للنشر على الموقع المرجو إرسال مقالاتكم ومساهماتكم على البريد الإلكتروني التالي : sahpress@gmail.com         حريق مهول بجوطية الخشب بكليميم             ردوا بالكم..عمليات نصب محكمة على عدد مهم من الراغبين في التسجيل بالجامعات باوكرانيا             رجل يقتل زوجته طعناً بالسكين في العيون             قربالة وعراك بجماعة افركط وسقوط عضو بالمعارضة مغشيا عليه بعد تعرضه للضرب(اسماء)             امين مال الخيرية الإسلامية بكليميم يطالب بفتح تحقيق في المالية بعد المهزلة الخطيرة             إصابات في تدخل عنيف لقوى الامن ضد المهمشين و المهمشات الصحراويين             محاولة للانتحار بمدينة العيون             مصرع شخص واصابة أحد أبناء كلميم العاملين في نقل البضائع بين كناريا والأقاليم الجنوبية(اسم)             الأساتذة المتعاقدون يعتزمون شلّ المؤسسات التعليمية أيام 19 و20و21و22             نتائج ذهاب دور 16 لدوري أبطال اوروبا             توقف حركة السير بمعبر الكركرات بسبب..             الرياض و أبو ظبي أساءتا قراءة العقلية المغربية و الابتزاز السياسي سيفشل             حركة الشبيبة الديمقراطية بالجنوب تصدر بيانا             كلميم:مطالب بفتح تحقيق في تحويل واد ام لعشار إلى مقلع للصخور دون ترخيص             معاش ابن كيران وحب الظهور !             بعد الاتفاق الفلاحي، البرلمان الأوروبي يصادق بأغلبية 64 بالمائة على اتفاق الصيد البحري             نهب حوالي 435 مليار بجهة واحدة بالمغرب             البيان الختامي لحزب العدالة والتنمية بجهة كليميم وادنون             نفوق عدد من رؤوس الابل ،وصاحبها يؤكد تعمد تسميمها             هيئة حقوقية تعتزم مقاضاة طبيب بقسم المستعجلات بكليميم بسبب شواهد طبية(اسم)             حريق يلتهم واحات للتمور إميتك قيادة أديس بإقليم طاطا             مشادات كلامية وتبادل اتهامات بين بلفقيه وهوين خلال دورة فبراير             هذا ما طالبت به والدة الشاب الصحراوي الذي أحرق نفسه بمعبر الكركرات            شاب يحرق نفسه بعد منعه من العمل في نقل البضائع بمعبر الكركرات الحدودي            بيان الجالية الوادنونية باوروبا بلقاء بلجيكا بعنوان "متحدون في محاربة الفساد"            مواطن يشتكي مدير جمارك معبر الكركرات بسبب           
إعلان إشهاري

 
صوت وصورة

حريق يلتهم واحات للتمور إميتك قيادة أديس بإقليم طاطا


مشادات كلامية وتبادل اتهامات بين بلفقيه وهوين خلال دورة فبراير


هذا ما طالبت به والدة الشاب الصحراوي الذي أحرق نفسه بمعبر الكركرات


شاب يحرق نفسه بعد منعه من العمل في نقل البضائع بمعبر الكركرات الحدودي


بيان الجالية الوادنونية باوروبا بلقاء بلجيكا بعنوان "متحدون في محاربة الفساد"

 
اقلام حرة

الرياض و أبو ظبي أساءتا قراءة العقلية المغربية و الابتزاز السياسي سيفشل


معاش ابن كيران وحب الظهور !


نماذج تسيء لقطاع التعليم بكلميم


هكذا علق الأكاديمي عبد الرحيم العلام على التقاعد السمين لابن كيران


دَرس فرنسي مُفيد .. ما أحْوَجَنَا إليه


يا رفيق الصبا والزمن الجميل


ماء العينين.. أيقونة حياة لا تشبهنا


الإحسان رتبة في الدين ودرجة في التقوى

 
الصورة لها معنى

استغلال سيارة الجماعة في نقل مؤن الحفلات


مراسيم إنزال آخر علم اسباني من الصحراء سنة 1975

 
حديث الفوضى و النظام

علقوه على جدائل نخلة..

 
المواطن يسأل والمسئول يجيب

لقاء حصري وخاص مع رئيس مغسلة الرحمة بكليميم

 
قلم رصاص

في ذكرى مقتل عامل النظافة " أحمد نظيف "

 
بيانات وبلاغات
حركة الشبيبة الديمقراطية بالجنوب تصدر بيانا

البيان الختامي لحزب العدالة والتنمية بجهة كليميم وادنون

بيان لجنة اوروبا لإنقاذ كليميم

 
شكايات

مشرفي برنامج محو الأمية والتربية الغير النظامية افني يتظّلمون للديوان الملكي

 
دوليات
بعد الاتفاق الفلاحي، البرلمان الأوروبي يصادق بأغلبية 64 بالمائة على اتفاق الصيد البحري

ما هِي الأسباب الحقيقيّة لتفاقُم الأزَمة السعوديّة المغربيّة؟ وكيف استُخدِم الإعلام ؟

الرباط تستدعي سفيرها بأبوظبي،وأنباء عن استدعاء السعودية سفيرها بالمغرب

اعتقال 12 مهربا إسبانيا، ينشطون بمافيا تهرب الحشيش من المغرب إلى إسبانيا

 
مختفون

البحث عن طفل مختفي


نداء للبحث عن مختفي من طانطان

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

المهمشون من الداخل: خلق الثروة ام صناعة للتوتر
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 26 أبريل 2017 الساعة 00 : 05


بقلم :محمد اطريح


اذا كنا في المقال السابق قد تطرقنا للواقع الاجتماعي الهش وللسياسية البئيسة المعتمدة في مواجهته  ،فأننا في هذا المقال سنتناول بالدرس والتحليل  بنية الممارسة الاقتصادية وعلاقتها بخصوصية المنطقة، او ما يعرف  بالحقوق الثقافية في علاقتها بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية .وكيف يمكن ان تكون  هذه المقاربة مدخلا أساسيا لتحقيق التنمية الانسانية ؟ .
ان تحليل وفهم  ظاهرة الاحباط والتهميش الداخلي الذي تعيشه فئات عريضة  من ساكنة بوجدور لن يتم بمعزل عن تتبع مسارات الفعل الاقتصادي بهذا الاقليم  ،. ففي الوقت الذي كان من المنتظر  ان تنعكس  الثروات الطبيعية  التي يتوفر عليها الاقليم على دورته الاقتصادية و ان تؤدي   الى خلق سلاسل انتاجية  منعشة للفعل الاقتصادي ومدعمة للدخل الفردي  : خاصة في قطاعي الصيد البحري والفلاحة وتربية المواشي كقطاعين اساسين    في علاقتهما  بقطاعات اخرى  مهمة  مثل العقار والسكن  ، والخدمات ... ظلت الدينامية الاقتصادية  تعرف تدهورا نظرا انعدام الاستثمارات العمومية  الداعمة لنمو ثقافة العمل والإنجاز، والمشجعةللاستثمار  الأمثل للموارد  البشرية بالشكل الذي يحقق المصلحة العامة.
ان الحديث عن العنصر البشري يجرنا الى الحديث عن خصوصيات هذا العنصر الثقافية والاجتماعية ،ومنه الى الوقوف على ما يسمى  الحقوق الثقافية او الرأسمال  اللا مادي أي الخبرة التي لا تنضب فاغلب الساكنة الاصلية  لبوجدور  راكمت رصيدا وخبرة مهمة في مجال تربية المواشي" ف“الكساب” الذي يوجد وراء نوقه في ابعد نقطة في الصحراء، يملك من الخبرة ومن القدرة على التشخيص ما لا تملكه مكاتب الدراسات ،والتي وان كانت تملك "بروفيلا" تقنيا صرفا، فإنها لا تملك عمقا إنسانيا و تنمويا راكمه هذا الانسان في هذا المجال  وما يحتاجه  فقط   هو تثمين ممارسته وربطها بالسوق بشكل تضامني  يضمن له الاستفادة من القيمة المادية الحقيقية لمنتوجه ،  وهو ما  سينعكس بشكل مباشر على واقعه الاجتماعي ونظرته السيكولوجية لهذا الفعل الاقتصادي الذي تعتبره  الغالبية  من البدو ملاذ ا  بعد ان لفظهم  واقع المدينة  البئيس .وهو امر يتطلب اولا توفير عنصر بشري مؤهل في مختلف مراحل انتاج  هذا المنتوج, ففي الوقت الذي يعاني هذا القطاع خصاصا في اليد العاملة والتي في الغالب يتم استيراد ها من  موريتانيا اومن بلاد افريقيا جنوب الصحراء، والتي تعرف عدم الاستقرار الشيء الذي يفرض تقنين هذه المهنة وضبطها  بشكل يحمي" الكسابة" من الاستغلال. كما ان تثمين المنتوج من خلال التسويق الجيد له وحمايته من المستغلين  بخلق سوق محلي للحوم الحمراء مهيكلة ومنظمة لتثمين المنتوج والحد من الوساطة و استغلال" الكسابة "الصغار ،وتهيئة واصلاح الابار القديمة واضافة ثقوب استغلالية جديدة وبناء سدود تلية للمحافظة على البيئة وتدعيم الفرشة المائية والعمل على النقص من اهتلاك المراعي مما سيمكن من ضمان  استفادة حقيقة لهذه الفئة من قيمة منتوجها  ،  فالثروة الحيوانية والقاعدة البشرية والتقنية  التي يتوفر عليه المجال الاقليمي لبوجدور في قطاع تربية المواشي (الابل:180000، الاغنام:70000 الماعز، 30000 ، ويد عاملة مهمة , واسطول كبير من السيارات...  ) عوامل اذا تم الاشتغال عليها بشكل يضع "الكسابة " خاصة الصغار منهم في قلب السياسة العمومية للدولة بأجهزتها التنفيذية والمنتخبة  . ستيكن دون شك من الارتقاء  بهذه الحرفة وجعلها مصدرا للثروةالمستدامة.
موضوع الصيد البحري يجرنا للحديث عن الخبرة التي راكمها الانسان المحلي في هذا المجال   ، وعن مزاولة فئة عريضة من الساكنة الاصلية لنشاط معيشيي ارتبط بمنتوجات مجاليه بحرية ( الصيد التقليدي ، جمع الأعشاب الطحالب  ... ) تجربة كان من المفترض تثمينها وتطويرها . وهنا نشير الى ان بداية ممارسة  نشاط ا الصيد البحري بالإقليم  كانت على يد العنصر البشري  المحلي ، الذي  استطاع ان يراكم خبرة في هذا المجال ،لكن هذه الخبرة لم تستثمر ولم  يتم اعتمادها من اجل تمكين الاجيال اللاحقة من الاندماج في سوق الشغل بهذا القطاع ،وظلت اغلب اليد العاملة فئات وافدة من مدن الشمال ، الشي الذي جعل هذه الاجيال تعيش احباطا ويأسا وتظن  ان العمل يأتي بالقوة وليس بالفعل( الشغل في قطاع الصيد البحري يخد طابعا احتجاجيا ) ،  في  قطاعغني وصلت ارقام معاملاته  تقريبا سنة2016  حسب المكتبالوطنيللصيدالبحري 40  مليار سنتيم  والتي  تضم مداخيل الجماعات المحلية  الثلاث ومداخيل الدولة  ف( الخزينة العامة للمملكة ) ومداخيل المهنيين بكل اصنافهم ، كما يمكن ان نضيف لهذا الرقم قيمة معاملات وخدمات اخرى مرتبطة بالقطاع كالنقل واللوجستيك البحري الخاص.المواد الاولية الخاصة بصيد السمك – المحروقات ) .قطاع يوفر ايضا فرص عمل مباشرة و غير مباشرة(تفوق 9000شخص أ والمئات من المناصب الخاصة بالتفريغ ونقل القوارب بمجموعة من نقط الصيد و صناعة الثلوج الخ  ).وضع تتسأل معه الاجيال الجديدة المتمردة على حياة البداوة  من ابناء هذه الارض عن مصير هذه الثروة ؟ولماذا لا تنعكس على واقع هذا الاقليم البئيس ؟
    امر يلزم اعادة الاعتبار  للرأسمال البشري المحلي القار ، وضرورة الاستثمار فيه بشكل يمكنه من المشاركة في انتاج هذه الثروة وتطويرها  عبر مختلف المراحل من خلال خلق  الاستثمارات العمومية الهادفة في قطاع الصيد البحري ،وذلك  بتشجيع التكوين خاصة بالنسبة للشباب غير المستهدف ببرامج التشغيل عن طريق تكوينه في مهن ترتبط بالصناعة البحرية وشبه البحرية ،ودعم المبادرة الحرة وتشجيع المقاولات الصغرى والمتوسطة واشراك القطاع الخاص في برامج لإدماج شباب المنطقة في سوق الشغل بالإضافةالى  تأهيل البنية التحتية( توسيع الميناء والاسراع بتجزئة الشطر الثاني ،وبناء المراسى بقرى الصيادين ...)
ان تهميش الانسان ونسيانه يعني قتل مورد مهم من موارد الثروة المستدامة ،والذي هو الرأسمال البشري . فإذا كان  الرأسمال المادي(الأموال والعقارات…) قابلا للقياس و"التكميم "،فان الرأسمال غير المادي يرتبط أساسا بالقضايا المعنوية الفكرية غير القابلة للقياس من قبيل القيمة الإجمالية للفرد من خلال مردود يته في المجتمع. فالمقوم الاساسيلتقييم  الوجود الحقيقي للإنسان هو مدى إحساسه بالكرامة وحقوقهالكاملة والانتماء الفعلي للوطن عبر الاستفادة من ثرواته.. بغض النظر عن نوعيتهاوتوزيعها بشكل ديمقراطي على أوسع الفئات الاجتماعية .



678

0






تنبيه هام (17 دجنبر 2011 )   : لن ينشر أي تعليق يخرج عن أدبيات النقاش وإحترام الاخر , المرجوا الاطلاع على قوانين كتابة التعليق والالتزام بها حتى لا يحذف تعليقك

إضغط هنا

---------------

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

الجريدة ترحب بمساهماتك من اخبار ومقالات,البريد الرسمي للجريدة

sahpress@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



تجارة الجسد في السمارة… الوجه الآخر للمدينة

الآستاذ بوجيد محمد "ما نشر بمنتدى وادنون إشاعة كاذبة صدرت عن شخص غير موثوق "

قافلة طبية للجراحة العامة وجراحة العيون لفائدة سكان مناطق ورزازات ونواحيها.

أزمة قطاع الصحة بالمغرب إقليم كلميم نموذجا

عمال شركة فوسبوكراع الصحراويين المطرودين والموقوفين يخوضون وقفتهم العاشرة بالعيون

المعطلون ورجال البحر وضحايا انتهاكات حقوق الإنسان بالصحراء يتوحدون في وقفة احتجاجية بالعيون

المجازون والتقنيون الصحراويون المعطلون يتضامنون مع الأسر الصحراوية النازحة

موسم الطانطان يريد ان يقرر مصيره

النزوح الجماعـي وأزمة الـثــــــقة

"اكديم نزريك" كبرياء الصمود على جغرافية امازيغية بالصحراء

إقامة "التحكم "في سيدي افني..

المهمشون من الداخل: خلق الثروة ام صناعة للتوتر





 
إعلان إشهاري

 
بكل وضوح

متى يقدم المسؤولون بوكالة الماء بكليميم استقالاتهم ؟!

 
الـهـضـرة عـلــيـك

الصحراء في الجغرافيا غربية وفي السياسة مغربية

 
اجي نكول لك شي

أحببتك في صمت

 
إضاءات قلم

إلى بلدتي الغالية..

 
إعلانات مباريات الوظائف
القوات المسلحة الملكية تعلن عن مباراة توظيف أكبر عدد من ضباط الصف خلال السنة الجديدة

الداخلية توجه مراسلة إلى جميع الجماعات الترابية لتحديد الأشباح وإطلق اكبر مباراة توظيف

تلاعبات رؤساء جماعات وملف الأشباح يدفعان وزير الداخلية إلى توقيف إجراء مباريات التوظيف بالجماعات

أسماء المؤطرات اللواتي قبلن لتدريس برنامج محو الامية بكليميم(لائحة)

كلميم: مقابلة لانتقاء مؤطر واحد وعشرة مؤطرات ببرنامج محو الأمية بالمساجد

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  دوليات

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون وتقافة

 
 

»  نداء انساني

 
 

»  مقالات

 
 

»  بيانات وبلاغات

 
 

»  شكايات

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  مختارات

 
 

»  الصورة لها معنى

 
 

»  مختفون

 
 

»  الوفــيــات

 
 

»  اقلام حرة

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  حديث الفوضى و النظام

 
 

»  جمعيات

 
 

»  إعلانات مباريات الوظائف

 
 

»  بكل موضوعية

 
 

»  بكل وضوح

 
 

»  المواطن يسأل والمسئول يجيب

 
 

»  الـهـضـرة عـلــيـك

 
 

»  اجي نكول لك شي

 
 

»  إضاءات قلم

 
 

»  مــن الــمــعــتــقــل

 
 

»  تطبيقات الاندرويد

 
 

»  ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

 
 
اعمدة اخبارية
 

»  أخبار كليميم وادنون

 
 

»  أخبار العيون بوجدور الساقية الحمراء

 
 

»  أخبار الداخلة وادي الذهب

 
 

»  دوليات

 
 

»  رياضة

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  سـيـاسـة

 
 
بكل موضوعية

5 أكتوبر ، الاحتفال بالمتعاقد ، بضحية أخرى من ضحايا الإرتجال ...

 
رياضة

نتائج ذهاب دور 16 لدوري أبطال اوروبا


نادي باب الصحراء لكرة اليد يفجر مفاجأة ويتفوق على فريق النواصر بطل المغرب

 
جمعيات
اتهامات مبطنة بالاختلاس للمكتب السابق لمؤسسة الإمام مالك بكوبنهاجن

تقرير حول الدورة التكوينية في الإسعافات الأولية على شكل فرق

ندوة علمية متميزة حول واقع اللغة العربية اليوم بكلميم.

 
ملف الصحراء

المينورسو ترفع حالة التأهب لدرجة القصوى تحسباً لردود فعل غاضبة على حرق شاب لنفسه بالكركرات

 
نداء انساني

دعوة للمساهمة في بناء مسجد حي النسيم بكليميم

 
مختارات
لنحيلي القوام.. هكذا تكتسبون الوزن دون الإضرار بصحتكم

اخنوش وبن جلون ضمن الثلاث الأوائل بقائمة أثرياء المغرب العربي

مخاطر الشيشة لا تقتصر على الجهاز التنفسي..وهذه بعض الأمرض المزمنة التي تسببها

 
مــن الــمــعــتــقــل

معتقل إسلامي يفارق الحياة بسبب..

 
الوفــيــات

وفاة الإطار الوادنوني "حسن باروطيل"

 
النشرة البريدية

 
البحث بالموقع
 
ارشيف الاستحقاقات الانتخابية
 

»  الانتخابات الجماعية والجهوية - 4 سبتمبر 2015

 
 

»  الانتخابات التشريعية 7 اكتوبر 2016

 
 
أرشيف كتاب الاعمدة
 

»  محمد فنيش

 
 

»  الطاهر باكري

 
 

»  محمد أحمد الومان

 
 

»  مقالات البشير حزام

 
 

»  مقالات ذ عبد الرحيم بوعيدة

 
 

»  مقالات د.بوزيد الغلى

 
 

»  مقالات علي بنصالح

 
 

»  مقالات عـبيد أعـبيد

 
 

»  ذ بوجيد محمد

 
 

»  بقلم: بوجمع بوتوميت

 
 

»  ذاكرة واد نون..من اعداد إبراهيم بدي

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  ذ سعيد حمو

 
 
تطبيقات الاندرويد
"واتساب" يطلق خاصية "صورة داخل صورة" لمستخدمي أندرويد

واتساب يُقدم تعديلاً غريباً في ميزة حذف الرسائل

"واتساب" يمنح مستخدميه ميزات "استثنائية" للحظر والدردشة

خطأ في "واتساب" يستنفد حزمة الإنترنت

 
الأكثر تعليقا
لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

شخصية العدد 27 : الكوري مسرور شخصية العطاء و الوفاء

لائحة بالأسماء والعقوبات التي اصدرتها المحكمة العسكرية بالرباط في حق معتقلي كديم ايزيك

 
الأكثر مشاهدة
لائحة رجال السلطة الغير مرغوب فيهم بالاقاليم الصحراوية

طفيليات العمل النقابي بكلميم

لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

 
ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

انقراض لباجدة قادم لا محالة

 

ظوابط النشر في الموقع| أهدافنا| أرسل مقال او خبر| أسباب عدم نشر تعليقك| إعفاء من المسؤولية

  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية.