للنشر على الموقع المرجو إرسال مقالاتكم ومساهماتكم على البريد الإلكتروني التالي : sahpress@gmail.com         أزمة طبيب جوهرة باب الصحراء ورئيس النادي السملالي تصل الى القضاء             الالاف يتظاهرون في الرباط للمطالبة باطلاق سراح معتقلي “حراك الريف” وهذا ما فعلته السلطات             هؤلاء يسيطرون على أراضي شاسعة بكليميم بشكل غير عادل ومدهش (اسماء)             نيجيرية تنجب خمسة توائم بعد 18 عاما من انقطاع الحمل             بوعيدة يوجه رسائل نارية لحلفائه ومعارضته والساكنة .. شاهد ماذا قال؟             مقتل شاب بطلق ناري نواحي الداخلة بسبب..             تعطيل الدستور             صدام حاد بين كنوبس والمصحات الخاصة والمنخرط هو الضحية             الداخلية تدقق في فواتير مشتريات بلديات وعمالات(السيارات ،المحروقات،وكراء المرافق )             المغرب يهدد بالانسحاب من منافسات “الكان”             الغموض يلف مقتل فرنسية مغربية الأصل بميرلفت             مواقع التواصل الاجتماعي تشتعل بالسخرية بعد استدعاء معاق بكرسي متحرك للتجنيد الاجباري             كعكة البرلمان تحول الأخير إلى حلبة للملاكمة والجماني يرسل بنشماس للمستعجلات             لاعبون عرب في نصف نهائي الأبطال وهذه مواعيد المباريات             السعودية بعد اتساع عزلتها،تغازل المغرب واطلاق اسم الملك محمد السادس على             الشركة الوطنية للنقل واللوجستيك عاجزة مالياً بسبب الفساد والفرقة الوطنية للشرطة تتحرك             سقوط هاوي لصيد بالقصبة من أعلى جرف بطانطان             "صحراء بريس" تعتذر لزوار الكرام عن توقف خدمة التعليقات بسبب خلل فني             الفَرْنَسة انتهاك للدستور والسيادة الوطنية.. والعربية ازمتها نفسية             تركي ال الشيخ يعلن عن زيارة الى المغرب والشارع منقسم بين رافض ومرحب،واتحاد الكرة يوضح             شابة هولندية تعلن إسلامها في صلاة الجمعة بمسجد باسا أمام المصلين            وقفة احتجاجية بالتروكاديرو بباريس للمطالبة بالقصاص في قضية الشهيد صيكا            مواجهات عنيفة وحرائق بمخيمات تندوف بسبب نزاع على أرض            عائلة تتهم رئيس جماعة طانطان بالاستيلاء على أرضهم وتحويلها لمصنع            شيوخ واهالي قبيلة يكوت بالصحراء يحتجون على ترامي الدولة على أراضيهم            الفنانة إليسا تتعمد ذكر اسم خاشقجي في حفلٍ لها بدبي وتخلق بلبلة بالسعودية           
إعلان إشهاري

 
صوت وصورة

شابة هولندية تعلن إسلامها في صلاة الجمعة بمسجد باسا أمام المصلين


وقفة احتجاجية بالتروكاديرو بباريس للمطالبة بالقصاص في قضية الشهيد صيكا


مواجهات عنيفة وحرائق بمخيمات تندوف بسبب نزاع على أرض


عائلة تتهم رئيس جماعة طانطان بالاستيلاء على أرضهم وتحويلها لمصنع


شيوخ واهالي قبيلة يكوت بالصحراء يحتجون على ترامي الدولة على أراضيهم

 
اقلام حرة

تعطيل الدستور


الفَرْنَسة انتهاك للدستور والسيادة الوطنية.. والعربية ازمتها نفسية


المهداوي طلب اللجوء إلى ماليزيا؟


ومن قال أن جريمتكم الشنعاء ستسقط بالتقادم؟؟


حيل الفقهاء..وموسم الرواج!!


والله.. إننا نستحق حياة أفضل.. وبالإمكان ولكن؟


الصنم إِلَهًا.. والمومياء رئيسا


الغواية

 
الصورة لها معنى

استغلال سيارة الجماعة في نقل مؤن الحفلات


مراسيم إنزال آخر علم اسباني من الصحراء سنة 1975

 
حديث الفوضى و النظام

علقوه على جدائل نخلة..

 
المواطن يسأل والمسئول يجيب

لقاء حصري وخاص مع رئيس مغسلة الرحمة بكليميم

 
قلم رصاص

في ذكرى مقتل عامل النظافة " أحمد نظيف "

 
بيانات وبلاغات
"صحراء بريس" تعتذر لزوار الكرام عن توقف خدمة التعليقات بسبب خلل فني

النقابة الوطنية للصحافة ترفض الحكم على الصحفيين الأربعة وتحمل بنشماس المسؤولية

جمعيات باوروبا تصدر بيانا حول ترامي مافيا العقار على الاف الهكتارات بجماعة اسرير

 
شكايات

مشرفي برنامج محو الأمية والتربية الغير النظامية افني يتظّلمون للديوان الملكي

 
دوليات
السعودية بعد اتساع عزلتها،تغازل المغرب واطلاق اسم الملك محمد السادس على

قتال دامي وحرائق في تندوف وانباء تؤكد سقوط عشرات جرحى(فيديو)

من هو رئيس المجلس العسكري السوداني عبد الفتاح برهان؟

الربيع العربي يطرق المنطقة العربية..بعد بوتفليقة ،عمر البشير ينضم لقائمة الساقطين

 
مختفون

البحث عن طفلة مختفي


البحث عن طفل مختفي

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

أنا مع السلم السلام، وضد الإرهاب والانتقام..
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 16 يناير 2015 الساعة 49 : 16


بقلم : اسماعيل الحلوتي

بعودتها ثانية في ظرف أسبوع عن الهجوم الإرهابي الدامي، الذي تعرضت له صباح يوم الأربعاء: 7 يناير 2015، الصحيفة الأسبوعية الفرنسية الساخرة "شارلي إيبدو"، وذهب ضحيته 12 شخصا من بينهم ثمانية صحافيين، بسبب رسومها المسيئة إلى النبي الكريم سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام، إلى إصدار عدد جديد من ثلاثة ملايين نسخة ب16 لغة وزعت على 25 بلدا، يتصدر صفحته الأولى رسم كاريكاتوري آخر مسيء إلى سيد الخلق، تكون بذلك قد أعلنت للعالم أجمع أنها ماضية في استفزازاتها، متحدية بذلك مشاعر قرابة مليار وسبعمائة مليون مسلما، دون أن يجعلها الحادث المأساوي تكف عن إهاناتها المتكررة منذ سنة 2006...
     وبالنظر إلى تمسك الصحيفة بأسلوبها الفج والمزعج، الذي تعلم حجم آثاره النفسية على المسلمين، فإنها لا تضر فقط بالمفهوم الصحيح لحرية الرأي والتعبير حين تتجاوز حدودها، وإنما تساهم بشكل وافر في تغذية التطرف، وتعبد طريق الإرهاب وبث الكراهية في أعماق المتشددين. وإذ نستحضر موقف اللاعب الدولي: عبد الحميد الكوتري المحترف في فرنسا مع فريق "مونبولييه"، الذي رفض قبل إجراء مقابلته مع فريق "أولمبيك مرسيليا"، ارتداء قميص يحمل عبارة: "JE SUIS CHARLIE"، ليس من باب التشفي، وهو يدرك أنه -لا قدر الله- قد يأتي عليه يوم يلقى نفس المصير، ولكنه رفض مهاجمتها لنبيه، سيما وأنها اختارت هذه المرة أن تتزامن إساءتها مع أجواء الاحتفاء بذكرى المولد النبوي الشريف، فإننا لا ننسى أيضا الموقف الشهم للوفد المغربي، عندما اكتفى وزير الخارجية والتعاون السيد: صلاح الدين مزوار بتقديم واجب العزاء إلى الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند في قصر الأليزي، ممتنعا عن السير تحت يافطات تحمل رسوما تسيء إلى رسول الله، ومقاطعا مسيرة التضامن المنظمة بالعاصمة باريس يوم الأحد: 11 يناير 2015، تلك التي ضمت من بين الحاضرين في صفوفها أكبر مجرمي الحروب، الملطخة أيديهم بدماء الشهداء الفلسطينيين الأبرياء، رئيس الوزراء الإسرائيلي السفاح بنيامين نتنياهو...
     لا نعتقد أن مسلما عاقلا يبارك مثل هذا الهجوم الوحشي، ولا أي عمل إرهابي آخر مهما كانت المسوغات والظروف، لا لشيء سوى أن الإسلام دين التسامح ونبذ العنف، ولإيمان المسلمين الشديد بأن من بين عناصر التسامح الاحترام المتبادل، التساوي في الحقوق، التسليم المطلق بحرية التدين، الحفاظ على الخصوصيات الثقافية وعدم السماح بانتهاكها. فالإسلام لم ولن يكون يوما دين ترهيب أو ترويع، بل هو دين محبة ووئام، ينطلق من قوة وصفح وليس من ضعف وانتقام، وقد نهى الله في كتابه العزيز عن الاستهزاء بالآخرين لما في ذلك من ضرر، بقوله تعالى: " يا أيها الذين آمنوا لا يسخر قوم من قوم عسى أن يكونوا خيرا منهم...". صحيح أن أولئك الرسامين لا يؤمنون بالله وبرسله، لكن هذا لا يشفع لهم بإشعال نار الفتنة وإثارة الحروب. ولعل ما يجسد قيمة التسامح لدى الرسول الأكرم، أنه رغم ما لقيه من ظلم واضطهاد من قبل مشركي قريش، ورغم ما توفر له من قوة عند عودته لفتح مكة، لم يسع إلى رد الصاع صاعين والانتقام، بل عفا عن المسيئين إليه وأمر بإطلاق سراحهم بالقول: "اذهبوا فأنتم الطلقاء". وهذا لا يعني أن كل المسلمين بهذا القدر من الثبات والحلم للعفو عن المذنبين في حقهم، والصبر على أذيتهم، كما قال جل جلاله: " والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس، والله يحب المحسنين"، فهناك فئة من الناس تدعي انتماءها الإسلامي، لكنها لجهالتها العمياء باتت تشكل خطرا داهما على المسلمين وغيرهم..
     فالإرهاب وإن تعددت مفاهيمه، سيظل عملا بربريا وهمجيا، يلازم الإنسان في حله وترحاله، ما لم تسارع سائر الدول المتقدمة إلى إعادة النظر في مقارباتها، للحد من شيوعه بيننا والتقليص من ضحاياه. إنه وحش بلا ملامح، لا يستطيع أحد التكهن بأوقات ظهوره، ومن شأنه ترويع النفوس الآمنة في كل مكان واغتصاب أرواح الأبرياء... إنه فعل إجرامي مخالف لكل القيم الإنسانية، وقد ينجم عن شخص متهور أو عن عصابة مدربة أو عن دولة... وحتى من قبل حكام على شعوبهم عبر القهر والتجويع وكبت الحريات... والإرهاب عامة من أخطر ظواهر تدمير الحضارات وسفك الدماء، تنميه الحملات الداعمة لقوى الظلم واستعباد الشعوب المستضعفة، والمعادية بوجه خاص للمسلمين الذين ما فتئوا يتعرضون إلى الاضطهاد، بجريرة جماعات متشددة وخارجة عن القانون.
     وليس من العدالة ولا الحكمة في شيء، أن يستمر الغرب متماديا في سياسة الكيل بمكيالين، فالمواطن اليهودي مثلا عندما يقدم على ارتكاب مجزرة ما تنسب إليه الإصابة بخلل عقلي أو ما شابه ذلك، بينما ينعت المسلم بالتطرف والإرهاب، في حين أنهما متساويان معا في بشاعة الجرم. إن المسلمين ضاقوا ذرعا بتوالي انتهاك حرمات دينهم والمساس برمزه العظيم، عبر نشر كتابات ورسوم وإنتاج أفلام بدعوى حرية التعبير، والحرية براء لأنها ليست تحريضا على الكراهية والميز والانتقام. والأخطر من ذلك، أنه بمجرد وقوع تلك المذبحة الشنعاء، التي اهتزت لها قلوب المسلمين قبل غيرهم، أصبحت الجالية المسلمة مستهدفة من طرف المتعصبين في الحركات اليمينية المتطرفة، وتعرضت مساجد العبادة ومحلاتهم التجارية للاعتداء في فرنسا وألمانيا بوجه خاص، وصار كل مسلم في بلاد المهجر يشعر بالذنب تجاه جريمة نكراء، ارتكبت ضدا عن إرادته باسم الدفاع عن الدين...
     فالغرب مطالب بتغيير نظرته للإسلام والإقرار بالمساواة بين الديانات، ومساعدة الدول الإسلامية على تجاوز معيقات التنمية البشرية، إذ لا يعقل أن تسن قوانين لتجريم معاداة السامية في العالم، ويصبح لإسرائيل يد طولى في بسط هيمنتها الاستعمارية، والتمادي في غطرستها ونهجها الإجرامي ضد الشعب الفلسطيني الأعزل لأزيد من ستين سنة، فيما يظل الإسلام عرضة للازدراء، الاتهام بالإرهاب والتطرف والتهكم... ألا يعد ما يتعرض إليه شعب فلسطين في قطاع غزة من إبادة جماعية، أفظع كل أنواع الإرهاب؟ وما معنى أن يشنق زعيم عربي مهما كانت ديكتاتورياته، صباح يوم عيد الأضحى المبارك أمام أنظار العالم الإسلامي؟ وهل ما يعيشه الشعب السوري من تقتيل جماعي، بواسطة براميل متفجرة وسلاح غربي فتاك، لا يدخل في دائرة التطرف والإرهاب؟
     نحن ننبذ كافة مظاهر العنف وخطاب الحقد والكراهية، نشجب كل أشكال التطرف والإرهاب، نؤمن بحماية حقوق الإنسان كاملة، لكننا نرفض الاستمرار في استفزاز شعوبنا بالإساءة إلى نبينا الأعظم. وليعلم الجميع أننا الأكثر تضررا من ردات الفعل الإرهابية، التي يحولها اليمين المتطرف إلى ذريعة لمهاجمة المسلمين، المطالبة بطردهم وإفقادهم الكثير من التعاطف الدولي في كسب قضاياهم المصيرية..



766

0






تنبيه هام (17 دجنبر 2011 )   : لن ينشر أي تعليق يخرج عن أدبيات النقاش وإحترام الاخر , المرجوا الاطلاع على قوانين كتابة التعليق والالتزام بها حتى لا يحذف تعليقك

إضغط هنا

---------------

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

الجريدة ترحب بمساهماتك من اخبار ومقالات,البريد الرسمي للجريدة

sahpress@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



جماعة أبطيح، واقع مرير ومستقبل مجهول

حصيلة سنة من عمل المجلس البلدي لسيدي إفني: مهرجانان وحمام وغرفة نوم

المغرب لم يكن مستعدا لاستقبال مواكب العائدين من تندوف

توقيف رئيس مصلحة الشرطة القضائية بأدرار في قضية مقتل ضابطة

معتقل جزائري سابق في غوانتنامو يؤكد ان الامريكيين أجبروا معتقلين عربا على إظهار عوراتهم وملامسة أجسا

السيدات الأول في موريتانيا حاكمات من وراء ستار:إحداهن طردت من القصر الرئاسي وأخرى سجنت

النعمة الباه الناطق الرسمي باسم السياحة بإقليم السمارة

محمد لمين الراكب ، رئيس" جمعية العائدين للوحدة والتنمية بالسمارة"

السيد النائب الإقليمي لوزارة الشباب والرياضة بالسمارة

عالي الغز الكاتب العام الجهوي للجمعية الوطنية لقدماء المحاربين

مجلس أوربي للقبيلة... لماذا ؟

تجار المخدرات بالعيون يتسلقون السلم السياسي

مفوض وكالة تنمية الجنوب يشحذ النقود على عتبة ضريح بجماعة آسرير. !!

أنا مع السلم السلام، وضد الإرهاب والانتقام..

صحف : تحرير الاسعار يدخل حيز التنفيد-النقابات تشهر ورقة الاضراب

ساكنة الجماعة القروية اباينو باقليم كلميم ينظمون وقفة احتجاجية مطالبين بالامن

لقاء مشبوه بين عبد الوهاب بلفقيه والوالي الجديد لجهة كليميم وادنون قبل تنصيبه.

لقاء مرتقب بين وفد من “إخوان الجزائر” وحزب العدالة والتنمية الشهر الجاري تزامنا مع أول زيارة ل





 
إعلان إشهاري

 
بكل وضوح

متى يقدم المسؤولون بوكالة الماء بكليميم استقالاتهم ؟!

 
الـهـضـرة عـلــيـك

الصحراء في الجغرافيا غربية وفي السياسة مغربية

 
اجي نكول لك شي

أحببتك في صمت

 
إضاءات قلم

إلى بلدتي الغالية..

 
إعلانات مباريات الوظائف
أكثر من 150 منصب شغل بالتكوين المهني

القوات المسلحة الملكية تعلن عن مباراة توظيف أكبر عدد من ضباط الصف خلال السنة الجديدة

الداخلية توجه مراسلة إلى جميع الجماعات الترابية لتحديد الأشباح وإطلق اكبر مباراة توظيف

تلاعبات رؤساء جماعات وملف الأشباح يدفعان وزير الداخلية إلى توقيف إجراء مباريات التوظيف بالجماعات

أسماء المؤطرات اللواتي قبلن لتدريس برنامج محو الامية بكليميم(لائحة)

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  دوليات

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون وتقافة

 
 

»  نداء انساني

 
 

»  مقالات

 
 

»  بيانات وبلاغات

 
 

»  شكايات

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  مختارات

 
 

»  الصورة لها معنى

 
 

»  مختفون

 
 

»  الوفــيــات

 
 

»  اقلام حرة

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  حديث الفوضى و النظام

 
 

»  جمعيات

 
 

»  إعلانات مباريات الوظائف

 
 

»  بكل موضوعية

 
 

»  بكل وضوح

 
 

»  المواطن يسأل والمسئول يجيب

 
 

»  الـهـضـرة عـلــيـك

 
 

»  اجي نكول لك شي

 
 

»  إضاءات قلم

 
 

»  مــن الــمــعــتــقــل

 
 

»  تطبيقات الاندرويد

 
 

»  ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

 
 
اعمدة اخبارية
 

»  أخبار كليميم وادنون

 
 

»  أخبار العيون بوجدور الساقية الحمراء

 
 

»  أخبار الداخلة وادي الذهب

 
 

»  دوليات

 
 

»  رياضة

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  سـيـاسـة

 
 
بكل موضوعية

5 أكتوبر ، الاحتفال بالمتعاقد ، بضحية أخرى من ضحايا الإرتجال ...

 
رياضة

المغرب يهدد بالانسحاب من منافسات “الكان”


لاعبون عرب في نصف نهائي الأبطال وهذه مواعيد المباريات

 
جمعيات
اتهامات مبطنة بالاختلاس للمكتب السابق لمؤسسة الإمام مالك بكوبنهاجن

تقرير حول الدورة التكوينية في الإسعافات الأولية على شكل فرق

ندوة علمية متميزة حول واقع اللغة العربية اليوم بكلميم.

 
ملف الصحراء

هذ ما جاء في التقرير الأولي للأمم المتحدة، الموجه إلى مجلس الأمن حول الصحراء

 
نداء انساني

دعوة للمساهمة في بناء مسجد حي النسيم بكليميم

 
مختارات
نيجيرية تنجب خمسة توائم بعد 18 عاما من انقطاع الحمل

تعرف على مشروب سحري مهدئ للسعال ومزيل للبلغم

أغلى طلاق بالعالم وصلت قيمته ما يقارب 4 مليار

 
مــن الــمــعــتــقــل

ترحيل ناصر الزفزافي ورفاقه إلى سجون مختلفة قرار أمني سياسي

 
الوفــيــات

وفاة الإطار الوادنوني "حسن باروطيل"

 
النشرة البريدية

 
البحث بالموقع
 
ارشيف الاستحقاقات الانتخابية
 

»  الانتخابات الجماعية والجهوية - 4 سبتمبر 2015

 
 

»  الانتخابات التشريعية 7 اكتوبر 2016

 
 
أرشيف كتاب الاعمدة
 

»  محمد فنيش

 
 

»  الطاهر باكري

 
 

»  محمد أحمد الومان

 
 

»  مقالات البشير حزام

 
 

»  مقالات ذ عبد الرحيم بوعيدة

 
 

»  مقالات د.بوزيد الغلى

 
 

»  مقالات علي بنصالح

 
 

»  مقالات عـبيد أعـبيد

 
 

»  ذ بوجيد محمد

 
 

»  بقلم: بوجمع بوتوميت

 
 

»  ذاكرة واد نون..من اعداد إبراهيم بدي

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  ذ سعيد حمو

 
 
تطبيقات الاندرويد
"واتساب" يطلق خاصية "صورة داخل صورة" لمستخدمي أندرويد

واتساب يُقدم تعديلاً غريباً في ميزة حذف الرسائل

"واتساب" يمنح مستخدميه ميزات "استثنائية" للحظر والدردشة

خطأ في "واتساب" يستنفد حزمة الإنترنت

 
الأكثر تعليقا
شخصية العدد 27 : الكوري مسرور شخصية العطاء و الوفاء

لائحة بالأسماء والعقوبات التي اصدرتها المحكمة العسكرية بالرباط في حق معتقلي كديم ايزيك

 
الأكثر مشاهدة
لائحة رجال السلطة الغير مرغوب فيهم بالاقاليم الصحراوية

لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

طفيليات العمل النقابي بكلميم

 
ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

انقراض لباجدة قادم لا محالة

 

ظوابط النشر في الموقع| أهدافنا| أرسل مقال او خبر| أسباب عدم نشر تعليقك| إعفاء من المسؤولية

  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية.