للنشر على الموقع المرجو إرسال مقالاتكم ومساهماتكم على البريد الإلكتروني التالي : sahpress@gmail.com         اباء واساتذة يشتكون الغياب المتكرر لمدير مجموعة مدارس تكليت بكلميم             عدم الرغبة في شرب الماء مؤشر على مشاكل في جسمك!             الداخلية توقف عامل بسبب تقربه من سياسيين وفشله في حل لبلوكاج بمجلس منتخب،فهل يطبق هذا بجهات الصحراء؟             بعد تولي شباب لمقاليد جماعة اباينو ،اخيرا سيتم إفراغ الشركة المستغلة لحامة أباينو             جندي يضع حدا لحياته شنقا داخل ثكنة عسكرية             الجيش يبرم صفقة تسلح جديدة مع امريكا لاقتناء منصة متطورة ونظام رصد ،والقمر الصناعي الثاني يطلق قريبا             عاجل..عدم انعقاد الدورة الاستثنائية لجماعة افركط بسبب تغيب الرئيس             سوء التخطيط والتنفيذ يهدر ملايين الدراهم في تطوير البنية التحتية بكليميم(صور)             خروقات وصفقات مشبوهة بالمراكز الجهوية للاستثمار،وإعفاءات تطل برأسها             الطواقم الادارية بالمؤسسات التعليمية تعمق من أزمة "أمزازي" بإعلانها الإحتجاج على الساعة الجديدة             بلطجية يسيطرون على منطقة قندهار ويفرضون إتاوات وسط غياب المراقبة             الوالي الناجم ابهي يحدد غدا الاثنين كموعد لعقد جلسة استثنائية لجماعة افركط             اتهامات من بعض سكان جماعة تكليت لعضو بالمجلس الإقليمي بكليميم بسبب             غرق مركب صيد بسواحل طانطان يحمل 12 بحارًا             الاحتفال بعيد المولد النبوي من الإطراء المذموم، وليس من التعظيم المحمود             الترجي التونسي يفوز بدوري أبطال أفريقيا على حساب الأهلي المصري             رواد الفيسبوك يدشنون حملة سخرية من رئيس الحكومة العثماني بسبب الساعة الجديدة             سكان عبودة بكلميم يناشدون رئيس المنطقة الأمنية التدخل بسبب مصنع للماحيا وسط الحي             رغم تغييره للتوقيت المدرسي..تلاميذ غاضبون يطردون مدير اكاديمية العيون من مؤسستهم(فيديو)             محكمة الاستئناف تصدر حكمها ب 12سنة للصحافي بوعشرين             لحظة اقتحام رجال الشرطة لثانوية ابن بطوطة بالعيون بسبب احتجاجات التوقيت المدرسي            تلاميذ غاضبون بثانوية بالعيون يطردون مدير الاكاديمية مبارك الحنصالي            فوضى بحامة أباينو بكليميم تهدد بكارثة وسط صمت المسؤولين            هذا ما قاله وزير الصحة الدكالي من كليميم عن المستشفى الجهوي الجديد وعن المستشفيات بطانطان واسا وافني            مواطن محتاج يشتكي من ابتزاز عضو ببلدية كليميم له ومنحه مبالغ مالية شهريا            إفراغ اسرة من منزلها ليلا وفي اجواء ممطرة بمدينة إفني           
إعلان إشهاري

 
صوت وصورة

لحظة اقتحام رجال الشرطة لثانوية ابن بطوطة بالعيون بسبب احتجاجات التوقيت المدرسي


تلاميذ غاضبون بثانوية بالعيون يطردون مدير الاكاديمية مبارك الحنصالي


فوضى بحامة أباينو بكليميم تهدد بكارثة وسط صمت المسؤولين


هذا ما قاله وزير الصحة الدكالي من كليميم عن المستشفى الجهوي الجديد وعن المستشفيات بطانطان واسا وافني


مواطن محتاج يشتكي من ابتزاز عضو ببلدية كليميم له ومنحه مبالغ مالية شهريا

 
اقلام حرة

الاحتفال بعيد المولد النبوي من الإطراء المذموم، وليس من التعظيم المحمود


اختفاء خاشقجي..الويل لمن يقول لا في زمن نعم!


مدينة بدون ماء "أكلميم" أنمودجا


المغرب أحسن من فرنسا


كلمة لابد منها السيد النائب…. حزب يعته مدرسة سياسية


دارجة الكتاب المدرسي… خطة إصلاح ام إفساد ممنهج!


هذه المدينة لم تعد تشبهني..


قضية الشافعي طبيب الفقراء.. في الحاجة لحماية الفاضحين للفساد

 
الصورة لها معنى

استغلال سيارة الجماعة في نقل مؤن الحفلات


مراسيم إنزال آخر علم اسباني من الصحراء سنة 1975

 
حديث الفوضى و النظام

علقوه على جدائل نخلة..

 
المواطن يسأل والمسئول يجيب

لقاء حصري وخاص مع رئيس مغسلة الرحمة بكليميم

 
قلم رصاص

في ذكرى مقتل عامل النظافة " أحمد نظيف "

 
بيانات وبلاغات
منتدى العدالة وحقوق الانسان يصدر بيانا بخصوص السطو على الاراضي بكلميم

رابطة المواطنة وحقوق الانسان بالسمارة تصدر بيانا حول احتجاجات معطلي مخيم الكويز

التحالف المدني لحقوق الانسان يصدر بيانا بخصوص الوضع البيئي الخطير بمدينة المرسى

 
شكايات

مشرفي برنامج محو الأمية والتربية الغير النظامية افني يتظّلمون للديوان الملكي

 
دوليات
الجيش يبرم صفقة تسلح جديدة مع امريكا لاقتناء منصة متطورة ونظام رصد ،والقمر الصناعي الثاني يطلق قريبا

دعوة الملك تثير تفاؤلاً وحذراً في الجزائر

الريسوني يخلف القرضاوي على رأس الإتحاد العالمي لعلماء المسلمين

ترامب يحذف موريتان من قائمة الدول الافريقية المستفيدة من المبادرة الامريكية لتشجيع التجارة،بسبب

 
مختفون

نداء للبحث عن مختفي من العيون


نداء للبحث عن مختفي من العيون

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

هل اصبح التعليم التقني يجهة العيون بجدور الساقية الحمراء في خبر كان؟؟؟
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 30 أبريل 2011 الساعة 04 : 22


ذ.مولاي نصر الله البوعيشي * 


   قبل الحديث عن واقع التعليم التقني بجهة العيون بوجدور الساقية  الحمراء وما يتخبط فيه من أزمة وتهميش، لندرك أن الأزمة عامة وعميقة لا بأس من إلقاء نظرة ولو سريعة على التعليم  ببلادنا بضفة عامة وبهذه الجهة بصفة خاصة  .

     إن المتتبع للتعليم ببلادنا يقف مندهشا أمام الأزمة المركبة التي يعاني منها والارتجال الذي يتخبط فيه. فمنظومتنا التربوية تعاني من أزمة خانقة على جميع المستويات، والأرقام الرسمية قبل غيرها تدل على الفشل الذريع الذي وصلت إليه.  
     فبالرغم مما بذل من جهود ، و ما سلك من سبل لتوهيم الرأي العام بأن ما سمي "بالميثاق الوطني للتربية والتكوين"التي يعلم جميع الفاعلين في الحقل التربوي والمتتبعين له و الذين لم  يستشرهم ولم يأخذ برأيهم أحد ،بأنها ثمرة إملاءات من جهات  خارحية ، وسطرت خطوطه مجموعة من اصحاب المصالح الضيقة .. فالأرقام تبرز الوضع المأساوي الذي يتخبط فيه التعليم عكس ما يروج له . وبعد عدة عقود من التجارب المستوردة وبعد كل هذه السنوات، وكل هذه الميزانيات الضخمة فالإحصاءات الرسمية تؤكد أن:

1.  نسبة تمـدرس أطفـال ذات الفئة العمرية 6 سنوات لم تتعد 80.8%.

2.  نسبة تمدرس أطفال الفئة العمرية 12-14 سنة لم تتعد 86.9 %.

3.  نسبة أطفال الفئة العمرية 15-17 سنة، أي فئة الشباب، لم تتجاوز 45.3% .  
 أما في التعليم العالي، فقد جاء في تقرير"50 سنة من التنمية البشرية" أن نسبة التمدرس في المغرب لم تتجاوز منذ سنوات 11 % مقارنة بمعدل بعض الدول المماثلة في إفريقيا الشمالية والشرق الأوسط 22 % ( الأردن 45 %،كوريا الجنوبية 80 %). وفيما يخص نتائج التحصيل الدراسي، فإن 86% فقط حصلوا على الشهادة الابتدائية و 50.3 % فقط هم الذين حصلوا على شهادة التعليم الاعدادي. هذه أرقام جزئية، لا يتسع المقال لسرد غيرها لتوضيح المنجزات المخجلة للسياسة المتبعة. لقد مرت سنوات على صياغة ميثاق التربية والتكوين ولم تزد الإخفاقات والترديات إلا استفحالا.

واقع التعليم بالجهة :

       هذا الواقع سوا ء وطنيا أو جهويا لم يعد يحتاج لكبير عناء من أجل الإلمام به، نظرا لكون هذا الواقع عرف خلال السنوات الأخيرة عدة تشخيصات و دراسات، بل أكاد أقول أن هناك إسراف في التشخيص من أجل أجرأة لإصلاح الذي أتى به البرنامج الاستعجالي. هذا البرنامج أو المخطط الإصلاحي ارتكز أساسا على تشخيص دام عدة سنوات منذ انطلاق العمل بالميثاق الوطني للتربية و التكوين مرورا بمنتديات الإصلاح و بتقرير المجلس الأعلى للتعليم . و واقع التعليم بجهة العيون بوجدور الساقية الحمراء لا يختلف في عمقه عن واقع التعليم بالمغرب .

ودعونا نقتصر في هذا المقام على واقع التعليم التقني و هو مربط فرسنا ،   فالسياسة التعليمية عندنا تزهد في التعليم التقني وتهمله، كما تجهل دوره في التنمية الاقتصادية والاجتماعية وفي نفس الوقت تجد التقارير الرسمية تتساءل عن كيفية ربط تعليمنا بمحيطه الاقتصادي، وكيف تجعل منه منتجا للثروة المعرفية والمادية.  
   لقد بينت الإحصائيات الرسمية أن نسبة التلاميذ الذين يلجون التعليم التقني الثانوي لا يتعدى 5%. وفي التعليم العالي، لم يتجاوز منذ مدة عدد الطلبة المسجلين في جميع شعب علوم المهندس والتقنيات على المستوى الوطني 11%. 
إذن هذه الأرقام تبين بشكل واضح الخلل الكبير والارتجال المتكرر في الاختيارات والقرارات. فطيلة هذه السنوات لم تتساءل السياسة التعليمية عن كيفية حل هذه معضلة عدم ارتقاء نسب الملتحقين بهذه النوع من التعليم إلى النسب المرجوة ولم يتم التفكير في السبل الكفيلة بالخروج من هذه الوضعية المخجلة .  
كما توضح هذه المعطيات بإن السياسة المتبعة في تدبير التعليم والتعليم ببلادنا لا تولي التعليم التقني أي اهتمام، وأن نصيبه من سياستها هو التهميش و الإهمال ،ويظهر ذلك جليا على أكثر من صعيد نذكر منها على سبيل المثال لا الحصر:

  • عدم توفر على أبسط الوسائل الضرورية للعمل (مختبرات تكنولوجيا تطبيقية، قاعة للإعلاميات المتخصصة ، أدوات ديداكتية.......
  • تكريس وضعية حاملي الباكالوريا التقنية الذين يجدون أنفسهم خارج النسيج الاقتصادي والصناعي وغير مرغوب فيهم في مؤسسات التعليم العالي، مما يدفع عددا منهم لمتابعة دراستهم الجامعية بشعب بعيدة كل البعد عن تخصصه وفي آخر المطاف يجدون أنفسهم في طابور البطالة، ومنهم من يضطر إلى الاشتغال بوظائف أو أعمال لا علاقة لها بتحصيله الدراسي.
  • الخصاص الملحوظ والمتزايد في أساتذة التعليم التقني. نذكر مثلا النقص المسجل في اساتذة مادة علوم المهندس في الجذع المشترك في الثانوي التأهيلي.
  • قلة الثانويات التقنية وعدم توفرها في كل المدن المغربية. فهذه المؤسسات التي أصبح أغلبها بنايات قديمة وغير مجهزة بالمعدات والآلات الضرورية، معطلة ومنقطعة عن محيطها الاقتصادي، يلجها التلاميذ بعد سلك الاعدادي ليقضوا فيها ثلاث سنوات في تحصيل مواد تقنية نظريا دون تداريب تطبيقية في المقاولة أو غيرها.
  • عدم تخصيص ميزانية خاصة بالتعليم التقني، ويتم التعامل معه كتعليم عام رغم ما يميزه ورغم اختلاف مخرجاته ومدخلاته.

        إن التهميش الذي يعاني منه التعليم التقني وبخسه قيمته وعدم إعطائه المكانة التي يستحقها في المنظومة التعليمية ليساهم في الرفع من مستوى المقاولة المغربية، سيجعل منه بدون شك عبئا ماديا وضياعا لأجيال من الطاقات الإبداعية الهائلة التي تتوفر عليها بلادنا.

من المسؤول عن توقف الأشغال بثانوية التقنية بالعيون ؟؟

    استبشر سكان جهة العيون بوجدور الساقية الحمراء ومدينة العيون على وجه الخصوص خيرا بانطلاق الأشغال بالثانوية التقنية ، نظرا للأهمية التي يمثلها هذا المشروع .إلا أن هذه الأشغال سرعان ما توقفت منذ سنة 2006 إلى حد الساعة بعد أن بلغ مجموع الإنجازات نسبة مائوية لا بأس  بها وتحولت  بفعل الإهمال وعوامل الطبيعة إلى ما يشبه الأطلال  بعدما صرفت عليها أموال طائلة، مما حرم العديد من الراغبين في ولوج الشعب التقنية  من الاستفادة منها، مما خلق استياء لدى ساكنة هذه المنطقة ولطخ سمعة التعليم التقني وجعل التلاميذ يزهدون في هذا النوع من التعليم .وكان من المفروض  أن تستقبل هذه المؤسسة التعليمية المتخصصة الوحيدة  من نوعها بجهة العيون بوجدور الساقية الحمراء  أول فوج للتلاميذ في بداية الموسم الدراسي 2006/2007 كما تم الإعلان عن ذلك في عدة مناسبات رسمية .  
       ولكن شيئا من ذلك لم يكن رغم وعود المسؤولين المتكررة باستئناف الأشغال ، والتي أضاعت على العديد من التلاميذ  فرصة الألتحاق بالشعبة التقنية  ، وهو ما كان سببا مباشرا في عزوف التلاميذ عن الرغبة في التوجيه إلى هذه الشعبة  بسبب عدم توفر مؤسسة جاهزة بالمواصفات المطلوبة  بل وأيضا حتى القلة القليلة من الذين الموجهين إلى هذه الشعبة وجدوا انفسهم موزعين  وتائهين في عدة  مؤسسات للتعليم العام .

  وكما هو معلوم فقد فتحت الثانوية التقنية أو بالاحرى بعض أقسام التعليم العام في ورش ما يسمى بالثانوية التقنية ، الواقعة بحي العودة بالعيون (هذا الحي الذي اصبح أقرب إلى المدينة منه إلى الحي بفعل التوسع العمراني الهائل الذي يشهده خصوصا منذ الإنتخابات الأخيرة ) أبوابها في وجه تلاميذ الشعب التقنية خلال الموسم الدراسي الحالي لسنة 2010/2011، بعد عدة احتجاجات من أمهات و آباء وأولياء التلاميذ ، فتحت ابوابها في وجه التلاميذ قصرا وهي عبارة عن ورش مفتوح توقفت فيه الأشغال ولا تحمل من مواصفات مؤسسة تعليمية إلا الإسم ،

ولم تستطع  هذه المؤسسة إذا جاز تسميتها كذلك جمع شتات تلاميذ هذه الشعبة  وتمكينهم من متابعة دراستهم على أحسن وجه،  فحاليا لم يبق بها  حاليا سوى  حوالي 120 تلميذا وتلميذة، لا يتوفر لهم لا ماء ولا كهرباء، ولا مرافق صحية  و لا ولا ملاعب رياضية مجهزة ، ولا قاعات  تجريبية للمختبرات ولا مكتبة ولا مخدع  لخلع الملابس الرياضية للإناث أو الذكور. و لا حتى  ...هذه المؤسسة  تعيش ظروفا صعبة للعمل، مما أدى إلى اضطراب الدراسة فيها بشكل مقلق، وحرك احتجاجات الأطر العاملة بها، كما حرك احتجاجات التلاميذ وأوليائهم. ونحن نرى أنه بقليل من الإمكانات المادية والتقنية والتدخل السريع يمكن تجاوز أزمة الماء والكهرباء التي تمثل المشكل الأساسي.هل لا تستطيع دولة بقدها وقديها ربط مؤسسة تعليمية في وسط وسط الوسط الحضري بالماء  والكهرباء ؟؟؟ المؤسسة تكتفي بين الفينة والأخرى بتسول التيار الكهربائي  من المقاول المكلف بإنجاز أشغال بناء هذه المؤسسة ؟ هذا الأخير الذي قرر مؤخرا قطع هذا التيار نهائيا عن المؤسسة ؟؟

    وتناسلت الأسئلة حول الاسباب الثاوية وراء توقف الإشغال وتاخر اتخاذ قرار حاسم في الموضوع فمن قائل بأن الأمر يتعلق بالضريبة على القيمة المضافة ومن قائل بأن بعض الجهات الممولة لم تف بوعدها  ومن قائل بان جهات نافذة ترغب في تعطيل هذا المشروع خدمة لمصالح معينة  ومن قائل بأن توقف الأشغال بهذه المدرسة سببه عجز المقاولة وإفلاسها وعدم وفائها بالإلتزامات التي عليها و..و....و...و  أفلا يكفي أن تجلس الأطراف المعنية بهذا المشروع إلى طاولة الحوار لتحديد المسؤوليات وإنصاف الجهات المتضررة ومعاقبة الجهات المخلة بالتزاماتها .وإذا تعذر ذلك، ويبدو أن ذالك هو واقع الحال في هذه النازلة  ألسنا في دولة الحق والقانون . أنصفوا المقاول إذا تبث أنه على حق .... أما أن يبقى الوضع على ما هو عليه في شد ورد بين هذه الاطراف وتلك فإن  الخاسر الأكبر هو التلميذ البريء من هذه الوضعية براءة الذئب من دم يوسف .

إن وضعية الثانوية التقنية بالعيون(مع وقف التنفيذ) التي هي جزء من واقع حال المنظومة التربوية بالجهة ، توضح الفرق البين بين الخطاب والشعارات المرفوعة من طرف المسؤولين واسمحوا لنا أن تنبه إلى خطورة استمرار تردي هذه الوضعية في غياب أية إرادة حقيقية للتعامل مع المشاكل المطروحة ،  نعم قد يكون المشكل مركبا  ومتداخلا  ولكن هذا لا يجب أن يكون مدعاة  لترك هذه المؤسسة ( تلاميذ ...واساتذة ...وإداريين) يعيشون معاناتهم لوحدهم  ويكابدون في غياب ابسط وسائل الاشتغال ....الماء.....يا عباد الله ... لنتجاوز قضية الماء على اعتبار ان كل واحد اصبح  يحمل معه قربة من الماء كأننا في سفر طويل إلى صحاري كلاهاري  . وماذا عن  الكهرباء   هل يعلم المسؤولون أن هذا  النوع من التعليم لا يتوفر على كتاب مدرسي وحتى النماذج الموجودة  باهضة الثمن  مما يضطر الاساتذة يوميا إلى استنساخ مئات النسخ من الدروس والرسوم والفروض لتوزيعها على التلاميذ .

لكن يبدو- والله أعلم - أن وضع هذه الثانوية موجود على خارطة الإهمال من قبل القائمين على هذا القطاع .,

و إن المؤسسة المدرسية كبناية بمرافقها المتعددة تعتبر الحجر الأساس في تحقيق المبتغى من التدريس عموما، لكن ما يسمى بالثانوية التقنية تتوفر على حد أدنى من المواصفات المطلوبة؟ أكيد الجواب بالسلب، وقد لا يصدق البعض حقيقة وضعية هذه المؤسسة ، وقد لا يعجبهم الكشف عن الحقائق، وهو أمر لا يمكن أن نكرسه من جانبنا بالسكوت عنه، وعلى من يشكك أن يركب سيارته ليطلع بنفسه ، وأعني بهؤلاء أساسا الذين لم يكتووا بنار المعاناة التي يعيشها التلاميذ والأساتذة والإداريون وما يزالون، يضحون في صمت...

    أن المؤشرات الخاصة بالتعلم التقني بالجهة  وهو ما يكاد يمثل 0.4% من مجموع التلاميذ بالجهة  تبدو جد متواضعة بالنسبة لجهة تطمح إلى تقوية مؤهلاتها التكنولوجية والعلمية وذلك راجع إلى المشاكل البنيوية التي مازال يتخبط فيها هذا النوع من التعليم، ، الأمر الذي يطرح أسئلة كبرى حول تكافؤ الفرص في التعليم التقني بين مختلف  الاكاديميات والنيابات و الحقيقة التي يجب أن يعيها المسؤولون هو أن التعليم التقني بهذه الجهة سيبقى بعيد المنال بالنسبة لفئة واسعة من التلاميذ وذلك بسبب تجنب المواد التقنية نظرا للمشاكل التي يواجهها من غياب المنشآت وغياب الماء الشروب والكهرباء والمرافق الصحية وغياب شبه تام للادوات التعليمية وللمعامل  والمختبرات خاصة التعليم ( تحدتث  جريدة المساء في احد اعدادها بناء على تقرير لمراسلها  من العيون عن صفقة بمليار سنتم لشراء الأدوات والمعدات لفائدة هذه المؤسسة ) علامة استفهام   .  و من جهة أخرى سيطرح التوجيه إلى الشعب التقنية خاصة من السنة الثالثة الثانوي إعدادي إلى جدع مشترك بهذه الجهة في المواسم الدراسية المقبلة ، إشكاليات عميقة،فالتلاميذ وأسرهم  الذين سمعوا بمعاناة أقرانهم  هذه السنة مما سيكون سببا في انقراض هذا النوع من التعليم بهذه الجهة .

     و من باب ذكر فإن الذكرى تنفع المؤمنين فقد سبق لتلاميذ الثانوية التقنية ( تجاوزا) أن انتفضوا خلال السنة الدراسية الماضية  واحتجوا  واضربوا عن الدراسة لما يزيد عن اسبوع كامل ، وعدت بعدها الجهات المعنية في اجتماع رسمي حضره ممثلو الاكاديمية  والنيابة  والسلطات المحلية وجمعية الاباء وممثلي التلاميذ واعضاء  مجلس التدبير بالاضافة الى الطاقم الاداري  للمؤسسة ، بإيجاد حلول لمشاكل هذه الثانوية ، من قبيل ربط المؤسسة بمختلف الشبكات  (الماء- والكهرباء- الهاتف – الانترنت ......) وتوفير ووسيلة النقل  التي سبق ان وعدت بتوفيرها الأكاديمية إبان الدخول المدرسي وإعادة التاكيد على توفرها النائب السابق  في مناسبات سابقة من خلال ممثله في الاجتماع المذكور قبل ان يتبخر هذا الوعد من حافلة إلى دراجات هوائية .....وهوائية فعلا لأنها بقيت بدورها حلما معلقا في الهواء . ومع الاسف الشديد بقي الوضع على ما هو عليه  لم يتحقق ما تم الوعد به ولم يعد لزيارة المؤسسة أي من اعضاء اللجنة المذكورة لتتبع ما اتفق عليه  وكان الإجتماع تمثيلية هزلية وزعت خلالها الأوهام والاحلام والسلام. وما يحز في النفس حقيقة هو أن يقدم مسؤولون بين قوسين وعودا كاذبة لشباب هم عماد الامة ومستقبلها وتتم طمأنتهم بعد الاستماع لمعاناتهم والاقتناع بصدقية ومعقولية مطالبهم ....ويذهب كل مسؤول بين قوسين إلى حال سبيله وهو في قرارة نفسه قد ادى مهمته .....ولكنه للأسف الشديد أدى مهمة عكسية خبيثة ودنيئة تمثلت في اهتزاز صورته وصورة كل مسؤول في أعين هؤلاء التلاميذ الذين لا يرغبون إلا في متابعة دراستهم في ظروف عادية كبقية أترابهم  على امتداد رقعة الوطن .

    ماكان يجب أن نعطي وعودا  أولا، لسنا مؤهلين لإعطائها وثانيا نحن غير قادرين عن الوفاء بها .وأريد هنا أن اذكر بكلمة السيد رئيس المؤسسة خلال هذا اللقاء حيث أكد بصريح العبارة على عدم إعطاء وعود كاذبة للتلاميذ .كما  انه ما كان للدراسة ان تستمر بهذه الثانوية في ظل الظروف السالكة ذكرها لولا جهود وتضحيات  نساء التعليم ورجاله أساتذة وإداريين .

   الذين لم أتطرق لمعاناتهم  ولمعاناة الإداريين بالخصوص الذين لم يستفيدوا من السكن ولا من التعويضات التي يخولها له القانون في حالة تعذر إسكانهم رغم المراسلات العديدة الموجهة في الموضوع إلى الاكاديمية عبر السلم الإداري.

* ملحق الإدارة والإقتصاد

      عيون الساقية الحمراء



3388

0






تنبيه هام (17 دجنبر 2011 )   : لن ينشر أي تعليق يخرج عن أدبيات النقاش وإحترام الاخر , المرجوا الاطلاع على قوانين كتابة التعليق والالتزام بها حتى لا يحذف تعليقك

إضغط هنا

---------------

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

الجريدة ترحب بمساهماتك من اخبار ومقالات,البريد الرسمي للجريدة

sahpress@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



إقليم طانطان ينتظر إطلاق 6 مشاريع بقيمة 9.17 مليارات درهم

رئيس غرفة الصناعة التقليدية بإقليم السمارة

فرنسا مستمرة في دعم مويتانيا لمحاربة القاعدة

تجارة الجسد في السمارة… الوجه الآخر للمدينة

وفاة طفل بالطانطان

الحرب على الخمر تنطلق من فاس

التأهيل الحضري يصعد لهجة أعضاء المجلس البلدي للسمارة في دورة يوليوز العادية

التحقيق في خروقات مسؤولي الحسيمة ووزير الداخلية يحل بالمدينة

العطلة الصيفية تخلق أزمة حادة في وسائل النقل بالعيون

جماعة أبطيح، واقع مرير ومستقبل مجهول

تعيينات جديدة قي قناة العيون وإلحاق المعفيين بوزارتي التعليم والصحة

هل اصبح التعليم التقني يجهة العيون بجدور الساقية الحمراء في خبر كان؟؟؟

العيون: فرعا النقابة الوطنية للتعليم والنقابة الوطنية للصحة يخوضان إضرابا إنذاريا

كليميم : التعليم العمومي والخصوصي في خطر‎

الحفرة و السكولير..

جمعية محلية بالعيون تنظم لقاء حول : "ألعاب القرائية ودورها

تلاعبات في إسناد المناصب الإدارية بنيابتي التعليم بكليميم وأسا_الزاك(بالأسماء)

القراءة: صداقة مفتقدة !

مدراء المؤسسات يبتزون الأساتذة حاملين الشواهد بناءا على تعليمات شفوية من نواب التعليم

الهاتف النقال والوجه الأسوأ للاستعمال





 
إعلان إشهاري

 
بكل وضوح

عزيز طومزين يكتب: وأزفت ساعة الحسم بجهة كليميم وادنون.

 
الـهـضـرة عـلــيـك

الصحراء في الجغرافيا غربية وفي السياسة مغربية

 
اجي نكول لك شي

أحببتك في صمت

 
إضاءات قلم

إلى بلدتي الغالية..

 
إعلانات مباريات الوظائف
أسماء المؤطرات اللواتي قبلن لتدريس برنامج محو الامية بكليميم(لائحة)

كلميم: مقابلة لانتقاء مؤطر واحد وعشرة مؤطرات ببرنامج محو الأمية بالمساجد

مباراة لولوج مصالح الجمارك

للراغبين في الانضمام لصفوف الدرك الملكي..هذه هي الشروط المطلوبة

منصب رئيس (ة) مصلحة بالأكاديمية والمديريات الإقليمية التابعة لإكاديمية العيون

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  دوليات

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون وتقافة

 
 

»  نداء انساني

 
 

»  مقالات

 
 

»  بيانات وبلاغات

 
 

»  شكايات

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  مختارات

 
 

»  الصورة لها معنى

 
 

»  مختفون

 
 

»  الوفــيــات

 
 

»  اقلام حرة

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  حديث الفوضى و النظام

 
 

»  جمعيات

 
 

»  إعلانات مباريات الوظائف

 
 

»  بكل موضوعية

 
 

»  بكل وضوح

 
 

»  المواطن يسأل والمسئول يجيب

 
 

»  الـهـضـرة عـلــيـك

 
 

»  اجي نكول لك شي

 
 

»  إضاءات قلم

 
 

»  مــن الــمــعــتــقــل

 
 

»  تطبيقات الاندرويد

 
 

»  ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

 
 
اعمدة اخبارية
 

»  أخبار كليميم وادنون

 
 

»  أخبار العيون بوجدور الساقية الحمراء

 
 

»  أخبار الداخلة وادي الذهب

 
 

»  دوليات

 
 

»  رياضة

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  سـيـاسـة

 
 
بكل موضوعية

5 أكتوبر ، الاحتفال بالمتعاقد ، بضحية أخرى من ضحايا الإرتجال ...

 
رياضة

الترجي التونسي يفوز بدوري أبطال أفريقيا على حساب الأهلي المصري


المغرب تستضيف قرعة تمهيدي دوري الأبطال و”الكونفيدرالية”

 
جمعيات
تقرير حول الدورة التكوينية في الإسعافات الأولية على شكل فرق

ندوة علمية متميزة حول واقع اللغة العربية اليوم بكلميم.

كليميم:تأسيس مركز يوسف بن تاشفين للدراسات والأبحاث من أجل اللغة العربية

 
ملف الصحراء

واشنطن وباريس تعارضان الأمين العام للامم المتحدة بشأن التمديد لبعثة لمينورسو بالصحراء

 
نداء انساني

دعوة للمساهمة في بناء مسجد حي النسيم بكليميم

 
مختارات
عدم الرغبة في شرب الماء مؤشر على مشاكل في جسمك!

إلهان عمر ورشيدة طليب أول مسلمتين تدخلان الكونغرس الأمريكي

المغاربة يتقدمون على الصين واليابان في تصفح الانترنيت بحثا عن

 
مــن الــمــعــتــقــل

الزافزافي يتلو "وصية الوداع" ويطلب دفن جثمانه في أرض الريف

 
الوفــيــات

الشيخ الدكتور سعيد القحطاني صاحب كتاب “حصن المسلم" في ذمّة الله

 
النشرة البريدية

 
البحث بالموقع
 
ارشيف الاستحقاقات الانتخابية
 

»  الانتخابات الجماعية والجهوية - 4 سبتمبر 2015

 
 

»  الانتخابات التشريعية 7 اكتوبر 2016

 
 
أرشيف كتاب الاعمدة
 

»  محمد فنيش

 
 

»  الطاهر باكري

 
 

»  محمد أحمد الومان

 
 

»  مقالات البشير حزام

 
 

»  مقالات ذ عبد الرحيم بوعيدة

 
 

»  مقالات د.بوزيد الغلى

 
 

»  مقالات علي بنصالح

 
 

»  مقالات عـبيد أعـبيد

 
 

»  ذ بوجيد محمد

 
 

»  بقلم: بوجمع بوتوميت

 
 

»  ذاكرة واد نون..من اعداد إبراهيم بدي

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  ذ سعيد حمو

 
 
تطبيقات الاندرويد
واتساب يُقدم تعديلاً غريباً في ميزة حذف الرسائل

"واتساب" يمنح مستخدميه ميزات "استثنائية" للحظر والدردشة

خطأ في "واتساب" يستنفد حزمة الإنترنت

تعرَف على هاتف "الأيفون" الأكثر شعبية في العالم

 
الأكثر تعليقا
لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

شخصية العدد 27 : الكوري مسرور شخصية العطاء و الوفاء

لائحة بالأسماء والعقوبات التي اصدرتها المحكمة العسكرية بالرباط في حق معتقلي كديم ايزيك

 
الأكثر مشاهدة
لائحة رجال السلطة الغير مرغوب فيهم بالاقاليم الصحراوية

طفيليات العمل النقابي بكلميم

لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

 
ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

انقراض لباجدة قادم لا محالة

 

ظوابط النشر في الموقع| أهدافنا| أرسل مقال او خبر| أسباب عدم نشر تعليقك| إعفاء من المسؤولية

  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية.