للنشر على الموقع المرجو إرسال مقالاتكم ومساهماتكم على البريد الإلكتروني التالي : sahpress@gmail.com         حكم بالسجن على رونالدو لعامين مع تحويله الى غرامة مالية ضمن تسوية لاقفال ملفه الضريبي             بعد منعهم من السفر،إدارة الضرائب تفتح ملفات تهربهم الضريبي             المجلس الأعلى للحسابات يحيل إلى المحاكم الإدارية ملفات 14 منتخب من بينهم منتخبين بالصحراء             قيادي بالبوليساريو يفضح الاختلاسات المالية ويعتصم داخل ما يسمى المجلس الوطني الصحراوي             انقلاب شاحنة محملة بالماندلينا بين بوجدور والداخلة             البوليساريو.. ألاماني الكاذبة وتبديد الملايير             فرقة جديدة للاستخبارات الاقتصادية تحقق في ملفات ثقيلة لتبيض الأموال والتهريب الدولي             يا رفيق الصبا والزمن الجميل             الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة.. ولايات بلا نهاية.             شرطة إفني تعتقل شقيقين لحيازتهم كيلوغرام من الشيرا             غرق سفينة صيد بسواحل طرفاية ومحاولات لإنقاذ طاقمها             نشرة إنذارية..هكذا ستكون حالة البحر بأكادير وإفني وطانطان وطرفاية(وثيقة)             ماء العينين.. أيقونة حياة لا تشبهنا             تصريحات السفير الروسي بالرباط حول العلاقة مع البوليساريو تُثير غضباً رسمياً             انقلاب شاحنة محملة بالسردين بفج اكني امغارن يغلق الطريق (صورة)             بيان ضد مدير اكاديمية كلميم وادنون يثير سخرية المتابعين للشأن التعليمي             غرق شاب بشاطيء صبويا (اسم)             وفاة الإطار الوادنوني "حسن باروطيل"             عصابات سرقة السيارات تضرب بقوة في كليميم وتسرق سيارة المسؤول الأول عن قطاع             لنحيلي القوام.. هكذا تكتسبون الوزن دون الإضرار بصحتكم             جولة في أشهر رحبة بالصحراء لبيع الإبل والبقر وانواع الماشية            تسريب صوتي يكشف التدخل لدى الوالي لإعادة بطائق انعاش            جولة بمزرعة لتسمين الخرفان وإنتاج الأكباش من سلالات مختلفة مستوردة ومحلية            صراخ وبكاء أهالي المحكوم عليهم ب 40 سنة داخل محكمة العيون            تصريحات بعض ضيوف المؤتمر السنوي لجمعية الأمام مالك بالدنمارك والذي يتزامن مع قتل سائحتين سكندنافيتين            حريق يلتهم وحدة صناعية بميناء الداخلة           
إعلان إشهاري

 
صوت وصورة

جولة في أشهر رحبة بالصحراء لبيع الإبل والبقر وانواع الماشية


تسريب صوتي يكشف التدخل لدى الوالي لإعادة بطائق انعاش


جولة بمزرعة لتسمين الخرفان وإنتاج الأكباش من سلالات مختلفة مستوردة ومحلية


صراخ وبكاء أهالي المحكوم عليهم ب 40 سنة داخل محكمة العيون


تصريحات بعض ضيوف المؤتمر السنوي لجمعية الأمام مالك بالدنمارك والذي يتزامن مع قتل سائحتين سكندنافيتين

 
اقلام حرة

يا رفيق الصبا والزمن الجميل


ماء العينين.. أيقونة حياة لا تشبهنا


الإحسان رتبة في الدين ودرجة في التقوى


النموذج التنموي الجديد وسؤال الهجرة والهجرة المضادة


موقف الإسلام من العنصرية الجاهلية


الاحتفال بعيد المولد النبوي من الإطراء المذموم، وليس من التعظيم المحمود


اختفاء خاشقجي..الويل لمن يقول لا في زمن نعم!


مدينة بدون ماء "أكلميم" أنمودجا

 
الصورة لها معنى

استغلال سيارة الجماعة في نقل مؤن الحفلات


مراسيم إنزال آخر علم اسباني من الصحراء سنة 1975

 
حديث الفوضى و النظام

علقوه على جدائل نخلة..

 
المواطن يسأل والمسئول يجيب

لقاء حصري وخاص مع رئيس مغسلة الرحمة بكليميم

 
قلم رصاص

في ذكرى مقتل عامل النظافة " أحمد نظيف "

 
بيانات وبلاغات
بيان شديد اللهجة لنقابة تعليمية حول الوضع بمديرية التعليم اسا/الزاك

نجاح باهر لإضراب المتعاقدين يومي 10 و11 دجنبر باكاديمية كليميم وادنون

5 نقابات تعلن عن وقفة إحتجاجية الإثنين أمم مقر إنعقاد المجلس الإداري لأكاديمية كلميم وادنون

 
شكايات

مشرفي برنامج محو الأمية والتربية الغير النظامية افني يتظّلمون للديوان الملكي

 
دوليات
قيادي بالبوليساريو يفضح الاختلاسات المالية ويعتصم داخل ما يسمى المجلس الوطني الصحراوي

البوليساريو.. ألاماني الكاذبة وتبديد الملايير

الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة.. ولايات بلا نهاية.

تصريحات السفير الروسي بالرباط حول العلاقة مع البوليساريو تُثير غضباً رسمياً

 
مختفون

البحث عن طفل مختفي


نداء للبحث عن مختفي من طانطان

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

يكاد الصنم أن يتهاوى 3 من 3
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 27 فبراير 2016 الساعة 55 : 21


بقلم: محمود خليفة


     تحدثنا في الجزءين السابقين عن أنواع متعددة من الأصنام التي عبدتها البشرية؛ منها أصنام مادية ومنها أصنام معنوية، والآن مع باقي الأصنام الشهيرة.  
صنم الاشتراكية:
حينما سقطت روسيا القيصرية وقامت الثورة البلشفية عام 1917،  انتهجت دولة السوفييت النظام الاشتراكي الذي انعكس على كل شيء حتى في الأدب؛ وأضحى كل شيء، ومنها الأدب، موجها لخدمة الاشتراكية.
ولكن الأدب بوجه عام هو انعكاس لما في النفس البشرية من مشاعر وأحاسيس وأفكار وقيم ومباديء، ولا يختص به شعب دون شعب أو عرق دون عرق...
والمشاعر الإنسانية هي التي أودعها الله -عز وجل- في النفس البشرية منذ أن خلق آدم -عليه السلام- حتى آخر نفس بشرية ستكون على وجه الأرض...
فالأدب مَشاع بين البشرية، كل يدلو بدلوه فيه. أما بخصوص الأدب الموجه مثل الأدب الاشتراكي من دولة السوفيت الشيوعية فقد فشل فشلا ذريعا، ولم يثمر كتابا بقامة ليو تولستوى ولا أنطون تشيخوف ولا ديستوفيسكي الذين برعوا وأبدعوا أيام دولة روسيا القيصرية حينما كان الأدب غير موجه...
 


وفي عصر صنم الاشتراكية أيام دولة السوفيت الشيوعية، هجر كتاب كثيرون من روسيا بسبب  قبضة الدولة الصارمة على كل شيء حتى على المشاعر الإنسانية التي تنعكس وتتألق في الكتابة الأدبية...
وهذه صورة عن الأدب الروسي أيام الشيوعية:
الأدب السوفييتي:
"تمثل الثورة الشيوعية عام 1917م بداية عصر جديد في الأدب الروسي، فقد أحكمت الرقابة على الأدب، وهاجر كتاب كثيرون، وسُجِنَ وأعْدِمَ كثيرون غيرهم، وسيطرت الدولة والحزب على المطابع والصحافة.
وفي العشرينيات من القرن العشرين خففت الدولة من قبضتها الصارمة، وظهرت مجموعة جديدة من الشعراء والروائيين تُدعى رفاق السفر، من أهم أعضائها كاتب القصة إيزاك بابل والروائيان ليونيد ليونوف وألكسي تولستوي.
ولكن الدولة فرضت على الكتاب أن يخدموا أغراضها، فظهرت روايات المصانع مثلاً، مع بدء الخطة الخمسية الأولي عام 1928م.
وفي الثلاثينيات حظرت الحكومة نشاط جميع الجمعيات الأدبية، وأنشأت اتحاد الكتاب السوفييت الذي ابتدع نظرية الواقعية الاشتراكية، وطرد من الاتحاد كل من لم يلتزم بهذه النظرية!...
وأثناء الحرب العالمية الثانية، مُنح الكُتَّاب قدرًا أكبر من الحرية وظهرت روايات وطنية، منها "أيام وليال" لقسطنطين سيمونوف.
خففت القيود مرة أخرى بعد وفاة ستالين، ولكن الرقابة الصارمة عادت بعد نشر رواية ألكسندر سولزينتسين "يوم في حياة إيفان دنوسوفتش" (1962م). وفي الستينيات، برزت مجموعة من الكتاب الشبان المتحررين ومنهم الشاعر يفجيني يفتشينكو.
ومن الأعمال التي نُشرت في الخارج قصص وروايات أندريه سنيافسكي، الذي استخدم اسم أبرام ترتز، وأعمال سولزينتسين الذي منح جائزة نوبل للأدب عام 1970م ونفي من الاتحاد السوفييتي السابق عام 1974" ...
وبسبب الرقابة والقيود، كانت بعض الأعمال الأدبية تُتَداول سرًا على شكل مخطوطات، ونشر بعضها خارج الإتحاد السوفييتي مثل رواية "دكتور زيفاجو" والتي مثلها الفنان الراحل عمر الشريف في فيلم من إخراج ديفيد لين.
وفي منتصف الثمانينيات وحتى أوائل التسعينيات من القرن العشرين، خفت الرقابة إلى درجة كبيرة في ظل سياسة الانفتاح (الجلاسنوست)، التي تبناها الرئيس ميخائيل جورباتشوف، ونُشرت لأول مرة بعض الأعمال الأدبية المهمة والتي كانت محظورة في السابق.
وبتفكّك الاتحاد السوفييتي عام 1991م إلى دول مستقلة، انتهى عهد الأدب السوفييتي وعهد صنم الاشتراكية وأدب المصانع، وذهب كل هذا إلى مزبلة التاريخ...

 
الصنم المصري المعاصر يكاد يتهاوى:
نفخت فيه الجوقة من أرواحهم الشريرة وأظهروه لنا كنبي وكرسول ومخلص ومبعوث العناية الإلهية، ولم يتبقَ إلا أن ينعتوه بالإلوهية!...
ومر الوقت، والنفخ في الأبواق مستمر بدون توقف. ومر الزمن الرديء، والعزف على أرديء نوتة موسيقية منذ فجر التاريخ لا يتوقف أبدا. ومرت الأيام تلو الأيام، وموقدو الشموع والبخور مع ترتيل الأناشيد التي تسبح بحمده وتقدس له تستفحل حتى انتفخ الصنم وانتفخ وصدق الأباطيل؛ فنعت نفسه بالطبيب الذي يصف الحالة على أحسن ما يكون الوصف، ونعت نفسه أيضا بالفيلسوف الذي خلقه الله ليحل مشاكل الكون...
والعجيب أن مشاكل الكون تجمعت عندنا من حيث ظهر هذا الصنم المعاصر:
1- حادثة سقوط الطائرة الروسية الأخيرة في سيناء وما أتبعها من تعزيز الولايات المتحدة الأمريكية قوات حفظ السلام في سيناء وما أعلنته روسيا من قيامها بتنفيذ المادة 51 من ميثاق الأمم المتحدة لكي تدافع عن نفسها بأي شكل ولو تدخلت في مصرنا الحبيبة بشكل سافر وتجميد النشاط السياحي لعدة دول في بلدنا. ولم تتوقف الفاجعة عند هذا، بل أتي الصنم الفارغ من كل شيء بشركة إنجليزية (مخابراتية الأصل) لتأمين مطاراتنا! وسلمي على السيادة المصرية!...
2- قيام الجيش بقذف فوج سياحي مكسيكي بالخطأ في الصحراء الغربية وقتل كل منْ فيه.
3- عزوف المصريين للذهاب لانتخابات برلمان الدم الأخيرة.
4- الانهيار الاقتصادي الغير مسبوق في تاريخ مصر كله بالرغم من إلغاء الدعم للوقود.
5- انهيار الجنيه المصري.
6- ارتفاع الأسعار يشكل جنوني، وسعر المحروقات قل في العالم كله -نتيجة لانخفاض أسعار البترول- إلا في المحروسة.
7- ارتفاع نسبة المنتحرين لأول مرة في تاريخ مصر كله.
8- ازداد عدد المعتقلين المعارضين إلى 70 ألف معتقل، وتركهم بلا رعاية طبية حتى يموتوا بالبطيء.
9- التصفية المباشرة للمعارضين ولو على أسرتهم وسط أهاليهم، أحدهم رمته قوة أمنية من الدور الحادي عشر بالإسكندرية. ما هذا؟!
10- استفحال الجماعات الإرهابية في سيناء بالرغم من تجريف رفح من المنازل وتدمير الأنفاق والقتل في سويداء القلب لأهالينا في سيناء.
11- انهيار التعليم:
تقول جريدة الشروق في يوم الأربعاء 20 مايو 2015، إعداد الأستاذ محمود نجم:
"حلت مصر في المركز قبل الأخير بين 124 دولة في العالم فيما يخص جودة المدارس الابتدائية، كما قبعت في نفس المركز في جودة نظم التعليم والتدريب، وفقا لما أوضحه تقرير مؤشر رأس المال البشرى الصادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي الأسبوع الماضي، وفنلندا الأولى عالميـًا وإسرائيل الأولى «شرق أوسطيـًا» في مؤشر رأس المال البشرى" ...
12- ضعف مصر سياسيا على مستوى العالم وخاصة أمام سد النهضة الأثيوبي وتوقيع السيسي لاتفاقية مشبوهة (غير معلنة) مع أثيوبيا والسودان والتي أضعفت موقف مصر بدرجة شديدة.
والمصيبة الأكبر أن جنوب السودان تتجه لبناء سدين جديدين على النيل تطبيقا لاتفاقية "عنتيبي"؛ الأول يحمل اسم "كايا" على الحدود مع أوغندا، والثاني على شلالات "فولا" بمدينة نمولي بغرض توليد الكهرباء وإنشاء مزارع سمكية،  كما تقول جريدة الشعب في السبت 19/12/2015.
هي ناقصة!
13- غرق غير مسبوق للإسكندرية ومدن كفر الشيخ والبحيرة بسبب شوية مطر.

وقد عزف عباد صنمهم المصري الحديث من الذهاب للتفويض الأخير (الفشنك) بعدما اتضحت حقيقته شيئا فشيئا، وعزوف المصريين للذهاب لانتخابات البرلمان الأخير صورة واضحة لليأس الذي ملأ النفوس بعدما وجدوا الفشل في كل المجالات منذ مجيء الصنم الحديث...  
ولم ينجح هذا الصنم المصري الحديث في شيء سوى تفريق المصريين (أنتم شعب ونحن شعب)، وتكريس للعلمانية في مصر (أكبر دولة مسلمة)، وتشويه التيار الإسلامي باستمرار وحتى تشويه الدين الإسلامي ذاته والقرآن الكريم ومطالبته بإلغاء لآيات فيه تحرض على العنف، كما تقول الأستاذة أسماء حسين في مقالها القيم 8" كوارث فريدة من نوعها في عهد السيسي" في ساسة بوست ...  
وفي خطاب الصنم الأخير بمناسبة المولد النبوي الشريف في 22/12/2015، ظهر خائفا ومرعوبا من دعوات الخروج للثورة في 25 يناير المقبل.
الأصنام ليس لها أي أساس، وهي تصفر بالهواء لخوائها المادي والمعنوي، ولن تستمر مهما طال الزمن لأن الله قال في كتابه الكريم:
{ فَأَمَّا الزَّبَدُ فَيَذْهَبُ جُفَاء وَأَمَّا مَا يَنفَعُ النَّاسَ فَيَمْكُثُ فِي الأَرْضِ كَذَلِكَ يَضْرِبُ اللّهُ الأَمْثَالَ} ...
الصنم يحتاج أن ننفخ فيه نفخة بسيطة من أرواحنا وسيسقط على أم رأسه إلى الهاوية...

 



1793

0






تنبيه هام (17 دجنبر 2011 )   : لن ينشر أي تعليق يخرج عن أدبيات النقاش وإحترام الاخر , المرجوا الاطلاع على قوانين كتابة التعليق والالتزام بها حتى لا يحذف تعليقك

إضغط هنا

---------------

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

الجريدة ترحب بمساهماتك من اخبار ومقالات,البريد الرسمي للجريدة

sahpress@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



جماعة أبطيح، واقع مرير ومستقبل مجهول

من يعرقل تزويد دوار بوزنكاد جماعة أفركط بالكهرباء ؟

رئيس جماعة أفركط يصب جام غضبه على معتصمي حاسي الكاح

الفاعل النقابي بين المسؤولية والالتزام الأخلاقي

حركة انتقالية تأديبية في حق أربع مسؤولين كبار بإقليم كلميم

تدخل همجي في حق معتصمين بقرية حاسي الكاح الاربعاء الماضي

وقال الشعب : لا

ممرضة كادت تقتل وليدا في بوجدور

بويزكارن و تعطيل الإستفادة من الملك العمومي

الواقع الحالي بجماعة الشيخ سيدي أحمد العروسي

يكاد الصنم أن يتهاوى 1 من 3

يكاد الصنم أن يتهاوى 2من 3

يكاد الصنم أن يتهاوى 3 من 3

ثورة الإسلام (3 – 3) (تغريب المسلمين واضطهاد الحركات الإسلامية)

ثورة الإسلام (3 – 3) (تغريب المسلمين واضطهاد الحركات الإسلامية)





 
إعلان إشهاري

 
بكل وضوح

متى يقدم المسؤولون بوكالة الماء بكليميم استقالاتهم ؟!

 
الـهـضـرة عـلــيـك

الصحراء في الجغرافيا غربية وفي السياسة مغربية

 
اجي نكول لك شي

أحببتك في صمت

 
إضاءات قلم

إلى بلدتي الغالية..

 
إعلانات مباريات الوظائف
القوات المسلحة الملكية تعلن عن مباراة توظيف أكبر عدد من ضباط الصف خلال السنة الجديدة

الداخلية توجه مراسلة إلى جميع الجماعات الترابية لتحديد الأشباح وإطلق اكبر مباراة توظيف

تلاعبات رؤساء جماعات وملف الأشباح يدفعان وزير الداخلية إلى توقيف إجراء مباريات التوظيف بالجماعات

أسماء المؤطرات اللواتي قبلن لتدريس برنامج محو الامية بكليميم(لائحة)

كلميم: مقابلة لانتقاء مؤطر واحد وعشرة مؤطرات ببرنامج محو الأمية بالمساجد

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  دوليات

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون وتقافة

 
 

»  نداء انساني

 
 

»  مقالات

 
 

»  بيانات وبلاغات

 
 

»  شكايات

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  مختارات

 
 

»  الصورة لها معنى

 
 

»  مختفون

 
 

»  الوفــيــات

 
 

»  اقلام حرة

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  حديث الفوضى و النظام

 
 

»  جمعيات

 
 

»  إعلانات مباريات الوظائف

 
 

»  بكل موضوعية

 
 

»  بكل وضوح

 
 

»  المواطن يسأل والمسئول يجيب

 
 

»  الـهـضـرة عـلــيـك

 
 

»  اجي نكول لك شي

 
 

»  إضاءات قلم

 
 

»  مــن الــمــعــتــقــل

 
 

»  تطبيقات الاندرويد

 
 

»  ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

 
 
اعمدة اخبارية
 

»  أخبار كليميم وادنون

 
 

»  أخبار العيون بوجدور الساقية الحمراء

 
 

»  أخبار الداخلة وادي الذهب

 
 

»  دوليات

 
 

»  رياضة

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  سـيـاسـة

 
 
بكل موضوعية

5 أكتوبر ، الاحتفال بالمتعاقد ، بضحية أخرى من ضحايا الإرتجال ...

 
رياضة

حكم بالسجن على رونالدو لعامين مع تحويله الى غرامة مالية ضمن تسوية لاقفال ملفه الضريبي


تركي آل الشيخ يعود لإستفزاز المغاربة بنشر خريطة المغرب مبتورة من الصحراء

 
جمعيات
اتهامات مبطنة بالاختلاس للمكتب السابق لمؤسسة الإمام مالك بكوبنهاجن

تقرير حول الدورة التكوينية في الإسعافات الأولية على شكل فرق

ندوة علمية متميزة حول واقع اللغة العربية اليوم بكلميم.

 
ملف الصحراء

جبهة البوليساريو تهدّد وتتوعد منظمي رالي أفريكا إيكو رايس الدولي

 
نداء انساني

دعوة للمساهمة في بناء مسجد حي النسيم بكليميم

 
مختارات
لنحيلي القوام.. هكذا تكتسبون الوزن دون الإضرار بصحتكم

اخنوش وبن جلون ضمن الثلاث الأوائل بقائمة أثرياء المغرب العربي

مخاطر الشيشة لا تقتصر على الجهاز التنفسي..وهذه بعض الأمرض المزمنة التي تسببها

 
مــن الــمــعــتــقــل

معتقل إسلامي يفارق الحياة بسبب..

 
الوفــيــات

وفاة الإطار الوادنوني "حسن باروطيل"

 
النشرة البريدية

 
البحث بالموقع
 
ارشيف الاستحقاقات الانتخابية
 

»  الانتخابات الجماعية والجهوية - 4 سبتمبر 2015

 
 

»  الانتخابات التشريعية 7 اكتوبر 2016

 
 
أرشيف كتاب الاعمدة
 

»  محمد فنيش

 
 

»  الطاهر باكري

 
 

»  محمد أحمد الومان

 
 

»  مقالات البشير حزام

 
 

»  مقالات ذ عبد الرحيم بوعيدة

 
 

»  مقالات د.بوزيد الغلى

 
 

»  مقالات علي بنصالح

 
 

»  مقالات عـبيد أعـبيد

 
 

»  ذ بوجيد محمد

 
 

»  بقلم: بوجمع بوتوميت

 
 

»  ذاكرة واد نون..من اعداد إبراهيم بدي

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  ذ سعيد حمو

 
 
تطبيقات الاندرويد
"واتساب" يطلق خاصية "صورة داخل صورة" لمستخدمي أندرويد

واتساب يُقدم تعديلاً غريباً في ميزة حذف الرسائل

"واتساب" يمنح مستخدميه ميزات "استثنائية" للحظر والدردشة

خطأ في "واتساب" يستنفد حزمة الإنترنت

 
الأكثر تعليقا
شخصية العدد 27 : الكوري مسرور شخصية العطاء و الوفاء

لائحة بالأسماء والعقوبات التي اصدرتها المحكمة العسكرية بالرباط في حق معتقلي كديم ايزيك

 
الأكثر مشاهدة
لائحة رجال السلطة الغير مرغوب فيهم بالاقاليم الصحراوية

طفيليات العمل النقابي بكلميم

لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

 
ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

انقراض لباجدة قادم لا محالة

 

ظوابط النشر في الموقع| أهدافنا| أرسل مقال او خبر| أسباب عدم نشر تعليقك| إعفاء من المسؤولية

  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية.