للنشر على الموقع المرجو إرسال مقالاتكم ومساهماتكم على البريد الإلكتروني التالي : sahpress@gmail.com         أزمة طبيب جوهرة باب الصحراء ورئيس النادي السملالي تصل الى القضاء             الالاف يتظاهرون في الرباط للمطالبة باطلاق سراح معتقلي “حراك الريف” وهذا ما فعلته السلطات             هؤلاء يسيطرون على أراضي شاسعة بكليميم بشكل غير عادل ومدهش (اسماء)             نيجيرية تنجب خمسة توائم بعد 18 عاما من انقطاع الحمل             بوعيدة يوجه رسائل نارية لحلفائه ومعارضته والساكنة .. شاهد ماذا قال؟             مقتل شاب بطلق ناري نواحي الداخلة بسبب..             تعطيل الدستور             صدام حاد بين كنوبس والمصحات الخاصة والمنخرط هو الضحية             الداخلية تدقق في فواتير مشتريات بلديات وعمالات(السيارات ،المحروقات،وكراء المرافق )             المغرب يهدد بالانسحاب من منافسات “الكان”             الغموض يلف مقتل فرنسية مغربية الأصل بميرلفت             مواقع التواصل الاجتماعي تشتعل بالسخرية بعد استدعاء معاق بكرسي متحرك للتجنيد الاجباري             كعكة البرلمان تحول الأخير إلى حلبة للملاكمة والجماني يرسل بنشماس للمستعجلات             لاعبون عرب في نصف نهائي الأبطال وهذه مواعيد المباريات             السعودية بعد اتساع عزلتها،تغازل المغرب واطلاق اسم الملك محمد السادس على             الشركة الوطنية للنقل واللوجستيك عاجزة مالياً بسبب الفساد والفرقة الوطنية للشرطة تتحرك             سقوط هاوي لصيد بالقصبة من أعلى جرف بطانطان             "صحراء بريس" تعتذر لزوار الكرام عن توقف خدمة التعليقات بسبب خلل فني             الفَرْنَسة انتهاك للدستور والسيادة الوطنية.. والعربية ازمتها نفسية             تركي ال الشيخ يعلن عن زيارة الى المغرب والشارع منقسم بين رافض ومرحب،واتحاد الكرة يوضح             شابة هولندية تعلن إسلامها في صلاة الجمعة بمسجد باسا أمام المصلين            وقفة احتجاجية بالتروكاديرو بباريس للمطالبة بالقصاص في قضية الشهيد صيكا            مواجهات عنيفة وحرائق بمخيمات تندوف بسبب نزاع على أرض            عائلة تتهم رئيس جماعة طانطان بالاستيلاء على أرضهم وتحويلها لمصنع            شيوخ واهالي قبيلة يكوت بالصحراء يحتجون على ترامي الدولة على أراضيهم            الفنانة إليسا تتعمد ذكر اسم خاشقجي في حفلٍ لها بدبي وتخلق بلبلة بالسعودية           
إعلان إشهاري

 
صوت وصورة

شابة هولندية تعلن إسلامها في صلاة الجمعة بمسجد باسا أمام المصلين


وقفة احتجاجية بالتروكاديرو بباريس للمطالبة بالقصاص في قضية الشهيد صيكا


مواجهات عنيفة وحرائق بمخيمات تندوف بسبب نزاع على أرض


عائلة تتهم رئيس جماعة طانطان بالاستيلاء على أرضهم وتحويلها لمصنع


شيوخ واهالي قبيلة يكوت بالصحراء يحتجون على ترامي الدولة على أراضيهم

 
اقلام حرة

تعطيل الدستور


الفَرْنَسة انتهاك للدستور والسيادة الوطنية.. والعربية ازمتها نفسية


المهداوي طلب اللجوء إلى ماليزيا؟


ومن قال أن جريمتكم الشنعاء ستسقط بالتقادم؟؟


حيل الفقهاء..وموسم الرواج!!


والله.. إننا نستحق حياة أفضل.. وبالإمكان ولكن؟


الصنم إِلَهًا.. والمومياء رئيسا


الغواية

 
الصورة لها معنى

استغلال سيارة الجماعة في نقل مؤن الحفلات


مراسيم إنزال آخر علم اسباني من الصحراء سنة 1975

 
حديث الفوضى و النظام

علقوه على جدائل نخلة..

 
المواطن يسأل والمسئول يجيب

لقاء حصري وخاص مع رئيس مغسلة الرحمة بكليميم

 
قلم رصاص

في ذكرى مقتل عامل النظافة " أحمد نظيف "

 
بيانات وبلاغات
"صحراء بريس" تعتذر لزوار الكرام عن توقف خدمة التعليقات بسبب خلل فني

النقابة الوطنية للصحافة ترفض الحكم على الصحفيين الأربعة وتحمل بنشماس المسؤولية

جمعيات باوروبا تصدر بيانا حول ترامي مافيا العقار على الاف الهكتارات بجماعة اسرير

 
شكايات

مشرفي برنامج محو الأمية والتربية الغير النظامية افني يتظّلمون للديوان الملكي

 
دوليات
السعودية بعد اتساع عزلتها،تغازل المغرب واطلاق اسم الملك محمد السادس على

قتال دامي وحرائق في تندوف وانباء تؤكد سقوط عشرات جرحى(فيديو)

من هو رئيس المجلس العسكري السوداني عبد الفتاح برهان؟

الربيع العربي يطرق المنطقة العربية..بعد بوتفليقة ،عمر البشير ينضم لقائمة الساقطين

 
مختفون

البحث عن طفلة مختفي


البحث عن طفل مختفي

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

مخاوف متعلقة ببروز "قوة مدنية" في الصحراء
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 25 فبراير 2015 الساعة 08 : 09


بقلم : خليفة اعراب


لقد بات العقل السياسي الصحراوي (اعني في هذا المقام بالعقل السياسي الصحراوي: النتيجة المترتبة عن تفاعل ثلاثة قوى أساسية متحكمة في تشكيل التفكير السياسي الصحراوي الراهن: الثقافة البيضانية المجالية، ثقافة المدينة في الحواضر الكبرى، المشكل السياسي)، يواجه مشكلات نظرية جديدة للغاية، ويواجهه تغيير جذري في صورته المبكرة، أي التي دشنت لها سلطة ايت الأربعين مدعومة بتراتبية اجتماعية في البنية المشكلة للسلوك السلطوي القبلي، وهو أمر له خلفيات نظرية راسخة، إلا أن المقام لا يسمح بالخوض في تفاصيلها، لأسباب نؤجل الإعلان عنها إلى حينها. ومع ذلك لا بد من التنبيه على أن هناك مشكلات نظرية فاجأت العقل السياسي الصحراوي، وهي سبب مباشر في انحصار طرفيه الأكثر مواجهة، ولعل أهم مظاهر هذا التغيير الذي حدث للعقل السياسي الصحراوي، هو انكشاف علامات قوية دالة على بروز قوة جديدة سوف تعمل إلى تقسميه على قسميه السابقين على أساس تركيبه من جديد ليوافق طبيعة التحولات، قلت بات كل قسم يواجه بكل ما يتوفر عليه من استراتيجيات متاحة، للحد من تطور العقل السياسي الصحراوي في اتجاه إحداث قوة مدنية صحراوية، تتجاوز ثنائية، مغربي- صحراوي، أو صحراوي- صحراوي إلى صيغة مواطن مغربي مهتم بقضاياه الوطنية والمحلية على حد سواء لأنه ببساطة شديدة لم يعد هناك فاصل بين القضايا الوطنية والمحلية وهو أمر بدأ بشكل فعلي يدفع بطرفي التجاذب إلى مراكز ضيقة في اتجاه ظهور مجال عمومي للتداول السياسي.
وذلك من خلال توزيع  مخاوف متعلقة بأن انشطار العقل السياسي (أعني الانشطار الثاني) سوف يجعل من المسألة التي تم التعبير عنها انطلاقا من ثنائية (خائن أو وطني) ، تواجه الصحراويون، في الأقاليم الصحراوية وفي شمال المملكة، على حد سواء، وهو أمر سيجعل من الانشطار الأول يفقد خاصية الاستثمار السري لمخاوف الصحراويون، أي أن إمكانية اختراق النخب في المستقبل انطلاقا من هذه العملية التقليدية، أمر لم يعد ممكن على الإطلاق، وهو أمر يعجل بدون أدنى شك، في أن يتحالف أو على الأقل أن يتخذ سلوك طرفي الانشطار الأول شكل تضامن، لمواجهة احتمالية الانشطار الثاني في العقل السياسي الصحراوي، الذي سينهي الثنائية التي خلفها الانشطار الأول إلا أنه ليس على المواصفات المطلوبة، بالنسبة لطرفي الانشطار الأول، أي أن النخب التقليدية التي باتت تبحث عن أي مناسبة (المواسم الدينية، الأربعينيات، وغيرها) لتأكيد النصف الأول من الانشطار الأول أي مغربي - صحراوي، ولا الحركات الاحتجاجية التي ترتكز على صحراوي-صحراوي، والتي يتم استثمارها من طرف مؤيدين النصف الثاني من الانشطار الأول، باتا عاجزين وبشكل تام عن صياغة أجوبة ملائمة تواكب التحولات العميقة التي طالت الإنسان والمجال في الصحراء على حد سواء، وهو ما يفسر انحصار العقل السياسي الصحراوي، انطلاقا من الطبيعة التي خلفها الانشطار الأول، ولا أزعم في هذا المقام أن هناك إمكانية تحول دون دخول العقل السياسي الصحراوي في فراغ، لكن في الوقت ذاته سوف لن يستسلما طرفي الانشطار الأول، اللذان باتا يمثلان بلغة كلامية، اديولوجية الجبر، التقليدية، أي أن "الفرد الصحراوي" خاضع لجبرية إحدى طرفي الانشطار (فالخائن في النصف الأول من الانشطار هو وطني في النصف الثاني، والخائن في النصف الثاني من الانشطار الأول وطني في النصف الأول) وهو تفسير تهكمي للتاريخ، بل يكاد يكون أسوء أشكال التفسير على الإطلاق، بالخصوص أن الخطاب المدني في الصحراء، سوف يجبر طرفي الانشطار على استثمار عناصره، من خلال المحاولات التعبيرية المدنية عن الاختلافات القائمة بينهما، وهو أمر على أي حال غير متاح، فالنصف الأول من الانشطار الأول يرغب بشدة أن تبقى الحياة العامة في الصحراء تتمتع بالطابع القبلي، وهو أمر يتيح استمرار إمكانية التأثير التقليدي، أما النصف الثاني من الانشطار الأول، فهو يشتغل على مساوئ النصف الأول، ويحاول جاهدا تقديم نفسه على أنه البديل "الوطني" إلا أنه عاجز وبشكل تام عن تقديم معنى متميز وواضح للوطنية مادامت الاختيارات لا تزال خاضعة للتمايزات القبلية في الصحراء، وهو الأمر الذي يبقي على نشاط النصف الأول من الانشطار الأول حيوي. وجمود حركة النصف الثاني. وبطبيعة الحال أمر بطبيعة الحال ناجم عن أن التحولات التي شهدتها الحواضر الكبرى نفسها لا زالت بين طرفي التأثير بنية تقليدية (المخزن) وبنية حديثة (الدولة الوطنية)
أما السؤال الذي يفرض نفسه بقوة في هذا المقام: إلى أي حد أمكن لهذه الاستراتيجيات المتعارضة إدراك قوة المفاهيم المدنية؟
وحتى لا يلتبس الأمر على بعض القراء الأكاديميين، فأنا هنا لا أعني أن الصحراويون أدركوا معنى الحداثة السياسية، فهو أمر لا يزال ملتبس بشكل كبير عند النخب الفكرية بل وحتى الهامات الفكرية الكبيرة في جامعاتنا المغربية، كون الجدال لا يزال قائم حول هل من المناسب تبيئة المفاهيم السياسية الحداثية، أم المضي قدما في اقتحام غمار هذه التجربة التي تنطوي على مخاطر لا تحصى، إلا أنه في الوقت ذاته ونتيجة مباشرة لولوج أبناء الصحراء الجامعات، فقد بدأت على الأقل تبرز مفاهيم أولية، بل تكاد بدائية على نحو ما في الحياة العامة في الصحراء، وعلى نحو ما أقدمه أنا بالذات، وعلى الرغم كذلك من هذه المعيقات المرتبطة بالمنطلقات النظرية للمفاهيم المدنية، فإنها، بالفعل بدأت تقتحم فئات واسعة من ساكنة الأقاليم الصحراوية، بالخصوص إقليم "كلميم، حاضرة واد نون وأعرق مدن الصحراء كون ساكنة كلميم، راكموا ما يكفي التجارب بالخصوص أن النخب الفكرية الرائدة والصامتة في الصحراء هي من العمق التكني العريق، أما أبواق الترويج الثقافي الصحراوي فيتصببون عرقا في وسائل الإعلام.

في الأخير: أمكن الافتراض وبشيء من اليقين، أن بروز قوى مدنية في الصحراء بات مسألة وقت لا أكثر، باعتباره البديل التاريخي، لكل أشكال التعبير السلطوية التقليدية، وأن مصطلحات من قبيل أعيان، شيوخ قبائل ومدافعين عن الشعب الصحراوي، سوف تتبدد لصالح قوة التعبير المؤسساتي، أي التمييز بين السلطة الفردية، وبين السلطة العمومية، وهو أمر سوف يدشن لا محالة لمرحلة جديدة في تاريخ الصحراء والصحراويون. فان يبقى الصحراويون حالة خاصة واستثنائية أمر ينطبق فقط على ذوي الاحتياجات الخاصة.



1539

0






تنبيه هام (17 دجنبر 2011 )   : لن ينشر أي تعليق يخرج عن أدبيات النقاش وإحترام الاخر , المرجوا الاطلاع على قوانين كتابة التعليق والالتزام بها حتى لا يحذف تعليقك

إضغط هنا

---------------

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

الجريدة ترحب بمساهماتك من اخبار ومقالات,البريد الرسمي للجريدة

sahpress@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



المغرب لم يكن مستعدا لاستقبال مواكب العائدين من تندوف

اقليم طاطا :مستشارون جماعيون يشرفون على مبارات توظيف

ولد سيدي مولود المسؤول ألامني بالبوليساريو سأعود إلى تندوف وليحصل ما يحصل

القدرات العسكرية للجيش الجزائري تقلق اسرائيل

معمر القذافي يبشر للإسلام أمام عشرات الشابات بإيطاليا

لك وحدك...من بين هذا الوجود

إنقطاع التيار الكهربائي عن مدينة كلميم والضواحي

الربيب ..... يشكو بته وحزنه...

عائلات معوزة بالعيون تترقب عملية الاستفادة من بطائق الإنعاش والبقع الأرضية بتخوف كبير

مهندسون وتقنيون صين بالجماعة القروية لابطيح بإقليم طانطان؟

تلاميذ الثانوية التقنية بالعيون يفجرون المسكوت عنه داخل مؤسستهم

غياب مستمر للأطباء وعلاجات مجانية تتحول إلى مؤدى عنها بمستشفى الحسن بن المهدي بالعيون

العيون: على إثر تفاقم الأوضاع المزرية بمستشفى العيون فعاليات حقوقية تدخل على الخط

ضرب ورفس والأمن يمنع الحقوقيين من مرافقة الوزير الرميد

اعتقال عصابة اجرامية بمدينة كليميم متخصصة في سرقة المحلات التجارية

قراءة في عناوين الصحف الصادرة اليوم االخميس 7 نونبر 2013

أسباب فشل المنهاج التربوي المدرسي للفترة الممتدة من سنة 2002 الى اليوم

الحر بالإشارة و العبد بالحجارة

عرض لعناوين الصحف الوطنية الصادرة اليوم الاربعاء 14 ماي 2014

قراءة في الصحف المغربية الصادرة اليوم





 
إعلان إشهاري

 
بكل وضوح

متى يقدم المسؤولون بوكالة الماء بكليميم استقالاتهم ؟!

 
الـهـضـرة عـلــيـك

الصحراء في الجغرافيا غربية وفي السياسة مغربية

 
اجي نكول لك شي

أحببتك في صمت

 
إضاءات قلم

إلى بلدتي الغالية..

 
إعلانات مباريات الوظائف
أكثر من 150 منصب شغل بالتكوين المهني

القوات المسلحة الملكية تعلن عن مباراة توظيف أكبر عدد من ضباط الصف خلال السنة الجديدة

الداخلية توجه مراسلة إلى جميع الجماعات الترابية لتحديد الأشباح وإطلق اكبر مباراة توظيف

تلاعبات رؤساء جماعات وملف الأشباح يدفعان وزير الداخلية إلى توقيف إجراء مباريات التوظيف بالجماعات

أسماء المؤطرات اللواتي قبلن لتدريس برنامج محو الامية بكليميم(لائحة)

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  دوليات

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون وتقافة

 
 

»  نداء انساني

 
 

»  مقالات

 
 

»  بيانات وبلاغات

 
 

»  شكايات

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  مختارات

 
 

»  الصورة لها معنى

 
 

»  مختفون

 
 

»  الوفــيــات

 
 

»  اقلام حرة

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  حديث الفوضى و النظام

 
 

»  جمعيات

 
 

»  إعلانات مباريات الوظائف

 
 

»  بكل موضوعية

 
 

»  بكل وضوح

 
 

»  المواطن يسأل والمسئول يجيب

 
 

»  الـهـضـرة عـلــيـك

 
 

»  اجي نكول لك شي

 
 

»  إضاءات قلم

 
 

»  مــن الــمــعــتــقــل

 
 

»  تطبيقات الاندرويد

 
 

»  ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

 
 
اعمدة اخبارية
 

»  أخبار كليميم وادنون

 
 

»  أخبار العيون بوجدور الساقية الحمراء

 
 

»  أخبار الداخلة وادي الذهب

 
 

»  دوليات

 
 

»  رياضة

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  سـيـاسـة

 
 
بكل موضوعية

5 أكتوبر ، الاحتفال بالمتعاقد ، بضحية أخرى من ضحايا الإرتجال ...

 
رياضة

المغرب يهدد بالانسحاب من منافسات “الكان”


لاعبون عرب في نصف نهائي الأبطال وهذه مواعيد المباريات

 
جمعيات
اتهامات مبطنة بالاختلاس للمكتب السابق لمؤسسة الإمام مالك بكوبنهاجن

تقرير حول الدورة التكوينية في الإسعافات الأولية على شكل فرق

ندوة علمية متميزة حول واقع اللغة العربية اليوم بكلميم.

 
ملف الصحراء

هذ ما جاء في التقرير الأولي للأمم المتحدة، الموجه إلى مجلس الأمن حول الصحراء

 
نداء انساني

دعوة للمساهمة في بناء مسجد حي النسيم بكليميم

 
مختارات
نيجيرية تنجب خمسة توائم بعد 18 عاما من انقطاع الحمل

تعرف على مشروب سحري مهدئ للسعال ومزيل للبلغم

أغلى طلاق بالعالم وصلت قيمته ما يقارب 4 مليار

 
مــن الــمــعــتــقــل

ترحيل ناصر الزفزافي ورفاقه إلى سجون مختلفة قرار أمني سياسي

 
الوفــيــات

وفاة الإطار الوادنوني "حسن باروطيل"

 
النشرة البريدية

 
البحث بالموقع
 
ارشيف الاستحقاقات الانتخابية
 

»  الانتخابات الجماعية والجهوية - 4 سبتمبر 2015

 
 

»  الانتخابات التشريعية 7 اكتوبر 2016

 
 
أرشيف كتاب الاعمدة
 

»  محمد فنيش

 
 

»  الطاهر باكري

 
 

»  محمد أحمد الومان

 
 

»  مقالات البشير حزام

 
 

»  مقالات ذ عبد الرحيم بوعيدة

 
 

»  مقالات د.بوزيد الغلى

 
 

»  مقالات علي بنصالح

 
 

»  مقالات عـبيد أعـبيد

 
 

»  ذ بوجيد محمد

 
 

»  بقلم: بوجمع بوتوميت

 
 

»  ذاكرة واد نون..من اعداد إبراهيم بدي

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  ذ سعيد حمو

 
 
تطبيقات الاندرويد
"واتساب" يطلق خاصية "صورة داخل صورة" لمستخدمي أندرويد

واتساب يُقدم تعديلاً غريباً في ميزة حذف الرسائل

"واتساب" يمنح مستخدميه ميزات "استثنائية" للحظر والدردشة

خطأ في "واتساب" يستنفد حزمة الإنترنت

 
الأكثر تعليقا
شخصية العدد 27 : الكوري مسرور شخصية العطاء و الوفاء

لائحة بالأسماء والعقوبات التي اصدرتها المحكمة العسكرية بالرباط في حق معتقلي كديم ايزيك

 
الأكثر مشاهدة
لائحة رجال السلطة الغير مرغوب فيهم بالاقاليم الصحراوية

لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

طفيليات العمل النقابي بكلميم

 
ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

انقراض لباجدة قادم لا محالة

 

ظوابط النشر في الموقع| أهدافنا| أرسل مقال او خبر| أسباب عدم نشر تعليقك| إعفاء من المسؤولية

  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية.