للنشر على الموقع المرجو إرسال مقالاتكم ومساهماتكم على البريد الإلكتروني التالي : sahpress@gmail.com         الداخلية تشرع في حل مجالس جماعية وعزل رؤساء             هذا موقف الزعيمان اليوسفي و ايت ايدر من دعوة الملك للمصالحة مع الجزائر             بشرى للراغبين في زيارة فرنسا..إجراءات جديدة ومبسطة للحصول على “الفيزا”             اباء واساتذة يشتكون الغياب المتكرر لمدير مجموعة مدارس تكليت بكلميم             عدم الرغبة في شرب الماء مؤشر على مشاكل في جسمك!             الداخلية توقف عامل بسبب تقربه من سياسيين وفشله في حل لبلوكاج بمجلس منتخب،فهل يطبق هذا بجهات الصحراء؟             بعد تولي شباب لمقاليد جماعة اباينو ،اخيرا سيتم إفراغ الشركة المستغلة لحامة أباينو             جندي يضع حدا لحياته شنقا داخل ثكنة عسكرية             الجيش يبرم صفقة تسلح جديدة مع امريكا لاقتناء منصة متطورة ونظام رصد ،والقمر الصناعي الثاني يطلق قريبا             عاجل..عدم انعقاد الدورة الاستثنائية لجماعة افركط بسبب تغيب الرئيس             سوء التخطيط والتنفيذ يهدر ملايين الدراهم في تطوير البنية التحتية بكليميم(صور)             خروقات وصفقات مشبوهة بالمراكز الجهوية للاستثمار،وإعفاءات تطل برأسها             الطواقم الادارية بالمؤسسات التعليمية تعمق من أزمة "أمزازي" بإعلانها الإحتجاج على الساعة الجديدة             بلطجية يسيطرون على منطقة قندهار ويفرضون إتاوات وسط غياب المراقبة             الوالي الناجم ابهي يحدد غدا الاثنين كموعد لعقد جلسة استثنائية لجماعة افركط             اتهامات من بعض سكان جماعة تكليت لعضو بالمجلس الإقليمي بكليميم بسبب             غرق مركب صيد بسواحل طانطان يحمل 12 بحارًا             الاحتفال بعيد المولد النبوي من الإطراء المذموم، وليس من التعظيم المحمود             الترجي التونسي يفوز بدوري أبطال أفريقيا على حساب الأهلي المصري             رواد الفيسبوك يدشنون حملة سخرية من رئيس الحكومة العثماني بسبب الساعة الجديدة             لحظة اقتحام رجال الشرطة لثانوية ابن بطوطة بالعيون بسبب احتجاجات التوقيت المدرسي            تلاميذ غاضبون بثانوية بالعيون يطردون مدير الاكاديمية مبارك الحنصالي            فوضى بحامة أباينو بكليميم تهدد بكارثة وسط صمت المسؤولين            هذا ما قاله وزير الصحة الدكالي من كليميم عن المستشفى الجهوي الجديد وعن المستشفيات بطانطان واسا وافني            مواطن محتاج يشتكي من ابتزاز عضو ببلدية كليميم له ومنحه مبالغ مالية شهريا            إفراغ اسرة من منزلها ليلا وفي اجواء ممطرة بمدينة إفني           
إعلان إشهاري

 
صوت وصورة

لحظة اقتحام رجال الشرطة لثانوية ابن بطوطة بالعيون بسبب احتجاجات التوقيت المدرسي


تلاميذ غاضبون بثانوية بالعيون يطردون مدير الاكاديمية مبارك الحنصالي


فوضى بحامة أباينو بكليميم تهدد بكارثة وسط صمت المسؤولين


هذا ما قاله وزير الصحة الدكالي من كليميم عن المستشفى الجهوي الجديد وعن المستشفيات بطانطان واسا وافني


مواطن محتاج يشتكي من ابتزاز عضو ببلدية كليميم له ومنحه مبالغ مالية شهريا

 
اقلام حرة

الاحتفال بعيد المولد النبوي من الإطراء المذموم، وليس من التعظيم المحمود


اختفاء خاشقجي..الويل لمن يقول لا في زمن نعم!


مدينة بدون ماء "أكلميم" أنمودجا


المغرب أحسن من فرنسا


كلمة لابد منها السيد النائب…. حزب يعته مدرسة سياسية


دارجة الكتاب المدرسي… خطة إصلاح ام إفساد ممنهج!


هذه المدينة لم تعد تشبهني..


قضية الشافعي طبيب الفقراء.. في الحاجة لحماية الفاضحين للفساد

 
الصورة لها معنى

استغلال سيارة الجماعة في نقل مؤن الحفلات


مراسيم إنزال آخر علم اسباني من الصحراء سنة 1975

 
حديث الفوضى و النظام

علقوه على جدائل نخلة..

 
المواطن يسأل والمسئول يجيب

لقاء حصري وخاص مع رئيس مغسلة الرحمة بكليميم

 
قلم رصاص

في ذكرى مقتل عامل النظافة " أحمد نظيف "

 
بيانات وبلاغات
منتدى العدالة وحقوق الانسان يصدر بيانا بخصوص السطو على الاراضي بكلميم

رابطة المواطنة وحقوق الانسان بالسمارة تصدر بيانا حول احتجاجات معطلي مخيم الكويز

التحالف المدني لحقوق الانسان يصدر بيانا بخصوص الوضع البيئي الخطير بمدينة المرسى

 
شكايات

مشرفي برنامج محو الأمية والتربية الغير النظامية افني يتظّلمون للديوان الملكي

 
دوليات
بشرى للراغبين في زيارة فرنسا..إجراءات جديدة ومبسطة للحصول على “الفيزا”

الجيش يبرم صفقة تسلح جديدة مع امريكا لاقتناء منصة متطورة ونظام رصد ،والقمر الصناعي الثاني يطلق قريبا

دعوة الملك تثير تفاؤلاً وحذراً في الجزائر

الريسوني يخلف القرضاوي على رأس الإتحاد العالمي لعلماء المسلمين

 
مختفون

نداء للبحث عن مختفي من العيون


نداء للبحث عن مختفي من العيون

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

حصاد ومساحيق التغيير
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 03 غشت 2017 الساعة 28 : 09


بقلم :اسماعيل الحلوتي

طالما تساءل المغاربة بحرقة شديدة عن سر تقلب شخصيات بعينها في مناصب وزارية بالحكومات المتعاقبة الفاشلة، وكأن المغرب لم ينجب سواهم. ويبقى الأوفر حظا في السنوات الأخيرة، خريج مدرسة البوليتيكنيك بالعاصمة الفرنسية المهندس محمد حصاد، الذي شغل على التوالي منصب وزير الأشغال العمومية والتكوين المهني وتكوين الأطر (1993 – 1995)، فوزير الداخلية (2013-2016 )، ثم حاليا وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي.
     وكان قد تقلد سابقا عدة مناصب هامة، منها مدير عام للمكتب الوطني لاستغلال الموانئ، والي جهة طنجة- تطوان، رئيس مجلس رقابة "الوكالة الخاصة طنجة-المتوسط" ومدير عام للخطوط الملكية المغربية... وهو ما يفيد أن للرجل مؤهلات علمية عالية، تسمح له بأن يكون "جوكيرا" عابرا للمناصب. ووحدهم "خبراء" البلاد من يدركون قيمته وعلو كعبه، وإلا ما كان لتسند إليه حقائب وزارية ذات الوزن الثقيل، مثل وزارة الداخلية ووزارة التربية الوطنية. فيما السواد الأعظم من المواطنين مازالوا يجهلون المعايير المعتمدة في انتقاء النخب لتدبير الشأن العام في ظل انعدام الشفافية، ولا على أي أساس يتم أحيانا صباغة بعض التكنوقراطيين ومن ضمنهم حصاد، بألوان سياسية ضدا عن رغبتهم.
     فإلى أي حد سيكون حصاد قادرا على وضع هندسة جديدة للمنظومة التعليمية، تخرجها من عمق أزمتها الخانقة؟ مؤكد أنه على إلمام واسع بما عرفه القطاع منذ فجر الاستقلال من محاولات إصلاحية، عبر تكوين اللجان وتنظيم المناظرات وتوسيع الاستشارات واستنزاف الميزانيات، دون الحرص على تعزيز المكتسبات وحسن استثمارها في تجاوز النقائص والاختلالات. إذ طوال كل هذه المدة الفاصلة، لم يستطع المغرب أن يجعل من نظامه التعليمي قاطرة أساسية للتنمية. ويعلم كذلك أن إصلاح التعليم مسألة سياسية أكثر منها تقنية تعتمد على بعض الشكليات دون النفاذ إلى عمق الأشياء، مما يتعين معه استيعاب واقع التعليم والقيام بالتشخيص العلمي الجيد، بالاتصال المباشر والتواصل الدائم مع المعنيين، بدل الامتثال للتعليمات البيروقراطية الجافة. وهو انخراط جاد ومسؤول، عقلاني ووجداني، يستلزم مقاربات تشاركية عند وضع السياسات العامة والاستراتيجيات واتخاذ القرارات...
     فاعتبارا للتجارب السابقة وما تم تسجيله من ملاحظات، يتضح أن أصل الإخفاقات المتواترة لدى القائمين على الشأن التعليمي، يعود بالأساس إلى غياب ترتيب الأولويات، الذي من شأنه تحديد ما ينبغي التعجيل بعمله، وما يمكن إرجاؤه إلى وقت لاحق، ريثما يحين أوانه وتنضج الشروط اللازمة لمباشرته. فهل عمل حصاد على احترام ترتيب الأولويات؟
     ولأنه صار مألوفا لدينا أن يدشن كل وزير لولايته الجديدة بإثارة الفرقعات الإعلامية، فلن نتحدث هنا عن انقلابه على قرار سلفه بلمختار في إعادة الترخيص لأساتذة التعليم العمومي بإنجاز ساعات إضافية في التعليم الخاص إرضاء للوبياته، ولا عن إرسال لجان تفتيش إلى المؤسسات التعليمية العمومية الحاصلة على نسبة نجاح في البكالوريا تقل عن 40 في المائة، بدعوى رصد العوامل المسببة للنتائج المتدنية وتقييم أدائها التربوي والإداري من خلال عدة معطيات... إذ هل يستقيم ربط المسؤولية بالمحاسبة، دون توفير الشروط التربوية الضرورية المحفزة على الأداء الجيد والتحصيل المفيد؟
     كما لن نتطرق إلى ما خلفته الحركة الانتقالية برسم سنة 2017 من ردود أفعال غاضبة لدى المدرسات والمدرسين، لاسيما أولئك المجمدين في أصقاع المناطق النائية، جراء تغيير منهجية الحركة الانتقالية بشكل انفرادي دون إشراك النقابات التعليمية، وانعدام الشفافية وتكافؤ الفرص والتخطيط المحكم المبني على رصد كل ما له ارتباط بها، من تقاعد بشقيه النسبي وحد السن، استيداع إداري، حركة إدارية والتحاق بمراكز التكوين... مما اضطر معه المتضررون إلى خوض اعتصامات مفتوحة، مطالبين بإلغاء نتائج الحركة المجحفة، وإصرار تنسيقيتهم الوطنية على رفع دعوى قضائية لدى المحكمة الإدارية بخصوص خرق المذكرة الإطار 2015.
     فكيف لسيادته الحديث عن عزمه الأكيد على النهوض بالمنظومة التعليمية، في ظل ما أثارته قراراته الارتجالية من جدل واسع وسخط عارم؟ ومتى كان الإصلاح يأتي عبر تغيير السبورات وإصدار المذكرات المتسرعة والبعيدة عن الواقع، كالمذكرة الوزارية رقم 094/17 الصادرة بتاريخ 18 يوليوز 2017 حول توحيد الزي بالنسبة لتلامذة سلكي التعليم الابتدائي والثانوي الإعدادي، زاعما أن القرار نابع من القناعة بترسيخ مبادئ المساواة بين التلاميذ وتقوية روح الانتماء للمدرسة وخلق فضاء تربوي منسجم في مظهره الخارجي ومعبر عن هوية مشتركة... وفي الوقت ذاته دعا العاملين بالمؤسسات إلى العناية بالهندام وارتداء الوزرة إبان الحصص الدراسية...
     وثالثة الأثافي هي التدريس ما بين 12 ظهرا والثانية زوالا خلال الموسم الدراسي المقبل، دون مراعاة انعكاساته السلبية على التلاميذ والأطر التربوية والإدارية، باعتبار الفترة فترة راحة وإطعام... أبمثل هذه التدابير العشوائية، يمكن تفعيل مضامين الرؤية الاستراتيجية 2030-2015  وجعل المدرسة أكثر جاذبية ومفعمة بالحياة، دون الحاجة إلى إعادة النظر في الفوارق الاجتماعية والمجالية والبرامج والمناهج وتوفير الموارد البشرية والتجهيزات التربوية والبنى التحتية؟
     إن إصلاح التعليم من الأوراش الوطنية الاستراتيجية الكبرى، لا يمكنه التحقق إلا في إطار رؤية شمولية ومقاربة تشاركية، والرهان على الرأسمال البشري، من أجل بناء مدرسة وطنية ترقى إلى مستوى متطلبات القرن 21 لرفع التحديات المطروحة اقتصاديا وسياسيا وثقافيا واجتماعيا، عوض سياسة الترقيع واستعمال المساحيق المستفزة... وكما قال الملك محمد السادس في خطاب العرش الأخير: "كفى، واتقوا الله في وطنكم... إما أن تقوموا بمهامكم كاملة، وإما أن تنسحبوا"



3869

0






تنبيه هام (17 دجنبر 2011 )   : لن ينشر أي تعليق يخرج عن أدبيات النقاش وإحترام الاخر , المرجوا الاطلاع على قوانين كتابة التعليق والالتزام بها حتى لا يحذف تعليقك

إضغط هنا

---------------

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

الجريدة ترحب بمساهماتك من اخبار ومقالات,البريد الرسمي للجريدة

sahpress@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



المواطن الجزائري بين العزّة والكرامة والحسرة والندامة

توقيف رئيس مصلحة الشرطة القضائية بأدرار في قضية مقتل ضابطة

السيدات الأول في موريتانيا حاكمات من وراء ستار:إحداهن طردت من القصر الرئاسي وأخرى سجنت

بعد صدور تقرير المجلس الاعلى لحسابات متى تحرك المتابعة القضائية لناهبي المال العام بكلميم؟

ظاهرة الأمهات العازبات في المغرب انحلال أم فقر وجهل؟

البوليساريو وقبيلة لبيهات و نهاية الولاء

جنس وفجور بشواطئ سيدي إفني بليالي شهر الغفران

بوزكارن ومقاهي القمار

قضية الصحراء تدخل النفق المظلم

'انتفاضة جنسية' وتصاعد للشهوات الحسية وغياب للروحانيات: كيف انقلب شهر رمضان على معناه؟

بويزكارن : مخاوف ذوي الحقوق من إقدام البلدية على تحفيظ العين المائية

حصاد ومساحيق التغيير





 
إعلان إشهاري

 
بكل وضوح

عزيز طومزين يكتب: وأزفت ساعة الحسم بجهة كليميم وادنون.

 
الـهـضـرة عـلــيـك

الصحراء في الجغرافيا غربية وفي السياسة مغربية

 
اجي نكول لك شي

أحببتك في صمت

 
إضاءات قلم

إلى بلدتي الغالية..

 
إعلانات مباريات الوظائف
أسماء المؤطرات اللواتي قبلن لتدريس برنامج محو الامية بكليميم(لائحة)

كلميم: مقابلة لانتقاء مؤطر واحد وعشرة مؤطرات ببرنامج محو الأمية بالمساجد

مباراة لولوج مصالح الجمارك

للراغبين في الانضمام لصفوف الدرك الملكي..هذه هي الشروط المطلوبة

منصب رئيس (ة) مصلحة بالأكاديمية والمديريات الإقليمية التابعة لإكاديمية العيون

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  دوليات

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون وتقافة

 
 

»  نداء انساني

 
 

»  مقالات

 
 

»  بيانات وبلاغات

 
 

»  شكايات

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  مختارات

 
 

»  الصورة لها معنى

 
 

»  مختفون

 
 

»  الوفــيــات

 
 

»  اقلام حرة

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  حديث الفوضى و النظام

 
 

»  جمعيات

 
 

»  إعلانات مباريات الوظائف

 
 

»  بكل موضوعية

 
 

»  بكل وضوح

 
 

»  المواطن يسأل والمسئول يجيب

 
 

»  الـهـضـرة عـلــيـك

 
 

»  اجي نكول لك شي

 
 

»  إضاءات قلم

 
 

»  مــن الــمــعــتــقــل

 
 

»  تطبيقات الاندرويد

 
 

»  ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

 
 
اعمدة اخبارية
 

»  أخبار كليميم وادنون

 
 

»  أخبار العيون بوجدور الساقية الحمراء

 
 

»  أخبار الداخلة وادي الذهب

 
 

»  دوليات

 
 

»  رياضة

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  سـيـاسـة

 
 
بكل موضوعية

5 أكتوبر ، الاحتفال بالمتعاقد ، بضحية أخرى من ضحايا الإرتجال ...

 
رياضة

الترجي التونسي يفوز بدوري أبطال أفريقيا على حساب الأهلي المصري


المغرب تستضيف قرعة تمهيدي دوري الأبطال و”الكونفيدرالية”

 
جمعيات
تقرير حول الدورة التكوينية في الإسعافات الأولية على شكل فرق

ندوة علمية متميزة حول واقع اللغة العربية اليوم بكلميم.

كليميم:تأسيس مركز يوسف بن تاشفين للدراسات والأبحاث من أجل اللغة العربية

 
ملف الصحراء

واشنطن وباريس تعارضان الأمين العام للامم المتحدة بشأن التمديد لبعثة لمينورسو بالصحراء

 
نداء انساني

دعوة للمساهمة في بناء مسجد حي النسيم بكليميم

 
مختارات
عدم الرغبة في شرب الماء مؤشر على مشاكل في جسمك!

إلهان عمر ورشيدة طليب أول مسلمتين تدخلان الكونغرس الأمريكي

المغاربة يتقدمون على الصين واليابان في تصفح الانترنيت بحثا عن

 
مــن الــمــعــتــقــل

الزافزافي يتلو "وصية الوداع" ويطلب دفن جثمانه في أرض الريف

 
الوفــيــات

الشيخ الدكتور سعيد القحطاني صاحب كتاب “حصن المسلم" في ذمّة الله

 
النشرة البريدية

 
البحث بالموقع
 
ارشيف الاستحقاقات الانتخابية
 

»  الانتخابات الجماعية والجهوية - 4 سبتمبر 2015

 
 

»  الانتخابات التشريعية 7 اكتوبر 2016

 
 
أرشيف كتاب الاعمدة
 

»  محمد فنيش

 
 

»  الطاهر باكري

 
 

»  محمد أحمد الومان

 
 

»  مقالات البشير حزام

 
 

»  مقالات ذ عبد الرحيم بوعيدة

 
 

»  مقالات د.بوزيد الغلى

 
 

»  مقالات علي بنصالح

 
 

»  مقالات عـبيد أعـبيد

 
 

»  ذ بوجيد محمد

 
 

»  بقلم: بوجمع بوتوميت

 
 

»  ذاكرة واد نون..من اعداد إبراهيم بدي

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  ذ سعيد حمو

 
 
تطبيقات الاندرويد
واتساب يُقدم تعديلاً غريباً في ميزة حذف الرسائل

"واتساب" يمنح مستخدميه ميزات "استثنائية" للحظر والدردشة

خطأ في "واتساب" يستنفد حزمة الإنترنت

تعرَف على هاتف "الأيفون" الأكثر شعبية في العالم

 
الأكثر تعليقا
لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

شخصية العدد 27 : الكوري مسرور شخصية العطاء و الوفاء

لائحة بالأسماء والعقوبات التي اصدرتها المحكمة العسكرية بالرباط في حق معتقلي كديم ايزيك

 
الأكثر مشاهدة
لائحة رجال السلطة الغير مرغوب فيهم بالاقاليم الصحراوية

طفيليات العمل النقابي بكلميم

لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

 
ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

انقراض لباجدة قادم لا محالة

 

ظوابط النشر في الموقع| أهدافنا| أرسل مقال او خبر| أسباب عدم نشر تعليقك| إعفاء من المسؤولية

  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية.