للنشر على الموقع المرجو إرسال مقالاتكم ومساهماتكم على البريد الإلكتروني التالي : sahpress@gmail.com         بالصور تسرب مياه من نافورة بشارع محمد السادس بكليميم تتسبب في ارتباك             الحكومة تحدد تاريخ دخول قانون التجنيد الإجباري حيز التنفيذ،ونشطاء يدعون للإحتجاج امام البرلمان             المدير الإقليمي للتعليم بكليميم يذعن للضغوط ويتراجع عن الغاء التكليفات المشبوهة             الداخلة:العثور على وادنوني متوفي في ظروف غامضة             من يحمي الفساد في جهات الصحراء الثلاث ؟             بالفيديو:وزير التجهيز والنقل اعمارة يؤكد على ربط طرفاية بجزر الكناري و إحداث..             مغربي يعتلي قائمة الاعبين العرب الأكثر مشاركة في دوري ابطال اوروبا،ومحمد صلاح يتجه نحو إزاحته             وزير العدل يوافق على تمديد اجال تقديم طلبات ضحايا انفجار الألغام             الدرك يعتقل سائق سيارة رباعية الدفع محملة بالمازوط ويصادر محتواها             فوائد القهوة وقهوة البرتقال             بالفيديو..قدماء المحاربين والعسكرين بكليميم يحتجون بالشارع وهذه مطالبهم             وزير التجهيز عمارة يصل بوجدور لإطفاء غضب السكان من انقطاع الكهرباء لأكثر من اسبوع             وزير الداخلية يدعو رؤساء المجالس المنتخبة إلى تسوية الأحكام الصادرة ضد مجالسهم خلال ميزانية2019             بالصور:سلطات طانطان تهدم منزل دون إشعار مسبق             بلدية كليميم توفر خدمة المصادقة على الوثائق يوم السبت كذلك من 15/9إلى 20/10             كلميم: مقابلة لانتقاء مؤطر واحد وعشرون مؤطرة ببرنامج محو الأمية بالمساجد             قتيل ومفقودين في غرق قارب للحركة بشاطيء ميرلفت(فيديو)             انتحار شاب ثلاثيني بالداخلة             وزير خارجية موريتان يجتمع بسفيري المغرب والجزائر ويبلغهما موقف موريتان من قضية الصحراء             وفاة الفنان الشعبي حماد جيجي             قدماء المحاربين والعسكرين بكليميم يحتجون بالشارع            سيول واد الساقية تصل الحاجز الترابي المسمى سد بالعيون            وقفة احتجاجية:اساتذة السلم 9 يقاطعون الامتحان المهني بالعيون ويطالبون بترقيتهم مباشرة            مهاجر بالخارج يكشف فضيحة سد لكريمة بإفني ويفضح خروقات بكليميم ويؤكد "جهة كليميم جهة الفساد            احتراق شاحنة بمنجم بوكراع بالعيون            مرأة تتبرع بكليتها لطفلة سعاد رغم أنها لا تعرفها ومن مدينة اخرى           
إعلان إشهاري

 
صوت وصورة

قدماء المحاربين والعسكرين بكليميم يحتجون بالشارع


سيول واد الساقية تصل الحاجز الترابي المسمى سد بالعيون


وقفة احتجاجية:اساتذة السلم 9 يقاطعون الامتحان المهني بالعيون ويطالبون بترقيتهم مباشرة


مهاجر بالخارج يكشف فضيحة سد لكريمة بإفني ويفضح خروقات بكليميم ويؤكد "جهة كليميم جهة الفساد


احتراق شاحنة بمنجم بوكراع بالعيون

 
اقلام حرة

دارجة الكتاب المدرسي… خطة إصلاح ام إفساد ممنهج!


هذه المدينة لم تعد تشبهني..


قضية الشافعي طبيب الفقراء.. في الحاجة لحماية الفاضحين للفساد


لا فِرار، كما الشعب قَرّر


إني اخترت منصتي يا وطني


رسالة ساخرة لقادة الأفارقة المجتمعين بنواكشوط …..


هل “فبركت” القنوات المغربية مشاهد جمهور موازين الكثيفة؟


العرب واللعب مع إيران

 
الصورة لها معنى

استغلال سيارة الجماعة في نقل مؤن الحفلات


مراسيم إنزال آخر علم اسباني من الصحراء سنة 1975

 
حديث الفوضى و النظام

علقوه على جدائل نخلة..

 
المواطن يسأل والمسئول يجيب

لقاء حصري وخاص مع رئيس مغسلة الرحمة بكليميم

 
قلم رصاص

في ذكرى مقتل عامل النظافة " أحمد نظيف "

 
بيانات وبلاغات
بلدية كليميم توفر خدمة المصادقة على الوثائق يوم السبت كذلك من 15/9إلى 20/10

الاداريون بقطاع التعليم يعتزمون مقاطعة الاجتماعات ورفض التكليفات

هام للتلاميذ وأولياءهم:الدراسة تنطلق فعليا بجميع الأسلاك يوم الأربعاء المقبل 5شتنبر

 
شكايات

مشرفي برنامج محو الأمية والتربية الغير النظامية افني يتظّلمون للديوان الملكي

 
دوليات
وزير خارجية موريتان يجتمع بسفيري المغرب والجزائر ويبلغهما موقف موريتان من قضية الصحراء

المغرب يتراجع على مؤشرات التنمية البشرية والجزائر تتصدر الترتيب مغاربيا

المغاربة يتصدرون قائمة الحراكة لسنة 2018 بستة ألاف حراك

وكالة: فرار 19 شخص من تفريتي كانت تحتجزهم البوليساريو بتهمة التهريب

 
مختفون

نداء للبحث عن مختفي من العيون


نداء للبحث عن مختفي من العيون

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

تكريم الفساد بمدينة طانطان
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 18 يونيو 2011 الساعة 48 : 09


صحراء بريس / طانطان / مراقب

يبدو أن ساكنة طانطان كتب عليها أن تعيش تحت رحمة المفسدين بل والتستر عليهم ، وقد يبدو الأمر خارجا عن إرادة الساكنة بفعل استحكام منظومة الفساد وتوسع شبكة المفسدين وتمكنهم من دواليب الإدارة في جميع المؤسسات والمرافق حتى تحولت ظاهرة الفساد إلى غول يحمي مربع المفسدين.إلى هنا قد تبدو الظاهرة قابلة للنقاش وللبحث في أسبابها، لكن أن يصل الأمر إلى تكريم المفسدين والاحتفاء بهم  ،فتلك لعمري ظاهرة اخطر من الفساد في حد ذاته لأنها تكرس ماسسة الفساد و التعايش معه.فان تقوم مجموعة من السماسرة وبائعات الهوى وتجار الذمم المعروفين باقليم طانطان بتكريم احد اكبر رموز الفساد الذين عرفهم تاريخ الإقليم والذي ظل مسؤولا عن قطاع الصحة لمدة عشرين سنة طغى في القطاع وأكثر فيه الفساد حتى تركه قبل أن يعفى من مهامه يتخبط في كل الاعطاب التي ذكرها المقال المنشور في صحراء بريس بتاريخ 06.06.2011 وهو بالمناسبة (اي هذا المقال والمعنون ب"مواطن يكشف فضائح المستشفى الإقليمي بطانطان) بدأنا نفهم الآن السياق الذي أسس له، حيث انه يأتي كمقدمة غير موفقة للنفخ في صورة هذا الفاسد والمفسد وكخرجة إعلامية لتلميع صورته إعدادا لتكريمه.إن المتتبع لمشاكل قطاع الصحة بطانطان طيلة العقدين الأخيرين سيدرك ودون عناء حجم ما ارتكبه هذا المسؤول في حق القطاع وساكنة الإقليم ،ولأنه شان كل المرتشين والمفسدين بمجرد قدومه إلى الإقليم انخرط تملقا ورياءا في شبكة ومافيا من المنتخبين والمسؤولين الذين شكلوا ولايزالون اخطبوطا ضيع كل أسباب التنمية على ساكنة طانطان بفعل الشراهة و الجشع فظلوا يوفرون له الحماية والغطاء .لقد اعتمد على شبكة من الوسيطات في الدعارة المعروفات بالإقليم ليقمن بالتوسط للمواطنين في قضاء أغراضهم بالمستشفى ،مقابل مظروف به الثمن المتفق عليه مسبقا خاصة في العمليات الجراحية إذ عرفت بعض الوجوه الغريبة عن القطاع بتواجدها اليومي بالمستشفى لهذا الغرض ،ومنهن من يسعين الآن ويتحركن في ترتيبات ما يسمى بالتكريم يساعدهن في ذلك  احد موظفي القطاع، الذي ظل المؤتمن على أسراره خصوصا فيما يتعلق بالصفقات المشبوهة التي ظل هذا المكرم الفاسد يحولها ويجعلها ترسو على شركة خاصة به مسجلة في اسم زوجته، وأخرى في اسم احد أقاربه.ناهيك عن تحويل أطنان الأدوية التي تخصصها الوزارة للمراكز الصحية والمستوصفات القروية يقوم بتحويلها لصالح المستشفى ، ولان المستشفى يسير بطريقة SEGMA فان الأموال الطائلة التي تخصص لشراء الأدوية والمستلزمات الطبية تحول عن طريق الشركتين الخاصتين الى حسابه الخاص.إن تجاوزات هذا المسؤول لا يعرفها جيدا إلا موظفوا وزارة الصحة بطانطان ،اذ تحتفظ ذاكرة الشغيلة الصحية وعلى مدى العشرين سنة الماضية بالكثير منها ، ولعل أول سؤال يطرح هو لماذا يظل مسؤولا عشرين سنة على راس قطاع يصل عدد العاملين به محليا إلى حوالي 200 موظف ولا يقومون بتكريمه علما انه في كل مرة يصل فيها أي موظف من قطاع الصحة بطانطان سن التقاعد إلا ويجري تكريمه في جو من الحميمية والاعتراف بالجميل. لكن أي جميل يمكن للشغيلة الصحية أن تذكره لهذا المسؤول، اهو ضربه للطبيب الجراح بنعلوم بقضيب حديد مسببا له بكسر في الأنف وآخر في اليد اليمنى(وكسر اليد اليمنى لطبيب جراح يعني ما يعنيه) بعد أن بدأت سمعة هذا الجراح تنافسه،آم هونزع عدادي الماء والكهرباء عن السكن الإداري للطبيب الجراح أفراس لحسن وتلطيخ مقبض باب سيارته بالبراز وساكنة طانطان تعرف جيدا من هو الدكتور أفراس وماهي قدراته المهنية ،أو هو التحرش الجنسي بالطبيبات والممرضات في مكتبه، آم هو تنقيل طبيبة تعسفا إلى تلمزون وهي حامل دون أن يوفر لها وسيلة تنقل اثر خلاف مهني مع زوجها الطبيب الذي نقله أيضا إلى جهة أخرى، آم هو التنقيل التعسفي لطبيب بتواطى مع جهات في الوزارة والإبقاء على زوجته الممرضة  بطانطان إمعانا في الانتقام منه فقط لأنه اكتشف تلاعبه في ميزانية المصلحة التي يسيرها هذا الطبيب المظلوم، آم هو كتابة التقارير البوليسية إلى وزارة الصحة في شان النشطاء النقابيين بدعوى أنهم مجرد انفصاليين وإرهابيين. آم هو سرقة سبعة عشر مليون سنتيم من المورد الذي رست عليه صفقة تغذية موظفي الحراسة والمرضى هذه السرقة التي سيتابع ساكنة طانطان بمن فيهم الساهرون على هذا التكريم وكذا الرأي العام الوطني أطوار المتابعة القضائية  لهذا المسؤول من طرف المورد FOURNISSEUR الذي ذهب ضحية الاختلاس .إن الإتيان على مخازي هذا المسؤول كثيرة وقد استنكفنا عن ذكر بعض ممارساته اللا أخلاقية والمشينة حفظا لكرامة ضحاياه.

أما آن لهؤلاء السماسرة والشناقة إن يستحيوا من أنفسهم فعن أي شيء سيكرم هذا الفاسد.

 وعموما هنيئا لهؤلاء العرابين بحفل يشرب فيه نخب الضحك على المواطنين البسطاء ، ويتوج فيه المفسدون وتتألق فيه بائعات الهوى وسماسرة الذمم بالإقليم .

 



4047

11






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- تكريم المفسدين

AYA

مسؤولو مدينة لا يكرمونة سوى المفسدون وهدا واحد من أكبر الفاسدين يكرمونهم على خساب أموال الشعب حسبنا الله ونعم الوكيل الله ياخد فيهم الحق

في 18 يونيو 2011 الساعة 21 : 12

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- اين الخلل

عبدالسلام

المشكل تيس في هدا البطبيب الدي نهب واختلس بطرق شتى. بل المشكل في عامل الاقليم والبرلمانيان والمنتخبون الدين نولوهم امورنا.فالخطاب الملكي والدستور الحالي لايعني التغيير مادمنا غير قادرون على تغير انفسنا.ونقف من اليوم امام كل مفسد خولت له نفسه المس بكرامتنا وابتزازهده الساكنةالفقيرة والمهمشة والغافلة.على الجميع ان ينخرط في التغيرالمنشود سواءكان امازيغي اوصحراوي دكالي عبدي شاوي زعير ...صرغيني يلطيف.فلفساد ينخر مدينتنا في جميع القطاعات بدون استثناء.ومن ثم اصلاح حالناليس فهدا الطبيب غفر الله له.

في 18 يونيو 2011 الساعة 53 : 12

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- تعليق على مقال

ابن من ابناء مدينة الطنطان

لبسم الله الرحمان الرحيم
رغم كوني لااعرف صاحب هذا المقال ولكني وبحكم اني من ابناء هذا الاقليم الغالي والعزيز علي أوكد واقر للامانة والتريخ أن ماكتب في هذا المقال صحيح وحقيقي وأن جمعيع المعطيات التي أتى بها صاحب المقال واقعية ويعرفها القاصي والداني من سكان مدينة الطنطان .
واريد ان اشكر صاحب المقال على غيرته وجرأته على كتابة هذه الاسطر التي استفرتني وجعلتني اكتب هذا التعليق .قال الرسول صلى الله عليه وسلم : " اقتلوا من لغيرة له "
فالانسان الذي لايغير على دينه اهله واصدقائه ومدينته وبلده .حياته لامعنى لها .
ومرة اخرى اشكر صاحب المقال

في 18 يونيو 2011 الساعة 59 : 12

أبلغ عن تعليق غير لائق


4- تكريم قتال

الحافظ محلى الشوى

أتعجب لساكنة طنطان اذا كانوا هم أصحاب فكرة تكريم مجرم من العيار الثقيل هذه من علامات الساعة هل يرضى طنطاوي واحد حر أن يتلفى استدعاءمن عاهرات أمثال شادية أو البرديجي أو حليمة أمغير أو من منتخبين فاسدين أمثال البركاك لمهيدي أو القواد الداودي الطيب أو صاحب حصة الأسد من الأدوية الأستاذ الخبير في الاصتياد في الماء العكر الملعون المكروه بوتسوفرة أو أكبر فاسد فوق الكرة الأرضية الذي أتعب كل الدكاترة بالمغرب من كثرة أمراضه بوزلوم = البواسير = السكر = المعدة = الجرب = السعال = ضيق التنقس = الشطبة = المحور = اكندي = الكذب = الغش = تشفارت = الزور = التبركيك = تقوادت = واللائحة طويلة

في 18 يونيو 2011 الساعة 02 : 13

أبلغ عن تعليق غير لائق


5- تعليق

ايمن طانطان

السلام معليكم اخي كريم انا اشكرك على هادا موضوع ربماا اجده شيقا في قراءته لكن انا بالنسبة لي يلزمك ان تعطي دلاءل عدة في هادا موضوع و لمادا لم تدكر اسم هادا الشخص مع دكر اسماء الضحاياا و انا اعتبرهم ضحايا كما اعتبرتهم انت و لا تنساا مجهود و ضروف التي مر بها هادا الشخص الى ان يصل منصبه و عشرين سنة ليست سهله على هادا الشخص اليوم تم تكريمه و غدا في منصبه اخر  ( الي فات مات  ) ف يجب النضر في الموجود حاليا و في المستقبل

في 18 يونيو 2011 الساعة 37 : 14

أبلغ عن تعليق غير لائق


6- الى صاحب تعليق 6

ايمن طانطان

عضيم يا ممرض ما دكرته لناا لكن لمادا لا تنضر الى كل مناصب التي اخدهاا كل واحد من هولاء القوادة لانو لكل واحد هدف ادرس ماضي كل واحد منهم و سوف ترى الفرق و سلام

في 19 يونيو 2011 الساعة 58 : 00

أبلغ عن تعليق غير لائق


7- نعم لديكتاتورية وسرقة التروات لا للحرية والكرامة

rachid

ثورة ثورة لا رجوع إلى الأمام
اين هي ميزانية القصور والجيش والفوسفاط والذهب من الدستور
جميع حكام العالم ضعفاء أمام شعوبهم :
هل ستناقش ميزانية القصور والجيش والفوسفاط بهذا الدستور، المسمى بالجديد، الذي تم تبديل غلافه، مثل المقررات المدرسية العمومية.
من قال بأن تشوسيسكو سيعدم ومن قال بأن بن علي سيهرب ، ومن قال بأن مبارك سيتنحى ومن قال بأن ...، وسيأتي آخرون إنشاء الله قبل نهاية 2011 .
الشعب التونسي البطل ،... الشعب الليبي في القمة ،... عاش شعب مصر.....
الشعب يحكم بالعدل ، لا بالقمع .
إذا قسمت الثروات ، وحكم الحاكم بالعدل ، لا نحتاج إلى شرطي واحد لينظمنا : إذا جاع الشعب لن يسكته القمع والعصا وكثرة المعتقلات ،: تمارة ، المعمورة ، أكدز ....الخ.
النموذج البوليسي التونسي فاشل ، وتريد الحكومة المغربية بالبداية في تطبيقه رغم علمهم بأنه فاشل .
عدد سكان المغرب 35 مليون وعدد البلطجية الذين يمارسون الديكتاتورية على الشعب يعدون على رؤوس الأصابع .
قال الله سبحانه وتعالى: {فَاسْتَخَفَّ قَوْمَهُ فَأَطَاعُوهُ إِنَّهُمْ كَانُوا قَوْماً فَاسِقِينَ  (54 ) فَلَمَّا آسَفُونَا انتَقَمْنَا مِنْهُمْ فَأَغْرَقْنَاهُمْ أَجْمَعِينَ  (55 ) فَجَعَلْنَاهُمْ سَلَفاً وَمَثَلاً لِلآخِرِينَ  (56 )}.  (الزخرف )
لكي تنجح الثورة لابد من الدم ، الشعب يجب أن يضحي بثلتي الشعب من اجل الثلث ، الهضرة الخاوية ماحررتوا بيه البلاد .
الدستور غير بدلو ليه الغلاف اوعطاوه ليكوم ، تايصحابهوم واش نتوما براهش.
مايمكنش السبع ايولي غزالة .
نعم لديكتاتورية وسرقة التروات لا للحرية والكرامة



في 19 يونيو 2011 الساعة 34 : 10

أبلغ عن تعليق غير لائق


8- الى صاحب تعليق 8

ايمن طانطان

نحن نتكلم في شرق و انت في الغرب يا اخي يجب مناشقت موضوعك في المجال الخاص بتعليقك

في 19 يونيو 2011 الساعة 59 : 11

أبلغ عن تعليق غير لائق


9- نفاق الاحبة

الطنطاني 01

كان الزماني ..ذهب الزماني .. عاد الزماني ..نقل الزماني، نعم لقد كان و لا زال هذه الشخص حديث العامة بطانطان، كان الآمر الناهي بمستشفى الحسن الثاني ، كان طبيب العائلة لبعض الاسر، كان الطبيب الجراح الوحيد بالمستشفى خصوصا للمرارة، كان منقذ الام العازبة من الفضيحة، كان ... و كان... وحينها كان الجميع لا يجد حرجا من مصافحتهو مناداته بالسي الدكتور، و الابتسام في وجهه بالرغم من معرفة الجميع لكل هذه التجاوزات و الاعمال المشبوهة التي يقوم بها السي الدكتور.
و بعد ذهابه و الاطمئنان الى عدم رجوعه، كثر الطعن في ظهره، أقول هذا الكلام بعدما تأكدت أن هناك أشخاص لا يمتلكون الجرأة في المواجهة، فماذا سيقع لو أن أحدهم واجه الزماني بكل تلك الامور سواء بمفردهما أو أمام الملأ، و يذهب معه إن اقتضى الامر الى المحاكم، و حينها يقال أن طانطان بها رجال لا يسكتون عن الحق. أما الآن فما الفائدة من كثرة النعوت اللاخلاقية لهذا الشخص؟ هل هو الجبن؟ هل هي المجاملة للوافد الجديد؟ هل هي أسهل طريقة لذكر أشخاص آخرين ؟ أم هل هي عادة الضعفاء. الزماني كان شخص واحد و طانطان كان سكانه يتجاوزن 30.000 لكن لم يتكلم أحد.
الحقيقة إذا لم نكتسب جرأة المواجهة فلا داعي لإكثار الكلام وراء الناس، فإن لم تكن نميمة فهو بهتان. لكن لنتعلم أن السكوت عن الفساد يزيد من تفاقمه و مجاملة و محاباة المفسدين لا تزيدهم الا طغيانا، و مادامت لائحتهم طويلة و تعرفونها فواجهومهم و حاصروهم من أمام منازلهم الى كل الاماكن التي يقصدونها، و لما يحسون بتضييق الخناق حولهم فلا بد من ارتباكهم و ارتكابهم لاخطاء و أدلة ملموسة تقدمهم للعدالة باسم الساكنة.

في 20 يونيو 2011 الساعة 20 : 10

أبلغ عن تعليق غير لائق


10- الى صاحب التعليق رقم 10

طنطاني

بداية تعليقك موفقةلولا انك كدت تنتهي الى مهادنة الفسادفلتعلم حفظك الله ان هناك شرفاء واجهوا فعلا الزماني وزبانيته وخاضوا مواجهات مباشرة ضده وضد من يحميه ايكفيك ان تعلم انهم انهم لجؤوا الى مسطرتين قضائيتين وبالادلة الدامغة ضده سنة 2007 فتحرك من اقبر الملفين.الا يكفيك ان هؤلاء الشرفاء وتحت الضغط الشديد ارغموا الوزارة على تشكيل لجنة تفتيش برئاسة المفتش العام لوزارة الصحة شخصيا ويوم قدومه الى المستشفى استنجد الزماني بزيني السالك و بوتباعة وبوشعاب واخرون واعترضوا طريق المفتش العاو وبعد ان اسمعوه ما اسمعوهم قدمين انفسهم على انهم اعيان الاقليم توعدوه بالويل والثبور وعظائم الامور وهددوه بانه اذا اعفي الزماني اولحقته اية عقوبةفان مدينة طانطان فان مدينة طانطان ستنطلق عن بكرة ابيها في مسيرة شعبية في اتجاه الرباط وخلاصة تقرير لجنة البحث يعرفها جيدا المهتمون بملف الصحة بطانطان.هناك يا اخي شرفاء من ابناء هذا الاقليم دافعوا فعلا عن مصلحة ساكنة طانطان في الحق في الصحةودفعوا الثمن غاليا رغم تامر الجميع عليهم من سلطات محلية وبرلمانيين ومنتخبين .ورغم ما تعرضوا له من انتقاندم وتعسف في التنقيط ومن فبركة الملفات التاديبية ومن ضرب لمسارهم المهني  (اسال الينوتي والفنكاشي وبسمير والدكتور بلحارثي والدكتور التائب... ) هولاء جميعهم جمدت وضعياتهم الادارية وصودرت حقوقهم في الترقية ولايزالون يدفعون الثمن الى الان هؤلاء لم يطعنوا الزماني في ظهره بل واجهوهبفساده في وجههه وفي كل مكان وحملو المسؤولية للجميع وعبر كل المنابر.

في 20 يونيو 2011 الساعة 08 : 16

أبلغ عن تعليق غير لائق


11- المواجهة من الداخل

الطنطاني 01

السيد الطنطاني رقم 11، ربما كنت من الذين تمترسوا للمواجهة من داخل المستشفى، و كادت جهودكم أن تعطي أكلها كما بينت في مداخلتك لولا تدخل " بعض الاسماء الذين يطلقون على أنفسهم أعيان القبائل " و هم في الحقيقة بأفعالهم ضد المصلحة العامة يمكن أن يكونوا أعيوا القبائل، على كل حال ، أنا لم أبخس من دور الجبهة الداخلية التي حاربت الزماني، لكن كان مرادي تنبيه البعض الى ذلك النفاق الاجتماعي الذي كان يعامل به الزماني، في الوقت الذي كان من الضروري أن تكون هناك جبهة للمواجهة من خارج المستشفى، لكن ماذا حصل؟ سكت المتضرورن الى أن غادر الزماني و انتظروا الى أن تجرأ أحدهم للطعن في الزماني، و حينها كثر الكلام و الطعن في الظهر، لا أريد أن أقول أنها شمة الجبناء، لكن مادام أن هذا الشخص هو فرد من مجموعة بقت بالمدينة فلا يجب أن نختبء وراء الهمس بالكلام ، بل يواجه كل من يضر بالصالح العام بأفعاله خصوصا اذا كان يستغل منصبا أو مالا عموميا أو أي أمتياز الغاية منه خدمة الصالح العام.
و مادمت من الذين حملوا راية العصيان في وجه ذلك الشخص الى أن تم نقله من المستشفى ، أطلب منك أن تشخص لنا الحالة الآنية للمستشفى و نوع الخدمات التي يتلقاها مرضى طانطان،فقد قال لي صديق أنه لم يعد اسمه Hop HassanII بل صار : Hop Evacuation.

في 23 يونيو 2011 الساعة 07 : 18

أبلغ عن تعليق غير لائق


تنبيه هام (17 دجنبر 2011 )   : لن ينشر أي تعليق يخرج عن أدبيات النقاش وإحترام الاخر , المرجوا الاطلاع على قوانين كتابة التعليق والالتزام بها حتى لا يحذف تعليقك

إضغط هنا

---------------

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

الجريدة ترحب بمساهماتك من اخبار ومقالات,البريد الرسمي للجريدة

sahpress@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



الحرب على الخمر تنطلق من فاس

تكريم الرؤساء السابقين لسيدي إفني

محمد لمين الراكب رئيس جمعية ثيرس للوحدة والتنمية

محمد لمين الراكب ، رئيس" جمعية العائدين للوحدة والتنمية بالسمارة"

قمع وترهيب في صفوف مجموعة الأمل للمعطلين الصحراويين

فضيحـة جنسيـة لرئيـس جماعـة بالمغرب مع مرشـدة دينيـة

ظاهرة الأمهات العازبات في المغرب انحلال أم فقر وجهل؟

وفاة الاخضر بن طوبال أحد كبار قادة ثورة التحرير الجزائرية

ألف 'عين رقمية' ترصد مخالفي مدونة السير ابتداء من أكتوبر المقبل

انباء عن ثورة الشباب الصحراوي ضد القيادة بمخيمات تندوف

عائلات معتقلي أحداث 20 فبراير بكليميم تنظم وقفة احتجاجية امام ولاية الجهة

لوبي الفساد في المغرب يكشر عن أنيابه بعد الخطاب الملكي الأخير؟؟؟

تلاعبات جرت في عملية استئجار شقق إدارية بالعيون

مع موازين ....لا إصلاحات ولا هم يحزنون..

تكريم الفساد بمدينة طانطان

تقرير حول بعض مظاهر الفساد المالي بنيابة إقليم كلميم(الجزء5 :ملف عزل الكاتب العام الإقليمي للنقابة)

هل أصيبت نساء اصبويا بالعقم؟

والي جهة كلميم السمارة عبد الله عميمي يصف معطلي كليميم ب " الكلاب الضالة"

موظفين مدللين ب"السياب" بالعيون يغردون خارج السرب

فساد إداري ومالي كبير بالأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين جهة كلميم السمارة





 
إعلان إشهاري

 
بكل وضوح

عزيز طومزين يكتب: وأزفت ساعة الحسم بجهة كليميم وادنون.

 
الـهـضـرة عـلــيـك

الصحراء في الجغرافيا غربية وفي السياسة مغربية

 
اجي نكول لك شي

أحببتك في صمت

 
إضاءات قلم

إلى بلدتي الغالية..

 
إعلانات مباريات الوظائف
كلميم: مقابلة لانتقاء مؤطر واحد وعشرون مؤطرة ببرنامج محو الأمية بالمساجد

مباراة لولوج مصالح الجمارك

للراغبين في الانضمام لصفوف الدرك الملكي..هذه هي الشروط المطلوبة

منصب رئيس (ة) مصلحة بالأكاديمية والمديريات الإقليمية التابعة لإكاديمية العيون

إستدعاء :وزارة العدل: برنامج شفوي مباراة توظيف 524 محررا قضائيا

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  دوليات

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون وتقافة

 
 

»  نداء انساني

 
 

»  مقالات

 
 

»  بيانات وبلاغات

 
 

»  شكايات

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  مختارات

 
 

»  الصورة لها معنى

 
 

»  مختفون

 
 

»  الوفــيــات

 
 

»  اقلام حرة

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  حديث الفوضى و النظام

 
 

»  جمعيات

 
 

»  إعلانات مباريات الوظائف

 
 

»  بكل موضوعية

 
 

»  بكل وضوح

 
 

»  المواطن يسأل والمسئول يجيب

 
 

»  الـهـضـرة عـلــيـك

 
 

»  اجي نكول لك شي

 
 

»  إضاءات قلم

 
 

»  مــن الــمــعــتــقــل

 
 

»  تطبيقات الاندرويد

 
 

»  ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

 
 
اعمدة اخبارية
 

»  أخبار كليميم وادنون

 
 

»  أخبار العيون بوجدور الساقية الحمراء

 
 

»  أخبار الداخلة وادي الذهب

 
 

»  دوليات

 
 

»  رياضة

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  سـيـاسـة

 
 
بكل موضوعية

5 أكتوبر ، الاحتفال بالمتعاقد ، بضحية أخرى من ضحايا الإرتجال ...

 
رياضة

مغربي يعتلي قائمة الاعبين العرب الأكثر مشاركة في دوري ابطال اوروبا،ومحمد صلاح يتجه نحو إزاحته


نتائج قرعة دوري أبطال أوروبا (المجموعات)

 
جمعيات
تقرير حول الدورة التكوينية في الإسعافات الأولية على شكل فرق

ندوة علمية متميزة حول واقع اللغة العربية اليوم بكلميم.

كليميم:تأسيس مركز يوسف بن تاشفين للدراسات والأبحاث من أجل اللغة العربية

 
ملف الصحراء

"كوسموس إينيرجي” و”كابريكورن” تنسحبان من التنقيب بمياه الحراء الغربية "

 
نداء انساني

دعوة للمساهمة في بناء مسجد حي النسيم بكليميم

 
مختارات
فوائد القهوة وقهوة البرتقال

العلماء يكتشفون سر مثلث برمودا

تحديد يوم عيد الأضحى المبارك

 
مــن الــمــعــتــقــل

الزافزافي يتلو "وصية الوداع" ويطلب دفن جثمانه في أرض الريف

 
الوفــيــات

وفاة الفنان الشعبي حماد جيجي

 
النشرة البريدية

 
البحث بالموقع
 
ارشيف الاستحقاقات الانتخابية
 

»  الانتخابات الجماعية والجهوية - 4 سبتمبر 2015

 
 

»  الانتخابات التشريعية 7 اكتوبر 2016

 
 
أرشيف كتاب الاعمدة
 

»  محمد فنيش

 
 

»  الطاهر باكري

 
 

»  محمد أحمد الومان

 
 

»  مقالات البشير حزام

 
 

»  مقالات ذ عبد الرحيم بوعيدة

 
 

»  مقالات د.بوزيد الغلى

 
 

»  مقالات علي بنصالح

 
 

»  مقالات عـبيد أعـبيد

 
 

»  ذ بوجيد محمد

 
 

»  بقلم: بوجمع بوتوميت

 
 

»  ذاكرة واد نون..من اعداد إبراهيم بدي

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  ذ سعيد حمو

 
 
تطبيقات الاندرويد
"واتساب" يمنح مستخدميه ميزات "استثنائية" للحظر والدردشة

خطأ في "واتساب" يستنفد حزمة الإنترنت

تعرَف على هاتف "الأيفون" الأكثر شعبية في العالم

احذر حذف الرسائل على واتس آب

 
الأكثر تعليقا
لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

شخصية العدد 27 : الكوري مسرور شخصية العطاء و الوفاء

لائحة بالأسماء والعقوبات التي اصدرتها المحكمة العسكرية بالرباط في حق معتقلي كديم ايزيك

 
الأكثر مشاهدة
لائحة رجال السلطة الغير مرغوب فيهم بالاقاليم الصحراوية

طفيليات العمل النقابي بكلميم

لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

 
ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

انقراض لباجدة قادم لا محالة

 

ظوابط النشر في الموقع| أهدافنا| أرسل مقال او خبر| أسباب عدم نشر تعليقك| إعفاء من المسؤولية

  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية.