للنشر على الموقع المرجو إرسال مقالاتكم ومساهماتكم على البريد الإلكتروني التالي : sahpress@gmail.com         المدير الإقليمي للتعليم بكليميم يذعن للضغوط ويتراجع عن الغاء التكليفات المشبوهة             الداخلة:العثور على وادنوني متوفي في ظروف غامضة             من يحمي الفساد في جهات الصحراء الثلاث ؟             بالفيديو:وزير التجهيز والنقل اعمارة يؤكد على ربط طرفاية بجزر الكناري و إحداث..             مغربي يعتلي قائمة الاعبين العرب الأكثر مشاركة في دوري ابطال اوروبا،ومحمد صلاح يتجه نحو إزاحته             وزير العدل يوافق على تمديد اجال تقديم طلبات ضحايا انفجار الألغام             الدرك يعتقل سائق سيارة رباعية الدفع محملة بالمازوط ويصادر محتواها             فوائد القهوة وقهوة البرتقال             بالفيديو..قدماء المحاربين والعسكرين بكليميم يحتجون بالشارع وهذه مطالبهم             وزير التجهيز عمارة يصل بوجدور لإطفاء غضب السكان من انقطاع الكهرباء لأكثر من اسبوع             وزير الداخلية يدعو رؤساء المجالس المنتخبة إلى تسوية الأحكام الصادرة ضد مجالسهم خلال ميزانية2019             بالصور:سلطات طانطان تهدم منزل دون إشعار مسبق             بلدية كليميم توفر خدمة المصادقة على الوثائق يوم السبت كذلك من 15/9إلى 20/10             كلميم: مقابلة لانتقاء مؤطر واحد وعشرون مؤطرة ببرنامج محو الأمية بالمساجد             قتيل ومفقودين في غرق قارب للحركة بشاطيء ميرلفت(فيديو)             انتحار شاب ثلاثيني بالداخلة             وزير خارجية موريتان يجتمع بسفيري المغرب والجزائر ويبلغهما موقف موريتان من قضية الصحراء             وفاة الفنان الشعبي حماد جيجي             المغرب يتراجع على مؤشرات التنمية البشرية والجزائر تتصدر الترتيب مغاربيا             عزيز طومزين يكتب: وأزفت ساعة الحسم بجهة كليميم وادنون.             قدماء المحاربين والعسكرين بكليميم يحتجون بالشارع            سيول واد الساقية تصل الحاجز الترابي المسمى سد بالعيون            وقفة احتجاجية:اساتذة السلم 9 يقاطعون الامتحان المهني بالعيون ويطالبون بترقيتهم مباشرة            مهاجر بالخارج يكشف فضيحة سد لكريمة بإفني ويفضح خروقات بكليميم ويؤكد "جهة كليميم جهة الفساد            احتراق شاحنة بمنجم بوكراع بالعيون            مرأة تتبرع بكليتها لطفلة سعاد رغم أنها لا تعرفها ومن مدينة اخرى           
إعلان إشهاري

 
صوت وصورة

قدماء المحاربين والعسكرين بكليميم يحتجون بالشارع


سيول واد الساقية تصل الحاجز الترابي المسمى سد بالعيون


وقفة احتجاجية:اساتذة السلم 9 يقاطعون الامتحان المهني بالعيون ويطالبون بترقيتهم مباشرة


مهاجر بالخارج يكشف فضيحة سد لكريمة بإفني ويفضح خروقات بكليميم ويؤكد "جهة كليميم جهة الفساد


احتراق شاحنة بمنجم بوكراع بالعيون

 
اقلام حرة

دارجة الكتاب المدرسي… خطة إصلاح ام إفساد ممنهج!


هذه المدينة لم تعد تشبهني..


قضية الشافعي طبيب الفقراء.. في الحاجة لحماية الفاضحين للفساد


لا فِرار، كما الشعب قَرّر


إني اخترت منصتي يا وطني


رسالة ساخرة لقادة الأفارقة المجتمعين بنواكشوط …..


هل “فبركت” القنوات المغربية مشاهد جمهور موازين الكثيفة؟


العرب واللعب مع إيران

 
الصورة لها معنى

استغلال سيارة الجماعة في نقل مؤن الحفلات


مراسيم إنزال آخر علم اسباني من الصحراء سنة 1975

 
حديث الفوضى و النظام

علقوه على جدائل نخلة..

 
المواطن يسأل والمسئول يجيب

لقاء حصري وخاص مع رئيس مغسلة الرحمة بكليميم

 
قلم رصاص

في ذكرى مقتل عامل النظافة " أحمد نظيف "

 
بيانات وبلاغات
بلدية كليميم توفر خدمة المصادقة على الوثائق يوم السبت كذلك من 15/9إلى 20/10

الاداريون بقطاع التعليم يعتزمون مقاطعة الاجتماعات ورفض التكليفات

هام للتلاميذ وأولياءهم:الدراسة تنطلق فعليا بجميع الأسلاك يوم الأربعاء المقبل 5شتنبر

 
شكايات

مشرفي برنامج محو الأمية والتربية الغير النظامية افني يتظّلمون للديوان الملكي

 
دوليات
وزير خارجية موريتان يجتمع بسفيري المغرب والجزائر ويبلغهما موقف موريتان من قضية الصحراء

المغرب يتراجع على مؤشرات التنمية البشرية والجزائر تتصدر الترتيب مغاربيا

المغاربة يتصدرون قائمة الحراكة لسنة 2018 بستة ألاف حراك

وكالة: فرار 19 شخص من تفريتي كانت تحتجزهم البوليساريو بتهمة التهريب

 
مختفون

نداء للبحث عن مختفي من العيون


نداء للبحث عن مختفي من العيون

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

موريتانيّات يحتفلن بالطلاق
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 16 يونيو 2018 الساعة 29 : 10


صحراء بريس-العربي الجديد


يحدُثُ أن تحتفل الموريتانيات بطلاقهن، إذا كن من الطبقة المتوسطة أو الراقية. ففي هذه البلاد، لا تقتصر الأفراح على الزواج. ويعدّ الاحتفال بالطلاق عادة قديمة تهدف إلى رفع معنويات المطلّقة ودعمها لبدء حياة جديدة. خلاله، تحرص النساء على المزج بين العادات والتقاليد المختلفة، ليبقى القاسم المشترك الحرص على دعم المرأة المطلّقة وحثّها على الانطلاق نحو بداية جديدة.

ولا تتردّد عائلة المطلّقة في إقامة جميع الطقوس والعادات المرتبطة بهذا الاحتفال، على الرغم من كلفتها المادية ووضع ابنتها المطلّقة، التي تصير منذ اليوم الأول لطلاقها مسؤولة عن أبنائها. وتسعى الأسر الميسورة من خلال الحفل إلى تدليل الإبنة، والتأكيد على حرصها عليها، وإن كانت تجربة زواجها فاشلة.

في السياق، تقول خديجة بنت سويدي (36 عاماً)، وهي ربة منزل، لـ"العربي الجديد"، إن الهدف من حفل الطلاق هو رفع معنويات المرأة، التي قد تعيش مرحلة صعبة على الصعيد النفسي بعد الانفصال، وخصوصاً أنها لا تملك قرار الطلاق، ولا خيار لديها غير تقبّله والعودة الى بيت أهلها. لذلك، يكون الحفل بمثابة دعم لحياتها الجديدة، وترحيب بها وسط عائلتها مرة جديدة. وترى أن هذا الدعم جعلَ الطلاق أمراً طبيعياً وغير مستهجن في موريتانيا، علماً أن الأمر ليس على هذا النحو في بلدان أخرى، ما يؤثر سلباً على نفسية المرأة وقدرتها على تحمّل الوضع ورغبتها في الزواج مجدداً.

تتابع بنت سويدي أن "حفل الطلاق في بعض الأحيان يكون بمثابة محاولة لإغاظة الزوج، وخصوصاً أن العائلة تحرص على أن يعرف بكل تفاصيل الحفل، والدعم الذي تحصل عليه من قبل العائلة والأصدقاء، بهدف دفعه إلى العودة إليها. وأحياناً، قد يكون الحفل رغبة في الانتقام منه، والإعلان أنها تحررت من شخص غير مرغوب فيه، بحسب المعتقدات الشعيية".

وإلى تفاصيل الحفل، تقول بنت سويدي إن صديقات وقريبات المطلّقة يتوجهن إلى منزل أهلها، ويستقبلنها بحفاوة وترحيب. ويبدأن بإطلاق الزغاريد وقرع الطبول والرقص، بهدف التخفيف من وقع الخبر على الزوجة. وبين الحين والآخر، تنصحها الحاضرات بعدم الاكتراث للأمر وبدء حياة جديدة. وتشير إلى أن الحفل في البيئات التقليدية والمحافظة لا يتسم بالبذخ والمغالاة، وتشارك فيه النساء بهدف تقديم الدعم والنصح للمطلّقة، ولا تتردد أخريات في دعم المطلّقات مالياً، فيما يختار البعض التطوّع لنقل أغراضها وأثاثها من البيت الزوجي إلى بيت أهلها.

وتجدر الإشارة إلى أن نسبة الطلاق في موريتانيا تقدّر بنحو 43 في المائة. ولأنها نسبة مرتفعة، طالبت وزارة الشؤون الاجتماعية ومنظمات المجتمع المدني الأسر بالتوقف عن إحياء هذه التقاليد، التي تلعب دوراً في "مباركة الطلاق"، علماً أن الأمر ينعكس سلباً على حياة الأطفال والمطلّقات.

في السياق، يقول الباحث الاجتماعي عبد الله ولد النافع، إن المطلّقة في موريتانيا تحظى بدعم ومؤازرة المحيطين بها، وتقيم قريباتها حفلاً عائلياً تغلب عليه العادات والتقاليد المتوارثة منذ مئات السنين. يضيف أن المطلّقة تُستقبل في منزل أهلها بالزغاريد. حتى أن قريباتها تقمن حفلاً تنشد فيه أغان للعزاء والمواساة. وبعد انتهاء فترة العدّة، تتزيّن المطلّقة وتتولى صديقاتها رفع معنوياتها ودعمها في هذه المرحلة الصعبة التي تمر بها.

ويشير النافع إلى أن هذه العادة تعد "سيفاً ذا حدين. فمن جهة، تدعم المطلّقة وتدفعها لبدء حياة جديدة. ومن جهة أخرى، تشجّع النساء بطريقة غير مباشرة على طلب الطلاق وتخفّف من وقعه عليهن". يضيف، لـ"العربي الجديد"، أن "مثل هذه العادات ساعدت المجتمع على تقبّل الطلاق، ما شجع المرأة على هجر بيتها الزوجي، حتى أنها قد لا تدرك المخاطر الناجمة عن الطلاق". ويدعو إلى التخلّص من هذه العادة، وعدم إشاعة ثقافة الفرح عند حدوث الطلاق وتوعية المجتمع بخطورة ارتفاع نسبة الطلاق وكلفته الاجتماعية والاقتصادية وتأثيره على بنية المجتمع.

في المقابل، وعلى الرغم من سلبيات هذه العادة، إلا أنها قد تشجع النساء على تكرار تجربة الزواج وتجاوز التجارب الفاشلة. وتشير إحصاءات رسمية إلى انتشار ظاهرة الزواج من مطلّقات، حتى أن نسبة النساء اللواتي تزوجن بعد طلاقهن الأول وصلت إلى 72.5 في المائة، فيما تزوجت 20 في المائة من النساء بعد طلاقهن الثاني، وأقدمت 7.6 في المائة من النساء على الزواج للمرة الرابعة.



802

0






تنبيه هام (17 دجنبر 2011 )   : لن ينشر أي تعليق يخرج عن أدبيات النقاش وإحترام الاخر , المرجوا الاطلاع على قوانين كتابة التعليق والالتزام بها حتى لا يحذف تعليقك

إضغط هنا

---------------

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

الجريدة ترحب بمساهماتك من اخبار ومقالات,البريد الرسمي للجريدة

sahpress@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



اختفاء أحد مرضى السرطان الموريتانيين في المغرب

فرنسا مستمرة في دعم مويتانيا لمحاربة القاعدة

المعلومة بنت الميداح: المعارضة مشاركة في حملة تقويض قانون حقوق المرأة

كوشنير: موريتانيا بدأت محاربة قوية وفرنسا تقف إلى جانبها

جماعة أبطيح، واقع مرير ومستقبل مجهول

السيدات الأول في موريتانيا حاكمات من وراء ستار:إحداهن طردت من القصر الرئاسي وأخرى سجنت

النعمة الباه الناطق الرسمي باسم السياحة بإقليم السمارة

محمد لمين الراكب رئيس جمعية ثيرس للوحدة والتنمية

قبيلة عربية من شمال مالي ترفع شكوى ضد موريتانيا وفرنسا لعمليتيهما العسكرية

إحباط محاولة تهريب 200 فتاة قاصر لموريتانيا

موريتانيّات يحتفلن بالطلاق





 
إعلان إشهاري

 
بكل وضوح

عزيز طومزين يكتب: وأزفت ساعة الحسم بجهة كليميم وادنون.

 
الـهـضـرة عـلــيـك

الصحراء في الجغرافيا غربية وفي السياسة مغربية

 
اجي نكول لك شي

أحببتك في صمت

 
إضاءات قلم

إلى بلدتي الغالية..

 
إعلانات مباريات الوظائف
كلميم: مقابلة لانتقاء مؤطر واحد وعشرون مؤطرة ببرنامج محو الأمية بالمساجد

مباراة لولوج مصالح الجمارك

للراغبين في الانضمام لصفوف الدرك الملكي..هذه هي الشروط المطلوبة

منصب رئيس (ة) مصلحة بالأكاديمية والمديريات الإقليمية التابعة لإكاديمية العيون

إستدعاء :وزارة العدل: برنامج شفوي مباراة توظيف 524 محررا قضائيا

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  دوليات

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون وتقافة

 
 

»  نداء انساني

 
 

»  مقالات

 
 

»  بيانات وبلاغات

 
 

»  شكايات

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  مختارات

 
 

»  الصورة لها معنى

 
 

»  مختفون

 
 

»  الوفــيــات

 
 

»  اقلام حرة

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  حديث الفوضى و النظام

 
 

»  جمعيات

 
 

»  إعلانات مباريات الوظائف

 
 

»  بكل موضوعية

 
 

»  بكل وضوح

 
 

»  المواطن يسأل والمسئول يجيب

 
 

»  الـهـضـرة عـلــيـك

 
 

»  اجي نكول لك شي

 
 

»  إضاءات قلم

 
 

»  مــن الــمــعــتــقــل

 
 

»  تطبيقات الاندرويد

 
 

»  ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

 
 
اعمدة اخبارية
 

»  أخبار كليميم وادنون

 
 

»  أخبار العيون بوجدور الساقية الحمراء

 
 

»  أخبار الداخلة وادي الذهب

 
 

»  دوليات

 
 

»  رياضة

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  سـيـاسـة

 
 
بكل موضوعية

5 أكتوبر ، الاحتفال بالمتعاقد ، بضحية أخرى من ضحايا الإرتجال ...

 
رياضة

مغربي يعتلي قائمة الاعبين العرب الأكثر مشاركة في دوري ابطال اوروبا،ومحمد صلاح يتجه نحو إزاحته


نتائج قرعة دوري أبطال أوروبا (المجموعات)

 
جمعيات
تقرير حول الدورة التكوينية في الإسعافات الأولية على شكل فرق

ندوة علمية متميزة حول واقع اللغة العربية اليوم بكلميم.

كليميم:تأسيس مركز يوسف بن تاشفين للدراسات والأبحاث من أجل اللغة العربية

 
ملف الصحراء

"كوسموس إينيرجي” و”كابريكورن” تنسحبان من التنقيب بمياه الحراء الغربية "

 
نداء انساني

دعوة للمساهمة في بناء مسجد حي النسيم بكليميم

 
مختارات
فوائد القهوة وقهوة البرتقال

العلماء يكتشفون سر مثلث برمودا

تحديد يوم عيد الأضحى المبارك

 
مــن الــمــعــتــقــل

الزافزافي يتلو "وصية الوداع" ويطلب دفن جثمانه في أرض الريف

 
الوفــيــات

وفاة الفنان الشعبي حماد جيجي

 
النشرة البريدية

 
البحث بالموقع
 
ارشيف الاستحقاقات الانتخابية
 

»  الانتخابات الجماعية والجهوية - 4 سبتمبر 2015

 
 

»  الانتخابات التشريعية 7 اكتوبر 2016

 
 
أرشيف كتاب الاعمدة
 

»  محمد فنيش

 
 

»  الطاهر باكري

 
 

»  محمد أحمد الومان

 
 

»  مقالات البشير حزام

 
 

»  مقالات ذ عبد الرحيم بوعيدة

 
 

»  مقالات د.بوزيد الغلى

 
 

»  مقالات علي بنصالح

 
 

»  مقالات عـبيد أعـبيد

 
 

»  ذ بوجيد محمد

 
 

»  بقلم: بوجمع بوتوميت

 
 

»  ذاكرة واد نون..من اعداد إبراهيم بدي

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  ذ سعيد حمو

 
 
تطبيقات الاندرويد
"واتساب" يمنح مستخدميه ميزات "استثنائية" للحظر والدردشة

خطأ في "واتساب" يستنفد حزمة الإنترنت

تعرَف على هاتف "الأيفون" الأكثر شعبية في العالم

احذر حذف الرسائل على واتس آب

 
الأكثر تعليقا
لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

شخصية العدد 27 : الكوري مسرور شخصية العطاء و الوفاء

لائحة بالأسماء والعقوبات التي اصدرتها المحكمة العسكرية بالرباط في حق معتقلي كديم ايزيك

 
الأكثر مشاهدة
لائحة رجال السلطة الغير مرغوب فيهم بالاقاليم الصحراوية

طفيليات العمل النقابي بكلميم

لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

 
ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

انقراض لباجدة قادم لا محالة

 

ظوابط النشر في الموقع| أهدافنا| أرسل مقال او خبر| أسباب عدم نشر تعليقك| إعفاء من المسؤولية

  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية.