للنشر على الموقع المرجو إرسال مقالاتكم ومساهماتكم على البريد الإلكتروني التالي : sahpress@gmail.com         استقالة أمين الخيرية الإسلامية بكليميم تكشف عن فضيحة اختلاس بمئات الملايين (أسماء)             ماكرون يعلن عن زيادة للحد الأدنى للأجور بقيمة 100 يورو شهريا وإلغاء ضريبة التقاعد لتهدئة الاحتجاجات             فاعلة جمعوية بكناريا تشبه حمدي ولد الرشيد بحافظ الأسد وتتهمه وعائلته بإفساد الصحراء(فيديو)             يحدث الان..ينعقد المجلس الإداري لأكاديمية كلميم وسط احتجاجات عارمة يقودها المتعاقدون(فيديو)             مصرع شاب واصابة سيدة بالداخلة نتيجة انقلاب سيارة             من أصل 122 دولة..المغرب في المرتبة الأخيرة من حيث الدخل الفردي(فيديو+الترتيب)             بعد الثروة الحيوانية ،الخليجيين بالصحراء ينهالون على الترفاس ويسرفون في طبخ ما يفوق حاجتهم(فيديو)             5 نقابات تعلن عن وقفة إحتجاجية الإثنين أمم مقر إنعقاد المجلس الإداري لأكاديمية كلميم وادنون             5 نقابات تعلن عن وقفة إحتجاجية الإثنين أمم مقر إنعقاد المجلس الإداري لأكاديمية كلميم وادنون             موقف الإسلام من العنصرية الجاهلية             إدارة الضرائب تستعد لشن حرب على منعشين عقاريين ومقاولات مزيفة بسبب التهرب الضريبي             قريباً..لحوم امريكية على موائدنا             الداخلية توجه مراسلة إلى جميع الجماعات الترابية لتحديد الأشباح وإطلق اكبر مباراة توظيف             رئيس جهة العيون يرتبك أمام قصر الأمم المتحدة بجنيف،بعد سؤاله عن..(فيديو).             لائحة بأسماء عمال جدد باتت جاهزة،فهل تشمل عمال بجهات الصحراء             بشرى للراغبين في ولوج مهنة التدريس:وزارة التعليم تُلغي "الإنتقاء الأولي" وتمدد السن إلى 55 سنة             الوزارة تفتح باب التسجيل للأحرار (الشروط-وتاريخ ايداع الملفات)             المصادقة على عقود التجزئات العقارية والمجموعات السكنية مقابل رشوة سمينة في تحدي للداخلية             أزمة سياسية جديدة:حزب التقدم والاشتراكية يهاجم حزب “التجمع الوطني للأحرار” بسبب             احتجاج:أطباء القطاع العام قرروا وقف العمليات الجراحية ابتداءا من هذا التاريخ             عائشة رحّال، رئيسة جمعية النساء الصحراويات تهاجم حمدي ولد الرشيد وتشبهه بالدكتاتور            الخليجيون بالصحراء ينهالون على الترفاس ( الكمأ ) ويسرفون في طبخ ما يفوق حاجتهم            لحظة وصول بعض الوفود الى جنيف للمشاركة حول طاولة المفاوضات بين المغرب والبوليساريو            حريق كبير داخل باخرة بميناء طانطان            كارثة بمستشفى الحسن الثاني بالداخلة: دماء وديدان وروائح نثنة بمستودع الأموات            شهادة وزير موريتاني حول حرب الصحراء ولقاء الرباط            
إعلان إشهاري

 
صوت وصورة

عائشة رحّال، رئيسة جمعية النساء الصحراويات تهاجم حمدي ولد الرشيد وتشبهه بالدكتاتور


الخليجيون بالصحراء ينهالون على الترفاس ( الكمأ ) ويسرفون في طبخ ما يفوق حاجتهم


لحظة وصول بعض الوفود الى جنيف للمشاركة حول طاولة المفاوضات بين المغرب والبوليساريو


حريق كبير داخل باخرة بميناء طانطان


كارثة بمستشفى الحسن الثاني بالداخلة: دماء وديدان وروائح نثنة بمستودع الأموات

 
اقلام حرة

موقف الإسلام من العنصرية الجاهلية


الاحتفال بعيد المولد النبوي من الإطراء المذموم، وليس من التعظيم المحمود


اختفاء خاشقجي..الويل لمن يقول لا في زمن نعم!


مدينة بدون ماء "أكلميم" أنمودجا


المغرب أحسن من فرنسا


كلمة لابد منها السيد النائب…. حزب يعته مدرسة سياسية


دارجة الكتاب المدرسي… خطة إصلاح ام إفساد ممنهج!


هذه المدينة لم تعد تشبهني..

 
الصورة لها معنى

استغلال سيارة الجماعة في نقل مؤن الحفلات


مراسيم إنزال آخر علم اسباني من الصحراء سنة 1975

 
حديث الفوضى و النظام

علقوه على جدائل نخلة..

 
المواطن يسأل والمسئول يجيب

لقاء حصري وخاص مع رئيس مغسلة الرحمة بكليميم

 
قلم رصاص

في ذكرى مقتل عامل النظافة " أحمد نظيف "

 
بيانات وبلاغات
5 نقابات تعلن عن وقفة إحتجاجية الإثنين أمم مقر إنعقاد المجلس الإداري لأكاديمية كلميم وادنون

بعد ملفي المستشفى والجامعة بكليميم،التنسيقية تستعد لإطلاق ملف جديد

الملف المطلبي لهيئة الادارة التربوية

 
شكايات

مشرفي برنامج محو الأمية والتربية الغير النظامية افني يتظّلمون للديوان الملكي

 
دوليات
ماكرون يعلن عن زيادة للحد الأدنى للأجور بقيمة 100 يورو شهريا وإلغاء ضريبة التقاعد لتهدئة الاحتجاجات

من أصل 122 دولة..المغرب في المرتبة الأخيرة من حيث الدخل الفردي(فيديو+الترتيب)

بوادر أزمة بين تونس والمغرب وهذا سببها

وزير موريتاني : حرب الصحراء ما كانت لتقع لو لم تكن الجزائر من ورائها (فيديو)

 
مختفون

نداء للبحث عن مختفي من العيون


نداء للبحث عن مختفي من العيون

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

الصحافة: التزام ومسؤولية أم تطفل ووصولية؟
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 13 أكتوبر 2015 الساعة 21 : 21


بقلم : اسماعيل الحلوتي

بعيدا عن لغة التيئيس والتشاؤم، يمكن الجزم بأن أي شخص منا بمقدوره الوصول إلى مبتغاه، وتحويل حلمه إلى واقع ملموس، باحترافه المهنة التي يرتضيها لنفسه عن قناعة واختيار، كمزاولة التعليم أو المحاماة أو الطب أو الصحافة... بيد أن إحراز النجاح في الحياة الدراسية وتحقيق الرغبات والأهداف، لا يتمان بالتهاون والتواكل أو التطفل والانتهازية، بل يلزمهما التوفر على إرادة قوية، والعمل المستمر على تنمية الأفكار وتطوير المهارات وصقل المواهب، وتعزيز المكتسبات...
     ويهمني هنا في هذه الورقة، الإدلاء برأيي المتواضع حول الهجمة الشرسة، التي تتعرض لها الصحافة/مهنة المتاعب، على أيدي بعض العابثين من الدخلاء والوصوليين، وإن كنت أعلم أن الموضوع أكبر من أن يوفيه حقه، شخص عاد مثلي ومن خارج المجال.
     فالصحافة وسيلة اتصال جماهيرية ورسالة إنسانية، تضطلع بأدوار أساسية في التربية والتثقيف والتوعية، تعكس مشاعر المواطنين وآراءهم، ترصد الواقع بصدق، وتقوم على جمع ما استجد من وقائع وأحداث موثوق بها، سواء ارتبط الأمر بالحياة السياسية أو الثقافية أو الرياضية أو الاجتماعية، ومن ثم العمل على تحليلها بطرق علمية حديثة، وتقديمها إلى القراء على أمل إشباع فضولهم. وهي اليوم، غير ما كانت عليه بالأمس، بغض النظر عن نوعها: مكتوبة أو مسموعة أو مرئية أو إلكترونية. إذ عرفت تقدما كبيرا، جراء التطور التكنولوجي السريع، تستقي أخبارها بسرعة ودقة متناهيتين، من مصادر محلية وإقليمية ودولية، عبر وسائل عصرية متنوعة كالانترنت، الفاكس، التلكس والأقمار الصناعية...    
      ويفترض في الصحافي المقتدر أن يكون قد حصل على شهادة علمية عليا، أو خضع لتداريب إعلامية مكثفة، تخول له حق ممارسة المهنة. ويتعين عليه للقيام بدوره الاجتماعي، والانخراط في بناء المجتمع على أسس سليمة وحمايته من المؤثرات السلبية، أن يشعر بجسامة المسؤولية الملقاة على عاتقه، ويسهر على مضاعفة جهوده الشخصية في تنمية أفكاره وتطوير نفسه عبر تجارب ميدانية، بدل الاكتفاء فقط بما تلقاه من دراسات أكاديمية، ليتمكن من الكشف عن كل ما من شأنه تنوير الرأي العام، وتقديم مادة إعلامية ذات جودة عالية في إطار من التنافس الشريف والشفافية. وأن يمتلك خلفية سياسية وثقافية واقتصادية وتاريخية، تؤهله لفهم الشؤون الوطنية والدولية، ومواكبة التطورات السياسية والاقتصادية داخل البلاد وخارجها، والتقيد بمبادئ وقيم أخلاقيات المهنة، بتحري الدقة في مصادر معلوماته أثناء معالجة ما استجمعه من أفكار وأخبار، والاتصاف بالجرأة في تناول مواضيعه وإبداء الرأي بحرية، غير مبال بمضايقات واستفزازات السلطات الأمنية وغيرها، والتميز بالفضول المعرفي والحياد، والمهارة والكفاءة المهنية في التفاعل مع جمهور القراء، دون تحريف للحقائق أو إساءة أو تشهير بأي كان... والحرص الشديد على أن تكتسي كتاباته بالجدة والجدية، واقتراح البدائل الموضوعية، تفاديا للتكرار والملل.
     وكما يوجد مهنيون من حملة دبلومات المعاهد العليا للصحافة، هناك أيضا فئة من المراسلين والمتعاونين، الذين عرفوا كيف يشقون طريقهم بثبات، ويستثمرون قدراتهم المعرفية في الاتجاه الصحيح، حيث استطاعوا بفضل الممارسة اليومية، والمثابرة والاجتهاد، والصبر ونكران الذات، والاحتكاك بذوي الخبرات، وتعميق معارفهم والرفع من مردوديتهم، أن ينقشوا أسماءهم في عالم الصحافة عن جدارة واستحقاق، إلى جانب إعلاميين مغاربة مرموقين. وهو ما وجدت فيه بعض المؤسسات الإعلامية فرصة ذهبية، لاستغلال ما يبذلونه من جهود جبارة، وتكليفهم ليس فقط بالعمل على تهييء مواد معينة، بل بالكتابة في شتى المجالات: سياسية، رياضية، اقتصادية... وحتى الإشراف على ملفات تربوية وثقافية وتدبيج الافتتاحيات أحيانا. كيف لا، وهم لا يكلفونها الكثير ماديا، ولا يترددون لحظة في تنفيذ الأوامر؟

          والمثير للتذمر والاستياء، أنه في ظل تهميش وإقصاء الطاقات الخلاقة، من ذوي الضمائر الحية، ابتلت "صاحبة الجلالة" بنخبة من المتطفلين، الذين حولوا المشهد الإعلامي إلى مرتع للاسترزاق، وأفقدوه شرعيته ومصداقيته، ليعم الفساد والارتباك وسوء التدبير، وتسود الفوضى كافة مكوناته، مما ساهم في الإساءة إلى الحقل الإعلامي والعاملين الغيورين، وأفرغ رسالته الإنسانية من أبعادها التنويرية. إذ بدل تسخير الأقلام لخدمة المجتمع والانتصار لقضايا المستضعفين، وتقويض قلاع الفساد والاستبداد والانبراء لانحرافات المسؤولين عن تدبير الشأن العام، صار الفوز بالمغانم والامتيازات وتحقيق المصالح الذاتية ضالة الكثيرين، فمنهم من استبدل قلمه بمعول هدام وأداة لإثارة النعرات الدينية والقومية خدمة لأجندات خاصة. ومنهم من انشغل بسرقة الأفكار والمقالات، وتلميع صور أسياده من المسؤولين والحكام، والهتاف بحياتهم في الصفحات الأولى من صحيفته، بحثا لنفسه عن "مظلة" والنجومية والمال...
     والأسوأ من ذلك كله، هو ما صرنا نلاحظه من تناسل عشوائي للمواقع الإلكترونية، وانتشار فظيع للجرائد الورقية الجهوية والوطنية، ليس بغرض إثراء المشهد الإعلامي وتسليط الضوء على الزوايا المعتمة، وتغذية العقول بالأخبار والتحاليل المجدية، اعتمادا على التقنيات التكنولوجية الحديثة في المجال الرقمي، وإنما بهدف التكسب واستمالة القراء وإثارتهم، عبر مواضيع لا تخلو من التفاهة الرداءة، وصور عارية لفنانات وبطلات أفلام أجنبية، واختلاق أخبار زائفة وجرائم خيالية...
      وفي غياب الرقابة والمساءلة، يظل الخيط الناظم بين المواقع الإلكترونية والجرائد الورقية غير المسؤولة، هو ذلك الإسفاف المفرط في انتقاء الأطباق الفاسدة من مختلف الأجناس الصحافية، واستنساخ الأخبار بنفس العناوين والصور، بل بأخطائها اللغوية والإملائية والنحوية وركاكة أسلوبها...      
     ومن المؤسف جدا، أن تتحول الساحة الإعلامية إلى قبلة للفاشلين من منتحلي الصفة، الوافدين من شتى القطاعات: عمومية وخاصة، وهم في الغالب بدون مؤهلات علمية، وليسوا خريجي معاهد عليا للصحافة، كما لم يسبق لهم الاستفادة من دورات تدريبية بمؤسسات إعلامية، تجمعهم الانتهازية والرغبة الجامحة في الحصول على بطاقات، تمنحهم هويات صحافية مزورة، لاستخدامها في الابتزاز والنصب والاحتيال، عن طريق صناعة الإشاعات ونشر الأكاذيب والمغالطات، وتفجير النزاعات بين الأشخاص والمؤسسات، حتى صار المواطن البسيط غير قادر على التمييز بين الحقيقة والوهم، وبين الحق والباطل... وكثيرا ما تنتعش حركة هؤلاء "السخافيين" الجدد من مصورين ومحررين وتقنيين... خلال الأنشطة الرسمية والمواسم الصيفية، وإبان التظاهرات الحزبية والرياضية والثقافية، وتنظيم المهرجانات الفنية والتراثية...
     وكما هي حاجتنا ملحة، إلى صحافة إلكترونية وصحف جهوية هادفة، سيما بعد الشروع في تنزيل الجهوية المتقدمة، فإننا في حاجة أيضا إلى إعلام مواطن، يتميز المنتسبون إليه بمهنية عالية، يخدم قضايا المجتمع اليومية والمصيرية، ويقيه شر انزياحات المندسين، الذين لا يلتزمون بالقيم الوطنية وضوابط المهنة واحترام أخلاقياتها. وفي انتظار ارتقاء صحافتنا إلى مستوى تطلعاتنا، عبر تحسين أداء العاملين والرفع من جودة المنتوج، فإن الأمل معقود على دعمها وتأهيلها، تطوير القوانين المنظمة لها وضمان حرية التعبير، إرساء قواعد حكامة جيدة وتأطير الموارد البشرية، إقرار التربية على الإعلام بالتعليم الأساسي، وإحداث آليات حديثة لتنظيم المهنة وتطهيرها من "الطفيليات"...



1638

0






تنبيه هام (17 دجنبر 2011 )   : لن ينشر أي تعليق يخرج عن أدبيات النقاش وإحترام الاخر , المرجوا الاطلاع على قوانين كتابة التعليق والالتزام بها حتى لا يحذف تعليقك

إضغط هنا

---------------

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

الجريدة ترحب بمساهماتك من اخبار ومقالات,البريد الرسمي للجريدة

sahpress@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



رئيس غرفة الصناعة التقليدية بإقليم السمارة

السيدات الأول في موريتانيا حاكمات من وراء ستار:إحداهن طردت من القصر الرئاسي وأخرى سجنت

الجمع العام العادي لنادي شباب المسيرة لكرة القدم بالعيون

اعلي حنيني رئيس الجمعية المغربية للأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة بالسمارة

محمد لمين الراكب ، رئيس" جمعية العائدين للوحدة والتنمية بالسمارة"

العربي الراي رئيس جمعية آفاق للمقاولة والتنمية

الصحافة و«ضَامة البنـَّة»

دفاعا عن الأراضي المحتلة!

ولد سيدي مولود المسؤول ألامني بالبوليساريو سأعود إلى تندوف وليحصل ما يحصل

ظاهرة الأمهات العازبات في المغرب انحلال أم فقر وجهل؟

الصحافة: التزام ومسؤولية أم تطفل ووصولية؟





 
إعلان إشهاري

 
بكل وضوح

متى يقدم المسؤولون بوكالة الماء بكليميم استقالاتهم ؟!

 
الـهـضـرة عـلــيـك

الصحراء في الجغرافيا غربية وفي السياسة مغربية

 
اجي نكول لك شي

أحببتك في صمت

 
إضاءات قلم

إلى بلدتي الغالية..

 
إعلانات مباريات الوظائف
الداخلية توجه مراسلة إلى جميع الجماعات الترابية لتحديد الأشباح وإطلق اكبر مباراة توظيف

تلاعبات رؤساء جماعات وملف الأشباح يدفعان وزير الداخلية إلى توقيف إجراء مباريات التوظيف بالجماعات

أسماء المؤطرات اللواتي قبلن لتدريس برنامج محو الامية بكليميم(لائحة)

كلميم: مقابلة لانتقاء مؤطر واحد وعشرة مؤطرات ببرنامج محو الأمية بالمساجد

مباراة لولوج مصالح الجمارك

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  دوليات

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون وتقافة

 
 

»  نداء انساني

 
 

»  مقالات

 
 

»  بيانات وبلاغات

 
 

»  شكايات

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  مختارات

 
 

»  الصورة لها معنى

 
 

»  مختفون

 
 

»  الوفــيــات

 
 

»  اقلام حرة

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  حديث الفوضى و النظام

 
 

»  جمعيات

 
 

»  إعلانات مباريات الوظائف

 
 

»  بكل موضوعية

 
 

»  بكل وضوح

 
 

»  المواطن يسأل والمسئول يجيب

 
 

»  الـهـضـرة عـلــيـك

 
 

»  اجي نكول لك شي

 
 

»  إضاءات قلم

 
 

»  مــن الــمــعــتــقــل

 
 

»  تطبيقات الاندرويد

 
 

»  ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

 
 
اعمدة اخبارية
 

»  أخبار كليميم وادنون

 
 

»  أخبار العيون بوجدور الساقية الحمراء

 
 

»  أخبار الداخلة وادي الذهب

 
 

»  دوليات

 
 

»  رياضة

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  سـيـاسـة

 
 
بكل موضوعية

5 أكتوبر ، الاحتفال بالمتعاقد ، بضحية أخرى من ضحايا الإرتجال ...

 
رياضة

الرجاء يفوز بكأس الـCAF ويواجه الترجي في كأس السوبر نهاية الشهر


منتخبنا الوطني لكرة اليد يضم لاعبتين من باب الصحراء لمجموعة المحترفات التي ستنافس في بطولة افريقيا

 
جمعيات
اتهامات مبطنة بالاختلاس للمكتب السابق لمؤسسة الإمام مالك بكوبنهاجن

تقرير حول الدورة التكوينية في الإسعافات الأولية على شكل فرق

ندوة علمية متميزة حول واقع اللغة العربية اليوم بكلميم.

 
ملف الصحراء

الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش يصدر بيان حول الصحراء

 
نداء انساني

دعوة للمساهمة في بناء مسجد حي النسيم بكليميم

 
مختارات
شاهد الضرر الذي يسببه الثوم للجسم

عدم الرغبة في شرب الماء مؤشر على مشاكل في جسمك!

إلهان عمر ورشيدة طليب أول مسلمتين تدخلان الكونغرس الأمريكي

 
مــن الــمــعــتــقــل

معتقل إسلامي يفارق الحياة بسبب..

 
الوفــيــات

وفاة رجل الاعمال وقيدوم السياسيين بجهة كليميم عمر بوعيدة(تفاصيل عن حياته السياسية)

 
النشرة البريدية

 
البحث بالموقع
 
ارشيف الاستحقاقات الانتخابية
 

»  الانتخابات الجماعية والجهوية - 4 سبتمبر 2015

 
 

»  الانتخابات التشريعية 7 اكتوبر 2016

 
 
أرشيف كتاب الاعمدة
 

»  محمد فنيش

 
 

»  الطاهر باكري

 
 

»  محمد أحمد الومان

 
 

»  مقالات البشير حزام

 
 

»  مقالات ذ عبد الرحيم بوعيدة

 
 

»  مقالات د.بوزيد الغلى

 
 

»  مقالات علي بنصالح

 
 

»  مقالات عـبيد أعـبيد

 
 

»  ذ بوجيد محمد

 
 

»  بقلم: بوجمع بوتوميت

 
 

»  ذاكرة واد نون..من اعداد إبراهيم بدي

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  ذ سعيد حمو

 
 
تطبيقات الاندرويد
واتساب يُقدم تعديلاً غريباً في ميزة حذف الرسائل

"واتساب" يمنح مستخدميه ميزات "استثنائية" للحظر والدردشة

خطأ في "واتساب" يستنفد حزمة الإنترنت

تعرَف على هاتف "الأيفون" الأكثر شعبية في العالم

 
الأكثر تعليقا
لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

شخصية العدد 27 : الكوري مسرور شخصية العطاء و الوفاء

لائحة بالأسماء والعقوبات التي اصدرتها المحكمة العسكرية بالرباط في حق معتقلي كديم ايزيك

 
الأكثر مشاهدة
لائحة رجال السلطة الغير مرغوب فيهم بالاقاليم الصحراوية

طفيليات العمل النقابي بكلميم

لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

 
ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

انقراض لباجدة قادم لا محالة

 

ظوابط النشر في الموقع| أهدافنا| أرسل مقال او خبر| أسباب عدم نشر تعليقك| إعفاء من المسؤولية

  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية.