للنشر على الموقع المرجو إرسال مقالاتكم ومساهماتكم على البريد الإلكتروني التالي : sahpress@gmail.com         مافيا العقار تضرب بقوة بجماعة أسرير والساكنة تنتفض(فيديو)             بلاغ صحفي للجمعية المغربية لحماية وتوجيه المستهلك بكليميم             طانطان: وفاة رجل بعد سقوطه من دراجته النارية             انشقاق ضباط شبح يطارد البوليساريو             صفقة القرن و التطبيع مع الكيان يفتحان النار على لحبيب المالكي             العثور على حقيبة بها اسلحة وذخيرة حية بمنزل يخلق حالة استنفار أمني             انحراف سيارة مندوب الصحة بايفني وصطدامها بحافة جبل ونجاته             وفاة حالة ثانية لسيتيني متأثراً بإصابته بطلق نارى في حادثة اطلاق النار بكليميم             تقرير عن مشاكل الثلوث بجماعة اساكا تركاوساي             قرعة ربع نهائي دوري أبطال أوروبا تسفر عن مواجهات نارية             جريمة وحشية ضد المسلمين بنيوزيلندا ومقتل واصابة العشرات             العثور على هيكل عظمي بميرلفت .. والامن يحقق             تعيين مدير جديد للمستشفى الإقليمي لكليميم             الفرق المتأهلة لربع نهائي دوري أبطال أوروبا،وموعد القرعة             في جنازة مهيبة..تشييع جثمان الشاب المقتول في كليميم وسط حضور أمني مهم             قرارات بوتفليقة بعدم الترشح لا تقنع الجزائريين و التظاهرات مستمرة             الوكيل العام يأمر بتشريح جثمان قتيل حي الكويرة بكليميم،وهذه التفاصيل الحقيقية لمصرعه             وفاة شاب متأثرًا بإصابته بطلق نارى في حادثة اطلاق النار بكليميم             الاجهزة الأمنية تسيطر على رجل روع الناس باطلاق الرصاص بكليميم(تفاصيل)             أربعيني يخلق حالة استنفار غير مسبوق بكليميم ويطلق النار على المارة ورجال الامن             شاهد ماذا تعني الأسماء المدونة على سلاح إرهابي نيوزيلندا.. لتكشف أفكاره المتطرفة            تجدد المواجهات بين الرعاة الصحراويين وسكان نواحي تيزنيت والأمن يتدخل            احتجاجات بجماعة اسرير بسبب محاولة مافيا العقار السطو على 16.000 هكتار            لحظة محاصرة واعتقال الجاني الذي روع ساكنة كليميم بالرصاص            اطلاق نار ومهاجمة الناس والشرطة بحي الكويرة بكليميم            مقتطفات من اعتصام الاساتذة المتعاقدون أمام اكاديمية العيون الساقية الحمراء واكاديمية كلميم وادنون           
إعلان إشهاري

 
صوت وصورة

شاهد ماذا تعني الأسماء المدونة على سلاح إرهابي نيوزيلندا.. لتكشف أفكاره المتطرفة


تجدد المواجهات بين الرعاة الصحراويين وسكان نواحي تيزنيت والأمن يتدخل


احتجاجات بجماعة اسرير بسبب محاولة مافيا العقار السطو على 16.000 هكتار


لحظة محاصرة واعتقال الجاني الذي روع ساكنة كليميم بالرصاص


اطلاق نار ومهاجمة الناس والشرطة بحي الكويرة بكليميم

 
اقلام حرة

والله.. إننا نستحق حياة أفضل.. وبالإمكان ولكن؟


الصنم إِلَهًا.. والمومياء رئيسا


الغواية


رسالة مفتوحة إلى رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان


الرياض و أبو ظبي أساءتا قراءة العقلية المغربية و الابتزاز السياسي سيفشل


معاش ابن كيران وحب الظهور !


نماذج تسيء لقطاع التعليم بكلميم


هكذا علق الأكاديمي عبد الرحيم العلام على التقاعد السمين لابن كيران

 
الصورة لها معنى

استغلال سيارة الجماعة في نقل مؤن الحفلات


مراسيم إنزال آخر علم اسباني من الصحراء سنة 1975

 
حديث الفوضى و النظام

علقوه على جدائل نخلة..

 
المواطن يسأل والمسئول يجيب

لقاء حصري وخاص مع رئيس مغسلة الرحمة بكليميم

 
قلم رصاص

في ذكرى مقتل عامل النظافة " أحمد نظيف "

 
بيانات وبلاغات
بلاغ صحفي للجمعية المغربية لحماية وتوجيه المستهلك بكليميم

تقرير عن مشاكل الثلوث بجماعة اساكا تركاوساي

بلاغ صحفي وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي بشأن التعاقد

 
شكايات

مشرفي برنامج محو الأمية والتربية الغير النظامية افني يتظّلمون للديوان الملكي

 
دوليات
جريمة وحشية ضد المسلمين بنيوزيلندا ومقتل واصابة العشرات

قرارات بوتفليقة بعدم الترشح لا تقنع الجزائريين و التظاهرات مستمرة

احتمال تنحي بوتفليقة وارد،فمن يخلفه؟ هل يقبل الشعب الجزائري بوجود الجنرالات إلى الأبد؟

والد الشاب المتوفي في سجون البوليساريو يكشف حقيقة استدراجه من اسبانيا وقتله(فيديو)

 
مختفون

البحث عن طفل مختفي


البحث عن طفل مختفي

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

ملاحظات على الخطاب الملكي..
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 31 يوليوز 2016 الساعة 59 : 05


صحراء بريس/بديل

مع كل الاحترام الواجب للملك،  بدل أن يقطع  مع أسلوب الحكومة في تدبير الشأن العام، أيد هذا الأسلوب في بعض جوانبه.

يقول الملك في آخر خطاب للعرش "القيام بالمسؤولية يتطلب من الجميع الالتزام بالمفهوم الجديد للسلطة..ومفهومنا للسلطة هو مذهب في الحكم، لا يقتصر، كما يعتقد البعض، على الولاة والعمال والإدارة الترابية، وإنما يهم كل من له سلطة، سواء كان منتخبا، أو يمارس مسؤولية عمومية، كيفما كان نوعها".

وحين يقول الملك بهذا الكلام، أقرب واقعتين إلى الأذهان، ينطبق عليهما هذا القول، هو حين اتهم قيادي من " البام" يدعى العربي المحيرشي بعض رجال الدرك الملكي والسلطات المحلية بتلقي رشاوى من تجار المخدرات، وبدل أن تفتح النيابة العامة بحثا في هذه الاتهامات الخطيرة، بحكم الاختصاص، نشرت الصحافة أن وزارة الداخلية فتحت تحقيقا، دون أن يعرف الرأي العام نتائج هذا التحقيق إلى غاية اليوم، رغم مرور شهور على إعلان الجريمة!

الواقعة الثانية تتعلق باتهام مواطنين لمالك المجموعة العقارية " الضحى" بالنصب عليهم في أراضيهم، باسم الملك، وكما هو حال الواقعة الأولى، فبدل أن تفتح النيابة العامة بحثا قضائيا في هذا الاتهام الأخطر من الأول، استدعى وزير الداخلية مالك " الضحى" أنس  الصفريوي إلى مكتبه، وطلب منه عدم استعمال اسم الملك في معاملاته التجارية، ياسلام!

هنا مسؤولية الملك لا تتوقف عند القول والتنبيه والتوجيه بعد أن أنكر الرميد العدالة، فقد كان على الملك، أن يفعل صلاحياته المتضمنة في الفصل 41 من الدستور، بصفته الساهر على حسن سير المؤسسات والضرب بيد من حديد على الصفريوي إن تبثت الاتهامات ضده  بحكم قضائي وإقالة الرميد بعد خيانته للقسم في الوفاء للوطن وللعدالة.

ثم يقول الملك "إن مفهومنا للسلطة يقوم على محاربة الفساد بكل أشكاله : في الانتخابات والإدارة والقضاء، وغيرها. وعدم القيام بالواجب، هو نوع من أنواع الفساد". وهنا نتساءل: لماذا لم يفعل الملك صلاحياته الدستورية في معاقبة من لا يقومون بالواجب، فحديثه هنا ينم على أنه على علم بمسؤولين قصروا في أداء واجبهم في محاربة الفساد؟

من جهة أخرى قال الملك :" البعض يقوم بممارسات تتنافى مع مبادئ وأخلاقية العمل السياسي، ويطلق تصريحات ومفاهيم تسيئ لسمعة الوطن وتمس بحرمة ومصداقية المؤسسات في محاولة لكسب أصوات وتعاطف الناخبين".

وحين يتحدث الملك هنا عن إساءة لسمعة الوطن ولمصداقية المؤسسات فنحن هنا أمام أفعال تضر بمصلحة البلاد، فكيف يعلم الملك بأشخاص يسيؤون لتابث من توابث الدولة وهو الوطن ولا يرتب جزاءات ولا يقيل أحدا ولا يحل حكومة؟

ثم كيف يجوز للملك أن يتحدث عن أفعال تضر بمصلحة الوطن دون الإشارة بصريح العبارة لمرتكبيها؟ من هم هؤلاء الأشخاص الذين يسيئون بتصريحاتم للوطن ولمصداقية المؤسسات؟ أليس هو نفس الأسلوب الذي اعتمده بيان الداخلية حين تحدث عن حزب سياسي وراء فضيحة " تجزئة خدام الدولة" دون أن يشير بالإسم لهذا الحزب؟ ألا يذكر هذا الاسلوب باسلوب رئيس الحكومة حول حديثه  عن " التماسيح" و"العفاربت " و"التحكم"؟ و هل يليق بمقام الملك أن ينظر إليه على أنه عاجز عن تسمية الأشياء بمسمياتها؟ ألن يسمح هذا بتزكية كلام بنكيران عن التحكم ووجود دولتين؟ مادام الملك الذي بيده كل السلطات عاجز عن تسمية الأشخاص الذين يسيئون بتصريحاتهم للوطن ولمصداقية المؤسسات؟  ألن تؤثر هذه الطريقة في الخطاب على الاستثمار بعد أن يظهر رئيس الدولة عاجز عن تسمية أشخاص يسيئون لوطنه ولمؤسسات دولته؟   ألم يخلق الملك بقوله ذاك لبسا لدى الرأي العام، بعد أن قال أفتاتي إن المقصود هو حزب " البام" فيما ذهب آخرون إلى أن المقصود هو بنكيران وحزبه؟

ثم كيف يقول الملك :إن الانتخابات المقبلة محطة فاصلة لإرجاع الامور الى نصابها، والمشرفون على هذه  الانتخابات، أحدهما يدعى محمد حصاد، مشتبه به بالتورط في "سرقة مقنعة" لاملاك الدولة وفقا لمرسوم عنصري في إطار مابات يعرف ب"تجزئة خدام الدولة"، فيما الثاني وهو وزير العدل معروف بكذبه، وبانكاره للعدالة في اكثر من واقعة، والأخطر أن هذين المشبوهين سيشرفان على الانتخابات تحت سلطة رئيس حكومة يصفه معظم النشطاء ب"الكذاب" بعد أن شاع عنه قول الشيء ونقيضه في نفس الوقت، ولعل نقرة صغيرة على اليوتوب تشفي الغليل.

نزاهة الانتخابات ليست فقط هي غياب التزوير وغياب توزيع الرشاوى يوم عمليات الاقتراع، نزاهة الانتخابات تبدأ اولا بنزاهة الشخص المشرف على هذه الانتخابات ونزاهة الشخص الذي يخضع لسلطته المشرف على تنظيم هذه الاستحقاقات.

لا يمكن لمن أساء للوطن ولمصداقية المؤسسات، ولمن نهب أملاك الدولة أن يكون أمينا في الإشراف على تنظيم دوري رمضاني لكرة القدم فبالأحرى الاشراف على إجراء  انتخابات برلمانية يراقبها العالم، وينتظر منها المغاربة الشيء الكثير للخروج من " المستنقع" الذي أسقطتنا فيه هذه الحكومة، التي باتت  عدوة للبشر والشجر والحجر .

الملك كان موفقا بشكل كبير في إبعاد شبهة رعايته لحزب " البام" كما كان موفقا في تأكيده على استحالة محاربة الفساد فقط من طرف جهة واحدة حتى ولو كان الملك نفسه في غياب حقوقيين شرفاء وصحافيين نزهاء وبرلمانيين أصيليين ومبادرين ومستقلين وحكومة قوية بصلاحياتها وبانسجام تركيبتها، وفي غياب مواطن متشبع بثقافة حقوق الإنسان وبحب الوطن واحترام مؤسساته، لكن مع كامل الأسف لم يكن موفقا في التصريحات أعلاه، خاصة أن ما يحتاجه  المغاربة اليوم  للمشاركة المكثفة في الانتخابات هو إعادة الثقة في نفوسهم في مؤسسات الدولة والمسؤولين،  وهذا لن يحدث فقط بتوجيهات شفوية للملك وتنبيهات للسياسيين والمسؤولين بل بإبعاد المشتبه بهم عن موقع المسؤولية ومعاقبة المسيئين للوطن ولمصداقية المؤسسات وبإعلان تشكيل لجنة وطنية تشرف على الانتخابات تتكون من نقباء ومفكرين وحقوقيين مستقلين مشهود لهم بالمصداقية لدى الرأي العام المغربي.



2915

0






تنبيه هام (17 دجنبر 2011 )   : لن ينشر أي تعليق يخرج عن أدبيات النقاش وإحترام الاخر , المرجوا الاطلاع على قوانين كتابة التعليق والالتزام بها حتى لا يحذف تعليقك

إضغط هنا

---------------

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

الجريدة ترحب بمساهماتك من اخبار ومقالات,البريد الرسمي للجريدة

sahpress@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



كواليس محاكمة النائب الأول لرئيس المجلس الإقليمي لأسا الزاك

المخطط الاستعجالي و نيابة كلميم

احتفال غاضب لأفراد الجالية المتحدرين من أسا الزاك انتقدوا الغيابَ المتكرر لكبار المنتخَبين عن عيدهم

سنتان سجن مع ايقاف التنفيذ بحق المغنية نادية بن عيسى بتهمة نقل الايدز لرجل

في عز الحر أحياء بالعيون تعيش بدون ماء طيلة النصف الاول من رمضان

'انتفاضة جنسية' وتصاعد للشهوات الحسية وغياب للروحانيات: كيف انقلب شهر رمضان على معناه؟

هيومن رايتس ووتش تثير ملف اختطاف وتعذيب قياديي العدل والإحسان بفاس

الهيئات السياسية بالزاكَ تدين بشدة التلاعب في توزيع إعانات رمضان

الانفضاح الحقوقي للبوليساريو:ملاحظات على هامش قضية ولد سيدي مولود

مهرجانات عبو سكوبي

تجارة الجسد في السمارة… الوجه الآخر للمدينة

ولي العهد السعودي إلى المغرب للاستجمام بناء على نصيحة أطبائه

FBI يحقق في حريق شب بموقع بناء مسجد بتينيسي

المعتقل السابق بوكفوعبد الله يصرح:السجن لن يزيدنا إلا مزيدا من الصمود والنضال‏

المغرب تلقي بمهاجرين أفارقة في ظروف وحشية على الحدود مع الجزائر

هل هي ملكية برلمانية أم تأصيل لنظرية حكم عربية جديدة

فقهنا السياسي وثورات الشعوب

إحياء ذكرى 6 أبريل هل هي بداية التغيير...؟؟؟

اعتقال ثلاث دركيين وامرأتين متزوجتين في قضية دعارة بكليميم

تاجرات بالعيون يطالبن بتعويضهن عن الأضرار التي لحقت بمتاجرهن إبان أحداث أكديم إزيك





 
إعلان إشهاري

 
بكل وضوح

متى يقدم المسؤولون بوكالة الماء بكليميم استقالاتهم ؟!

 
الـهـضـرة عـلــيـك

الصحراء في الجغرافيا غربية وفي السياسة مغربية

 
اجي نكول لك شي

أحببتك في صمت

 
إضاءات قلم

إلى بلدتي الغالية..

 
إعلانات مباريات الوظائف
أكثر من 150 منصب شغل بالتكوين المهني

القوات المسلحة الملكية تعلن عن مباراة توظيف أكبر عدد من ضباط الصف خلال السنة الجديدة

الداخلية توجه مراسلة إلى جميع الجماعات الترابية لتحديد الأشباح وإطلق اكبر مباراة توظيف

تلاعبات رؤساء جماعات وملف الأشباح يدفعان وزير الداخلية إلى توقيف إجراء مباريات التوظيف بالجماعات

أسماء المؤطرات اللواتي قبلن لتدريس برنامج محو الامية بكليميم(لائحة)

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  دوليات

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون وتقافة

 
 

»  نداء انساني

 
 

»  مقالات

 
 

»  بيانات وبلاغات

 
 

»  شكايات

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  مختارات

 
 

»  الصورة لها معنى

 
 

»  مختفون

 
 

»  الوفــيــات

 
 

»  اقلام حرة

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  حديث الفوضى و النظام

 
 

»  جمعيات

 
 

»  إعلانات مباريات الوظائف

 
 

»  بكل موضوعية

 
 

»  بكل وضوح

 
 

»  المواطن يسأل والمسئول يجيب

 
 

»  الـهـضـرة عـلــيـك

 
 

»  اجي نكول لك شي

 
 

»  إضاءات قلم

 
 

»  مــن الــمــعــتــقــل

 
 

»  تطبيقات الاندرويد

 
 

»  ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

 
 
اعمدة اخبارية
 

»  أخبار كليميم وادنون

 
 

»  أخبار العيون بوجدور الساقية الحمراء

 
 

»  أخبار الداخلة وادي الذهب

 
 

»  دوليات

 
 

»  رياضة

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  سـيـاسـة

 
 
بكل موضوعية

5 أكتوبر ، الاحتفال بالمتعاقد ، بضحية أخرى من ضحايا الإرتجال ...

 
رياضة

قرعة ربع نهائي دوري أبطال أوروبا تسفر عن مواجهات نارية


الفرق المتأهلة لربع نهائي دوري أبطال أوروبا،وموعد القرعة

 
جمعيات
اتهامات مبطنة بالاختلاس للمكتب السابق لمؤسسة الإمام مالك بكوبنهاجن

تقرير حول الدورة التكوينية في الإسعافات الأولية على شكل فرق

ندوة علمية متميزة حول واقع اللغة العربية اليوم بكلميم.

 
ملف الصحراء

انشقاق ضباط شبح يطارد البوليساريو

 
نداء انساني

دعوة للمساهمة في بناء مسجد حي النسيم بكليميم

 
مختارات
البصل والثوم للوقاية من تطور مرض السكري

احذروا الإكتئاب المبتسم ،وهذه 5 أعراض تشير إلى إصابتك بـه!

الشاي مقاوم للأمراض والشيخوخة (دراسة علمية)

 
مــن الــمــعــتــقــل

معتقل إسلامي يفارق الحياة بسبب..

 
الوفــيــات

وفاة الإطار الوادنوني "حسن باروطيل"

 
النشرة البريدية

 
البحث بالموقع
 
ارشيف الاستحقاقات الانتخابية
 

»  الانتخابات الجماعية والجهوية - 4 سبتمبر 2015

 
 

»  الانتخابات التشريعية 7 اكتوبر 2016

 
 
أرشيف كتاب الاعمدة
 

»  محمد فنيش

 
 

»  الطاهر باكري

 
 

»  محمد أحمد الومان

 
 

»  مقالات البشير حزام

 
 

»  مقالات ذ عبد الرحيم بوعيدة

 
 

»  مقالات د.بوزيد الغلى

 
 

»  مقالات علي بنصالح

 
 

»  مقالات عـبيد أعـبيد

 
 

»  ذ بوجيد محمد

 
 

»  بقلم: بوجمع بوتوميت

 
 

»  ذاكرة واد نون..من اعداد إبراهيم بدي

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  ذ سعيد حمو

 
 
تطبيقات الاندرويد
"واتساب" يطلق خاصية "صورة داخل صورة" لمستخدمي أندرويد

واتساب يُقدم تعديلاً غريباً في ميزة حذف الرسائل

"واتساب" يمنح مستخدميه ميزات "استثنائية" للحظر والدردشة

خطأ في "واتساب" يستنفد حزمة الإنترنت

 
الأكثر تعليقا
لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

شخصية العدد 27 : الكوري مسرور شخصية العطاء و الوفاء

لائحة بالأسماء والعقوبات التي اصدرتها المحكمة العسكرية بالرباط في حق معتقلي كديم ايزيك

 
الأكثر مشاهدة
لائحة رجال السلطة الغير مرغوب فيهم بالاقاليم الصحراوية

طفيليات العمل النقابي بكلميم

لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

 
ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

انقراض لباجدة قادم لا محالة

 

ظوابط النشر في الموقع| أهدافنا| أرسل مقال او خبر| أسباب عدم نشر تعليقك| إعفاء من المسؤولية

  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية.