للنشر على الموقع المرجو إرسال مقالاتكم ومساهماتكم على البريد الإلكتروني التالي : sahpress@gmail.com         مؤلم..العثور على جثة متفحمة بطانطان             كليميم: شكاوى من تدفق مياه الصرف الصحي بتجزئة العمران بالرك الأصفر             النتائج الكاملة لذهاب دوري أبطال اوروبا ومواعيد مباريات الإياب             تطورات جديدة في قضية الاعتداء على عضو بجماعة أفركط             العيون:صعقة كهربائية تقتل موظف بالمكتب الوطني للكهرباء             القوات العمومية تفرق عشرات الآلاف من الأساتذة بالقوة أمام القصر الملكي !             البحث عن طفل مختفي             وزارة الصحة تعين مناديب بأقاليم العيون،كليميم،السمارة وافني ،وتحجم عن تسمية مناديب..(اسماء)             السلطات الموريتانية تستمر في حملة التضيق على التيار الإسلامي وتغلق جمعيتين خيريتين             فضيحة بيئية من العيار الثقيل بكليميم تمرير قناة للماء الصالح للشرب وسط حفرة صرف صحي(فيديو)             كلميم: اصطدام بين دراجتين يسفر عن مصرع شاب ونقل اثنان للمستشفى             نائب رئيس جماعة اساكا تركوساي يفضح اختلالات كبيرة بالجماعة ويتهم المكتب الوطني للماء(فيديو)             لا تغييرات في الولاة والعمال بالصحراء بإستثناء والي العيون..وهذه لائحة بالأسماء             أكثر من 150 منصب شغل بالتكوين المهني             مدير الكهرباء بكليميم "مخروك" يستمر في إحراج مدير الماء "بن جيموع" وكشف عجزه             الشاي مقاوم للأمراض والشيخوخة (دراسة علمية)             انطلاق مناورة "فلينتلوك" لقوات العمليات الخاصة الأمريكية بمشاركة المغرب             حريق مهول بجوطية الخشب بكليميم(فيديو)             ردوا بالكم..عمليات نصب محكمة على عدد مهم من الراغبين في التسجيل بالجامعات باوكرانيا             رجل يقتل زوجته طعناً بالسكين في العيون             ميناء العيون ثروة سمكية مهمة،وإهمال يسائل المسؤولين            رجل يتنكر في زي متسول مريض للإحتيال على المواطنين بالعيون            مستشار بجماعة تركاوساي يفضح اختلالات خطيرة ويتهم مسؤولي ONEE            حريق مهول بالمارشي التحتاني بكليميم يخلق حالة استنفار            مشادات كلامية وتبادل اتهامات بين بلفقيه وهوين خلال دورة فبراير             هذا ما طالبت به والدة الشاب الصحراوي الذي أحرق نفسه بمعبر الكركرات           
إعلان إشهاري

 
صوت وصورة

ميناء العيون ثروة سمكية مهمة،وإهمال يسائل المسؤولين


رجل يتنكر في زي متسول مريض للإحتيال على المواطنين بالعيون


مستشار بجماعة تركاوساي يفضح اختلالات خطيرة ويتهم مسؤولي ONEE


حريق مهول بالمارشي التحتاني بكليميم يخلق حالة استنفار


مشادات كلامية وتبادل اتهامات بين بلفقيه وهوين خلال دورة فبراير

 
اقلام حرة

الرياض و أبو ظبي أساءتا قراءة العقلية المغربية و الابتزاز السياسي سيفشل


معاش ابن كيران وحب الظهور !


نماذج تسيء لقطاع التعليم بكلميم


هكذا علق الأكاديمي عبد الرحيم العلام على التقاعد السمين لابن كيران


دَرس فرنسي مُفيد .. ما أحْوَجَنَا إليه


يا رفيق الصبا والزمن الجميل


ماء العينين.. أيقونة حياة لا تشبهنا


الإحسان رتبة في الدين ودرجة في التقوى

 
الصورة لها معنى

استغلال سيارة الجماعة في نقل مؤن الحفلات


مراسيم إنزال آخر علم اسباني من الصحراء سنة 1975

 
حديث الفوضى و النظام

علقوه على جدائل نخلة..

 
المواطن يسأل والمسئول يجيب

لقاء حصري وخاص مع رئيس مغسلة الرحمة بكليميم

 
قلم رصاص

في ذكرى مقتل عامل النظافة " أحمد نظيف "

 
بيانات وبلاغات
حركة الشبيبة الديمقراطية بالجنوب تصدر بيانا

البيان الختامي لحزب العدالة والتنمية بجهة كليميم وادنون

بيان لجنة اوروبا لإنقاذ كليميم

 
شكايات

مشرفي برنامج محو الأمية والتربية الغير النظامية افني يتظّلمون للديوان الملكي

 
دوليات
السلطات الموريتانية تستمر في حملة التضيق على التيار الإسلامي وتغلق جمعيتين خيريتين

انطلاق مناورة "فلينتلوك" لقوات العمليات الخاصة الأمريكية بمشاركة المغرب

بعد الاتفاق الفلاحي، البرلمان الأوروبي يصادق بأغلبية 64 بالمائة على اتفاق الصيد البحري

ما هِي الأسباب الحقيقيّة لتفاقُم الأزَمة السعوديّة المغربيّة؟ وكيف استُخدِم الإعلام ؟

 
مختفون

البحث عن طفل مختفي


البحث عن طفل مختفي

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

من يدعم الرئيس..! ومن يدافع عنه..!!
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 21 أبريل 2014 الساعة 23 : 10


بقلم :بوحريكة الحسين

الرئيس  منصب إداري، وسياسي ،ومسؤلية قانونية ،وأخلاقية..،وهوتكليف لإدارة مكان ما بطريقة ترفع من قدرته ،ومردوديته،ورقيه ،فمن    واجبه أن يحافظ على التوازن ،وأن يكون مستعدا لمجابهة المشكلات ، ووقف الصراعات.. ،والواقع العربي ميدان مفتوح لتجارب الإستبداد ،والظلم ،والفساد..، فالرئيس الجزائري قدم أوراق ترشحه وهو على كرسي متحرك ،وفاز بالإنتخابات ،وحالته الصحية حرجة ..،والرئيس التونسي قبل هروبه قائلا :فهمتكم..! فهمت الجميع..!،وهو الذي إنقلب على رئيس مريض ،وعلى فراش الموت ..سمي اُنذاك بإنقلاب أبيض ..،والرئيس الليبي الذي حكم لأكثر من إثنين وأربعين سنة بلدا غنيا بالثروات ،مهجرا من كوادره البشرية ،وضعيفا في بنية مؤسساته الطبية ،والعلمية ،والصناعية،وأنتهى به المطاف في قنوات الصرف الصحي قبل أن يعدم برصاص الثائرين من أبناء شعبه ..،والرئيس المصري المخلوع محمد حسني أمبارك ترك الحكم تحت هزات الغاضبين في الساحات ،والشوارع ،والحارات ،وهو المتسبب الرئيسي فيما وصلت إليه بلاد الفراعنة من ضعف ،ووهن شديدين ..لم يعد للمصريين فيها غير الذكرى ..،والرئيس اليمني علي عبداللة صالح الذي جعل اليمن  اُخر الصف في معدلات التنمية ، والتعليم ،والصحة ،والإنتاج ،وأول الدول في الفساد وتفشي الرشوة ،والمحسوبية،وتعاطي المخدرات ، وضعف مؤسسات الدولة ..،أما الرئيس السوري فقد تجاوز كل  الحدود ،وساهم في أكبر عملية تهجير يشهدها التاريخ البشري الحديث ،وعمليات قتل مختلفة لعشرات الألاف ،وتدمير ممنهج لبلاد الشام (لتراثها،ومصانعها،وحقولها ،ومساكنها ...)

هؤلاء الرؤساء لم يخترهم الشعب العربي ،وإنما فرضوا عليه ،فالقوى الإقليمية ،والدولية تدعم هذا الطرف حفاظا على مصالحها ..،وتبقى مهمة الدفاع عنه للداخل ،لبعض الهيئات الحزبية،والنقابية ،والجمعوية ،والحقوقية ،والإعلامية ..سواء الإعلام الرسمي أو الخاص في إطار تبادل المصالح ،وجزء من النخبة المثقفة ، والتي عادة ما تنعث بنخبة المنفعة ..،هكذا يتحدد منصب الرئيس بين الداخل والخارج ..وأخترت وضع مقارنة لما نعيشه نحن هنا  بمنطقة وادنون ،حيث نجد أن الدولة في جميع المناسبات تتحرك وفق اُلية دعم طرف يكون خادما مطيعا للأوامر ..ففي سنة 2003 تم الإعلان عن الرئيس الجديد ،واستمرت مساندته بأشكال مختلفة ..لكن ماذا حدث  ؟

طيلة أحد عشر عاما إرتفعت البطالة ،والفقر،والجريمة،وانقسمت أرض التعايش إلى فلان وعلان ،وتضخمت أرصدة خاصة،وهُربت خارج المنطقة في مشاريع حُرمت منها قسرا ،وتفشت المحسوبية ،والزبونية،والرشوة،وسادت الكراهية ،ودُمرت بنية المؤسسة التي يشرف عليها الرئيس،فصار المواطن البسيط فريسة لسماسرة قطاعات التعمير ،ومختلف الرخص والشواهد..،أضف إلى ذلك الإستخفاف بطاقات المنطقة البشرية ،وهنا أتذكر كيف كانت تعقد دورات المجلس ..إما خارج مقر البلدية أو بسرعة الرياح ،كل ذلك أمام أعين سلطة الوصاية في إطار الدعم المطلق ،وخاصة في السنتين الأخيرتين ـ أثناء وجود عبد الفتاح البجيوي والياًـ اللتين كانتا بالنسبة لوادنون حالة سيئة من الصعب تجاوزها لما لها من أثر نفسي عميق..فالسلطة المنتخبة تختلق الأزمات ،وتهدد التعايش ،والسلم من خلال دعم مجموعات البلطجة ،ونهب المال العام ،والترامي على أملاك الغير(أحداث مخيم تيزيمي)،ووقوفها في وجه التغيير الذي أطل على المنطقة ،ويمثله الوالي الجديد ..فالرئيس لازال على طريقه لايبالي ،ودورة المجلس الأخيرة التي تم فيها تفويت عددا من العقار في خرق لتوصيات مؤسسات دستورية من قبل ..تؤكد ذلك..! فهدفه تكريس السيطرة المطلقة على مقدرات المنطقة، ولأجل ذلك سخر جزءا من نخبتها لخدمة مصالحه الخاصة ،وتحريك بعض الأقلام للدفاع عن توجهاته الإقصائية من جهة،والهجوم على معارضيه من جهة أخرى..ألم تكن فترة الرئيس الأولى ،والثانية كافية للنهوض ،بأوضاع الإقليم الإقتصادية ،والإجتماعية!!!؛ ألم يكن يتباهى بكون فريقه منسجم ،ومتكامل ،وأن قراراته كانت تمر بسهولة!!!

لماذا لم يلتفت إلى شرائح المجتمع ،وحركاته المتعددة؟؛إلا بعد أن سمع كلاما مختلفا من السلطة الجديدة ،وللتذكير فقط هو نفس الكلام الذي كنا نقوله من قبل ..عندما كان الشارع الوادنوني ينتفض ضد الفساد الذي إستشرى بصورة غير مقبولة ،وتكالبت لوبياته على مظاهر الحياة ،فصار الإنسان غريبا فوق أرضه..،ألم يكن يرى عدد المعطلين في إزدياد سنويا ،وإحتجاجاتهم تتجاوز الحدود..ألم يكن يسمع أصوات الأرامل والمطلقات ،والمعاقين ،وأبناء المقاومة ،والأمهات المناضلات ،والمهمشين في إعتصامات ،ومسيرات ،ووقفات أمام مقر الولاية،والمقاطعات ،والمؤسسات الرسمية،وقصر البلدية...،بالمحصلة هم مسؤولون عن ماُسينا وأحزاننا،وعن خطوات الوراء المتتالية،ففي أقل من إحدى عشر سنة تغيرت قرى ومدن ،ودول ،وإنتقلت إلى البناء والتأسيس بعزيمة مسؤوليها ..،فالمقارنة التي يتحدث بها البعض بين كليميم ،والدار البيضاء غير ممكنة لأننا نحن في المؤخرة، فالدار البيضاء عاصمة المغرب الإقتصادية تحوي الألاف من المؤسسات الصناعية الكبرى ،والمتوسطة، والصغرى ،وسوق مالية كبرى،وجامعات ،ومعاهد ،وطرق سيارة ،وسكك حديد ،ومطارات ،وموانئ، ومستشفيات ،ومركبات رياضية،وأسواق تجارية ضخمة، وغيرها كثير...؛ في حين تبقى كليميم حاضرة وادنون تعيش على ذاكرة  لتاريخ عريق له جذوره في ربط شمال إفريقيا بجنوبها ،والساحلين..؛وفي هذا إستمرار لمزيد من التجاهل والنسيان،والإهانة ..اَخرها رفض السيد الرئيس السماح بإستغلال الخزانة الوسائطية للفرع المحلي لجمعية دولية لعقد ندوة فكرية تحت عنوان :"واقع البطالة بوادنون بين إنتظارات المعطل ،ومسؤولية الدولة، ودور المجالس المنتخبة"..؛وكأن هذا المرفق ملك خاص له..يمنحه لمن يرضى عنه!!! ،فقد برر رفضه بعبارة منقوصة "يتعذر في الوقت الراهن" في دهشة من أحد القيمين عليها الذي أكد أنها شاغرة خلال هذه الفترة ..هذه التصرفات تدخل في إطار سياسة ممنهجة يتبعها الرئيس هدفها تدمير ماتبقى من روح مناضلة تسعى إلى بناء منطقتها ،ونشر ثقافة التواصل مع باقي الفئات المتضررة وعلى رأسهم حركات المعطلين...



1396

2






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- خير الكلام ما قل ودل

مواطن

لكل شيء ادا ما تم نقصان
فلا يغر بطيب العيش انسان

في 22 أبريل 2014 الساعة 34 : 08

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- خلاعنا

منت واد نون

المشكل عن اهل كليميم ما حاد عبيد الوهاب يشريهم كانو فرحانين بذاك و ذرك عدل فيهم شبغى، ومني فتنو لو فتنو متعطلين، الين عادل لي بغى فالدشرة و اموالها، و عاد ايكول عن لحمير حاشاكم اغلى من اهل كليميم لي يسواو كون 200 درهم ولا اقل.

في 02 ماي 2014 الساعة 01 : 06

أبلغ عن تعليق غير لائق


تنبيه هام (17 دجنبر 2011 )   : لن ينشر أي تعليق يخرج عن أدبيات النقاش وإحترام الاخر , المرجوا الاطلاع على قوانين كتابة التعليق والالتزام بها حتى لا يحذف تعليقك

إضغط هنا

---------------

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

الجريدة ترحب بمساهماتك من اخبار ومقالات,البريد الرسمي للجريدة

sahpress@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



جماعة أبطيح، واقع مرير ومستقبل مجهول

هل يمثل فريق "شباب المسيرة" الصحراويين؟

الجمع العام العادي لنادي شباب المسيرة لكرة القدم بالعيون

يضربون عن الطعام من أجل لقمة العيش

مستشارو «أفركط» بكلميم يطلبون من وزير الداخلية إيقاف توظيفات قام بها رئيس الجماعة

بعد وفاة والدهما ... أبناء مايكل جاكسون لاول مرة في المدرسة!

استمرار مسلسل جرائم القتل بنواكشوط بشهر رمضان

جريدة وادنون الالكترونية تهنئكم بعيد الفطر

نقابة تعليمية بِطاطا تعترض على نتائج الحركة الانتقالية المحلية

مأساة التعليم بالمغرب

من يدعم الرئيس..! ومن يدافع عنه..!!





 
إعلان إشهاري

 
بكل وضوح

متى يقدم المسؤولون بوكالة الماء بكليميم استقالاتهم ؟!

 
الـهـضـرة عـلــيـك

الصحراء في الجغرافيا غربية وفي السياسة مغربية

 
اجي نكول لك شي

أحببتك في صمت

 
إضاءات قلم

إلى بلدتي الغالية..

 
إعلانات مباريات الوظائف
أكثر من 150 منصب شغل بالتكوين المهني

القوات المسلحة الملكية تعلن عن مباراة توظيف أكبر عدد من ضباط الصف خلال السنة الجديدة

الداخلية توجه مراسلة إلى جميع الجماعات الترابية لتحديد الأشباح وإطلق اكبر مباراة توظيف

تلاعبات رؤساء جماعات وملف الأشباح يدفعان وزير الداخلية إلى توقيف إجراء مباريات التوظيف بالجماعات

أسماء المؤطرات اللواتي قبلن لتدريس برنامج محو الامية بكليميم(لائحة)

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  دوليات

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون وتقافة

 
 

»  نداء انساني

 
 

»  مقالات

 
 

»  بيانات وبلاغات

 
 

»  شكايات

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  مختارات

 
 

»  الصورة لها معنى

 
 

»  مختفون

 
 

»  الوفــيــات

 
 

»  اقلام حرة

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  حديث الفوضى و النظام

 
 

»  جمعيات

 
 

»  إعلانات مباريات الوظائف

 
 

»  بكل موضوعية

 
 

»  بكل وضوح

 
 

»  المواطن يسأل والمسئول يجيب

 
 

»  الـهـضـرة عـلــيـك

 
 

»  اجي نكول لك شي

 
 

»  إضاءات قلم

 
 

»  مــن الــمــعــتــقــل

 
 

»  تطبيقات الاندرويد

 
 

»  ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

 
 
اعمدة اخبارية
 

»  أخبار كليميم وادنون

 
 

»  أخبار العيون بوجدور الساقية الحمراء

 
 

»  أخبار الداخلة وادي الذهب

 
 

»  دوليات

 
 

»  رياضة

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  سـيـاسـة

 
 
بكل موضوعية

5 أكتوبر ، الاحتفال بالمتعاقد ، بضحية أخرى من ضحايا الإرتجال ...

 
رياضة

النتائج الكاملة لذهاب دوري أبطال اوروبا ومواعيد مباريات الإياب


نتائج ذهاب دور 16 لدوري أبطال اوروبا

 
جمعيات
اتهامات مبطنة بالاختلاس للمكتب السابق لمؤسسة الإمام مالك بكوبنهاجن

تقرير حول الدورة التكوينية في الإسعافات الأولية على شكل فرق

ندوة علمية متميزة حول واقع اللغة العربية اليوم بكلميم.

 
ملف الصحراء

المينورسو ترفع حالة التأهب لدرجة القصوى تحسباً لردود فعل غاضبة على حرق شاب لنفسه بالكركرات

 
نداء انساني

دعوة للمساهمة في بناء مسجد حي النسيم بكليميم

 
مختارات
الشاي مقاوم للأمراض والشيخوخة (دراسة علمية)

لنحيلي القوام.. هكذا تكتسبون الوزن دون الإضرار بصحتكم

اخنوش وبن جلون ضمن الثلاث الأوائل بقائمة أثرياء المغرب العربي

 
مــن الــمــعــتــقــل

معتقل إسلامي يفارق الحياة بسبب..

 
الوفــيــات

وفاة الإطار الوادنوني "حسن باروطيل"

 
النشرة البريدية

 
البحث بالموقع
 
ارشيف الاستحقاقات الانتخابية
 

»  الانتخابات الجماعية والجهوية - 4 سبتمبر 2015

 
 

»  الانتخابات التشريعية 7 اكتوبر 2016

 
 
أرشيف كتاب الاعمدة
 

»  محمد فنيش

 
 

»  الطاهر باكري

 
 

»  محمد أحمد الومان

 
 

»  مقالات البشير حزام

 
 

»  مقالات ذ عبد الرحيم بوعيدة

 
 

»  مقالات د.بوزيد الغلى

 
 

»  مقالات علي بنصالح

 
 

»  مقالات عـبيد أعـبيد

 
 

»  ذ بوجيد محمد

 
 

»  بقلم: بوجمع بوتوميت

 
 

»  ذاكرة واد نون..من اعداد إبراهيم بدي

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  ذ سعيد حمو

 
 
تطبيقات الاندرويد
"واتساب" يطلق خاصية "صورة داخل صورة" لمستخدمي أندرويد

واتساب يُقدم تعديلاً غريباً في ميزة حذف الرسائل

"واتساب" يمنح مستخدميه ميزات "استثنائية" للحظر والدردشة

خطأ في "واتساب" يستنفد حزمة الإنترنت

 
الأكثر تعليقا
لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

شخصية العدد 27 : الكوري مسرور شخصية العطاء و الوفاء

لائحة بالأسماء والعقوبات التي اصدرتها المحكمة العسكرية بالرباط في حق معتقلي كديم ايزيك

 
الأكثر مشاهدة
لائحة رجال السلطة الغير مرغوب فيهم بالاقاليم الصحراوية

طفيليات العمل النقابي بكلميم

لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

 
ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

انقراض لباجدة قادم لا محالة

 

ظوابط النشر في الموقع| أهدافنا| أرسل مقال او خبر| أسباب عدم نشر تعليقك| إعفاء من المسؤولية

  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية.