للنشر على الموقع المرجو إرسال مقالاتكم ومساهماتكم على البريد الإلكتروني التالي : sahpress@gmail.com         اباء واساتذة يشتكون الغياب المتكرر لمدير مجموعة مدارس تكليت بكلميم             عدم الرغبة في شرب الماء مؤشر على مشاكل في جسمك!             الداخلية توقف عامل بسبب تقربه من سياسيين وفشله في حل لبلوكاج بمجلس منتخب،فهل يطبق هذا بجهات الصحراء؟             بعد تولي شباب لمقاليد جماعة اباينو ،اخيرا سيتم إفراغ الشركة المستغلة لحامة أباينو             جندي يضع حدا لحياته شنقا داخل ثكنة عسكرية             الجيش يبرم صفقة تسلح جديدة مع امريكا لاقتناء منصة متطورة ونظام رصد ،والقمر الصناعي الثاني يطلق قريبا             عاجل..عدم انعقاد الدورة الاستثنائية لجماعة افركط بسبب تغيب الرئيس             سوء التخطيط والتنفيذ يهدر ملايين الدراهم في تطوير البنية التحتية بكليميم(صور)             خروقات وصفقات مشبوهة بالمراكز الجهوية للاستثمار،وإعفاءات تطل برأسها             الطواقم الادارية بالمؤسسات التعليمية تعمق من أزمة "أمزازي" بإعلانها الإحتجاج على الساعة الجديدة             بلطجية يسيطرون على منطقة قندهار ويفرضون إتاوات وسط غياب المراقبة             الوالي الناجم ابهي يحدد غدا الاثنين كموعد لعقد جلسة استثنائية لجماعة افركط             اتهامات من بعض سكان جماعة تكليت لعضو بالمجلس الإقليمي بكليميم بسبب             غرق مركب صيد بسواحل طانطان يحمل 12 بحارًا             الاحتفال بعيد المولد النبوي من الإطراء المذموم، وليس من التعظيم المحمود             الترجي التونسي يفوز بدوري أبطال أفريقيا على حساب الأهلي المصري             رواد الفيسبوك يدشنون حملة سخرية من رئيس الحكومة العثماني بسبب الساعة الجديدة             سكان عبودة بكلميم يناشدون رئيس المنطقة الأمنية التدخل بسبب مصنع للماحيا وسط الحي             رغم تغييره للتوقيت المدرسي..تلاميذ غاضبون يطردون مدير اكاديمية العيون من مؤسستهم(فيديو)             محكمة الاستئناف تصدر حكمها ب 12سنة للصحافي بوعشرين             لحظة اقتحام رجال الشرطة لثانوية ابن بطوطة بالعيون بسبب احتجاجات التوقيت المدرسي            تلاميذ غاضبون بثانوية بالعيون يطردون مدير الاكاديمية مبارك الحنصالي            فوضى بحامة أباينو بكليميم تهدد بكارثة وسط صمت المسؤولين            هذا ما قاله وزير الصحة الدكالي من كليميم عن المستشفى الجهوي الجديد وعن المستشفيات بطانطان واسا وافني            مواطن محتاج يشتكي من ابتزاز عضو ببلدية كليميم له ومنحه مبالغ مالية شهريا            إفراغ اسرة من منزلها ليلا وفي اجواء ممطرة بمدينة إفني           
إعلان إشهاري

 
صوت وصورة

لحظة اقتحام رجال الشرطة لثانوية ابن بطوطة بالعيون بسبب احتجاجات التوقيت المدرسي


تلاميذ غاضبون بثانوية بالعيون يطردون مدير الاكاديمية مبارك الحنصالي


فوضى بحامة أباينو بكليميم تهدد بكارثة وسط صمت المسؤولين


هذا ما قاله وزير الصحة الدكالي من كليميم عن المستشفى الجهوي الجديد وعن المستشفيات بطانطان واسا وافني


مواطن محتاج يشتكي من ابتزاز عضو ببلدية كليميم له ومنحه مبالغ مالية شهريا

 
اقلام حرة

الاحتفال بعيد المولد النبوي من الإطراء المذموم، وليس من التعظيم المحمود


اختفاء خاشقجي..الويل لمن يقول لا في زمن نعم!


مدينة بدون ماء "أكلميم" أنمودجا


المغرب أحسن من فرنسا


كلمة لابد منها السيد النائب…. حزب يعته مدرسة سياسية


دارجة الكتاب المدرسي… خطة إصلاح ام إفساد ممنهج!


هذه المدينة لم تعد تشبهني..


قضية الشافعي طبيب الفقراء.. في الحاجة لحماية الفاضحين للفساد

 
الصورة لها معنى

استغلال سيارة الجماعة في نقل مؤن الحفلات


مراسيم إنزال آخر علم اسباني من الصحراء سنة 1975

 
حديث الفوضى و النظام

علقوه على جدائل نخلة..

 
المواطن يسأل والمسئول يجيب

لقاء حصري وخاص مع رئيس مغسلة الرحمة بكليميم

 
قلم رصاص

في ذكرى مقتل عامل النظافة " أحمد نظيف "

 
بيانات وبلاغات
منتدى العدالة وحقوق الانسان يصدر بيانا بخصوص السطو على الاراضي بكلميم

رابطة المواطنة وحقوق الانسان بالسمارة تصدر بيانا حول احتجاجات معطلي مخيم الكويز

التحالف المدني لحقوق الانسان يصدر بيانا بخصوص الوضع البيئي الخطير بمدينة المرسى

 
شكايات

مشرفي برنامج محو الأمية والتربية الغير النظامية افني يتظّلمون للديوان الملكي

 
دوليات
الجيش يبرم صفقة تسلح جديدة مع امريكا لاقتناء منصة متطورة ونظام رصد ،والقمر الصناعي الثاني يطلق قريبا

دعوة الملك تثير تفاؤلاً وحذراً في الجزائر

الريسوني يخلف القرضاوي على رأس الإتحاد العالمي لعلماء المسلمين

ترامب يحذف موريتان من قائمة الدول الافريقية المستفيدة من المبادرة الامريكية لتشجيع التجارة،بسبب

 
مختفون

نداء للبحث عن مختفي من العيون


نداء للبحث عن مختفي من العيون

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

مجتمع البيظان وسؤال القيم
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 23 شتنبر 2016 الساعة 42 : 19


بقلم :محسين محمد محمود  /باحث في التاريخ

يبقى سؤال القيم ونجاعتها في ترسيخ الأفكار والسلوكيات الإيجابية في مجتمعاتنا المتخلفة اقتصاديا واجتماعيا ذو راهنية ومطروح ويشكل ملفت ، سؤال كلما أثير أثار معه سجلات فكرية ومنهجية بين المفكرين والدارسين  الشيء الذي جعل من سؤال القيم والمنظومة القيمية التي تحكم مجتمعاتنا وعائلتنا وأسرنا الكبيرة والصغيرة ، نقطة خلاف باختلاف معنى
المفهوم نفسه وذلك حسب مجال التأثير على الباحتين ، وإن كانت هذه السجالات والنقاشات تتوحد عموما في هدفها   المجسد في رسم معالم المجتمع مثالي حد الإمكان ، يضمن لنفسه شروط النجاح والتقدم .
لكن يبقى من المعلوم ان هذا السؤال المرتبط بالقيم شبيه ببعض الظواهر الطبيعية التي تظهر وتكتفيه مجسدتا الدورة الاعتيادية لطبيعة ، أكيد أن السؤال القيم يرتبط هو الأخر ببروز  ظواهر تهدد الاستقرار الاجتماعي والحياتي للمجتمع ، مما سيفتح الباب أمام فوضى قيمية ، ستؤدي هي الأخرى لفوضى أخلاقية تضيع معها مقومات المجتمع القابل للتطور والنمو والوصول إلى الحد الأعلى من المثالية المرجوة .
أي وبعبارة أوضح ينفجر النقاش عن القيم بانفجار ظواهر اجتماعية لا تنسجم والصفات القيمية المرغوبة في مجتمع ناهض.
لنضع في اعتبارنا أولا أن القيم كمفهوم هي مجموعة من الأفكار والأعراف والمفاهيم والسلوكيات والممارسات والصفات الأخلاقية ، يتم تعبير عنها بالأفعال والأقوال ، أتفق على سموها ووجاهتها في إطار الجماعة ، والمتعارف عليها ضمن المجتمع الواحد.
هذه المفاهيم والأعراف والسلوكيات ، تكونت وتبلورت وتر سخت عبر مسافة زمنية طويلة جدا ، ساهم في تشكيلها مصادر متنوعة ومتعددة ، يبقى أهمها الرسالات السماوية باعتبارها أول مصدر مكون لمنظومة القيم الإنسانية في شموليتها ، والمنهل الأول الذي إعتمدت عليه البشرية في صياغة القيم ، لتوجيه السلوك البشري لكل  عمل يدل على الخير، بعدها جاءت ما توصلت إليه البشرية من سمو الأفكار، مجسدة في الانتجات الفكرية، أسست لها الفلسفة اليونانية في تناولها للقيم ، تلتها منعرجات فكرية هامة، أغنت من المفاهيم  المكونة لمنظومة القيم الإنسانية .
في مجتمع البيظان  المحدد جغرافيا من وادنون شمالا إلى نهر السنغال جنوبا ، ومن المحيط الأطلسي غربا الى تمبكتو شرقا: تستقر جماعة بشرية تجمعها الثقافة بمعناها الانثروبولوجي، موحدة إلى حد كبير في العادات و التقاليد ، تتميز بنمط معيشي متقارب جدا ، متميزة بمعالم خاصة تشكل البداوة قطب الرحى في تشكل الذات البيظانية .
لكن في البداية علينا ان نقر بوجود جوانب مختلفة في هذه الذات نفسها ، بمعنى أن البيظان في غرب مالي أو في أقصى الجنوب الموريتاني يختلفون في بعض الأشياء عن البيظان في منطقة وادنون مثلا
وبالتالي فإن القول بأن مجتمع البيظان هو وحدة منسجمة بما تحمله الكلمة من معنى : خاطئ وغير دقيق لكن في المقابل لا تلغي بقاء مجتمع البيظان مرتبط من أقصاه إلى أقصاه ، بتقاليد وأفكار وثقافة وأنماط سلوكية تكاد تكون متطابقة إلى حد كبير ، هذه الثقافة والأفكار والأنماط السلوكية هي من تشكل منظومة القيم داخل مجتمع البيظان .
وعلينا أن نقر مرة أخرى أن الحديث عن البيظان ، لايستلزم  فقط الإنتباه للفوارق الجغرافية من داخله لكن وجب علينا كذلك الانتباه للفارق الزمني ، والذي أعتبره فارقا جد مهم فيه تناول سؤال القيم من داخل مجتمع البيظان ، بمعنى أن مجموعتنا البشرية هاته جرت عليها سنة التغير.
هذا الفارق الزمني سيكون عاملا حاسما في إثارة سؤال القيم .
فإذا كانت الذات البيظانية من قبل تتميز بنوع من الانغلاق في محيطه البدوي ، لديه نظرة لمن حوله ، يمجد العائلة والقبيلة ويعتز بحسبه ونسبه ، محب للحرية ، عاطفي ، يحترم القوة والشجاعة ، مضياف ، يمجد الكرامة ، فإن الكثير من هذه الثوابت ، قد تعرضت لشيء من التغير أو خفت حدتها ، تحت مسببات مختلفة ، قد تدخل تحت التطور الطبيعي للمجتمعات بحكم الانفتاح نتيجة التقدم التكنولوجي الذي يعرفه العالم ، أو بحكم دوافع سياسية أجبرت أجزاء من مجتمع البيظان التخلي عن بعض هذه المقاومات ، التي ظلت مشكلة لمنظومة القيم من داخله و التي لطالما أظهرته بمظهر وحدة منسجمة بشكل ملفت . له مميزات و صفات، تميزه عن باقي المجموعات البشرية المحيطة بمجاله .
هكذا أنتج مجتمع اسمه مجتمع البيظان منظومة قيم تفرد بها لنفسه . شكلت جزءا من خصوصياته الهوياتية تسابق الفرد من داخله على تجسيدها و أجرأتها عمليا ، و المعروف على مجتمع البيظان انه خلق شروط التنافس بين أفراده و شخصياته لترجمة هذه القيم التي يحميها المجتمع و يتصلب في حمايتها ضمن نسق اجتماعي تميز بصدق و ثبات الصفات .
غير أن الحديث عن ثبات هذه الصفات و صدقها بات اليوم يتم بنوع من التحفظ وذلك راجع إلى طبيعة المتغيرات التي عرفها و يعرفها مجتمع البيظان . متغيرات أصبحت تضرب عمق الهرم الهوياتي ألقيمي المبني من داخل مجتمعنا . وهذا ما يترجم ظهور بعض الظواهر السلبية التي كان ينفر منها الفرد و الجماعة .
فلم يعد النبل و الكرامة و التعفف وحب الحرية كفاية لتوجيه السلوك للفرد البيظاني . إذ طغت قيم المادة و التصرفات الاستعراضية و طغيان الاستعراض الاستهلاكي و الادعاء و التبجح بجاه أو مال أو حظوة لا أساس لهما من الواقع.
لذلك لم يعد مسموح لنا كمهتمين الحديث فقط عن القيم في مجتمع البيظان من جانبها الايجابي . و الإحجام عن ذكر ما أستجد من القيم السلبية التي غزت مجتمعنا البيظاني بل لا بد من تعميق البحث في الجوانب النفسية المساهمة في تشكل الفرد بعيد عن قيم الجماعة.
 بمثل هذه البحوث ذات البعد السيكولوجي التي تكاد تكون منعدمة  إن لم نقل انه منعدم تماما  في مكتباتنا لن نستطيع تحصين مكتسباتنا القيمية النابعة من ثقافة البدو و المشبعة بالأنفة و الكرامة . وذلك عن طريق الرفع من النزعة الهوياتية للفرد البيظاني . دون أن ننسى فسح المجال للتجديد و الابتكار بما لا  يسمح أكيد  ضرب ثوابت منظوماتنا.



1592

0






تنبيه هام (17 دجنبر 2011 )   : لن ينشر أي تعليق يخرج عن أدبيات النقاش وإحترام الاخر , المرجوا الاطلاع على قوانين كتابة التعليق والالتزام بها حتى لا يحذف تعليقك

إضغط هنا

---------------

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

الجريدة ترحب بمساهماتك من اخبار ومقالات,البريد الرسمي للجريدة

sahpress@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



إقليم طانطان ينتظر إطلاق 6 مشاريع بقيمة 9.17 مليارات درهم

الشاحنات الصهريجية تقطع مسافة 300 كيلو متر من أجل جلب الماء الصالح للشرب

اختفاء أحد مرضى السرطان الموريتانيين في المغرب

المعلومة بنت الميداح: المعارضة مشاركة في حملة تقويض قانون حقوق المرأة

تجارة الجسد في السمارة… الوجه الآخر للمدينة

جماعة أبطيح، واقع مرير ومستقبل مجهول

المغرب لم يكن مستعدا لاستقبال مواكب العائدين من تندوف

النعمة الباه الناطق الرسمي باسم السياحة بإقليم السمارة

محمد لمين الراكب رئيس جمعية ثيرس للوحدة والتنمية

اعلي حنيني رئيس الجمعية المغربية للأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة بالسمارة

مجتمع البيظان وسؤال القيم

المرأة في مجتمع البيظان





 
إعلان إشهاري

 
بكل وضوح

عزيز طومزين يكتب: وأزفت ساعة الحسم بجهة كليميم وادنون.

 
الـهـضـرة عـلــيـك

الصحراء في الجغرافيا غربية وفي السياسة مغربية

 
اجي نكول لك شي

أحببتك في صمت

 
إضاءات قلم

إلى بلدتي الغالية..

 
إعلانات مباريات الوظائف
أسماء المؤطرات اللواتي قبلن لتدريس برنامج محو الامية بكليميم(لائحة)

كلميم: مقابلة لانتقاء مؤطر واحد وعشرة مؤطرات ببرنامج محو الأمية بالمساجد

مباراة لولوج مصالح الجمارك

للراغبين في الانضمام لصفوف الدرك الملكي..هذه هي الشروط المطلوبة

منصب رئيس (ة) مصلحة بالأكاديمية والمديريات الإقليمية التابعة لإكاديمية العيون

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  دوليات

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون وتقافة

 
 

»  نداء انساني

 
 

»  مقالات

 
 

»  بيانات وبلاغات

 
 

»  شكايات

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  مختارات

 
 

»  الصورة لها معنى

 
 

»  مختفون

 
 

»  الوفــيــات

 
 

»  اقلام حرة

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  حديث الفوضى و النظام

 
 

»  جمعيات

 
 

»  إعلانات مباريات الوظائف

 
 

»  بكل موضوعية

 
 

»  بكل وضوح

 
 

»  المواطن يسأل والمسئول يجيب

 
 

»  الـهـضـرة عـلــيـك

 
 

»  اجي نكول لك شي

 
 

»  إضاءات قلم

 
 

»  مــن الــمــعــتــقــل

 
 

»  تطبيقات الاندرويد

 
 

»  ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

 
 
اعمدة اخبارية
 

»  أخبار كليميم وادنون

 
 

»  أخبار العيون بوجدور الساقية الحمراء

 
 

»  أخبار الداخلة وادي الذهب

 
 

»  دوليات

 
 

»  رياضة

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  سـيـاسـة

 
 
بكل موضوعية

5 أكتوبر ، الاحتفال بالمتعاقد ، بضحية أخرى من ضحايا الإرتجال ...

 
رياضة

الترجي التونسي يفوز بدوري أبطال أفريقيا على حساب الأهلي المصري


المغرب تستضيف قرعة تمهيدي دوري الأبطال و”الكونفيدرالية”

 
جمعيات
تقرير حول الدورة التكوينية في الإسعافات الأولية على شكل فرق

ندوة علمية متميزة حول واقع اللغة العربية اليوم بكلميم.

كليميم:تأسيس مركز يوسف بن تاشفين للدراسات والأبحاث من أجل اللغة العربية

 
ملف الصحراء

واشنطن وباريس تعارضان الأمين العام للامم المتحدة بشأن التمديد لبعثة لمينورسو بالصحراء

 
نداء انساني

دعوة للمساهمة في بناء مسجد حي النسيم بكليميم

 
مختارات
عدم الرغبة في شرب الماء مؤشر على مشاكل في جسمك!

إلهان عمر ورشيدة طليب أول مسلمتين تدخلان الكونغرس الأمريكي

المغاربة يتقدمون على الصين واليابان في تصفح الانترنيت بحثا عن

 
مــن الــمــعــتــقــل

الزافزافي يتلو "وصية الوداع" ويطلب دفن جثمانه في أرض الريف

 
الوفــيــات

الشيخ الدكتور سعيد القحطاني صاحب كتاب “حصن المسلم" في ذمّة الله

 
النشرة البريدية

 
البحث بالموقع
 
ارشيف الاستحقاقات الانتخابية
 

»  الانتخابات الجماعية والجهوية - 4 سبتمبر 2015

 
 

»  الانتخابات التشريعية 7 اكتوبر 2016

 
 
أرشيف كتاب الاعمدة
 

»  محمد فنيش

 
 

»  الطاهر باكري

 
 

»  محمد أحمد الومان

 
 

»  مقالات البشير حزام

 
 

»  مقالات ذ عبد الرحيم بوعيدة

 
 

»  مقالات د.بوزيد الغلى

 
 

»  مقالات علي بنصالح

 
 

»  مقالات عـبيد أعـبيد

 
 

»  ذ بوجيد محمد

 
 

»  بقلم: بوجمع بوتوميت

 
 

»  ذاكرة واد نون..من اعداد إبراهيم بدي

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  ذ سعيد حمو

 
 
تطبيقات الاندرويد
واتساب يُقدم تعديلاً غريباً في ميزة حذف الرسائل

"واتساب" يمنح مستخدميه ميزات "استثنائية" للحظر والدردشة

خطأ في "واتساب" يستنفد حزمة الإنترنت

تعرَف على هاتف "الأيفون" الأكثر شعبية في العالم

 
الأكثر تعليقا
لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

شخصية العدد 27 : الكوري مسرور شخصية العطاء و الوفاء

لائحة بالأسماء والعقوبات التي اصدرتها المحكمة العسكرية بالرباط في حق معتقلي كديم ايزيك

 
الأكثر مشاهدة
لائحة رجال السلطة الغير مرغوب فيهم بالاقاليم الصحراوية

طفيليات العمل النقابي بكلميم

لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

 
ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

انقراض لباجدة قادم لا محالة

 

ظوابط النشر في الموقع| أهدافنا| أرسل مقال او خبر| أسباب عدم نشر تعليقك| إعفاء من المسؤولية

  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية.