للنشر على الموقع المرجو إرسال مقالاتكم ومساهماتكم على البريد الإلكتروني التالي : sahpress@gmail.com         أحلام مستغانمي تصدم الفتيات.. ونادمة على تلك الرواية!             انطلاق المحاكمة الاستئنافية لنشطاء الريف بعد خمسة أشهر على أحكام بسجنهم بين عام وعشرين عاما             اغلبية جماعة افركط تشتكي الرئيس لوزير الداخلية وتطالب ب..(شكاية)             الداخلية تشرع في حل مجالس جماعية وعزل رؤساء             هذا موقف الزعيمان اليوسفي و ايت ايدر من دعوة الملك للمصالحة مع الجزائر             بشرى للراغبين في زيارة فرنسا..إجراءات جديدة ومبسطة للحصول على “الفيزا”             اباء واساتذة يشتكون الغياب المتكرر لمدير مجموعة مدارس تكليت بكلميم             عدم الرغبة في شرب الماء مؤشر على مشاكل في جسمك!             الداخلية توقف عامل بسبب تقربه من سياسيين وفشله في حل لبلوكاج بمجلس منتخب،فهل يطبق هذا بجهات الصحراء؟             بعد تولي شباب لمقاليد جماعة اباينو ،اخيرا سيتم إفراغ الشركة المستغلة لحامة أباينو             جندي يضع حدا لحياته شنقا داخل ثكنة عسكرية             الجيش يبرم صفقة تسلح جديدة مع امريكا لاقتناء منصة متطورة ونظام رصد ،والقمر الصناعي الثاني يطلق قريبا             عاجل..عدم انعقاد الدورة الاستثنائية لجماعة افركط بسبب تغيب الرئيس             سوء التخطيط والتنفيذ يهدر ملايين الدراهم في تطوير البنية التحتية بكليميم(صور)             خروقات وصفقات مشبوهة بالمراكز الجهوية للاستثمار،وإعفاءات تطل برأسها             الطواقم الادارية بالمؤسسات التعليمية تعمق من أزمة "أمزازي" بإعلانها الإحتجاج على الساعة الجديدة             بلطجية يسيطرون على منطقة قندهار ويفرضون إتاوات وسط غياب المراقبة             الوالي الناجم ابهي يحدد غدا الاثنين كموعد لعقد جلسة استثنائية لجماعة افركط             اتهامات من بعض سكان جماعة تكليت لعضو بالمجلس الإقليمي بكليميم بسبب             غرق مركب صيد بسواحل طانطان يحمل 12 بحارًا             لحظة اقتحام رجال الشرطة لثانوية ابن بطوطة بالعيون بسبب احتجاجات التوقيت المدرسي            تلاميذ غاضبون بثانوية بالعيون يطردون مدير الاكاديمية مبارك الحنصالي            فوضى بحامة أباينو بكليميم تهدد بكارثة وسط صمت المسؤولين            هذا ما قاله وزير الصحة الدكالي من كليميم عن المستشفى الجهوي الجديد وعن المستشفيات بطانطان واسا وافني            مواطن محتاج يشتكي من ابتزاز عضو ببلدية كليميم له ومنحه مبالغ مالية شهريا            إفراغ اسرة من منزلها ليلا وفي اجواء ممطرة بمدينة إفني           
إعلان إشهاري

 
صوت وصورة

لحظة اقتحام رجال الشرطة لثانوية ابن بطوطة بالعيون بسبب احتجاجات التوقيت المدرسي


تلاميذ غاضبون بثانوية بالعيون يطردون مدير الاكاديمية مبارك الحنصالي


فوضى بحامة أباينو بكليميم تهدد بكارثة وسط صمت المسؤولين


هذا ما قاله وزير الصحة الدكالي من كليميم عن المستشفى الجهوي الجديد وعن المستشفيات بطانطان واسا وافني


مواطن محتاج يشتكي من ابتزاز عضو ببلدية كليميم له ومنحه مبالغ مالية شهريا

 
اقلام حرة

الاحتفال بعيد المولد النبوي من الإطراء المذموم، وليس من التعظيم المحمود


اختفاء خاشقجي..الويل لمن يقول لا في زمن نعم!


مدينة بدون ماء "أكلميم" أنمودجا


المغرب أحسن من فرنسا


كلمة لابد منها السيد النائب…. حزب يعته مدرسة سياسية


دارجة الكتاب المدرسي… خطة إصلاح ام إفساد ممنهج!


هذه المدينة لم تعد تشبهني..


قضية الشافعي طبيب الفقراء.. في الحاجة لحماية الفاضحين للفساد

 
الصورة لها معنى

استغلال سيارة الجماعة في نقل مؤن الحفلات


مراسيم إنزال آخر علم اسباني من الصحراء سنة 1975

 
حديث الفوضى و النظام

علقوه على جدائل نخلة..

 
المواطن يسأل والمسئول يجيب

لقاء حصري وخاص مع رئيس مغسلة الرحمة بكليميم

 
قلم رصاص

في ذكرى مقتل عامل النظافة " أحمد نظيف "

 
بيانات وبلاغات
منتدى العدالة وحقوق الانسان يصدر بيانا بخصوص السطو على الاراضي بكلميم

رابطة المواطنة وحقوق الانسان بالسمارة تصدر بيانا حول احتجاجات معطلي مخيم الكويز

التحالف المدني لحقوق الانسان يصدر بيانا بخصوص الوضع البيئي الخطير بمدينة المرسى

 
شكايات

مشرفي برنامج محو الأمية والتربية الغير النظامية افني يتظّلمون للديوان الملكي

 
دوليات
بشرى للراغبين في زيارة فرنسا..إجراءات جديدة ومبسطة للحصول على “الفيزا”

الجيش يبرم صفقة تسلح جديدة مع امريكا لاقتناء منصة متطورة ونظام رصد ،والقمر الصناعي الثاني يطلق قريبا

دعوة الملك تثير تفاؤلاً وحذراً في الجزائر

الريسوني يخلف القرضاوي على رأس الإتحاد العالمي لعلماء المسلمين

 
مختفون

نداء للبحث عن مختفي من العيون


نداء للبحث عن مختفي من العيون

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

التشظي السلفي وأسئلة الوطن..
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 24 دجنبر 2016 الساعة 13 : 05


بقلم  :عبد الحليم زوبير*


لم تعد السلفية طائفة من طوائف المسلمين، تحتفظ بنقدها اللاذع واختياراتها الفقهية المبنية على منهج أهل الحديث.. لقد اكتست السلفية أهمية كبيرة في الوقت المعاصر، وأصبحت حالة اجتماعية عارمة منفلتة من كل اعتبار لأي طرف آخر داخل طوائف أهل السنة فضلا عن غيرهم-وليس المقصود بكل تأكيد بعض الذين قاموا أو يقومون بمراجعات لمواقفهم السابقة، ولعلهم الأكثر تضررا من الحالة موضوع المقال- بعد أن وجدت الدعم والمحيط المناسبين. لكن المعضلة في الدعوة السلفية سرعة تفرقها بقدر سرعة انتشارها. ولكي تفهم أسباب التشظي لابد من الإشارة أولا إلى أن السلفية في أحسن أحوالها لم تكن مذهبا أو مشروعا له مبادئ وقواعد تمكن من تجميع الأتباع وصهرهم في بوتقة معينة، بل كانت على مر التاريخ عبارة عن رد الفعل على أوضاع قائمة. وهذا سيظل أمرا طبيعيا لو لم تتحول اللامذهبية مذهب الحق عند كثيرين. وأصبح كل من يحمل مشروعا بديلا لنكسة الأمة يصنف ضمن دائرة التصوف المبتدع، والحزبية المقيتة. وأرى من المفيد أن نوجز الأسباب الموضوعية المعاصرة لانتشار السلفية، قبل التنبيه على خطورة التشظي السلفي.
 ويرجع انتشار السلفية إلى أمور:أهمها في نظري ثلاثة:
 الأول: هي محاربة الطقوس المخترعة [البدع] التي طغت على سلوك الصوفية والشيعة في الأعصر المتأخرة، والسلفية تقدم نفسها للناس على أنها البديل الشرعي الذي يعيد الأمة إلى وضع السلف الصالح. بكل ما تحتفظ به الذاكرة الجماعية للمسلمين عن تلك الحقبة من صفاء الروح وعزة الجانب. وما لاينتبه له هنا أن توصيف السلفية للواقع قد يكون صحيحا، لكن الخطورة أنها تسعى لنقض الواقع دون أن تملك أي بديل عملي ما عدا الخطاب العام الذي يدور حول نفسه.
والثاني: في المنهجية التبسيطية في الاستدلال، التي أقصت كل العلوم العقلية سواء تعلق الأمر بأصول الفقه، أو مقاصد الشريعة ناهيك عن المنطق الذي أصبح عند القوم رجسا من عمل الشيطان، وسهلوا المهمة على العامة من متعلمين وأنصاف المتعلمين. وأصبحت آلة الاستدلال محصورة فيما نص عليه الوحي أو سبقنا إليه أهل القرون الفاضلة!
الثالث: ركونهم إلى الحكام واستقواؤهم بالسلطة ومداهنتها أيا كان مذهبها العقدي لطحن الخصوم الذين هم جميع الناس حتى من داخل التيار السلفي ما عدا أتباع المشيخة الضيقة.
والمتأمل في هذه الجوانب يلاحظ أنها أنسب لواقع الأمة المأزوم المتخلف. وهذا يضيف أهمية للحديث عن السلفية. لأنها بهذه الجوانب المناسبة جدا لواقع الأمة أصبحت حالة تسري في خطابات التدين لذا الغالبية من الشباب خصوصا.
فأنت في واقع متخلف إذا حاولت الاستدلال بمناهجه العلمية جامعا بين فقه النص والواقع ومقتضات العقل ومقاصد الشريعة. تكون كمن يرقص للأعمى كما يقول المغاربة. لأنك تحتاج في مستويات الاستدلال العلمي، سيما إذا تعلق الأمر بنوازل معاصرة ملحة، إلى عينة متعلمة قابلة للحوار أولا. وصبورة على منعرجات الاستدلال ثانيا، ومشبعة بفقه الخلاف ثالثا، الذي قال عنه بعض العلماء 'من لم يعرف الخلاف لم يشم رائحة العلم'. واعتبارا لاستهداف السلفية لهذه العقليات التبسيطية تجد جميع المآسي المتفرعة عن فشل التعليم والركود الاقتصادي يمد السلفية بالعينة المناسبة. أما بعض الطقوس المتوارثة التي تصر بعض الجهات الرسمية وغير الرسمية أن تقحمها في الدين أو في مذهب مالك او في التصوف، فقد خدم السلفية خدمة كبيرة. ومثل تلك الخدمة تقدمها السلطة التي يعجبها في السلفية أنها لاتملك مشروعا سياسيا يمكن أن يزاحم الوضع القائم. ولا يقل سلوك الأحزاب السياسية عن سلوك السلطة التي تتعامل مع السلفية باعتبارها خزانا انتخابيا غير مصنف سياسيا، يمكن استمالته ببعض الوعود..
لكن السؤال: أين مصلحة الوطن في العقلية السلفية التي تنتشر بسرعة بين شرائح المجتمع مخلفة وراءها في كل حي ومسجد ومناسبة اجتماعية صخبا تافها. وصراعا عنيفا يكون الشباب التائه وقودا له. وأخطر النتائج المريرة التي تهدد حقا النسيج الاجتماعي هو قابلية التوجهات السلفية للانفجار والتشظي..
شخصيا ومن منطلق موقف وطني صرف، لايحمل إلا هم وطن مفتوح على المجهول: لو كانت السلفية تحتفظ بأبنائها وتوحدهم في خدمة هدف واحد مهما اختلفنا حول الهدف.. لما رأيت في السلفية أي تهديد مجتمعي. أما والحال أن السلفيين لايجتمعون حول شيخ إلا بقدر ما يبرز شيخ آخر أكثر حدة وإبداعا في ذم الخصوم، لينصرف معظمهم يتأسفون على ما آلت إليه عقيدة الشيخ الأول ومنهجه في رحلة بناء زعامة جديدة تأخذ مكانها في الدورة السلفية قبل أن تجرفها الموجة القادمة من الشباب السلفي المندفع باستمرار إلى الإنكار والشغوف دائما بمشاهد القذف والتشهير.. ويتركون الشيخ الأول غارقا في مراجعاته يسب أحلام السفهاء، ونزقية الأحداث.. فهذا الوضع وإن كان يبعث أحيانا على الضحك والسخرية. فإن استحضار الطاقات الشبابية التي تهدرها هذه المتاهات الفارغة مع شدة حاجة الوطن لكفاءة أبنائه وطاقاتهم.. مع مايترتب عن ذلك من تمزق أفقي بين أبناء الوطن الواحد فهذا يطرح أكثر من تساؤل على من يملكون زمام الأمور السياسية والأمنية والثقافية في هذا البلدان العربية.
 والله المستعان.

*مرشد ديني بالمندوبية الجهوية للشؤون الإسلامية بمراكش. باحث في الدكتوراه شعبة الدراسات الإسلامية.

 




3801

1






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- الرد على المتافت

أبو عبد الله

أف على الياسسيني المحترق الذي ظل مجبولا ومغموسا في غيابات الفكر الصوفي الحلاجي الحلولي أقول لك رويدك عن علماء السنة السلفيين الذين هم رجال العلم أنت لاتساوي حتى ذلك الغبار الذي يلصق بنعا لهم تبا لك أيها السكران بأقذار مشايخك الضالين المضليين ويا ويحك على اقتحامك لحصن الله حافظه
مات شيخك ولم يبق من أثره إلا تلك البدعة التي تقيمونها
وعلماء السنة الأحياء منهم ماضون في نشر الحق ودحض الباطل والأموات منهم رحمهم الله علومهم أشهر من علم على رأسه نار

في 25 دجنبر 2016 الساعة 59 : 05

أبلغ عن تعليق غير لائق


تنبيه هام (17 دجنبر 2011 )   : لن ينشر أي تعليق يخرج عن أدبيات النقاش وإحترام الاخر , المرجوا الاطلاع على قوانين كتابة التعليق والالتزام بها حتى لا يحذف تعليقك

إضغط هنا

---------------

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

الجريدة ترحب بمساهماتك من اخبار ومقالات,البريد الرسمي للجريدة

sahpress@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



العطلة الصيفية تخلق أزمة حادة في وسائل النقل بالعيون

هل يمثل فريق "شباب المسيرة" الصحراويين؟

التعاقد من اجل التشغيل مدخل لانتهاك حق الأجر...؟

اعلي حنيني رئيس الجمعية المغربية للأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة بالسمارة

مجموعة الامل للمعطلين الصحراويين بالعيون تربك حسايات المسؤولين

يضربون عن الطعام من أجل لقمة العيش

الجزائر تطالب المغرب رسميا بتعويض ممتلكات الجزائريين

حاخام يهودي يدعو الله أن يفني الفلسطينيين ورئيسهم بوَبَاء

معمر القذافي يبشر للإسلام أمام عشرات الشابات بإيطاليا

أحداث العيون: مدريد تصمد أمام الضغوط الداخلية وتتبنى لهجة التهدئة

التشظي السلفي وأسئلة الوطن..





 
إعلان إشهاري

 
بكل وضوح

عزيز طومزين يكتب: وأزفت ساعة الحسم بجهة كليميم وادنون.

 
الـهـضـرة عـلــيـك

الصحراء في الجغرافيا غربية وفي السياسة مغربية

 
اجي نكول لك شي

أحببتك في صمت

 
إضاءات قلم

إلى بلدتي الغالية..

 
إعلانات مباريات الوظائف
أسماء المؤطرات اللواتي قبلن لتدريس برنامج محو الامية بكليميم(لائحة)

كلميم: مقابلة لانتقاء مؤطر واحد وعشرة مؤطرات ببرنامج محو الأمية بالمساجد

مباراة لولوج مصالح الجمارك

للراغبين في الانضمام لصفوف الدرك الملكي..هذه هي الشروط المطلوبة

منصب رئيس (ة) مصلحة بالأكاديمية والمديريات الإقليمية التابعة لإكاديمية العيون

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  دوليات

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون وتقافة

 
 

»  نداء انساني

 
 

»  مقالات

 
 

»  بيانات وبلاغات

 
 

»  شكايات

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  مختارات

 
 

»  الصورة لها معنى

 
 

»  مختفون

 
 

»  الوفــيــات

 
 

»  اقلام حرة

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  حديث الفوضى و النظام

 
 

»  جمعيات

 
 

»  إعلانات مباريات الوظائف

 
 

»  بكل موضوعية

 
 

»  بكل وضوح

 
 

»  المواطن يسأل والمسئول يجيب

 
 

»  الـهـضـرة عـلــيـك

 
 

»  اجي نكول لك شي

 
 

»  إضاءات قلم

 
 

»  مــن الــمــعــتــقــل

 
 

»  تطبيقات الاندرويد

 
 

»  ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

 
 
اعمدة اخبارية
 

»  أخبار كليميم وادنون

 
 

»  أخبار العيون بوجدور الساقية الحمراء

 
 

»  أخبار الداخلة وادي الذهب

 
 

»  دوليات

 
 

»  رياضة

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  سـيـاسـة

 
 
بكل موضوعية

5 أكتوبر ، الاحتفال بالمتعاقد ، بضحية أخرى من ضحايا الإرتجال ...

 
رياضة

الترجي التونسي يفوز بدوري أبطال أفريقيا على حساب الأهلي المصري


المغرب تستضيف قرعة تمهيدي دوري الأبطال و”الكونفيدرالية”

 
جمعيات
تقرير حول الدورة التكوينية في الإسعافات الأولية على شكل فرق

ندوة علمية متميزة حول واقع اللغة العربية اليوم بكلميم.

كليميم:تأسيس مركز يوسف بن تاشفين للدراسات والأبحاث من أجل اللغة العربية

 
ملف الصحراء

واشنطن وباريس تعارضان الأمين العام للامم المتحدة بشأن التمديد لبعثة لمينورسو بالصحراء

 
نداء انساني

دعوة للمساهمة في بناء مسجد حي النسيم بكليميم

 
مختارات
عدم الرغبة في شرب الماء مؤشر على مشاكل في جسمك!

إلهان عمر ورشيدة طليب أول مسلمتين تدخلان الكونغرس الأمريكي

المغاربة يتقدمون على الصين واليابان في تصفح الانترنيت بحثا عن

 
مــن الــمــعــتــقــل

الزافزافي يتلو "وصية الوداع" ويطلب دفن جثمانه في أرض الريف

 
الوفــيــات

الشيخ الدكتور سعيد القحطاني صاحب كتاب “حصن المسلم" في ذمّة الله

 
النشرة البريدية

 
البحث بالموقع
 
ارشيف الاستحقاقات الانتخابية
 

»  الانتخابات الجماعية والجهوية - 4 سبتمبر 2015

 
 

»  الانتخابات التشريعية 7 اكتوبر 2016

 
 
أرشيف كتاب الاعمدة
 

»  محمد فنيش

 
 

»  الطاهر باكري

 
 

»  محمد أحمد الومان

 
 

»  مقالات البشير حزام

 
 

»  مقالات ذ عبد الرحيم بوعيدة

 
 

»  مقالات د.بوزيد الغلى

 
 

»  مقالات علي بنصالح

 
 

»  مقالات عـبيد أعـبيد

 
 

»  ذ بوجيد محمد

 
 

»  بقلم: بوجمع بوتوميت

 
 

»  ذاكرة واد نون..من اعداد إبراهيم بدي

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  ذ سعيد حمو

 
 
تطبيقات الاندرويد
واتساب يُقدم تعديلاً غريباً في ميزة حذف الرسائل

"واتساب" يمنح مستخدميه ميزات "استثنائية" للحظر والدردشة

خطأ في "واتساب" يستنفد حزمة الإنترنت

تعرَف على هاتف "الأيفون" الأكثر شعبية في العالم

 
الأكثر تعليقا
لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

شخصية العدد 27 : الكوري مسرور شخصية العطاء و الوفاء

لائحة بالأسماء والعقوبات التي اصدرتها المحكمة العسكرية بالرباط في حق معتقلي كديم ايزيك

 
الأكثر مشاهدة
لائحة رجال السلطة الغير مرغوب فيهم بالاقاليم الصحراوية

طفيليات العمل النقابي بكلميم

لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

 
ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

انقراض لباجدة قادم لا محالة

 

ظوابط النشر في الموقع| أهدافنا| أرسل مقال او خبر| أسباب عدم نشر تعليقك| إعفاء من المسؤولية

  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية.