للنشر على الموقع المرجو إرسال مقالاتكم ومساهماتكم على البريد الإلكتروني التالي : sahpress@gmail.com         نشرة إنذارية تحذيرية.. هكذا ستكون أحوال الطقس بالأقاليم الجنوبية نهاية الأسبوع             طانطان: العثور على رجل متوفي داخل منزله(اسم)             انتهاء الجولة الثانية من المفاوضات بين المغرب و البوليزاريو دون تقارب بين الطرفين             الأمن يمنع مسيرة لأهالي جماعة اسرير تطالب بفتح تحقيق في عملية سطو على 16400 هكتار(فيديو)             انقلاب شاحنة بين امكريو وطرفاية وشللّ بالطريق لساعات             مواطنة تعتصم أمام المستشفى الإقليمي بكليميم احتجاجًا على ترك رضيعتها تصارع بين الحياة والموت(فيديو)             حظر جمع وتسويق الصدفيات بالداخلة بسبب             مافيا العقار تضرب بقوة بجماعة أسرير والساكنة تنتفض(فيديو)             بلاغ صحفي للجمعية المغربية لحماية وتوجيه المستهلك بكليميم             طانطان: وفاة رجل بعد سقوطه من دراجته النارية             انشقاق ضباط شبح يطارد البوليساريو             صفقة القرن و التطبيع مع الكيان يفتحان النار على لحبيب المالكي             العثور على حقيبة بها اسلحة وذخيرة حية بمنزل يخلق حالة استنفار أمني             انحراف سيارة مندوب الصحة بايفني وصطدامها بحافة جبل ونجاته             وفاة حالة ثانية لسيتيني متأثراً بإصابته بطلق نارى في حادثة اطلاق النار بكليميم             تقرير عن مشاكل الثلوث بجماعة اساكا تركاوساي             قرعة ربع نهائي دوري أبطال أوروبا تسفر عن مواجهات نارية             جريمة وحشية ضد المسلمين بنيوزيلندا ومقتل واصابة العشرات             العثور على هيكل عظمي بميرلفت .. والامن يحقق             تعيين مدير جديد للمستشفى الإقليمي لكليميم             الأمن يمنع مسيرة لساكنة اسرير بإقليم كليميم تطالب بفتح تحقيق في عملية سطو على 16000 هكتار            شاهد ماذا تعني الأسماء المدونة على سلاح إرهابي نيوزيلندا.. لتكشف أفكاره المتطرفة            تجدد المواجهات بين الرعاة الصحراويين وسكان نواحي تيزنيت والأمن يتدخل            احتجاجات بجماعة اسرير بسبب محاولة مافيا العقار السطو على 16.000 هكتار            لحظة محاصرة واعتقال الجاني الذي روع ساكنة كليميم بالرصاص            اطلاق نار ومهاجمة الناس والشرطة بحي الكويرة بكليميم           
إعلان إشهاري

 
صوت وصورة

الأمن يمنع مسيرة لساكنة اسرير بإقليم كليميم تطالب بفتح تحقيق في عملية سطو على 16000 هكتار


شاهد ماذا تعني الأسماء المدونة على سلاح إرهابي نيوزيلندا.. لتكشف أفكاره المتطرفة


تجدد المواجهات بين الرعاة الصحراويين وسكان نواحي تيزنيت والأمن يتدخل


احتجاجات بجماعة اسرير بسبب محاولة مافيا العقار السطو على 16.000 هكتار


لحظة محاصرة واعتقال الجاني الذي روع ساكنة كليميم بالرصاص

 
اقلام حرة

والله.. إننا نستحق حياة أفضل.. وبالإمكان ولكن؟


الصنم إِلَهًا.. والمومياء رئيسا


الغواية


رسالة مفتوحة إلى رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان


الرياض و أبو ظبي أساءتا قراءة العقلية المغربية و الابتزاز السياسي سيفشل


معاش ابن كيران وحب الظهور !


نماذج تسيء لقطاع التعليم بكلميم


هكذا علق الأكاديمي عبد الرحيم العلام على التقاعد السمين لابن كيران

 
الصورة لها معنى

استغلال سيارة الجماعة في نقل مؤن الحفلات


مراسيم إنزال آخر علم اسباني من الصحراء سنة 1975

 
حديث الفوضى و النظام

علقوه على جدائل نخلة..

 
المواطن يسأل والمسئول يجيب

لقاء حصري وخاص مع رئيس مغسلة الرحمة بكليميم

 
قلم رصاص

في ذكرى مقتل عامل النظافة " أحمد نظيف "

 
بيانات وبلاغات
بلاغ صحفي للجمعية المغربية لحماية وتوجيه المستهلك بكليميم

تقرير عن مشاكل الثلوث بجماعة اساكا تركاوساي

بلاغ صحفي وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي بشأن التعاقد

 
شكايات

مشرفي برنامج محو الأمية والتربية الغير النظامية افني يتظّلمون للديوان الملكي

 
دوليات
جريمة وحشية ضد المسلمين بنيوزيلندا ومقتل واصابة العشرات

قرارات بوتفليقة بعدم الترشح لا تقنع الجزائريين و التظاهرات مستمرة

احتمال تنحي بوتفليقة وارد،فمن يخلفه؟ هل يقبل الشعب الجزائري بوجود الجنرالات إلى الأبد؟

والد الشاب المتوفي في سجون البوليساريو يكشف حقيقة استدراجه من اسبانيا وقتله(فيديو)

 
مختفون

البحث عن طفل مختفي


البحث عن طفل مختفي

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

الاحتفال بعيد المولد النبوي من الإطراء المذموم، وليس من التعظيم المحمود
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 10 نونبر 2018 الساعة 53 : 08


بقلم: محمد يسلم بن عبد الله

 

بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين، محمد بن عبد الله، والحمد لله حمدا كثيرا، أما بعد: فقد صحّ عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: (لا تطروني كما أطرت النصارى ابنَ مريم، فإنما أنا عبده فقولوا عبد الله ورسوله)، أخرجه البخاري ومسلم، من حديث عمر بن الخطاب، رضي الله عنه.

والإطراء حسن الثناء، وقيل: هو المديح بالباطل، ويقال: هو مجاوزة الحد في المدح، والكذب فيه، فهو مذموم قطعا، فإطراء رسول الله صلى الله عليه وسلم الذي نهى عنه هو الغلو في مدحه صلى الله عليه وسلم، وذلك بأن يمدح بما هو من خصائص الله كعلم الغيب، فقد أخرج البخاري في صحيحه من حديث الربيع بنت معوذ بن عفراء، قالت: جاء النبي صلى الله عليه وسلم، فدخل حين بُنِيّ علي، فجعلت جويريات لنا يضربن الدف، ويندبن من قُتِل من آبائي يوم بدر، إذ قالت إحداهنّ: وفينا نبي يعلم ما في غد، فقال: دعي هذا، وقولي بالذي كنت تقولين.

قوله (دعي هذا)، أي: اتركي ما يتعلق بمدحي الذي فيه الإطراء المنهي عنه، فدلّ هذا على أن مدح النبيّ صلى الله عليه وسلّم بما ليس فيه، أو الغلو والمبالغة في ذلك المدح من المنهيات التي حذّر النبي صلى الله عليه وسلّم منها، فيجب الحذر منها، لأن فيها مخالفة الهدي النبوي، ومن الغلو والإطراء -المنبوذين- الاحتفال بمولد الأنبياء والأولياء، وجعل ذلك شعارا وقربة، ويدخل في ذلك الاحتفال بمولد النبي صلى الله عليه وسلم، فإنه لو كان من التعظيم المباح، لاحتفل هو أو الصحابة الأبرار به، وإنما تعظيم النبي –صلى الله عليه وسلم- باتباعه والسير على سنته، ولذلك لم يكن الصحابة الكرام يحتفلون بيوم مولد رسول الله صلى الله عليه وسلم، وهم خير منا وأكثر حبا وتعظيما لرسول الله صلى الله عليه وسلم، ومما يدلّ على قبح هذه العادة، أن أول من احتفل بها هم العبيديون –قبحهم الله- وهم أمة فاسدة يعرفون بالباطنية، مشتهرون بسب الصحابة والأنبياء، وقد نقل القاضي عياض في ترجمة أبي محمد بن الكبراني، أحد علماء القيروان، أنه سئل عمن أكرهه بنو عبيد على الدخول في دعوتهم، أو يقتل؟ فقال: يختار القتل، ولا يعذر أحد بهذا، إلا من كان أول دخولهم البلد قبل أن يعرف أمرهم، وأما بعد، فقد وجب الفرار، لأن المقام في موضع يطلب من أهله تعطيل الشرائع لا يجوز اهـ.

وقال القاضي عياض: أجمع العلماء بالقيروان، أن حال بني عبيد، حال المرتدين والزنادقة اهـ، وقال الذهبي: وقد أجمع علماء المغرب على محاربة آل عبيد لما شهروه من الكفر الصراح الذي لا حيلة فيه اهـ.

وقال ابن كثير: وكانوا من أعتى الخلفاء وأجبرهم وأظلمهم، وأنجس الملوك سيرة، وأخبثهم سريرة، ظهرت في دولتهم البدع والمنكرات، وكثر أهل الفساد، وقل عندهم الصالحون من العلماء والعباد اهـ.

وبنو عبيد على ما فيهم من كفر بيّن، منه ظاهر وباطن، كاذبون في أنسابهم، يدّعون النسبة لفاطمة بنت النبيّ صلى الله عليه وسلم، ولهذا ينتسبون فاطميين، وهذه النسبة من المحال، فإنها لا تثبت، قال ابن كثير: ولم يكونوا فاطميين وإنما كانوا أدعياء ينسبون إلى عبيد اهـ، وقال ابن خلكان وغيره: أكثر أهل العلم لا يصححون نسب المهدي عبيد الله، جد خلفاء مصر اهـ، وقال الذهبي: وفي نسب المهدي أقوال، حاصلها أنه ليس بهاشمي ولا فاطمي اهـ، وقال في ترجمة الظاهر علي بن الحاكم: ولا أستحل أن أقول العلوي الفاطمي، لما وقر في نفسي من أنه دعي اهـ، ومن ذلك أن نزار بن المعز معد صاحب مصر، كتب إلى الأموي صاحب الأندلس كتابا سبّه فيه وهجاه، فكتب إليه الأموي: (أما بعد: فإنك عرفتنا فهجوتنا، ولو عرفناك لأجبناك)، يشير إلى أنه دعي، لا يعرف له نسب صحيح، وقد صعد أحد أمراء مصر المنبر يوم جمعة، فوجد هناك رقعة فيها أبيات:

إذا سمعنا نسبا منكرا
إن كنت فيما تدعي صادقا
وإن ترد تحقيق ما قلته
أوْ لا، دع الأنساب مستورة
فإن أنساب بين هاشم

نبكي على المنبر والجامع
فاذكر أبًا بعد الأب الرابع
فانسب لنا نفسك كالطائع
وادخل بنا في النسب الواسع
يقصر عنها طمع الطامع

ومن هذا حاله لا يقبل منه ادّعاء حبه للنبي صلى الله عليه وسلم، فإن أول علامة لحب النبي صلى الله عليه وسلم هي اتباع سنته وسنة الخلفاء الراشدين من بعده، أما من عرف عنه سبّ الصحابة عامة، والشيخين خاصة، فإن ادّعاءه مردود، وإن أول من احتفل بعيد المولد المعز لدين الله أبو تميم معد بن المنصور العبيدي، قال الذهبي: وكان عاقلا لبيبا حازما، ذا أدب وعلم ومعرفة وجلالة وكرم، يرجع في الجملة إلى عدل وإنصاف، ولولا بدعته ورفضه، لكان من خيار الملوك اهـ.

قلت: كلام الذهبي إنما مقارنة مع غيره من العبيديين، أما هو في نفسه فغير محمود السيرة، إلا أنه أحسن حالا من بقية ملوك العبيديين الذي مر معنا أنهم من أنجس الملوك سيرة، وأخبثهم سريرة، قال ابن كثير: وقد كان المعز ذا شهامة وقوة وشدة عزم، وله سياسة، ويظهر أنه يعدل وينصر الحق، ولكنه مع ذلك كان منجما، يدّعي ظاهر الرفض ويبطن الكفر المحض، وكذلك أهل طاعته ومن نصره ووالاه واتبعه في مذهبه، قبحهم الله وإياه اهـ.

قلت: أخبار بدعته ومخالفته لأهل السنة ظاهرا وباطنا كثيرة، منها أنه ضربت السكة على الدينار بمصر (لا إله إلا الله محمد رسول الله، علي خير الوصيين)، والوجه الآخر اسم المعز والتاريخ، وأعلن الأذان بحي على خير العمل، ونودي من مات عن بنت وأخ أو أخت، فالمال كله للبنت، فهذا رأي هؤلاء.

ومن ظلمه وسوء تدبيره، وقلة إنصافه، وتحامله على أهل السنة وعلمائها، أنه أحضر بين يديه الزاهد العابد التقي أبو بكر النابلسي، فأوقف بين يديه، فقال له المعز: بلغني أنك قلت: لو كان معي عشرة أسهم لرميت الروم بسهم، ورميت المعزيّين بتسعة، فقال: ما قلت هذا، فظن أنه قد رجع، وقال: فكيف قلت؟ قال: قلت: ينبغي أن يرميكم بتسعة، ثم يرميكم بالعاشر، قال: ولم؟ قال: لأنكم غيرتهم دين الأمة، وقتلتم الصالحين، وادّعيتهم نور الإلهية، فأمر بإشهاره في أول يوم، ثم ضرب في اليوم الثاني ضربا شديدا مبرّحا، ثم أمر بسلخه في اليوم الثالث، فجيء بيهودي، فجعل يسلخه وهو يقرأ القرآن، قال اليهودي: فأخذتني رقة عليه، فلما بلغت تلقاء قلبه، طعنته بالسكين فمات.

ومن هذه حاله، لا يقبل منه التجديد والإحداث في الدين، أحرى أنه من أمة ضالة مضلة، مشهورة بالفسوق وسب الصحابة والأنبياء، إلى غير ذلك مما استوجب تكفير الأمة لهم، فمن هذا حاله لا يقبل منه إلا ما وافق السنة، لأن من اشتهر بالبدعة والغلو في التشيع والرفض، لا يصدق على ما أحدث اسم البدعة الحسنة، فإن من قال بها من العلماء –ورأيهم مرجوح- أصّل لها أصولا، ووضع قواعد، كلها منتفية في هذه الحال، والله أعلم.

ثمّ إننا لو سلما لمن يدّعي أن الاحتفال بعيد مولد النبي صلى الله عليه وسلم من البدع الحسنة، لم يجز لنا ذلك أن ندّعي أن البدعة الحسنة خير من السنة، فيقتضي ذلك من باب الترجيح أن نترك البدعة الحسنة اتباعا للسنة، ويقتضي ذلك أيضا أن اتباع الصحابة، وهم أعرف بالنبي صلى الله عليه وسلم منا، مقدم على تقليد غيرهم، ولكن الحال أن البدع مشؤومة لا تزيد صاحبها إلا ابتعادا من الحق، وزيغا وضلالا، فالذين كانوا يدْعون إلى الاحتفال بعيد مولد النبي صلى الله عليه وسلم، ويزعمون أنه بدعة حسنة، إذا بهم يزدادون بعدا عن النبي صلى الله عليه وسلم، بل أحيانا بعدا عن الإسلام، فتجدهم يزعمون أن ليلة مولد النبي صلى الله عليه وسلم أفضل من ليلة القدر، ولا دليل لهم، مع أن مثل هذه الأحكام توقيفية وليست اجتهادية، فمن أخبرهم أن ليلة المولد أفضل من ليلة القدر، وهل كان النبي صلى الله عليه وسلم والصحابة يعلمون ذلك؟

فإن كان الجوب: نعم، فإننا نطالب بالدليل، وإن الجواب بالنفي، فإننا نحذر قائله، (وَلَا تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُولَٰئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْئُولًا)، والحق أن من زعم هذا القول إنما دخل في باب الإطراء المذموم، الذي نهى عنه النبي صلى الله عليه وسلّم، فكيف نُصدّق أحدا في حبه للنبي صلى الله عليه وسلم، وهو يخالفه قولا وعملا، فتكون أعماله مخالفة للنبي صلى الله عليه وسلم لأنه فعل ما لم يفعله النبي صلى الله عليه وسلم، مع تركه لما أمر به النبي صلى الله عليه وسلم من الإطراء المنهي عنه.

وفي الختام فإن أغلب من يحتفل بعيد المولد النبوي يعتقد أن حب النبي صلى الله عليه وسلم يقتضي تعظيم يوم مولده، فيقع في مخالفته، ظنا منه أنه إنما فعل ذلك حبا له وتعظيما له، وإنما تعظيم النبي صلى الله عليه باتباعه، ولا شك أن ما لم يفعله النبي صلى الله عليه وسلم ولا صحابته، لا يمكن أن يكون خيرا مما تركوه، والله هو الموفق للصواب.



11415

1






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- السيف المسلول على منكري الإحتفال بميلاد الرسول

إبراهيم مرتضى

ﻷحد الباحثين عن المولد النبوي الشريف

مائة وأربعة عشر من الأدّلة المستوفاة
في جواز الإحتفال بمـولد الرّحمة المهــــــداة

ملاحظة هامّة :
اطلب من كل وهّابي ان لا يقرأ بحثي هذا وان لا يعلّق عليه لأني لا اسالهم فهمًا وهم من غبن مثقلون ولا اسألهم ادراكا وهم في جهلهم يعمهون ولا اسألهم انصافا وهم في ظلمهم يتفنّنون ولا اسألهم حلما وهم في اجحافهم يقبعون ولا اقول لهم اتقوا الله وهم في تكفيرهم لعباد الله يشتغلون ولا اسالهم عدلا وهم في تدليسهم للكتب وكذبهم على العلماء دائبون ولا اسالهم حقّا وهم على الصحابة الكرام يكذبون ولا اسألهم متنا ولا سندا وهم يؤلّهون علمائهم ويقرئنون كتبهم ويعبدون الاموات والاحياء ويتهمون المسلمين بعبادتهم للقبور رجما بالغيب ومجازفة في الحكم وتساهلا في الوقوع في اعراض الناس ... ومن كان هذا مقدار فهمه فقد بلغ الغاية من سخف العقل وقد عظمت بليّته بنفسه وسيعلم حين ينكشف عنه الغطاء قبيح صنيعه وقبائح اقواله ويوقن عندها ان الدخول الى الاسلام لا يتعلق بموافقة ابن تيمية او ابن القيم او ابن عبد الوهاب او ابن باز او ابن العثيمين او الالباني او الحويني او رسلان او حسان او العريفي او القرني او الفوزان وان باب الجنة لا يوجد في قبيلة نجد او قرية عنيزة.

بعض الناس لا يخافون الله في سبيل نصر مذهبهم فيحرّفون الكتب ويحذفون منها ما يصفهم على حقيقتهم ويكذبون في نقل التاريخ حتى يكون لصالح فتواهم كما فعل بعض الذين حرّموا الاحتفال بالمولد النبوي الشريف وحتى يصرفوا الناس عنه قالوا ان اول من احفل بالمولد هي الدولة الفاطمية وهي سلالة حاكمة تنتمي للمذهب الشيعي ، ضمن فرعه الإسماعيلي... قُلْتُ  (هشام خليفي ) وهذا كذب محض لان الذهبي وابن حجر والسخاوي وابن كثير والسيوطي وغيرهم كثير نقلوا ان الاحتفال بالمولد بدأ في القرن الثالث الهجري ومن المعلوم ان الدولة الفاطمية نشأت في شمال إفريقيا عن طريق دعوة أبي عبد الله الشيعي في أوساط قبيلة كتامة في المغرب الأوسط تحديدا شرق الجزائر حاليا وذلك لإمامة عبيد الله المهدي، ثم بعد ذلك تم إنشاء مدينة المهدية في تونس واتخذتها الدولة عاصمة لها مابين909920 م ثم انتقلت إلى مدينة المنصورية في تونس ما بين 920973 م ثم القاهرة منذ 973 م وسوف يأتي في محله ان الاحتفال بالمولد كان في القرن الثالث فقاتل الله الهوى ما أضلّه. اعلم رحمني الله وإياك أنّ الاحتفال بالمولد النبوي جائز ومشروع ومندوب بالأدلة من الكتاب والسنة وإجماع الأمة الإسلامية التي لم ولن تجتمع على ضلالة كما ورد في الصحيح من حديث ابن عمر رضي الله عنهما حيث قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:  (إنّ الله لا يجمع هذه الأمة على ضلالة أبداً، وإنّ يد الله مع الجماعة، فاتبعوا السواد الأعظم، فإنّ من شذّ في النار )
رواه الترمذي  (2093 )، والحاكم  (1/199/200 )، وأبو نعيم في الحلية  (3/37 )وابن مندة، من طريق الضياء عن ابن عمر والحديث صحيح بمجموع طرقه, والسواد الأعظم من جل علماء المسلمين قالوا بجواز الإحتفال بالمولد النبوي الشريف وقد يسّر الله لي هذا البحث الذي اخد كثير من الجهد بعد أن طفح الجهل من بعض أدعياء العلم في هذا الزمان فكرّسوا وقتهم وجهدهم لمحاربة جلّ علماء الأمة الإسلامية فرموا كل من احتفل بالمولد او اجازه بالمبتدع والفاسق بل زاد بعض الجهّال فقال بأنّ الاحتفال بالمولد من أبواب الشرك والعياذ بالله. وقد جاء في أثر ابن مسعود رضي الله عنه:  (ما رآه المسلمون حسناً فهو عند الله حسن وما رآه المسلمون قبيحاً فهو عند الله قبيح ). كشف الأستار عن زوائد البزار"  (1/81 )، و "مجمع الزوائد"  (1/177 ). قال ابن كثير: "وهذا الأثر فيه حكايةُ إجماعٍ عن الصحابة في تقديم الصديق، والأمر كما قاله ابن مسعودٍ". وقال الشاطبي في "الاعتصام"  (2/655 ): (إن ظاهره يدل على أن ما رآه المسلمون بجملتهم حسناً؛ فهو حسنٌ، والأمة لا تجتمع على باطلٍ، فاجتماعهم على حسن شيءٍ يدل على حسنه شرعاً؛ لأنّ الإجماع يتضمن دليلاً شرعياً" ).

قلت  (هشام خليفي ) :
وقد أجاز الاحتفال بالمولد النبوي الشريف وراه حسناً جمهور الإمة الاسلامية وجلّ علمائها مثل الإمام السيوطي وحافظ الدنيا في الحديث ابن حجر العسقلاني والإمام النووي والإمام ابن كثير و إمام القرّاء الحافظ شمس الدين ابن الجزري و الحافظ شمس الدين بن ناصر الدين الدمشقي و الحافظ العراقي والحافظ السخاوي والكمال الأدفوي و الحافظ ابن حجر الهيثمي والحافظ المجتهد الامام ملا علي قاري و الحافظ ابن الدبيع وابن طغربك وغيرهم مما لا يسع المقام ذكرهم وسوف اعطيك أسماء الائمة في الموضوع وما هو الا على سبيل المثال لأنّ حصر أسماء الأئمة والعلماء الذين قالوا بجواز الاحتفال بالمولد يصعب على الباحث, و القوم يتّبعون قول  (الإمام الفكهاني رحمه الله وهو من قال بالتوسّل والتّبرك تبعاً لإجماع الامة الإسلامية وممّا يضحك الثكلى انّ "الوهابية" انكروا على الامام الفكهاني اجازته للتوسل بالنبي صلى الله عليه وسلم وأخذوا بقوله الذي شذّ فيه عن الإجماع في عدم جواز الاحتفال بالمولد فسبحان الذي جعل الفكهاني من الجهال عندما يقول بالتوسّل والتّبرك ومن العلماء عندما يقول بعدم جواز الاحتفال بالمولد فقاتل الله الهوى والانتصار للمذهب و"الوهابية" اخذوا التوحيد عن الطّحاوي وخالفوه في حكم النقاب فالطحاوي عندهم المرجع في التوحيد وعندما قال الطحاوي بعدم فرضية النقاب خالفوه وكذلك الالباني فهو محدّثهم ورأسهم في الحديث وعندما الّف الالباني أربعة كتب في عدم فرضية النقاب قالوا انه هنا وهنا بالذات اخطأ في اجتهاده مع ان الالباني جاء بالاحاديث المتعلقة بالنقاب وتقصّى الموضوع غاية التّقصّي ولكنّ القوم لا عقول لهم .
 (وتراهم يعرضون كلام شيوخهم وكأنّه قرآن منزّل وكأنّ شيوخهم هم السلف والخلف فعبدوا مشايخهم وقدّسوهم ورفعوا أقوالهم فوق كلّ قول فهل هذا يعقل ايترك قول ابن حجر والنووي والعراقي وابو شامة والجزري والسخاوي والشافعي وابن تيمية وابن القيم واحمد بن حنبل والاوزاعي وغيرهم كثير ونأخذ بقول بعض المتشدّدين من المعاصرين الذين لم يبلغوا من العلم درجة تلاميذ من ذكرنا آنفا من العلماء الاجلاء  )؟  (نترك لك الحكم ).
والسواد الأعظم من العلماء المعاصرين جلهم وجمهورهم اباحوا الإحتفال بالمولد ولم يشذ غير فرقة شتّتت شمل الأمة ورمت علمائها بالشرك والبدع. فهل يعقل أن نترك إجماع الأمة ونأخذ بأقوال من شذ؟؟ وهذا البحث الصغير جمعته من كتب ومواضيع ومراجع من يعتدّ بهم وبقولهم وبعلمهم وبامانتهم وما ذاك الا لوجه الله تعالى ولإحياء هذه الذكرى بالدفاع عن جمهور العلماء وإجماع الأمة, ولتعلم أخي أنّ الاحتفال بالمولد النبوي الشريف هو الاحتفال بالإسلام عينه ذلك لأن النبي صلى الله عليه وسلم هو رمز الإسلام.

إجماع جمهور العلماء وإجماع الأمة على الإحتفال بالمولد النبوي الشريف وكذلك من أقوال الرحالة والمؤرخين وعمل سلاطين المسلمين.

1 ابن جبير الرحالة وذكره الإحتفال بمولد النبي صلى الله عليه وسلم وإجماع اهل مكة المكرمة
من أقدم المصادر التي ذكر فيها إقامة احتفال عام لذكرى المولد هي كتاب رحال  (ص. 114 115 ) لابن جبير  (ولد عام 540 هجرية ):
قال  (يفتح هذا المكان المبارك أي منزل النبي صلى الله عليه وسلم ويدخله جميع الرجال للتبرّك به في كل يوم اثنين من شهر ربيع الأول ففي هذا اليوم وذاك الشهر ولد النبي صلى الله عليه وسلم. )
فكان الإحتفال في شهر ربيع الأول في يوم مولد المصطفى صلى الله عليه وسلم هو عمل المسلمين قبل قدوم ابن جبير إلى مكة والمدينة و كان يحتفل به أهل السنة في أرض الله المكرمة وما ذكر عن صاحب إربل الملك المظفر كان أول من اظهر الاحتفال بالمولد وتوسع فيه
وقد دخل ابن جبير مكة في عام 16 شوال 579هـ ومكث أكثر من ثمانية أشهر وغادرها الخميس الثاني والعشرون من ذي الحجة 579هـ متوجهاً إلى المدينة المنورة كما هو مذكور في رحلته و مكث ابن جبير خمسة أيام فقط بالمدينة المنورة وغادرها ضحى يوم السبت الثامن من محرم 580هـ .
2 الشيخ الصالح عمر الملا  (المتوفى سنة 570  ) وقاهر الصليبين السلطان نور الدين زنكي والاحتفال بالمولد النبوي الشريف
ومن أوائل من احتفل به من علماء أهل السنة من أهل المشرق الشيخُ الصالحُ عمر المَلاَّ الموصلي المتوفى سنة 570 مع صاحب الموصل وكان السلطان نور الدين من اخص محبيه
ذكر الحافظ أبو شامة في حوادث سنة 566 من كتاب الروضتين في أخبار الدولتين قالل: قال العماد: وكان بالموصل رجل صالح يعرف بعمر الملاَّ، سمى بذلك لأنه كان يملأ تنانير الجص بأجرة يتقوَّت بها، وكل ما عليه من قميص ورداء، وكسوة وكساء، قد ملكه سواه واستعاره، فلا يملك ثوبه ولا إزاره. وكان له شئ فوهبه لأحد مُريديه، وهو يتجر لنفسه فيه، فإذا جاءه ضيف قراه ذلك المريد. وكان ذا معرفة بأحكام القرآن والأحاديث النبوية.
كان العلماء والفقهاء، والملوك والأمراء، يزورونه في زاويته، ويتبركون بهمته، ويتيمنَّون ببركته. وله كل سنة دعوة يحتفل بها في أيام مولد رسول الله صلى الله عليه وسلم يحضره فيها صاحب الموصل، ويحضر الشعراء وينشدون مدح رسول الله صلى الله عليه وسلم في المحفل. وكان نور الدين من أخص محبيه يستشيرونه في حضوره، ويكاتبه في مصالح أموره. ) انتهى
وكذا ذكره وكذا ابنُ كثير في حوادث نفس السنة من تاريخه, والشيخ الصالح عمر الملا الموصلى قال فيه الذهبي
وقد كتب الشيخ الزاهد عمر الملاّ الموصلي كتاباً إلى ابن الصابوني هذا يطلب منه الدعاء.
تاريخ الإسلام للذهبي الجزء الحادي والأربعون الصفحة 130
وكان ذلك تحت إمرة الملك العادل السُّنِّيِّ نور الدين محمود زنْكِي الذي أجمع المؤرخون على ديانته وحسن سيرته، وهو الذي أباد الفاطميين بمصر واستأصلهم وقهر دولة الروافض بها وأظهر السنة وبني المدارس بحلب وحمص ودمشق وبعلبك وبنى المساجد والجوامع ودار الحديث، كما نصّ على ذلك الذهبي في سير أعلام النبلاء ج 20 ص 532 535.
وقد ذكر ابن كثير في تاريخه عن السلطان نور الدين أنّه كان يقوم في أحكامه بالمَعدلَةِ الحسنة وإتّباع الشرع المطهّر وأنّه أظهر ببلاده السنّة وأمات البدعة وأنّه كان كثير المطالعة للكتب الدينية متّبعًا للآثار النبوية صحيح الاعتقاد قمع المناكير وأهلها ورفع العلم والشرع. ) ابن كثير في تاريخه ج12 ص 278 وقال عنه ابن الأثير في تاريخه ج9 ص125: طالعت سِيَرَ الملوك المتقدمين فلم أر فيها بعد الخلفاء الراشدين وعمر بن عبد العزيز أحسن من سيرته, قال: وكان يعظم الشريعة ويقف عند أحكامها. )انتهى فأي كلام بعد ذلك أخي المسلم انظر وتأمل وذلك يعني أن أول من احتفل به من الملوك السُّنِّيينَ واحتفل به في مكة والمدينة والموصل واربل وغيرها بعيداً عن الفاطميين فذلك مسلَّمٌ له وإن كان يعني بذلك أول من أحتفل به مطلقا أو من احتفل به من علماء المسلمين فقد ورد في فتاوي الأزهر ج8 ص 255: عن المفتي الشيخ عطية صقر: أنّه كان يُحتفَل به بمصر فيما قبل سنة 488 .
وتقدم أيضا أنّ الشيخ عمر المَلاَّ كان يحتفل به بالموصل قبل وفاته في سنة 570, وتقدم إحتفال أهل مكة قبل دخول ابن جبير
وكُوكْبُرِي هذا إنما كان يحتفل به في مدينة إرْبَلْ بعد أن ولاَّه عليها صلاح الدين الأيوبي سنة 586 أي بعد وفاة الشيخ عمرا لمَلاَّ بستة عشر سنة.
3 الملك الصالح السني المظفر أبو سعيد كوكبري والإحتفال بالمولد النبوي الشريف  (549هـ 630هـ )
قال ابن كثير في البداية والنهاية, الملك المظفر أبو سعيد كوكبري  (ابن زين الدين علي بن تبكتكين أحد الاجواد والسادات الكبراء والملوك الامجاد له آثار حسنة وقد عمر الجامع المظفري بسفح قاسيون وكان قدهم بسياقه الماء إليه من ماء بذيرة فمنعه المعظم من ذلك واعتل بأنه قد يمر على مقابر المسلمين بالسفوح وكان يعمل المولد الشريف في ربيع الاول ويحتفل به احتفالا هائلا وكان مع ذلك شهما شجاعا فاتكا بطلا عاقلا عالما عادلا رحمه الله وأكرم مثواه وقد صنف الشيخ أبو الخطاب ابن دحية له مجلدا في المولد النبوي سماه التنوير في مولد البشير النذير فأجازه على ذلك بألف دينار وقد طالت مدته في الملك في زمان الدولة الصلاحية وقد كان محاصر عكا وإلى هذه السنة محمود السيرة والسريرة قال السبط حكى بعض من حضر سماط المظفر في بعض الموالد كان يمد في ذلك السماط خمسة آلاف راس مشوى وعشرة آلاف دجاجة ومائة ألف زبدية وثلاثين ألف صحن حلوى . ) انتهى البداية والنهاية  (13\136 )
وقال في عدله وصلاحه وعلمه الإمام الذهبي:  (صَاحِبُ إِرْبِلَ، كُوْكْبُرِي بنُ عَلِيٍّ التُّرُكْمَانِيُّ السُّلْطَانُ الدَّيِّنُ، المَلِك المُعَظَّمُ، مُظَفَّر الدِّيْنِ، أَبُو سَعِيْدٍ كُوْكْبُرِي بن عَلِيِّ بن بكتكين بن مُحَمَّدٍ التُّرُكْمَانِيّ ... وَكَانَ مُحِبّاً لِلصَّدقَة، لَهُ كُلّ يَوْم قنَاطير خُبْز يُفرِّقهَا، وَيَكسو فِي العَامِ خلقاً وَيُعْطِيهُم دِيْنَاراً وَدِيْنَارَيْنِ، وَبَنَى أَرْبَع خَوَانك لِلزَّمْنَى وَالأَضرَّاء، وَكَانَ يَأْتيهِم كُلّ اثْنَيْنِ وَخَمِيْس، وَيَسْأَل كُلّ وَاحِد عَنْ حَالِه، وَيَتفقَّده، وَيُبَاسِطه، وَيَمزح مَعَهُ... وَكَانَ مُتَوَاضِعاً، خَيِّراً، سُنِّيّاً، يُحبّ الفُقَهَاء وَالمُحَدِّثِيْنَ، وَرُبَّمَا أَعْطَى الشُّعَرَاء، وَمَا نُقِلَ أَنَّهُ انْهَزَم فِي حرب ).
سير أعلام النبلاء  (22\336 ) فانظر أخي ملك عادل صالح سني عالم ولم يذكر ما يذكره المعارض من مبتدع زنديق وغيرها فتأمل وتتبع أقوال الائمة وأترك أقوال الادعياء تسلم من الزلل. بل المظفر أبو سعيد الكوكبري من قواد جيوش صلاح الدين الايوبي في معركة حطين وزوج شقيقته ربيعة...
4 الإمام أبو الخطاب ابن دحية  (544هـ 633هـ )
ألف للملك المظفر ابو سعيد الكوكبري في المولد النبوي سماه التنوير في مولد البشير النذير فأجازه على ذلك بألف دينار.
البداية والنهاية  (13\136 ) سير أعلام النبلاء  (22\336 ) وفيات الأعيان | ج 1 | ص 437 و 381 ورسالة حسن المقصد للسيوطي ص 75 و 77 و 80 و السيرة الحلبية ج 1 : ص 83 و84
" وأبو الخطاب ابن دحية هو الذي قال الإمام الذهبي في ترجمته:
 (الشَّيْخُ، العَلاَّمَةُ، المُحَدِّثُ، الرَّحَّالُ المُتَفَنِّنُ ... رَوَى عَنْهُ: ابْنُ الدُّبَيْثِيِّ. فَقَالَ: كَانَ لَهُ مَعْرِفَةٌ حَسَنَةٌ بِالنَّحْوِ وَاللُّغَةِ، وَأَنَسَةٌ بِالحَدِيْثِ، فَقِيْهاً عَلَى مَذْهَبِ مَالِكٍ ). وقال ابن خَلِّكان في ترجمة الحافظ أبي الخطاب بن دِحية:  (كان أبو الخطاب المذكور من أعيان العلماء ومشاهير الفضلاء، متقناً لعلم الحديث النبوي وما يتعلق به، عارفاً بالنحو واللغة وأيام العرب وأشعارها، واشتغل بطلب الحديث في أكثر بلاد الأندلس الإسلامية، ولقي بها علماءها ومشايخها ).
5 الإمام أبي شامة  (599 ـ 665 هـ )
وهو شيخ الإمام الحافظ النووي, قال في كتابه  (الباعث على إنكار البدع والحوادث_ص23 ) ما نصه:
 ( ( ومن احسن ما ابتدع في زماننا ما يفعل كل عام في اليوم الموافق لمولده صلى الله عليه وآله وسلم من الصدقات، والمعروف، وإظهار الزينة والسرور, فإن ذلك مشعر بمحبته صلى الله عليه وآله وسلم وتعظيمه في قلب فاعل ذلك وشكرا لله تعالى على ما من به من إيجاد رسوله الذي أرسله رحمة للعالمين ) )
6 الإمام الحافظ ابن الجوزي المتوفّى سنة 597 هجرية, حيث قال في المولد الشريف: ( إنه أمان في ذلك العام، وبشرى عاجلة بنيل البغية والمرام. ) المواهب اللدنية | ج 1 ص 27 ، وتاريخ الخميس | ج 1 ص 223 و روح البيان في تفسير القرءان ج 9 ص 2 و السيرة الحلبية لعلي بن برهان الدين الحلبي  (1/83 84 ) وذكر أن له مولد ومختلف فيه بين صحة نسبه إليه أو لغيره ويهمنا قوله السابق والمولد المنسوب باسم مولد باسم العروس، وقد طبع في مصر
7 الإمام العلامة صدر الدين موهوب بن عمر الجزري الشافعي 559هـ665.
قال:  (هذه بدعة لا بأس بها، ولا تكره البدع إلا إذا راغمت السنة، وأما إذا لم تراغمها فلا تكره، ويثاب الإنسان بحسب قصده )
و صدر الدين موهوب هو العلامة موهوب بن عمر بن موهوب بن إبراهيم الجزري، الشافعي  ( صدر الدين ): من قضاة مصر. مولده بالجزيرة  (بوطان ) سنة  (559هـ ). قدم الشام وتفقه. وكان فقيها بارعا أصولياً أديباً. تفقه وبرع في المذاهب والأصول والنحو، ودرس وأفتى وتخرج به جماعة، وكان من الفضلاء الزمان. قدم الديار المصرية وولى بها القضاء دون القاهرة. وولي نيابة الحكم عن الشيخ عز الدين بن عبد السلام فلما عزل نفسه استقل بها. شذرات الذهب: 5/320321 مشاهير الكرد:2/210
8 من علماء المغرب الفقيهان العالمان الأميران أبو العباس  ( مات سنة 633 ) وابنه أبو القاسم  (مات سنة 677. ) العزفيان السَّبْتِيان
وهما من الأئمة كما قال صاحب المعيار ج11 ص379. فأما الأول فقد قال عنه ابن حجر في تبصير المنتبه ج1 ص253: كان زاهدًا إمامًا مفنّنًا مُفْتِيًّا ألَّفَ كتاب المولد وجوّده مات سنة 633. وأمّا الثاني فقد قال عنه الزركلي في الأعلام ج5 ص223: كان فقيها فاضلا, له نظم أكمل  (الدر المنظم في مولد النبي المعظّم ) من تأليف أبيه أبى العباس بن أحمد. مات سنة 677. ومما جاء في كتابهم في كتاب الدر المنظم والذي لم ير سبيله إلى النشر:  (كان الحجاج الأتقياء والمسافرون البارزون يشهدون أنه في يوم المولد في مكة لا يتم بيع ولا شراء كما تنعدم النشاطات ما خلا وفادة الناس إلى هذا الموضع الشريف. وفي هذا اليوم أيضاً تفتح الكعبة وتزار. )
9 الحافظ محمد بن ابي بكر بن عبدالله القيسي الشافعي المعروف بالحافظ ابن ناصر الدين الدمشقي المولود سنة  (777هـ ) والمتوفى سنة  (842هـ ) قد صنف في المولد النبوي الشريف أجزاء عديدة ذكرها صاحب كشف الظنون ص  (319 ) ومنها كتاب  (جامع الآثار في مولد النبي المختار ) وكتاب  (اللفظ الرائق في مولد خير الخلائق ). قال عنه الحافظ ابن فهد في لحظ الألحاظ ذيل تذكرة الحفاظ: هو إمام مؤرخ له الذهن الصافي السليم تولى مشيخة اهل دار الحديث بالأشرفية بدمشق ) وألف في ذلك ايضاً  ( مورد الصادي في مولد الهادي  )
ويقول في ذلك الحافظ شمس الدين محمد الدمشقي :
إذا كان هذا الكافـــــر جـــاء ذمه وتبـت يداه في الجحيم مخلــدا
أتى أنه في يوم الاثنيـــن دائمــــاً يخفف عنه للســرور بأحمــدا
فما الظن بالعبد الذي كان عمره بأحمد مسرورا ومات موحدا
10 الحافظ ابن كثير  (700 هـ 774هـ )
الحافظ ابن كثير: وهو عماد الدين إسماعيل بن عمر بن كثير صاحب التفسير
صنف الإمام ابن كثير مولدا نبويا طبع أخيرا بتحقيق الدكتور صلاح الدين المنجد.
11 الإمام محمد بن أبي إسحق بن عباد النفزي  (733هـ 805هـ )
، ففي كتاب "المعيار المعرب والجامع المغرب عن فتاوي أهل إفريقية والأندلس والمغرب  (11/278 ) ما نصه:
 (وسئل الولي العارف بالطريقة والحقيقة أبو عبد الله بن عباد رحمه الله ونفع به عما يقع في مولد النبي صلى الله عليه وسلم من وقود الشمع وغير ذلك لأجل الفرح والسرور بمولده عليه السلام.
فأجاب: الذي يظهر أنه عيد من أعياد المسلمين، وموسمٌ من مواسمهم، وكل ما يقتضيه الفرح والسرور بذلك المولد المبارك، من إيقاد الشمع وإمتاع البصر، وتنزه السمع والنظر، والتزين بما حسن من الثياب، وركوب فاره الدواب؛ أمر مباح لا ينكر قياساً على غيره من أوقات الفرح، والحكم بأن هذه الأشياء لا تسلم من بدعة في هذا الوقت الذي ظهر فيه سر الوجود، وارتفع فيه علم العهود، وتقشع بسببه ظلام الكفر والجحود، يُنْكَر على قائله، لأنه مَقْتٌ وجحود.
وادعاء أن هذا الزمان ليس من المواسم المشروعة لأهل الإيمان، ومقارنة ذلك بالنيروز والمهرجان، أمر مستثقل تشمئز منه النفوس السليمة، وترده الآراء المستقيمة ).
12 شيخ الإسلام سراج الدين البلقيني  (724 هـ 805 هـ ) قال العلامة المقريزي في كتابه "المواعظ والاعتبار" ج3 ص167
فلما كانت أيام الظاهر برقوق عمل المولد النبويّ بهذا الحوض في أوّل ليلة جمعة من شهر ربيع الأول في كلّ عام فإذا كان وقت ذلك ضربت خيمة عظيمة بهذا الحوض وجلس السلطان وعن يمينه شيخ الإسلام سراج الدين عمر بن رسلان بن نصر البلقيني ويليه الشيخ المعتقد إبراهيم برهان الدين بن محمد بن بهادر بن أحمد بن رفاعة المغربيّ ويليه ولد شيخ الإسلام ومن دونه وعن يسار السلطان الشيخ أبو عبد الله محمد بن سلامة التوزريّ المغربيّ ويليه قضاة المذاهب الأربعة وشيوخ العلم ويجلس الأمراء على بعد من السلطان فإذا فرغ القراء من قراءة القرآن الكريم قام المنشدون واحدًا بعد واحد وهم يزيدون على عشرين منشدًا فيدفع لكل واحد منهم صرّة فيها أربعمائة درهم فضة ومن كلّ أمير من أمراء الدولة شقة حرير فإذا انقضت صلاة المغرب مدّت أسمطة الأطعمة الفائقة فأكلت وحمل ما فيها ثم مدّت أسمطة الحلوى السكرية من الجواراشات والعقائد ونحوها فتُؤكل وتخطفها الفقهاء ثم يكون تكميل إنشاد المنشدين ووعظهم إلى نحو ثلث الليل فإذا فرغ المنشدون قام القضاة وانصرفوا وأقيم السماع بقية الليل واستمرّ ذلك مدّة أيامه ثم أيام ابنه الملك الناصر فرج.  )
وقريب منه في انباء الغمر الجزء 2 صفحة 562 للحافظ ابن حجر العسقلاني
 ( وعمل المولد السلطاني  ) المولد النبوي الشريف على العادة في اليوم الخامس عشر، فحضره البلقيني والتفهني وهما معزولان، وجلس القضاة المسفزون على اليمين وجلسنا على اليسار والمشايخ دونهم، واتفق أن السلطان كان صائما، فلما مد السماط جلس على العادة مع الناس إلى إن فرغوا، فلما دخل وقت المغرب صلوا ثم أحضرت سفرة لطيفة، فاكل هو ومن كان صائما من القضاة وغيرهم. )
13 علماء القرون السابع والثامن للمذاهب الاربعة والسلاطين والملوك في هذا الوقت
كان الخلفاء المسلمون يقيمون الاحتفال بالمولد النبوي، ومعهم قضاة المذاهب الأربعة، ومشاهير العلماء. قال العلامة المقريزي في كتابه "المواعظ والاعتبار" ج3 ص167  (فلما كانت أيام الظاهر برقوق عمل المولد النبويّ بهذا الحوض في أوّل ليلة جمعة من شهر ربيع الأول في كلّ عام فإذا كان وقت ذلك ضربت خيمة عظيمة بهذا الحوض وجلس السلطان وعن يمينه شيخ الإسلام سراج الدين عمر بن رسلان بن نصر البلقيني ويليه الشيخ المعتقد إبراهيم برهان الدين بن محمد بن بهادر بن أحمد بن رفاعة المغربيّ ويليه ولد شيخ الإسلام ومن دونه وعن يسار السلطان الشيخ أبو عبد الله محمد بن سلامة التوزريّ المغربيّ ويليه قضاة القضاة الأربعة وشيوخ العلم ويجلس الأمراء على بعد من السلطان فإذا فرغ القراء من قراءة القرآن الكريم قام المنشدون واحدًا بعد واحد وهم يزيدون على عشرين منشدًا فيدفع لكل واحد منهم صرّة فيها أربعمائة درهم فضة ومن كلّ أمير من أمراء الدولة شقة حرير فإذا انقضت صلاة المغرب مدّت أسمطة الأطعمة الفائقة فأكلت وحمل ما فيها ثم مدّت أسمطة الحلوى السكرية من الجواراشات والعقائد ونحوها فتُؤكل وتخطفها الفقهاء ثم يكون تكميل إنشاد المنشدين ووعظهم إلى نحو ثلث الليل فإذا فرغ المنشدون قام القضاة وانصرفوا وأقيم السماع بقية الليل واستمرّ ذلك مدّة أيامه ثم أيام ابنه الملك الناصر فرج.  ) وكذلك مثله ذكره جمال الدين أبو المحاسن يوسفي بن تَغْرِيْ بَرْدِيْ في  ( النجوم الزاهرة في ملوك مصر والقاهرة ) جـ12ص 7274, وفي السلوك  (وفي ليلة الجمعة سابعه: عمل المولد السلطاني على العادة، في كل سنة وحضر الأمراء وقضاة القضاة الأربع ومشايخ العلم وجمع كبير من القراء والمنشدين، فاستدعى قاضي القضاة ولي الدين أحمد بن العراقي ليحضر، فامتنع من الحضور، فتكرر استدعاؤه حتى جاء فأجلس عن يسار السلطان حيث كان قاضي القضاة زين الدين التفهني جالساً، وقام التفهني فجلس عن يمين السلطان، فيما يلي قاضي القضاة علم الدين صالح ابن البلقيني. )
14 الحافظ العراقي  (وهو شيخ الحافظ ابن حجر العسقلاني )  (725هـ 808 هـ ) له كتاب باسم  (المورد الهني في المولد السني ) ذكره ضمن مؤلفاته قال الحافظ العراقي رحمه الله تعالى : إن اتخاذ الوليمة وإطعام الطعام مستحب في كل وقت فكيف إذا انضم إلى ذلك الفرح والسرور بظهور نور النبي صلى الله عليه وآله وسلم في هذا الشهر الشريف ولا يلزم من كونه بدعة كونه مكروها  (فكم من بدعة مستحبة بل قد تكون واجبة ) شرح المواهب اللدنية للزرقاني.
15 شيخ الإسلام وإمام الشراح ومحدّث الدنيا الحافظ ابن حجر العسقلاني:
قال  (أصل عمل المولد بدعة لم تنقل عن السلف الصالح من القرون الثلاثة، ولكنها مع ذلك اشتملت على محاسن وضدها، فمن تحرى في عملها المحاسن وتجنب ضدها كانت بدعة حسنة ) ) انتهى كلامه رحمه الله. الفتاوى الكبرى  (1/196 ). وحسن المقصد في عمل المولد للإمام السيوطي
16 الإمام العالم العلامة شيخ القراء و المحدثين قاضي القضاة شمس الدين محمد أبو الخير بن محمد بن محمد الجزرى  (ت 833هـ )
له كتاب  ( عرف التعريف بالمولد الشريف ). ونقل عنه الحافظ القسطلاني قال :« قال ابن الجزري : فإذا كان هذا أبو لهب الكافر الذي زل القرآن بذمه ، جوزي في النار بفرحه ليلة مولد النبي  ( ص  ) به ، فما حال المسلم الموحّد من أمته عليه السلام ، الذي يسر بمولده ، ويبذل ما تصل اليه قدرته في محبته ؟ لعمري ، إنما يكون جزاؤه من الله الكريم أن يدخله بفضله العميم جنات النعيم )
المواهب اللدنية ج 1 ص 27 ، ورسالة حسن المقصد في عمل المولد للسيوطي المطبوعة مع النعمة الكبرى على العالم ص 90 ـ 91 ، وتاريخ الخميس ج 1 ص 222
17 الإمام الحجة الحافظ السيوطي:
عقد الإمام الحافظ السيوطي في كتابه  ( الحاوي للفتاوى ) بابا أسماه  (حسن المقصد في عمل المولد ) ص189
18 في عهد الظاهر سيف الدين جقمق وقايت باي وبحضور الائمة والعلماء والقضاة من المذاهب الاربعة وإحتفال الناس
قال السخاوي  ( وفي هذا الشهر ربيع الأول 845 ه في عهد السلطان جقمق ) كان المولد السلطاني  ( المولد النبوي الشريف ) على العادة..
ثم قال ولا زال أهل الإسلام يحتفلون بيوم مولده صلى الله عليه وسلم ويعملون الولائم لذلك ويتصدقون في لياليه بأنواع الصدقات ويظهرون السرور ويزيدون في المبرات ويعتنون بقراءة مولده الكريم ويظهر عليهم من بركاته فضل عميم قال ابن الجوزي ومما جرب من خواضه: أمان في ذلك العام وبرشى عاجلة بنيل البغية والمرام. ثم قال السخاوي  ( ولم يكن في ذلك إلا إرغام الشيطان وسرور أهل الإيمان لكفى  ) السيرة الحلبيةج 1 ص 83 ـ 84 وراجع تاريخ الخميس ج 1 ص 223
وقال ابن حجر  (وفي ليلة الإثنين حادي عشره كان المولد النبوي بالحوش على العادة وتغيظ السلطان فيه على القاضي الحنفي بسبب تأخيره انباء الغمر الجزء 1 صفحة 708 – حوادث سنة 849هــ
وذكر عند ابن اياس إعتياد سلاطين المماليك الاحتفال به بين الاول والثاني عشر من شهر ربيع الاول وذلك في خيمة تضرب في حوش قلعة القاهرة بحضور الفقهاء والقضاة الاربعة والشعراء ويقدم لكل من الواعظين كمية من الدراهم ثم تمد أسمطة الحلوى. ومما حدث في مولد سنة 885هـ/ 1480م حضور كاتب السر ومعه ستة طواشية يحملون ستة أطباق فيها ستون ألف دينار ذهب عين تبرع بها السلطان لشراء أماكن توقف لإطعام فقراء المدينة المنورة، وكانت الخيمة من قماش بلغ مصروفها ثلاثة وثلاثين ألف دينار من أيام السلطان قايتباي. راجع في ذلك ابن اياس  ( بدائع الزهور في وقائع الدهور  )
19 الإمام الحافظ السخاوي. (ولد 831 هـ ) له كتاب باسم  (الفخر العلوي في المولد النبوي )
قال رحمه الله في فتاويه:  (عمل المولد الشريف لم ينقل عن أحد من السلف الصالح في القرون الثلاثة الفاضلة، وإنما حدث بعد، ثم لا زال أهل الإسلام في سائر الأقطار والمدن الكبار يحتفلون في شهر مولده صلى الله عليه وسلم بعمل الولائم البديعة، المشتملة على الأمور البهجة الرفيعة، ويتصدقون في لياليه بأنواع الصدقات، ويظهرون السرور ويزيدون في المبرات، ويعتنون بقراءة مولده الكريم، ويظهر عليهم من بركاته كل فضل عميم ). "المورد الروي في المولد النبوي" لملا علي قارى  (ص12 ) و السيرة الحلبيةج 1 ص 83 ـ 84 وراجع تاريخ الخميس ج 1 ص 223 وقال في ترجمة أحد تلاميذه:  (سمع مني تأليفي في المولد النبوي بمحله وفي السنة قبلها تأليف العراقي فيه أيضاً ). وقال صاحب كشف الظنون : للحافظ السخاوي جزء في المولد الشريف. وذكرنا بعض أقواله في التراجم
20 العلاَّمة الشّيخ محمد بن عمر بحرق الحضرمي الشافعي  (ت:930 هـ )
قال في كتابه  (حدائق الأنوار ومطالع الأسرار في سيرة النبي المختار ) طبعة دار المنهاج ص (5358 ):  (فحقيقٌ بيومٍ كانَ فيه وجودُ المصطفى صلى الله عليه وسلم أَنْ يُتَّخذَ عيدًا، وخَليقٌ بوقتٍ أَسفرتْ فيه غُرَّتُهُ أن يُعقَد طالِعًا سعيدًا، فاتَّقوا اللهَ عبادَ الله، واحذروا عواقبَ الذُّنوب، وتقرَّبوا إلى الله تعالى بتعظيمِ شأن هذا النَّبيِّ المحبوب، واعرِفوا حُرمتَهُ عندَ علاّم الغيوب، "ذَلِكَ وَمَنْ يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِنْ
تَقْوَى الْقُلُوبِ" ).
21 العلامة الحافظ ابن حجر الهيتمى  (ت 975 ) وهو شهاب الدين مفتي الحجاز أبو الفضل أحمد بن محمد بدر الدين بن حجر السعدي الهيتمي له كتاب « النعمة الكبرى على العالم ، في مولد سيد ولد آدم » وقد قال ابن حجر الهيثمي رحمه الله تعالى: والحاصل أن البدعة الحسنة متفق على ندبها وعمل المولد واجتماع الناس له كذلك أي بدعة حسنة. ) وكذلك في فى كتابه "الفتاوى الحديثية"صـ 202
22 الأمام الشهاب أحمد القسطلاني  (شارح البخاري ): حيث قال في كتابه:  (المواهب اللدنية 1148طبعة المكتب الإسلامي )
ما نصه: « ... ولازال أهل الاسلام يحتفلون بشهر مولده عليه السلام ، ويعملون الولائم ، ويتصدقون في لياليه بأنواع الصدقات ، ويظهرون السرر ويزيدون في المبرّات ويعتنون بقراءة مولده الكريم ، ويظهر عليهم من بركاته كلّ فضل عميم » .
ثم قال  (فرحم الله امرءا اتخذ ليالي شهر مولده المبارك أعيادا، ليكون أشدّ علّة على من في قلبه مرض وإعياء داء ) أه.
23 الإمام خاتمة المحدثين "الزرقانى" فى شرحه على "المواهب اللدنية" سبق سرد بعض النقول من كتبه
24 الإمام الحافظ وجيه الدين بن علي بن الديبع الشيباني الزبيدي  (866هـ 944هـ )
له مولد مشهور مولد ابن الديبع الشيباني طبع وعلق عليه محدث الحرمين الحجاز محمد بن علوي المالكي
25 الحافظ ملا علي القاري بن سلطان بن محمد الهروي: المتوفى سنة  (1014هـ ) صاحب شرح المشكاة ترجم له الشوكاني في  (البدر الطالع ) وقال: أحد مشاهير الأعلام ومشاهير أولي الحفظ والإفهام وقد صنف في مولد الرسول{ صلى الله عليه وآله وسلم }كتابا قال صاحب اكشف الظنون اسمه  (المورد الروي في المولد النبوي ).
26 الامام ابن عابدين «صاحب القول المعتمد في المذهب الحنفي» قال واصفا المولد بأنه «من اعظم القربات»
قال ابن عابدين في شرحه على مولد ابن حجر : اعلم أن من البدع المحمودة عمل المولد الشريف من الشهر الذي ولد فيه رسول الله صلى الله عليه وسلم . ) وقال  (فالاجتماع لسماع قصة صاحب المعجزات عليه أفضل الصلوات وأكمل التحيات أعظم القربات لما يشتمل عليه من المعجزات وكثرة الصلوات )
27 ابن القيم في كتابه مدارج السالكين: « والاستماع إلى صوت حسن في احتفالات المولد النبوي أو أية مناسبة دينية أخرى في تاريخنا لهو مما يدخل الطمأنينة إلى القلوب ويعطي السامع نوراً من النبي صلى الله عليه وسلم إلى قلبه ويسقيه مزيداً من العين المحمدية » مدارج السالكين ص 498
28 الإمام الحافظ "عبد الرؤوف المناوى"
له مؤلف في المولد مشهور مطبوع مشهور "بمولد المناوى" "انظر كتاب البراهين الجلية"صـ36
29 الامام محمد عليش المالكي قال: «ويكره صوم يوم مولد رسول الله صلى الله عليه وسلم الحاقا له بالعيد في الجملة» منح الجليل شرح مختصر خليل باب الصيام 123\2 ومن مصنفاته:  (القول المنجي على مولد البرزنجي ).
30 وقال ابن بطوطة  (703 779هـ ) في احتفال سدنة الكعبة وفتح باب الكعبة في يوم المولد النبوي الشريف  (الجزء الأول ص. 309 347 ) ذكر مدينة مكة المعظمة ويفتح في يوم مولد النبي صلى الله عليه وسلم ورسمهم في فتحة أنم يضعوا كرسيا شبه المنبر، له درج وقوائم خشب، لها أربع بكرات يجري الكرسي عليها، ويلصقونه إلى جدار الكعبة الشريفة، فيكون درجه الأعلى متصلا بالعتبة الكريمة، ثم يصعد كبير الشيبين وبيده المفتاح الكريم ومعه السدنة، فيمسكون الستر المسبل على باب الكعبة المسمى بالبرقع، بخلال ما يفتح رئيسهم الباب، فإذا فتحه قبل العتبة الشريفة، ودخل البيت وحده، وسد الباب، وأقام قدر ما يركع ركعتين، ثم يدخل سائر الشيبين، ويسدون الباب أيضا، ويركعون، ثم يفتح الباب، ويبادر الناس بالدخول ,انتهى
31 ويروي ابن بطوطة  (703 779هـ ) في رحلته  (الجزء الأول ص. 309 347 ) :
أنه بعد كل صلاة جمعة وفي يوم مولد النبي صلى الله عليه وسلم يفتح باب الكعبة بواسطة كبير بني شيبة، وهم حجّاب الكعبة، وأنه في يوم المولد يوزع القاضي الشافعي وهو قاضي مكة الأكبر نجم الدين محمد ابن الإمام محيي الدين الطبري الطعام على الأشراف وسائر الناس في مكة.
32 رحلة ابن بطوطة  (703 779هـ ) قال في ذكر سلطان تونس  (قال ابن جزي: اخترع مولانا أيده الله في الكرم والصدقات أموراً لم تخطر في الأوهام، ولا اهتدت إلأيها السلاطين. فمنها إجراء الصدقات على المساكين بكل بلد من بلاده علىالدوام. ومنها تعيين الصدقة الوافرة للمسجونين في جميع البلاد أيضاً، ومنها كون تلك الصدقات خبزاً مخبوزاً متيسراً للانتفاع به، ومنها كسوة المساكين والضعفاء والعجائز والمشايخ والملازمين للمساجد بجميع بلاده، ومنها تعيين الضحايا لهؤلاء الأصناف في عيد الأضحى، ومنها التصدق بما يجتمع في مجابي أبواب بلاده يوم سبعة وعشرين من رمضان إكراماً لذلك اليوم الكريم وقياماً بحقه، ومنها إطعام الناس في جميع البلاد ليلة المولد الكريم، واجتماعهم لإقامة رسمه )
33 وقال صلاح الدين الصفدي في اعيان العصر واعوان العصر في ترجمة عبد الله بن الصنيعة المصري الصاحب شمس الدين غبريال
 (وكان يسمع البخاري في ليالي رمضان، وليلة ختمه يحتفل بذلك، ويعمل في كل سنة مولد النبي صلى الله عليه وسلم، ويحضره الأكابر والأمراء والقضاة والعلماء ووجوه الكتاب، ويظهر تجملاً زائداً ويخلع على الذي يقرأ المولد، ويعمل بعد ذلك سماعاً للأمراء المحتشمين. )
34 وفي الاحاطة بأخبار غرناطة لـ لسان الدين ابن الخطيب التلمساني إبراهيم بن أبي بكر الأصاري إبراهيم بن أبي بكر بن عبد الله بن موسى الأنصاري تلمساني وقرشي الأصل، نزل بسبتة، يكنى أبا إسحاق ويعرف بالتلمساني. من تواليفه من ذلك الأرجوزة الشهيرة في الفرائض، لم يصنف في فنها أحسن منها. ومنظوماته في السير، وأمداح النبي، صلى الله عليه وسلم، من ذلك المعشرات على أوزان العرب، و (قصيدة في المولد الكريم )، وله مقالة في علم العروض الدوبيتي.انتهى
35 وفي الكواكب السائرة بأعيان المائة العاشرة لمؤلفه  ( نجم الدين محمد بن محمد الغزي  (المتوفى: 1061هـ قال : محمد الجعيدي
محمد الرئيس، شمس الدين الجعيدي الدمشقي الشافعي المنشد الزاجل، رئيس دمشق في عمل المولد كان من محاسن دمشق التي انفردت بها، توفي في سنة خمس وستين وتسعمائة تقريباً.
36 وفي الكواكب السائرة بديع بن الضياء, قاضي مكة المشرفة وشيخ الحرم الشريف بها قال ابن طولون: كان من أهل الفضل والرئاسة، قدم دمشق، ثم سافر إلى مصر فبلغه تولية قضاء مكة للشيخ زين الدين عبد اللطيف ابن أبي كثير، وأنه أخرج عنه قضاء جدة، فرجع إلى دمشق وأقام بها مدة، ثم سافر إلى الروم، فخرج من دمشق يوم السبت منتصف ربيع الأول سنة إحدى وأربعين وتسعمائة، بعد
أن حضر ليلة الجمعة التي قبل التاريخ المذكورة عند الشيخ علي الكيزواني، تجاه مسجد العفيف بالصالحية، وسمع المولد وشرب هو والشيخ علي وجماعته القهوة المتخذة من البن. ) انتهى
37 وقال ابن الحاج رحمه الله تعالى: ( فكان يجب أن نزداد يوم الاثنين الثاني عشر في ربيع الأول من العبادات والخير شكرا للمولى على ما أولانا من هذه النعم العظيمة وأعظمها ميلاد المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم (1 )[22] ) المدخل  (1/361 )
وقال ابن الحاج رحمه الله تعالى: ومن تعظيمه صلى الله عليه وآله وسلم الفرح بليلة ولادته وقراءة المولد ).
الدرر السنية ص  (190 ).وابن الحاج المالكي لم يذم أصل المولد ، بل ذم المولد الذي اشتمل على المحرمات والمنكرات ، وقد بين السيوطي ذلك فقال وقد تكلم الإمام أبوعبدالله بن الحاج في كتابه  ( المدخل  ) على عمل المولد ، فأتقن الكلام فيه جدا، و حاصله مدح ما كان فيه من إظهار شعار وشكر ، وذم ما احتوى عليه من محرمات ومنكرات ..ثم قال الإمام السيوطي وأما قوله آخراً: إنه بدعة، فإما أن يكون مناقضاً لما تقدم أو يحمل على أنه بدعة حسنة كما تقدم تقريره في صدر الكتاب، أو يحمل على أن فعل ذلك خير والبدعة منه نية المولد، كما أشار إليه بقوله: فهو بدعة بنفس نيته فقط، وبقوله: ولم ينقل عن أحد منهم أنه نوى المولد. فظاهر هذا الكلام أنه كره أن ينوي به المولد فقط، ولم يكره عمل الطعام ودعاء الإخوان إليه، وهذا إذا حقق النظر لا يجتمع مع أول كلامه، لأنه حث فيه على زيادة فعل البر وما ذكر معه على وجه الشكر لله تعالى إذا أوجد في هذا الشهر الشريف سيد المرسلين صلى الله عليه وسلم، وهذا هو معنى نية المولد فكيف يذم هذا القدر مع الحث عليه أولاً. وأما مجرد فعل البر وما ذكر معه من غير نية أصلاً فإنه لا يكاد يتصور، ولو تصور لم يكن عبادة، ولا ثواب فيه إذ لا عمل إلا بنية، ولا نية هنا إلا الشكر لله تعالى على ولادة هذا النبي الكريم في هذا الشهر الشريف، وهذا معنى نية المولد فهي نية مستحسنة بلا شك فتأمل. انتهى
38 وفي فتاوى ابن تيمية الجزء 23 ص. 134: قال الحرّاني «فتعظيم المولد واتخاذه موسماً قد يفعله بعض الناس ويكون لهم فيه أجر عظيم لحسن قصدهم وتعظيمهم لرسول الله صلى الله عليه وسلم »
39 الإمام الخطيب الشربيني: توفي 1014 هـ له مولد باسم المولد الروي في المولد النبوي.
40 الإمام الباجوري  (تحفة البشر على مولد ابن حجر ) للشيخ إبراهيم ابن محمد الباجورى الشافعي المصرى المتوفى سنة 1276 ست وسبعين ومائتين وألف. وكذلك حاشية على مولد الشيخ احمد الدردير المطبعة الخيرية 1304هـ .
41 وما جاء في"تاريخ البصروي" من عمل المولد وإجتماع الفقهاء والعلماء ( ما حدث حول الاحتفال بالمولد النبوي في القاهرة خلال ربيع الأول 902هـ/تشرين الثاني 1496م فقد ذكر البصروي أن السلطان قد احتفل بالمولد النبوي في 8 ربيع الأول، ثم"عمل في الثاني عشر مرة أخرى، ولم يحضر من جرت العادة بحضوره إلا الفقهاء والقضاة".
42 الحافظ الشريف الكتاني له كتاب  (اليمن والإسعاد بمولد خير العباد )
43 وفي معجم المطبوعات ص 136 العفيفى " مصطفى "  (الشيخ ) مصطفى بن محمد العفيفي الشافعي  (من أبناء أوائل القرن الثالث عشر للهجرة ) فتح اللطيف شرح نظم المولد الشريف وهو شرح على مولد البرزنجي بولاق 1293
44 وفي معجم المطبوعات  (الشيخ ) محمد الهجرسي المنظر  (البهي في مطلع مولد النبي ) وما يتبعه
من أعمال المولد وحكم القيام عن ذكر مولده مط العلمية 1321 ص 20
45 وفي معجم المطبوعات ابن زيان العبد الوادي هو السلطان أبو حم موسى بن يوسف بن زيان العبد الوادي أحد ملوك بني زيان بمدينة تلمسان ملك سنة 753 إلى788 هـ كان يقرض الشعر ويحب أهله: وكان يحتفل ليلة المولد غاية الاحتفال بما هو فوق مواسم العام.
46 وجاء في التحفة اللطيفة في تاريخ المدينة الشريفة إبراهيم برهان الدين بن جماعة الحموي: عم القاضي عز الدين بن جماعة، قال ابن صالح: جاور بالمدينة، وخطب بها جمعة واحدة آخر مرة عرضت للخطيب، وقد صحبته فيها وتحاببنا، وأخذت عنه بعض الفوائد، وكان من حافظي: المفضل للزمخشري، وقال لي: إنه ارتحل إلى القاهرة، وعرضه على عمه البدر بن جماعة، وأخذت عنه من نظم عمه المذكور قوله:
لم أطلب العلم للدنيا التي اتفقت من المناصب، أو للجاه والمال
لكن سابقة الإسلام فيه، كما كانوا، فقدر ما قد كان من مال
وخطب ببيت المقدس نيابة عن ابن عمه، ومات بالقدس، أظنه سنة أربع وستين وسبعمائة، ودفن هناك، وكان يعمل طعاماً في المولد النبوي ويطعم الناس، ويقول: لو تمكنت عملت بطول الشهر كل يوم مولد، انتهى.
47 الحبيشي: أبو بكر بن محمد بن أبي بكر الحبيشي الأصل الحلبي المنشأ والوفاة تقي الدين الشافعي بسطامي الطريقة توفي سنة 930 له الكواكب الدرية في مولد خير البرية.
48 البرزنجي: للسيد جعفر بن إسماعيل بن زين العابدين ابن محمد البرزنجي الحسيني مفتي الشافعية بالمدينة المنورة توفي بها سنة 1317 سبع عشرة وثلاثمائة وألف. من تصانيفه الكوكب الأنور على عقد الجوهر في مولد النبي الأزهر صلى الله عليه وسلم وهو مشهور بمولد البرزنجي.
49 – ورد في  (المنتقى المقصور في مآثر خلافة المنصور ) لابن القاضي أنّ المنصور كان يستدعي الناس أيام المولد النبوي على ترتيبهم فيقرأ بعض القراء شيئا من كلام الوالي الصالح محمد بن عباد ثم تقرأ الميلاديات ... ويتم إنشاد مقطعات الشعر  (الباب الرابع )
50 وجاء في الاستقصا عن المولد في المغرب قد بدأ الاحتفال بعيد المولد عام 671هـ / 1272 م بأمر السلطان يوسف بن يعقوب بن عبد الحق المريني وصار عيدا من الأعياد في جميع المغرب وقد تم ذلك في  (صبرة ) بناحية  (الملوية ). وقد سبقه إلى ذلك بنو العزفي أصحاب سبتة  (الاستقصا ج 2 ص 43 ).
51 وقد ذكر الحسن الوزان أنه في العصر المريني كان شعراء فاس يجتمعون كل عام بمناسبة المولد النبوي وينظمون القصائد وكانوا يجتمعون كل صباح في ساحة القناصل يصعدون منصة ويلقون قصائدهم الواحد تلو الآخر أمام الجماهير ويختار أحسن الشعراء نظما وترتيلا أميرا للشعراء في تلك السنة وكان ملوك بني مرين يقيمون مأدبة للشعراء في مدح الرسول يحضره السلطان وتقام منصة ويحكم الحاضرون على أحسن شاعر خلعة  (مائة دينار وفرس وأمة مع خمسين دينارا للباقين ) ولكن منذ مائة وثلاثين سنة تقريبا توقفت هذه العادة. Leon L’Africain Sohefer T. 2 P. 131
52 وجاء في البيان لابن عذاري
وكان الناس يمشون في الأزقة بالمديح بمناسبة المولد النبوي في سبتة في عهد المرينيين .  (البيان لابن عذاري ج 4 ص 486 ).
53 المولد النبوي في العهد العلوي وكان المولد يقام بالمنازل كل سنة كما ورد في ترجمة الفاضل بن عبد المجيد السرغيني الذي كان يقيمه كل سنة بداره ويحضره العامة.  (الأعلام للمراكشي ج 8 ص21  )
54 أحمد بن عبد الواحد بن المواز  (1341هـ / 1922م ) له حجة المنذرين على تنطع المنكرين ) رد بها على من نهى عن القيام لولادة الرسول عليه السلام  (طبع بفاس عام 1338م )
55  ( مورد الظمآن لشرح مولد سيد ولد عدنان ) وهو شرح على مديح أحمد الدردير لتلميذه ابن قدور المغربي محمد اليزمي الإسكندري المكنى الأبيض.  (وعادة أهل الإسكندرية قراءة هذه التآليف ليلة المولد ).

56 (كمال الفرح والسرور بمولد مظهر النور ) لأحمد سكيرج  (طبع على الحجر بفاس في 24 ص وله أيضا  (ضوء الظلام في مدح الأنام ) طبع على الحجر بفاس مرتين  (12 ص و 16 ص ).
57  (إسعاف الراغبين بمولد سيد المرسلين ) لعبد الصمد بن التهامي بن المدني جلون نزيل طنجة.  (1352هـ /1933م ).  (ثلاثة كراريس )
58  (نظم ) في المولد لعبد القادر بن محمد بن عبد القادر بن سودة  (ط. على الحجر وعلى الحروف بفاس ).
59  (ربيع القلوب في مولد النبي المحبوب ) للعربي بن عبد الله التهامي الوزاني الحسلي الرباطي 1339هـ / 1920م. طبع على الحجر بالرباط ص 44
60 لمحمد بن محمد الحجوجي  (1370هـ / 1950م ) له  (بلوغ القصد والمرام بقراءة مولد خير الأنام )
61  (قصيدة رائعة في المولد النبوي ). لمحمد بن أحمد الصنهاجي وزير القلم في العهد الحسني راجع نصها في الأعلام للمراكشي ج 7 ص 63  (ط – الرباط )
62 الأحدب الطرابلسي: إبراهيم بن السيد علي الطرابلسي الحنفي نزيل بيروت توفي برجب سنة 1308 ثمان وثلاثمائة وألف. منظومة في مولد النبي صلى الله عليه وسلم.
63 الإمام المرزوقي: السيد أحمد بن محمد بن رمضان أبو الفوز المدرس في الحرم المكي له بلوغ المرام لبيان ألفاظ مولد سيد الأنام في شرح مولد أحمد البخاري فرغ منها سنة 1281.
64 الإمام النحراوي: عبد الرحمن بن محمد النحراوي المصري الشهير بالمقري المتوفى سنة 1210 عشر ومائتين وألف. له حاشية على مولد النبي للمدابغي.
65 النبتيني: علي بن عبد القادر النبتيني ثم المصري الحنفي الموقت بجامع الأزهر بالقاهرة المتوفى سنة 1061 إحدى وستين وألف من تصانيفه: شرح على مولد النجم الغيطي.
66 الشيخ الجزائري: محمد بن عبد الله بن محمد بن محمد بن أحمد ابن أبي بكر العطار الجزائري المتوفى سنة 707 سبع وسبعمائة له  (المورد العذب المعين في مولد سيد الخلق أجمعين ).  (نظم الدرر في مدح سيد البشر صلى الله عليه وسلم ).
67 محمد نوير بن عمر بن عربي بن علي النووي أبو عبد المعطي الجاوي الفقيه نزيل مصر ثم انتقل إلى مكة المكرمة وتوفي بها سنة 1315 خمس عشرة وثلاثمائة وألف من تصانيفه الإبريز الداني في مولد سيدنا محمد صلى الله عليع وسلم. بغية العوام في شرح مولد سيد الأنام عليه الصلاة والسلام لابن الجوزي.
68 محمد فوزي بن عبد الله الرومي الشهير بمفتي أدرنة من قضاة عسكر روم أيلي توفي سنة 1318 ثمان عشرة وثلاثمائة وألف. له من التأليف إثبات المحسنات في تلاوة مولد سيد السادات.
69 السيد محمود بن عبد المحسن الحسيني القادري الشافعي مدني الأصل الدمشقي المعروف بابن الموقع مدرس البادرانية بالشام ولد سنة 1253 وتوفي سنة 1321 إحدى وعشرين وثلاثمائة وألف له من الكتب: حصول الفرج وحلول الفرح في مولد من أنزل عليه ألم نشرح.
70 سلامي الأزميري: مصطفى بن إسماعيل شرحي الأزميري المتخلص بسلامي نزيل قسطنطينية المتوفى بها سنة 1228 ثمان وعشرين ومائتين وألف. له منظومة في مولد النبي صلى الله عليه وسلم.
71 محمد بن محمد المنصوري الشافعي الشهير بالخياط له اقتناص الشوارد من موارد الموارد في شرح مولد الهيتمى تأليف فرغ منها سنة 1166 ست وستين ومائة وألف.
72 يوسف بن إسماعيل النبهاني صاحب التصانيف الشهيرة المولود سنة 1266 له  (النظم البديع في مولد الشفيع. )
73 جعفر بن اسماعيل بن زين العابدين بن محمد الهادي بن زين بن السيد جعفر مؤلف مولد النبي صلى الله عليه وسلم، له من التصانيف: الكوكب الأنور على عقد الجوهر في مولد النبي الأزهر وهو شرح على مولد النبي للسيد جعفر بن حسن البرزنجي بهامشه القبول المنجي وهو حاشية الشيخ عليش على مولد البرزنجي مطبعة الميمنية 1310هـ .
74 الشيخ رضوان العدل بيبرس من أبناء القرن الرابع عشر للهجرة له  (خلاصة الكلام في مولد المصطفى عليه الصلاة والسلام ) طبع مطبعة بولاق 1313هـ يقع في 64 صفحة.
75 أبي الحسن : أحمد بن عبد الله البكري له الأنوار ومفتاح السرور والأفكار في مولد النبي المختار وهو : كتاب جامع مفيد في مجلد أوله :  ( الحمد لله الذي خلق روح حبيبه . . . الخ  ) جمعها : لتقرأ في شهر ربيع الأول وجعلها : سبعة أجزاء
76 العلامة الفقيه السمهودي الحسني مؤرخ المدينة المنورة له  (الموارد الهنية في مولد خير البرية )
77 العلامة أبو الوفاء الحسني له  (مولد البشير النذير السراج المنير ) طبع عام 1307
78 الإمام الشهيد/ حسن البنا قاله في رسالة ( فليلاحظ المسلمون هذا وليجعلوا احتفالهم بذكرى مولد النبي صلى الله عليه وسلم كلَّ عام تفهُّمًا لسيرته، وتعلُّمًا لأخلاقه، وتعرُّفًا لسنته صلى الله عليه وسلم وتواصيًا فيما بينهم بالحق والصبر؛ اقتداءً به صلى الله عليه وسلم وبأصحابه.. ﴿لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِّمَنْ كَانَ يَرْجُو اللهَ وَالْيَوْمَ الآَخِرَ وَذَكَرَ اللهَ كَثِيرًا﴾  (الأحزاب: 21 ).  )
79 الشيخ محمد الحسن بن أحمد الخديم. له  (العذب الشهي المورد في تعظيم شهر المولد ) ضمن الفوائد الكفيلة بمعرفة الوسيلة ط 3 سنة 2007.
80 العلامة بخيت المطيعي  ( مفتي مصر  ) في  ( أحسن الكلام فيما يتعلق بالسنة والبدعة من الأحكام  ) فيقول رحمه الله  ( ص 30  ) :
[ وقد وردت أحاديث كثيرة في فضل الصلاة والسلام عليه صلى الله عليه وسلم ، ومن هذا القبيل أيضا الاجتماع للقراءة ، واستماع نحو قصة المعراج ، وفضائل ليلة النصف من شعبان ،وليلة القدر ، وقراءة قصة المولد في لياليها المشهورة ....وقصة المولد هي عبارة عن بيان تاريخ ولادته ، وما حصل له في ذلك الوقت من العجائب ، وخوارق العادات ، وإظهار الفرح والسرور بظهور سيد الكائنات ، مما يدل على كمال المحبة لجنابه الأعظم] . وقال أيضا بعد أن ذكر كلام الحافظ ابن حجر في جواز عمل المولد مقرا له  ( ص 67  ) :
[ وعلى كل حال فالشرط في كون فعل شيء من الطاعات بدعة حسنة ، أو فعل شيء من المباحات بدعة مباحة ، أن يقتصر على ما هو طاعة وما هو مباح فقط ، كما هو صريح قول ابن حجر  ( ( فمن تحرى في عمله المحاسن وتجنب ضدها كانت بدعة حسنة ، ومن لا فلا  ) ) ، وهذا هو الذي يقتضيه الدليل أيضا] .
81 قال الشيخ الإمام عبدالحليم محمود ـ رحمه الله تعالى ـ كما في فتاواه  ( 1 / 273  ) :
[ أما عن الاحتفال بالمولد النبوي فهو سنة حسنة من السنن التي أشار إليها الرسول صلى الله عليه وسلم بقوله :  ( من سن في الإسلام سنة حسنة فله أجرها وأجر من عمل بها ، ومن سن في الإسلام سنة سيئة فعليه وزرها ووزر من عمل بها ) .وذلك لأنّ له أصولا ترشد إليه، وأدلة صحيحة تسوق إليه، استنبط العلماء منها وجه مشروعيته].
82 وقال الشيخ حسنين محمد مخلوف شيخ الأزهر رحمه الله تعالى :  ( إن إحياء ليلة المولد الشريف وليالي هذا الشهر الكريم الذي أشرق فيه النور المحمدي إنما يكون بذكر الله تعالى وشكره لما أنعم به على هذه الأمة من ظهور خير الخلق إلى عالم الوجود ولا يكون ذلك إلا في أدب وخشوع وبعد عن المحرمات والبدع والمنكرات ومن مظاهر الشكر على حبه مواساة المحتاجين بما يخفف ضائقتهم وصلة الأرحام والإحياء بهذه الطريقة وإن لم يكن مأثورا في عهده صلى الله عليه وآله وسلم ولا في عهد السلف الصالح إلا أنه لا بأس به وسنة حسنة ) فتاوى شرعية  (1/131 ).
83 قال الإمام متولي الشعراوي في كتابه "مائدة الفكر الإسلامي" ص 295، إذا كان بنو البشر فرحون بمجيئه لهذا العالم، وكذلك المخلوقات الجامدة فرحة لمولده وكل النباتات فرحة لمولده وكل الحيوانات فرحة لمولده وكل الجن فرحة لمولده، فلماذا تمنعونا من الفرح بمولده. )
84 قال الشيخ علي جمعة مفتي الجمهورية المصرية حفظه الله تعالى في رسالته  ( البيان القويم : 25  ) الاحتفال بذكرى مولده صلى الله عليه وسلم من أفضل الأعمال ، وأعظم القربات ، لأنه تعبير عن الفرح والحب له صلى الله عليه وسلم ، ومحبة النبي صلى الله عليه وسلم أصل من أصول الإيمان] ، ثم قال وألف في استحباب الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف جماعة من العلماء و الفقهاء ، بينوا بالأدلة الصحيحة استحباب هذا العمل ، بحيث لا يبقى لمن له عقل وفهم وفكر سليم إنكار ما سلكه سلفنا الصالح من الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف ..انتهى وعلى هذا الكثير من العلماء من كل المذاهب مما يصعب علينا جمعه وعرضه.
85 الشيخ العلاّمة عبد الرحمن بن أحمد الزيلعي الصومالي له مولد سمّاه  (ربيع العشاق في ذكر مولد صاحب البراق )
86 وألف الشيح أويس أحمد بن محمد البراوي القادري الصومالي كتابا سمّاه:  (مولد الشرفان في مدح سيد ولد عدنان )
87 الشيح أويس أحمد بن محمد البراوي القادري الصومالي كتابا سمّاه:  (مولد الشرفان في مدح سيد ولد عدنان ).
88 الشيخ محمد نووي بن عمر بن عربي بن علي الجاوي المتوفى سنة 1315 فقد ألف كتاب  (الإبريز الداني في مولد سيدنا محمد العدناني ) وله شرح على مولد ابن الجوزي سماه:  (بغية العوام في شرح مولد سيد الأنام ).
89 الشيخ عثمان حِدك الصومالي له  (اللآلي السنية في مشروعية مولد خير البرية )
90 محمد علي بن حسين المالكي وصنف الهدي التام في موارد المولد النبوي وما اعتيد فيه من القيام
91 السيد محمد ماضي ابو العزائم وصنف  (بشائر الاخيار في مولد المختار صلي الله عليه و سلم )
92 حسن السندوبي وصنف  (تاريخ الاحتفال بالمولد النبوي )
93 الشيخ محمود الزين وصنف  (البيان النبوي عن فضل الاحتفال بمولد النبي )
94 عبد الله بن الشيخ ابو بكر بن سالم صنف  (خلاصة الكلام في الاحتفال بمولد خير الأنام )
95 عبد الرحمن بن عبد المنعم الخياط صنف  (مولد النبي صلي الله عليه و سلم )
96 خالد محمد القاضي وصنف  (مولد امة اضواء على خلق رسول الانسانيه )
97 محمد عثمان الميرغني صنف :  (المولد العثماني المسمى الأسرار الربانية )
98 سيدي سلامه الراضي  (مظهر الكمالات فى مولد سيد الكائنات )
99 محمد بن عبد الكبير الكتاني صنف :  (السانحات الأحمدية والنفثات الروعية في مولد خير البرية )
100 الشيخ أحمد عز الدين البيانوني رحمه الله له رساله  (التكريم الصادق بالاتباع الكامل )
101 –  (مولد العزب )، للعلامة الشيح محمد العزب
102  (مولد المصطفى صلى الله عليه وسلم )، للأستاذ الشيخ خير الدين وائلي
103 –  (فرائد المواهب اللدنية في مولد خير البرية )، للعلامة الشيخ مصطفى نجا.
104 –  (الأسرار الربانية في مولد النبي صلى الله عليه وسلم ) للعلامة السيد محمد عثمان الميرغني
105 –  (مولد إنسان الكمال )، للعلامة سيدي السيد محمد بن السيد المختار الشنقيطي
106 –  (المولد النبوي الشريف )، للعلامة أحمد بن محمد فتحا العلمي الفاسي المراكشي
107 –  (مجموع مبارك في المولد الشريف نثراً وشعراً )، للعلامة عبد الرحمن بن علي الربيعي
108  (إعلام الجهال بحقيقة الحقائق بأسنة نصوص كلام سيد الخلائق ممزوجاً بالمولد النبوي في مدح أصل النبي المولوي )، للعلامة الأحسن بن محمد بن أبي جماعة السوسي البيضاوي
109 –  (فيض الأنوار في ذكرى مولد النبي المختار )، للعلامة حسن محمد عبد الله شداد عمر باعمر.
110  (البيان والتعريف في ذكرى المولد النبوي الشريف )، للعلامة محمد بن علوي المالكي الحسني.
111 الامام العلامة الشوكاني اليمني في كتابه  (البدر الطالع ) يقول بالجواز
112 مجموع لطيف أنسي في صيغ المولد النبوي القدسي
113 والشيخ عيسى الحميري والشيخ عطية صقر رحمه الله وغيرهم من المعاصرين
114 الدكتور القرضاوي والاحتفال بمولد النبي والمناسبات الإسلامية قال بجواز الاحتفال بالمولد النبوي الشريف وذلك في
موقع القرضاوي/ 2322010  (ذكر النعمة مطلوب إذن، نتذكر نعم الله في هذا، ونذكر المسلمين بهذه الأحداث وما فيها من عبر وما يستخلص منها من دروس، أيعاب هذا ؟ أيكون هذا بدعة وضلالة. )
فهل بعد ذلك نترك لكل من هب ودب أن يصف بالبدعة والفسوق جمهور المسلمين الذين قالوا وقاموا بالاحتفال بمولد سيد المرسلين صلى الله عليه وسلم. نترك الحكم لكل مسلم بالغ عاقل حرّ ليس من عبيد التّبعية والتّعصّب والانتصار للمذهب ؟ منقول. مائة وأربعة عشر من الأدّلة المستوفاة
في جواز الإحتفال بمـولد الرّحمة المهــــــداة

ملاحظة هامّة :
اطلب من كل وهّابي ان لا يقرأ بحثي هذا وان لا يعلّق عليه لأني لا اسالهم فهمًا وهم من غبن مثقلون ولا اسألهم ادراكا وهم في جهلهم يعمهون ولا اسألهم انصافا وهم في ظلمهم يتفنّنون ولا اسألهم حلما وهم في اجحافهم يقبعون ولا اقول لهم اتقوا الله وهم في تكفيرهم لعباد الله يشتغلون ولا اسالهم عدلا وهم في تدليسهم للكتب وكذبهم على العلماء دائبون ولا اسالهم حقّا وهم على الصحابة الكرام يكذبون ولا اسألهم متنا ولا سندا وهم يؤلّهون علمائهم ويقرئنون كتبهم ويعبدون الاموات والاحياء ويتهمون المسلمين بعبادتهم للقبور رجما بالغيب ومجازفة في الحكم وتساهلا في الوقوع في اعراض الناس ... ومن كان هذا مقدار فهمه فقد بلغ الغاية من سخف العقل وقد عظمت بليّته بنفسه وسيعلم حين ينكشف عنه الغطاء قبيح صنيعه وقبائح اقواله ويوقن عندها ان الدخول الى الاسلام لا يتعلق بموافقة ابن تيمية او ابن القيم او ابن عبد الوهاب او ابن باز او ابن العثيمين او الالباني او الحويني او رسلان او حسان او العريفي او القرني او الفوزان وان باب الجنة لا يوجد في قبيلة نجد او قرية عنيزة.

بعض الناس لا يخافون الله في سبيل نصر مذهبهم فيحرّفون الكتب ويحذفون منها ما يصفهم على حقيقتهم ويكذبون في نقل التاريخ حتى يكون لصالح فتواهم كما فعل بعض الذين حرّموا الاحتفال بالمولد النبوي الشريف وحتى يصرفوا الناس عنه قالوا ان اول من احفل بالمولد هي الدولة الفاطمية وهي سلالة حاكمة تنتمي للمذهب الشيعي ، ضمن فرعه الإسماعيلي... قُلْتُ  (هشام خليفي ) وهذا كذب محض لان الذهبي وابن حجر والسخاوي وابن كثير والسيوطي وغيرهم كثير نقلوا ان الاحتفال بالمولد بدأ في القرن الثالث الهجري ومن المعلوم ان الدولة الفاطمية نشأت في شمال إفريقيا عن طريق دعوة أبي عبد الله الشيعي في أوساط قبيلة كتامة في المغرب الأوسط تحديدا شرق الجزائر حاليا وذلك لإمامة عبيد الله المهدي، ثم بعد ذلك تم إنشاء مدينة المهدية في تونس واتخذتها الدولة عاصمة لها مابين909920 م ثم انتقلت إلى مدينة المنصورية في تونس ما بين 920973 م ثم القاهرة منذ 973 م وسوف يأتي في محله ان الاحتفال بالمولد كان في القرن الثالث فقاتل الله الهوى ما أضلّه. اعلم رحمني الله وإياك أنّ الاحتفال بالمولد النبوي جائز ومشروع ومندوب بالأدلة من الكتاب والسنة وإجماع الأمة الإسلامية التي لم ولن تجتمع على ضلالة كما ورد في الصحيح من حديث ابن عمر رضي الله عنهما حيث قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:  (إنّ الله لا يجمع هذه الأمة على ضلالة أبداً، وإنّ يد الله مع الجماعة، فاتبعوا السواد الأعظم، فإنّ من شذّ في النار )
رواه الترمذي  (2093 )، والحاكم  (1/199/200 )، وأبو نعيم في الحلية  (3/37 )وابن مندة، من طريق الضياء عن ابن عمر والحديث صحيح بمجموع طرقه, والسواد الأعظم من جل علماء المسلمين قالوا بجواز الإحتفال بالمولد النبوي الشريف وقد يسّر الله لي هذا البحث الذي اخد كثير من الجهد بعد أن طفح الجهل من بعض أدعياء العلم في هذا الزمان فكرّسوا وقتهم وجهدهم لمحاربة جلّ علماء الأمة الإسلامية فرموا كل من احتفل بالمولد او اجازه بالمبتدع والفاسق بل زاد بعض الجهّال فقال بأنّ الاحتفال بالمولد من أبواب الشرك والعياذ بالله. وقد جاء في أثر ابن مسعود رضي الله عنه:  (ما رآه المسلمون حسناً فهو عند الله حسن وما رآه المسلمون قبيحاً فهو عند الله قبيح ). كشف الأستار عن زوائد البزار"  (1/81 )، و "مجمع الزوائد"  (1/177 ). قال ابن كثير: "وهذا الأثر فيه حكايةُ إجماعٍ عن الصحابة في تقديم الصديق، والأمر كما قاله ابن مسعودٍ". وقال الشاطبي في "الاعتصام"  (2/655 ): (إن ظاهره يدل على أن ما رآه المسلمون بجملتهم حسناً؛ فهو حسنٌ، والأمة لا تجتمع على باطلٍ، فاجتماعهم على حسن شيءٍ يدل على حسنه شرعاً؛ لأنّ الإجماع يتضمن دليلاً شرعياً" ).

قلت  (هشام خليفي ) :
وقد أجاز الاحتفال بالمولد النبوي الشريف وراه حسناً جمهور الإمة الاسلامية وجلّ علمائها مثل الإمام السيوطي وحافظ الدنيا في الحديث ابن حجر العسقلاني والإمام النووي والإمام ابن كثير و إمام القرّاء الحافظ شمس الدين ابن الجزري و الحافظ شمس الدين بن ناصر الدين الدمشقي و الحافظ العراقي والحافظ السخاوي والكمال الأدفوي و الحافظ ابن حجر الهيثمي والحافظ المجتهد الامام ملا علي قاري و الحافظ ابن الدبيع وابن طغربك وغيرهم مما لا يسع المقام ذكرهم وسوف اعطيك أسماء الائمة في الموضوع وما هو الا على سبيل المثال لأنّ حصر أسماء الأئمة والعلماء الذين قالوا بجواز الاحتفال بالمولد يصعب على الباحث, و القوم يتّبعون قول  (الإمام الفكهاني رحمه الله وهو من قال بالتوسّل والتّبرك تبعاً لإجماع الامة الإسلامية وممّا يضحك الثكلى انّ "الوهابية" انكروا على الامام الفكهاني اجازته للتوسل بالنبي صلى الله عليه وسلم وأخذوا بقوله الذي شذّ فيه عن الإجماع في عدم جواز الاحتفال بالمولد فسبحان الذي جعل الفكهاني من الجهال عندما يقول بالتوسّل والتّبرك ومن العلماء عندما يقول بعدم جواز الاحتفال بالمولد فقاتل الله الهوى والانتصار للمذهب و"الوهابية" اخذوا التوحيد عن الطّحاوي وخالفوه في حكم النقاب فالطحاوي عندهم المرجع في التوحيد وعندما قال الطحاوي بعدم فرضية النقاب خالفوه وكذلك الالباني فهو محدّثهم ورأسهم في الحديث وعندما الّف الالباني أربعة كتب في عدم فرضية النقاب قالوا انه هنا وهنا بالذات اخطأ في اجتهاده مع ان الالباني جاء بالاحاديث المتعلقة بالنقاب وتقصّى الموضوع غاية التّقصّي ولكنّ القوم لا عقول لهم .
 (وتراهم يعرضون كلام شيوخهم وكأنّه قرآن منزّل وكأنّ شيوخهم هم السلف والخلف فعبدوا مشايخهم وقدّسوهم ورفعوا أقوالهم فوق كلّ قول فهل هذا يعقل ايترك قول ابن حجر والنووي والعراقي وابو شامة والجزري والسخاوي والشافعي وابن تيمية وابن القيم واحمد بن حنبل والاوزاعي وغيرهم كثير ونأخذ بقول بعض المتشدّدين من المعاصرين الذين لم يبلغوا من العلم درجة تلاميذ من ذكرنا آنفا من العلماء الاجلاء  )؟  (نترك لك الحكم ).
والسواد الأعظم من العلماء المعاصرين جلهم وجمهورهم اباحوا الإحتفال بالمولد ولم يشذ غير فرقة شتّتت شمل الأمة ورمت علمائها بالشرك والبدع. فهل يعقل أن نترك إجماع الأمة ونأخذ بأقوال

في 11 نونبر 2018 الساعة 07 : 03

أبلغ عن تعليق غير لائق


تنبيه هام (17 دجنبر 2011 )   : لن ينشر أي تعليق يخرج عن أدبيات النقاش وإحترام الاخر , المرجوا الاطلاع على قوانين كتابة التعليق والالتزام بها حتى لا يحذف تعليقك

إضغط هنا

---------------

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

الجريدة ترحب بمساهماتك من اخبار ومقالات,البريد الرسمي للجريدة

sahpress@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



إقليم طانطان ينتظر إطلاق 6 مشاريع بقيمة 9.17 مليارات درهم

الشاحنات الصهريجية تقطع مسافة 300 كيلو متر من أجل جلب الماء الصالح للشرب

هل تحول الولاة في الجنوب الجزائري إلى رؤساء للجمهوريات، بل أكثر، حكام مطلقون؟؟

رئيس غرفة الصناعة التقليدية بإقليم السمارة

المعارضة ببوجدور تطلب من وزير الداخلية إيفاد لجنة للتحقيق في خروقات الرئيس عبد العزيز أبا

تجارة الجسد في السمارة… الوجه الآخر للمدينة

المدير الجهوي للماء الصالح للشرب يرد على بعض المغالطات

الحرب على الخمر تنطلق من فاس

الوزير الأول يقر بنهب الرمال وانتشار المقالع العشوائية

التحقيق في خروقات مسؤولي الحسيمة ووزير الداخلية يحل بالمدينة

الدخول الإداري يبدأ في فاتح شتنبر والدراسة تنطلق رسميا في 16 شتنبر

الاتحاد العام للشغالين والكدش يسرقان الأضواء في تظاهرة فاتح ماي بالعيون

نقابيو التكوين المهني بالعيون يهاجمون المدير الجهوي

توقيع رئيس المجلس البلدي السابق لطانطان على برقية مرفوعة للملك ب ’’السكانير’’

الدعم الاجتماعي ركن أساسي لتشجيع التمدرس بنيابة أسا الزاك

طانطان : تكريم المدرس على الطريقة المخزنية

تكريم المدرس على الطريقة المخزنية بطانطان + بيان

الكشف لأول مرة عن شهادة للتاريخ بخصوص مخيم " أكديم إزيك "

الطبقة العاملة تخلد عيد الشغل بمدينة طاطا

دورة يوليوز لجماعة العيون الحضرية عرفت المصادقة بالإجماع على عدة مشاريع ضخمة سترى النور بعد عدة شهور





 
إعلان إشهاري

 
بكل وضوح

متى يقدم المسؤولون بوكالة الماء بكليميم استقالاتهم ؟!

 
الـهـضـرة عـلــيـك

الصحراء في الجغرافيا غربية وفي السياسة مغربية

 
اجي نكول لك شي

أحببتك في صمت

 
إضاءات قلم

إلى بلدتي الغالية..

 
إعلانات مباريات الوظائف
أكثر من 150 منصب شغل بالتكوين المهني

القوات المسلحة الملكية تعلن عن مباراة توظيف أكبر عدد من ضباط الصف خلال السنة الجديدة

الداخلية توجه مراسلة إلى جميع الجماعات الترابية لتحديد الأشباح وإطلق اكبر مباراة توظيف

تلاعبات رؤساء جماعات وملف الأشباح يدفعان وزير الداخلية إلى توقيف إجراء مباريات التوظيف بالجماعات

أسماء المؤطرات اللواتي قبلن لتدريس برنامج محو الامية بكليميم(لائحة)

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  دوليات

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون وتقافة

 
 

»  نداء انساني

 
 

»  مقالات

 
 

»  بيانات وبلاغات

 
 

»  شكايات

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  مختارات

 
 

»  الصورة لها معنى

 
 

»  مختفون

 
 

»  الوفــيــات

 
 

»  اقلام حرة

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  حديث الفوضى و النظام

 
 

»  جمعيات

 
 

»  إعلانات مباريات الوظائف

 
 

»  بكل موضوعية

 
 

»  بكل وضوح

 
 

»  المواطن يسأل والمسئول يجيب

 
 

»  الـهـضـرة عـلــيـك

 
 

»  اجي نكول لك شي

 
 

»  إضاءات قلم

 
 

»  مــن الــمــعــتــقــل

 
 

»  تطبيقات الاندرويد

 
 

»  ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

 
 
اعمدة اخبارية
 

»  أخبار كليميم وادنون

 
 

»  أخبار العيون بوجدور الساقية الحمراء

 
 

»  أخبار الداخلة وادي الذهب

 
 

»  دوليات

 
 

»  رياضة

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  سـيـاسـة

 
 
بكل موضوعية

5 أكتوبر ، الاحتفال بالمتعاقد ، بضحية أخرى من ضحايا الإرتجال ...

 
رياضة

قرعة ربع نهائي دوري أبطال أوروبا تسفر عن مواجهات نارية


الفرق المتأهلة لربع نهائي دوري أبطال أوروبا،وموعد القرعة

 
جمعيات
اتهامات مبطنة بالاختلاس للمكتب السابق لمؤسسة الإمام مالك بكوبنهاجن

تقرير حول الدورة التكوينية في الإسعافات الأولية على شكل فرق

ندوة علمية متميزة حول واقع اللغة العربية اليوم بكلميم.

 
ملف الصحراء

انتهاء الجولة الثانية من المفاوضات بين المغرب و البوليزاريو دون تقارب بين الطرفين

 
نداء انساني

دعوة للمساهمة في بناء مسجد حي النسيم بكليميم

 
مختارات
البصل والثوم للوقاية من تطور مرض السكري

احذروا الإكتئاب المبتسم ،وهذه 5 أعراض تشير إلى إصابتك بـه!

الشاي مقاوم للأمراض والشيخوخة (دراسة علمية)

 
مــن الــمــعــتــقــل

معتقل إسلامي يفارق الحياة بسبب..

 
الوفــيــات

وفاة الإطار الوادنوني "حسن باروطيل"

 
النشرة البريدية

 
البحث بالموقع
 
ارشيف الاستحقاقات الانتخابية
 

»  الانتخابات الجماعية والجهوية - 4 سبتمبر 2015

 
 

»  الانتخابات التشريعية 7 اكتوبر 2016

 
 
أرشيف كتاب الاعمدة
 

»  محمد فنيش

 
 

»  الطاهر باكري

 
 

»  محمد أحمد الومان

 
 

»  مقالات البشير حزام

 
 

»  مقالات ذ عبد الرحيم بوعيدة

 
 

»  مقالات د.بوزيد الغلى

 
 

»  مقالات علي بنصالح

 
 

»  مقالات عـبيد أعـبيد

 
 

»  ذ بوجيد محمد

 
 

»  بقلم: بوجمع بوتوميت

 
 

»  ذاكرة واد نون..من اعداد إبراهيم بدي

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  ذ سعيد حمو

 
 
تطبيقات الاندرويد
"واتساب" يطلق خاصية "صورة داخل صورة" لمستخدمي أندرويد

واتساب يُقدم تعديلاً غريباً في ميزة حذف الرسائل

"واتساب" يمنح مستخدميه ميزات "استثنائية" للحظر والدردشة

خطأ في "واتساب" يستنفد حزمة الإنترنت

 
الأكثر تعليقا
لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

شخصية العدد 27 : الكوري مسرور شخصية العطاء و الوفاء

لائحة بالأسماء والعقوبات التي اصدرتها المحكمة العسكرية بالرباط في حق معتقلي كديم ايزيك

 
الأكثر مشاهدة
لائحة رجال السلطة الغير مرغوب فيهم بالاقاليم الصحراوية

طفيليات العمل النقابي بكلميم

لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

 
ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

انقراض لباجدة قادم لا محالة

 

ظوابط النشر في الموقع| أهدافنا| أرسل مقال او خبر| أسباب عدم نشر تعليقك| إعفاء من المسؤولية

  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية.