غير لائق


تنبيه هام (17 دجنبر 2011 )   : لن ينشر أي تعليق يخرج عن أدبيات النقاش وإحترام الاخر , المرجوا الاطلاع على قوانين كتابة التعليق والالتزام بها حتى لا يحذف تعليقك

إضغط هنا

---------------

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

الجريدة ترحب بمساهماتك من اخبار ومقالات,البريد الرسمي للجريدة

sahpress@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



رئيس غرفة الصناعة التقليدية بإقليم السمارة

الحرب على الخمر تنطلق من فاس

السيدات الأول في موريتانيا حاكمات من وراء ستار:إحداهن طردت من القصر الرئاسي وأخرى سجنت

النعمة الباه الناطق الرسمي باسم السياحة بإقليم السمارة

محمد لمين الراكب رئيس جمعية ثيرس للوحدة والتنمية

عالي الغز الكاتب العام الجهوي للجمعية الوطنية لقدماء المحاربين

يوسف عبد النعيم وهشام عبوشي ينهيان بالداخلة رحلتهما سيرا على الأقدام دعما لمبادرة الحكم الذاتي

سيدي افني: الحركة التلاميذية تطالب بمحاكمة مرتكبي جريمة السبت الاسود

روس يطلب تدخل الدول الكبرى لتفادي الحرب في الصحراء الغربية

وفاة الاخضر بن طوبال أحد كبار قادة ثورة التحرير الجزائرية

مطالب لغوية

اختتام فعاليات ملتقى تغجيجت الأول للأشخاص في وضعية إعاقة

اللغة والعائد الاستثماري

وجاء دور اللغة العربية..أعطينا كل شيء ما استبقينا شيئا

البكالوريا الوطنية في كف عفريت أزرق !

وزارة التربية الوطنية و زراعة الفشل!





 
إعلان إشهاري

 
بكل وضوح

متى يقدم المسؤولون بوكالة الماء بكليميم استقالاتهم ؟!

 
الـهـضـرة عـلــيـك

الصحراء في الجغرافيا غربية وفي السياسة مغربية

 
اجي نكول لك شي

أحببتك في صمت

 
إضاءات قلم

إلى بلدتي الغالية..

 
إعلانات مباريات الوظائف
الداخلية توجه مراسلة إلى جميع الجماعات الترابية لتحديد الأشباح وإطلق اكبر مباراة توظيف

تلاعبات رؤساء جماعات وملف الأشباح يدفعان وزير الداخلية إلى توقيف إجراء مباريات التوظيف بالجماعات

أسماء المؤطرات اللواتي قبلن لتدريس برنامج محو الامية بكليميم(لائحة)

كلميم: مقابلة لانتقاء مؤطر واحد وعشرة مؤطرات ببرنامج محو الأمية بالمساجد

مباراة لولوج مصالح الجمارك

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  دوليات

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون وتقافة

 
 

»  نداء انساني

 
 

»  مقالات

 
 

»  بيانات وبلاغات

 
 

»  شكايات

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  مختارات

 
 

»  الصورة لها معنى

 
 

»  مختفون

 
 

»  الوفــيــات

 
 

»  اقلام حرة

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  حديث الفوضى و النظام

 
 

»  جمعيات

 
 

»  إعلانات مباريات الوظائف

 
 

»  بكل موضوعية

 
 

»  بكل وضوح

 
 

»  المواطن يسأل والمسئول يجيب

 
 

»  الـهـضـرة عـلــيـك

 
 

»  اجي نكول لك شي

 
 

»  إضاءات قلم

 
 

»  مــن الــمــعــتــقــل

 
 

»  تطبيقات الاندرويد

 
 

»  ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

 
 
اعمدة اخبارية
 

»  أخبار كليميم وادنون

 
 

»  أخبار العيون بوجدور الساقية الحمراء

 
 

»  أخبار الداخلة وادي الذهب

 
 

»  دوليات

 
 

»  رياضة

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  سـيـاسـة

 
 
بكل موضوعية

5 أكتوبر ، الاحتفال بالمتعاقد ، بضحية أخرى من ضحايا الإرتجال ...

 
رياضة

نتائج قرعة دور 16 دورى أبطال أوروبا(نتائج القرعة+توقيت الذهاب والإياب)


الرجاء يفوز بكأس الـCAF ويواجه الترجي في كأس السوبر نهاية الشهر

 
جمعيات
اتهامات مبطنة بالاختلاس للمكتب السابق لمؤسسة الإمام مالك بكوبنهاجن

تقرير حول الدورة التكوينية في الإسعافات الأولية على شكل فرق

ندوة علمية متميزة حول واقع اللغة العربية اليوم بكلميم.

 
ملف الصحراء

بعد فشل خطة توسيع مهامها،الإدارة الأمريكية تهدد بإنهاء مهمة “المينورسو”،

 
نداء انساني

دعوة للمساهمة في بناء مسجد حي النسيم بكليميم

 
مختارات
المناضل اليساري بن سعيد أيت إيدر ينجو من محاولة تصفية نواحي كليميم

شاهد الضرر الذي يسببه الثوم للجسم

عدم الرغبة في شرب الماء مؤشر على مشاكل في جسمك!

 
مــن الــمــعــتــقــل

معتقل إسلامي يفارق الحياة بسبب..

 
الوفــيــات

وفاة رجل الاعمال وقيدوم السياسيين بجهة كليميم عمر بوعيدة(تفاصيل عن حياته السياسية)

 
النشرة البريدية

 
البحث بالموقع
 
ارشيف الاستحقاقات الانتخابية
 

»  الانتخابات الجماعية والجهوية - 4 سبتمبر 2015

 
 

»  الانتخابات التشريعية 7 اكتوبر 2016

 
 
أرشيف كتاب الاعمدة
 

»  محمد فنيش

 
 

»  الطاهر باكري

 
 

»  محمد أحمد الومان

 
 

»  مقالات البشير حزام

 
 

»  مقالات ذ عبد الرحيم بوعيدة

 
 

»  مقالات د.بوزيد الغلى

 
 

»  مقالات علي بنصالح

 
 

»  مقالات عـبيد أعـبيد

 
 

»  ذ بوجيد محمد

 
 

»  بقلم: بوجمع بوتوميت

 
 

»  ذاكرة واد نون..من اعداد إبراهيم بدي

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  ذ سعيد حمو

 
 
تطبيقات الاندرويد
"واتساب" يطلق خاصية "صورة داخل صورة" لمستخدمي أندرويد

واتساب يُقدم تعديلاً غريباً في ميزة حذف الرسائل

"واتساب" يمنح مستخدميه ميزات "استثنائية" للحظر والدردشة

خطأ في "واتساب" يستنفد حزمة الإنترنت

 
الأكثر تعليقا
لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

شخصية العدد 27 : الكوري مسرور شخصية العطاء و الوفاء

لائحة بالأسماء والعقوبات التي اصدرتها المحكمة العسكرية بالرباط في حق معتقلي كديم ايزيك

 
الأكثر مشاهدة
لائحة رجال السلطة الغير مرغوب فيهم بالاقاليم الصحراوية

طفيليات العمل النقابي بكلميم

لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

 
ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

انقراض لباجدة قادم لا محالة

 

ظوابط النشر في الموقع| أهدافنا| أرسل مقال او خبر| أسباب عدم نشر تعليقك| إعفاء من المسؤولية

  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية.