للنشر على الموقع المرجو إرسال مقالاتكم ومساهماتكم على البريد الإلكتروني التالي : sahpress@gmail.com         وقفة احتجاجية للأساتذة أمام مديرية التعليم بكلميم وسط ارتفاع نسبة المضربين             شهادات جريئة للمغربيات ضحايا الاعتداء الجنسي بحقول الفراولةبإسبانيا             كليميم:مجهولون يعتدون على نائب رئيس جماعة المحبس بالضرب             عاجل..نشوب حريق بواحة تغمرت             بعد تصعيد الاساتذة..وزير الداخلية يعتزم اجراء مشاورات الثلاثاء مع النقابات الأكثر تمثيلية             فيدرالية الجمعيات المهنية للأساتذة بجهة كلميم وادنون تدين تعنيف الاساتذة وتدعوا للإضراب             حيل الفقهاء..وموسم الرواج!!             استنفار أمني بمحيط مطار المسيرة باكادير بسبب             بعد عنف الرباط واصابة المئات من الاساتذة..هل يحق للمغرب انتقاد الجزائر             شاب يحاول الانتحار بعد صعوده إلى أعلى لاقط بكليميم(صور)             نشرة إنذارية تحذيرية.. هكذا ستكون أحوال الطقس بالأقاليم الجنوبية نهاية الأسبوع             طانطان: العثور على رجل متوفي داخل منزله(اسم)             انتهاء الجولة الثانية من المفاوضات بين المغرب و البوليزاريو دون تقارب بين الطرفين             الأمن يمنع مسيرة لأهالي جماعة اسرير تطالب بفتح تحقيق في عملية سطو على 16400 هكتار(فيديو)             انقلاب شاحنة بين امكريو وطرفاية وشللّ بالطريق لساعات             مواطنة تعتصم أمام المستشفى الإقليمي بكليميم احتجاجًا على ترك رضيعتها تصارع بين الحياة والموت(فيديو)             حظر جمع وتسويق الصدفيات بالداخلة بسبب             مافيا العقار تضرب بقوة بجماعة أسرير والساكنة تنتفض(فيديو)             بلاغ صحفي للجمعية المغربية لحماية وتوجيه المستهلك بكليميم             طانطان: وفاة رجل بعد سقوطه من دراجته النارية             وقفة احتجاجية للأساتذة أمام مديرية التعليم بكليميم            مسيرة على الأقدام من جماعة اسرير إلى كليميم احتجاجا على مافيا العقار            عبور واد أم لعشار،معاناة يومية لسكان حي الزيتون بكليميم            الأمن يمنع مسيرة لساكنة اسرير بإقليم كليميم تطالب بفتح تحقيق في عملية سطو على 16000 هكتار            شاهد ماذا تعني الأسماء المدونة على سلاح إرهابي نيوزيلندا.. لتكشف أفكاره المتطرفة            تجدد المواجهات بين الرعاة الصحراويين وسكان نواحي تيزنيت والأمن يتدخل           
إعلان إشهاري

 
صوت وصورة

وقفة احتجاجية للأساتذة أمام مديرية التعليم بكليميم


مسيرة على الأقدام من جماعة اسرير إلى كليميم احتجاجا على مافيا العقار


عبور واد أم لعشار،معاناة يومية لسكان حي الزيتون بكليميم


الأمن يمنع مسيرة لساكنة اسرير بإقليم كليميم تطالب بفتح تحقيق في عملية سطو على 16000 هكتار


شاهد ماذا تعني الأسماء المدونة على سلاح إرهابي نيوزيلندا.. لتكشف أفكاره المتطرفة

 
اقلام حرة

حيل الفقهاء..وموسم الرواج!!


والله.. إننا نستحق حياة أفضل.. وبالإمكان ولكن؟


الصنم إِلَهًا.. والمومياء رئيسا


الغواية


رسالة مفتوحة إلى رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان


الرياض و أبو ظبي أساءتا قراءة العقلية المغربية و الابتزاز السياسي سيفشل


معاش ابن كيران وحب الظهور !


نماذج تسيء لقطاع التعليم بكلميم

 
الصورة لها معنى

استغلال سيارة الجماعة في نقل مؤن الحفلات


مراسيم إنزال آخر علم اسباني من الصحراء سنة 1975

 
حديث الفوضى و النظام

علقوه على جدائل نخلة..

 
المواطن يسأل والمسئول يجيب

لقاء حصري وخاص مع رئيس مغسلة الرحمة بكليميم

 
قلم رصاص

في ذكرى مقتل عامل النظافة " أحمد نظيف "

 
بيانات وبلاغات
فيدرالية الجمعيات المهنية للأساتذة بجهة كلميم وادنون تدين تعنيف الاساتذة وتدعوا للإضراب

بلاغ صحفي للجمعية المغربية لحماية وتوجيه المستهلك بكليميم

تقرير عن مشاكل الثلوث بجماعة اساكا تركاوساي

 
شكايات

مشرفي برنامج محو الأمية والتربية الغير النظامية افني يتظّلمون للديوان الملكي

 
دوليات
جريمة وحشية ضد المسلمين بنيوزيلندا ومقتل واصابة العشرات

قرارات بوتفليقة بعدم الترشح لا تقنع الجزائريين و التظاهرات مستمرة

احتمال تنحي بوتفليقة وارد،فمن يخلفه؟ هل يقبل الشعب الجزائري بوجود الجنرالات إلى الأبد؟

والد الشاب المتوفي في سجون البوليساريو يكشف حقيقة استدراجه من اسبانيا وقتله(فيديو)

 
مختفون

البحث عن طفل مختفي


البحث عن طفل مختفي

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

هل يحل دعاة اسلام الامازيغ محل الحركات الاسلامية المشرقية
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 31 غشت 2011 الساعة 10 : 23


بقلم : عمر افضن


خرجوا من عالم "اخربيش" قسرا وحققوا شهرة : تشكل ظاهرة  خروج  دعاة امازيغ "الطلبا" من قوقعتهم بعد استغلالهم لحسابات سياسية  ضد حركة 20فبراير ، التي يمكن أن يصدق عليه المثل " مصائب قوم عند قوم فوائد" إحدى الظواهر الاجتماعية في المغرب التي ظلت مهمشة بفعل انتشار الفكر الوهابي المشرقي الذي تقوده الحركات الإسلامية بالمغرب ، ورغم طبيعة الاعتقاد والتدين لدى هؤلاء وأدوارهم الوظيفية في العرف الامازيغي ، فان إقبار هدا الدور وجعله خاضعا للفكر الإسلامي المشرقي جعل إسلام الامازيغ  اليوم ومن خلال هؤلاء في أمس الحاجة إلى رد الاعتبار وضرورة استثمار مفاهيمه المجتمعية  في ثورة المعلومات والاتصال ببعديها التكنولوجي مثل مواقع الانترنيت والقنوات الفضائية واسطوانات الليزر وغيرها من وسائل وأدوات الاتصال الجديدة لجعل شباب اليوم يفهم مغزى خصوصيته ، خاصة وان الأمر محاصر لدى هؤلاء في "اخربيش" .

 ليس هناك من شك  أن ظهور حركية 20فبراير واكبته ردود أفعال من طرف معارضيها واستعملت فيها أشكال مختلفة للتشويش على  مصداقيتها وحتى أن اسم "البلطجية " لي شدوه  المغاربة عند المصريين  عندما هاجمهم أنصار مبارك في  ميدان التحرير  ، وظفها مناضلي 20 فبراير حتى هما ، كما حال المصريين  على أعداء  الحركة  ، والعجب من العجب  أن من بين الوسائل التي استعملتها السلطة ، لمواجهة الحركية ، تجنيد و تحريك الزوايا، كان من أشهرها " اد بو تشيشت" بالامازيغية ،  هذه الزاوية  دعت  مريديها إلى اجتماع موسع ،  لرفع  أيدهم بالدعوة إلى الله   لتجميد  الدم في عروق مناضلي هذه الحركة  . وموازاة مع هده  الضجة  الدعوية، في سابقة من نوعها نوضوا الطلبة  حتى هما وشاركوهم في هد المعمعة  ، إشراك  دعاة إسلام الامازيغ  وبهذه الطريقة  ، يعتبر خرقا للعرف الامازيغي المتبقي ، رغم  إلغاء التعامل بالعرف مند الاستقلال  ، فرغم ذالك   الطلبة مازال  خاضعين  لعرف لي سميتو أزرف ن " تمز كيدا" وهو الخاضع  في أدبيات إسلام الامازيغ  إلى "الشرض" ، وهو ما يعني  أن  الطالب يخضع لشروط الجماعة ،  إلا أن استغلال هؤلاء مؤخرا ، وما واكبه من دعاة جدد يصدرون  فتاوى مؤثرة وغريبة على الخصوصية الامازيغية في  التدين والاعتقاد، جعل هؤلاء" الطلبة" "اخرجوا ليها كود"،  وأعلنوا جهرا في بيانات  استنكارهم الشديد عن هذا التآمر ،و هد الشي لي أمكن نكولوا عليه  بداية  التحرك ودعوتهم باسم إسلام الامازيغ لرد  الاعتبار ، باش اعرفوا ريوسهم  من خلال التعريف بهم  كدعاة  "طلباء" مرتبطين بوضع سيسيو ثقافي يجب استنهاضه كنقيض للحركات الاسلامية  المشرقية ، بل لتتجاوزها من المنظور الإصلاحي  سواء على مستوى الوسائل والأهداف .

ظاهرة دعاة إسلام الامازيغ"

يمكن تصنيف "الطلباء" أو الدعاة الامازيغ ، ضمن إسلام الامازيغ  الذي يخضع للوفق العرفي " الشرض" ، وهو إسلام ناعم أو ما يمكن تسميته " العلمانية بخصوصية امازيغية"، وهؤلاء يعتمدون في وظيفتهم على بعد اقتصادي نفعي دعاوي محض يسير في اتجاه تقديم خدمة عقائدية رضائية للجميع ، خاصة وأنهم إفراز  وثيق للتقاليد والعادات في التدين الامازيغي ، بعد أن عان من سياسيات مشرقية  ساهمت بشكل مباشر بإقبار أبعاده الإنسانية والأخلاقية.

ويهتم هؤلاء الطلباء  في المنظومة الامازيغية  بالإرشاد في قضايا تخض محاسبة النفس والعبادة والنواحي السلوكية ، ويبتعدون عن القضايا السياسية ، فالطالب في العرف الامازيغي هو الذي يخضع لشروط مقابل ولوج "تمزكيدا" أو المسجد وهو  بدالك يناقض أفكار وتوجهات الحركات الاسلامية المشرقية التي تركز على أمور الفقه بتعقيداتها ووضعها في إطار خلط لمفهوم سياسي  تحت مسمى الخلافة الاسلامية.فالطلباء الامازيغ يجسدون إسلام الامازيغ ، فليس لأنهم لايملكون زادا علميا للفقه والقضايا السياسية ، بقدرما أن  القانون العرفي المتعامل به يركز على ادوار روحية ونفسية للمتدين دون غيرها ، فلامازيغ يجسدون هذا في "الطالب" كرمز المقدس ، فطريقة أداء واجب عرف" تمزكيدا" يعكس مدى ارتباط الامازيغ بقدسية الأرض ، فالتقديس يكمن في احترام "الطالب" للشرض، فليس كل من دب و هب  يخضع لهدا العرف إنما ذالك يخص أولئك القبليين الدين يملكون الأرض ويزرعونها "الكانون" ، تلكم هو شرط " الإحضار في المسجد" .

غير أن  تنامي ظاهرة الإسلام المشرقي  في أوساط المهاجرين والتجار ، جعل التضييق العقائدي على الطلباء  قائما ، بل أن دخول وزارة الأوقاف والشؤون الاسلامية  على الخط، للتاطير أما تنامي المد الأصولي المشرقي ، ومنافسة أفكاره في المسجد ، جعل خلطا مفاهيمي شائعا   لدى  المعتقدين والمتديين  ، وتنامت ظاهرة الإسلام الشرقي بعاداته الدخيلة  من حركات الأيادي  في الصلاة  "القبض" ، إلى تربية اللحية  وتلوينها إلى استيراد اللباس الأفغاني ووضع القبعة "الطربوش "السني الوهابي ، وغيرها من الأشياء المستوردة  من استعمالات لروائح خاصة لحاسة الشم  للاستقطاب وهي تربية أسس لجوانبها الروسي ملوف في نظريته التعلمية السلوكية  ، علاوة على التأثير على عادات الامازيغ وتقاليدهم فتحولت المرأة المتاسلمة من امرأة  تضع  زي تقليدي  امازيغي " القطيب" إلى ارتداء مايسمى بالحجاب  والخمار بمفهومه الشرقي ، ورغم كل ذالك ظل إسلام الامازيغ متشبثا بعاداته وتقاليده رغم ماترويه وتكتبه  الحركات الاسلامية المشرقية، ببساطة الأمر يعود إلى تهميش الامازيغية كأداة التواصل، والتي ساهمت بشكل مباشر برفض هده المعتقدات الدخيلة وحال دون التاتير على المعتقد الامازيغي  ، فغالب هؤلاء الوعاظ ومنظري هذه الحركات يقتصرون على اماكنة خاصة بهم خصوصا في المدن فتسببوا في إغلاق المساجد وخضوعها للمراقبة ، بعد ما كانت لله وملاذا للناس ، فبعد تنامي هذه الظاهرة لا تجد مسجدا أبوابه مفتوحة لذكر الله  إلا في وقت الصلاة، وهو التقليد الذي مازال قائما في الدوار والقرية والقبيلة حيث المسجد للذكر كما في الضريح التعبد والدعوة إلى الله .ولامكان لهؤلاء للمتأسلمين حيث لايستقطبون نفوسا ولايقنعون عقولا ، بكل بساطة أفئدتهم غير أفئدة الطلباء ولباسهم يختلف عن التقاليد الموروثة ومحياهم أيضا تبدوا خارج المحيط ،  بل أن وجود لسان امازيغي يختلف عن لسانهم العربي الفصيح لايستوعب أشواق التدين عند جموع القبائل ، فدعاة الامازيغ يركزون على إعطاء أمثلة من واقع الحياة اليومية للقبيلة  فهم بذالك يطرحون  التدين والاعتقاد  كشأن من إشكال الحصول على سعادة دنيوية،  وهو عكس الخطاب السلفي المشرقي الذي يطالب سامعيه بالتضحية "الجهاد في سبيل الله"  مقابل الفوز باللجنة إلى درجة أن المسلم بهذا المعنى ، تحول إلى قنابل موقوتة في نظر الغرب و في إنحاء العالم بفعل إسلام العرب  .

أن ظاهرة الدعاة المتاسلمين يجعل التفكير في  تنظيم الموروث الامازيغي قائما ليجعل منه منطلقا لوحدة متجانسة تحترم للعرف الامازيغي . وفق خطاب بسيط يتكلم في الحياة اليومية للفرد  لاسترخاء النفوس وإقناع العقول  ويستثمر أشواق الشباب في الرغبة في التوازن الشخصي ، فالابتعاد عن الجدال الفقهي والقضايا السياسية  يكتسب لدعاة الامازيغ "الطلباء" مصداقيتهم ودورهم في المجتمع  كرمز من رموز المعتقد الامازيغي أو إسلام الامازيغ .



1851

3






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- كاتب عقيم

متتبع أمازيغي

ظهير بربري في قالب جديد أعيب على صحراء بريس إعطاء الفرصة لأمثالك متقوقع وكتاباتك كلهاعقيمة لا تتعدى نفس الموضوع وكأن مشكل المغرب الوحيد هو الأمازيغية ولا توجد مشاكل أخرى مما يبين أنك تعمل لحساب جهة ما أو بالواصح كاتب استرزاقي وأتمنى من القراء أن يكونوا على بال من مثل هؤلاء الكتاب

في 02 شتنبر 2011 الساعة 10 : 11

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- لترجمة الكلية للمصحف الشريف باللغة الأمازيغية

سيدى محمد البوخارى

أعلنت وزارة الشؤون الدينية الجزائرية عن الانتهاء من عملية الترجمة الكلية للمصحف الشريف باللغة الأمازيغية على أن يكون جاهزا قبل بداية العام الدراسي المقبل، حيث تتم طباعته في مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف بالمدينة المنورة، فيما سيتم توزيعه مجانا في المناطق الجزائرية التي تتداول فيها اللغة الأمازيغية مثل "بجاية" وتيزي وزو وغيرها.
وقد أشرف على هذا العمل رئيس المجلس العلمي لمساجد ولاية تيزي وزو "حاج محند طيب" بمساهمة عدد من الشخصيات الجزائرية الدينية منها الشيخ أبو عبد السلام، الدكتور يوسف بلمهدي الذين ثمنوا تلك الخطوة على طريق تسهيل نشر القرآن الكريم بكافة اللغات .يشار إلى أن الأمازيغية هي إحدى اللغات الحية التي يتحدث بها الأمازيغ في شمال إفريقيا،وهى لغة مستقلة بذاتها.
وقد ذهب بعض علماء الإسلام إلى أن هناك تأثيرا بين اللغة العربية والأمازيغية حتى قبل الاتصال ببعضهما بعد الإسلام، فالسيوطي قد جعل بعض الأسماء في القرآن أمازيغية الأصل ومن أمثلتها: جهنم، زنجبيلا.

في 05 شتنبر 2011 الساعة 49 : 18

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- جهادي الحسين الباعمراني

ifnawi

اول مترجم معاني القرآن الكريم باللغة الأمازيغية هو جهادي الحسين الباعمراني.

في 06 شتنبر 2011 الساعة 47 : 02

أبلغ عن تعليق غير لائق


تنبيه هام (17 دجنبر 2011 )   : لن ينشر أي تعليق يخرج عن أدبيات النقاش وإحترام الاخر , المرجوا الاطلاع على قوانين كتابة التعليق والالتزام بها حتى لا يحذف تعليقك

إضغط هنا

---------------

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

الجريدة ترحب بمساهماتك من اخبار ومقالات,البريد الرسمي للجريدة

sahpress@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



ساحة الدشيرة وحي الوحدة وبلدية المرسى ..أخطر البؤر السوداء بالعيون ونواحيها

العطلة الصيفية تخلق أزمة حادة في وسائل النقل بالعيون

حصيلة سنة من عمل المجلس البلدي لسيدي إفني: مهرجانان وحمام وغرفة نوم

اصطدام شاحنتين بكلميم يؤدي إلى عرقلة السير لمدة أربع ساعات

النعمة الباه الناطق الرسمي باسم السياحة بإقليم السمارة

الفساد ينخر مركز البريد بمدينة الداخلة

المهرجانات بالصحراء كالورم السرطاني يتكاثر بخبثه.

صدر «الشيخة» وعلف الخيل

مسؤول سام في البوليساريو يؤكد أن مقترح الحكم الذاتي مبادرة وجيهة

يضربون عن الطعام من أجل لقمة العيش

هل يحل دعاة اسلام الامازيغ محل الحركات الاسلامية المشرقية





 
إعلان إشهاري

 
بكل وضوح

متى يقدم المسؤولون بوكالة الماء بكليميم استقالاتهم ؟!

 
الـهـضـرة عـلــيـك

الصحراء في الجغرافيا غربية وفي السياسة مغربية

 
اجي نكول لك شي

أحببتك في صمت

 
إضاءات قلم

إلى بلدتي الغالية..

 
إعلانات مباريات الوظائف
أكثر من 150 منصب شغل بالتكوين المهني

القوات المسلحة الملكية تعلن عن مباراة توظيف أكبر عدد من ضباط الصف خلال السنة الجديدة

الداخلية توجه مراسلة إلى جميع الجماعات الترابية لتحديد الأشباح وإطلق اكبر مباراة توظيف

تلاعبات رؤساء جماعات وملف الأشباح يدفعان وزير الداخلية إلى توقيف إجراء مباريات التوظيف بالجماعات

أسماء المؤطرات اللواتي قبلن لتدريس برنامج محو الامية بكليميم(لائحة)

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  دوليات

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون وتقافة

 
 

»  نداء انساني

 
 

»  مقالات

 
 

»  بيانات وبلاغات

 
 

»  شكايات

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  مختارات

 
 

»  الصورة لها معنى

 
 

»  مختفون

 
 

»  الوفــيــات

 
 

»  اقلام حرة

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  حديث الفوضى و النظام

 
 

»  جمعيات

 
 

»  إعلانات مباريات الوظائف

 
 

»  بكل موضوعية

 
 

»  بكل وضوح

 
 

»  المواطن يسأل والمسئول يجيب

 
 

»  الـهـضـرة عـلــيـك

 
 

»  اجي نكول لك شي

 
 

»  إضاءات قلم

 
 

»  مــن الــمــعــتــقــل

 
 

»  تطبيقات الاندرويد

 
 

»  ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

 
 
اعمدة اخبارية
 

»  أخبار كليميم وادنون

 
 

»  أخبار العيون بوجدور الساقية الحمراء

 
 

»  أخبار الداخلة وادي الذهب

 
 

»  دوليات

 
 

»  رياضة

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  سـيـاسـة

 
 
بكل موضوعية

5 أكتوبر ، الاحتفال بالمتعاقد ، بضحية أخرى من ضحايا الإرتجال ...

 
رياضة

قرعة ربع نهائي دوري أبطال أوروبا تسفر عن مواجهات نارية


الفرق المتأهلة لربع نهائي دوري أبطال أوروبا،وموعد القرعة

 
جمعيات
اتهامات مبطنة بالاختلاس للمكتب السابق لمؤسسة الإمام مالك بكوبنهاجن

تقرير حول الدورة التكوينية في الإسعافات الأولية على شكل فرق

ندوة علمية متميزة حول واقع اللغة العربية اليوم بكلميم.

 
ملف الصحراء

انتهاء الجولة الثانية من المفاوضات بين المغرب و البوليزاريو دون تقارب بين الطرفين

 
نداء انساني

دعوة للمساهمة في بناء مسجد حي النسيم بكليميم

 
مختارات
البصل والثوم للوقاية من تطور مرض السكري

احذروا الإكتئاب المبتسم ،وهذه 5 أعراض تشير إلى إصابتك بـه!

الشاي مقاوم للأمراض والشيخوخة (دراسة علمية)

 
مــن الــمــعــتــقــل

معتقل إسلامي يفارق الحياة بسبب..

 
الوفــيــات

وفاة الإطار الوادنوني "حسن باروطيل"

 
النشرة البريدية

 
البحث بالموقع
 
ارشيف الاستحقاقات الانتخابية
 

»  الانتخابات الجماعية والجهوية - 4 سبتمبر 2015

 
 

»  الانتخابات التشريعية 7 اكتوبر 2016

 
 
أرشيف كتاب الاعمدة
 

»  محمد فنيش

 
 

»  الطاهر باكري

 
 

»  محمد أحمد الومان

 
 

»  مقالات البشير حزام

 
 

»  مقالات ذ عبد الرحيم بوعيدة

 
 

»  مقالات د.بوزيد الغلى

 
 

»  مقالات علي بنصالح

 
 

»  مقالات عـبيد أعـبيد

 
 

»  ذ بوجيد محمد

 
 

»  بقلم: بوجمع بوتوميت

 
 

»  ذاكرة واد نون..من اعداد إبراهيم بدي

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  ذ سعيد حمو

 
 
تطبيقات الاندرويد
"واتساب" يطلق خاصية "صورة داخل صورة" لمستخدمي أندرويد

واتساب يُقدم تعديلاً غريباً في ميزة حذف الرسائل

"واتساب" يمنح مستخدميه ميزات "استثنائية" للحظر والدردشة

خطأ في "واتساب" يستنفد حزمة الإنترنت

 
الأكثر تعليقا
شخصية العدد 27 : الكوري مسرور شخصية العطاء و الوفاء

لائحة بالأسماء والعقوبات التي اصدرتها المحكمة العسكرية بالرباط في حق معتقلي كديم ايزيك

 
الأكثر مشاهدة
لائحة رجال السلطة الغير مرغوب فيهم بالاقاليم الصحراوية

طفيليات العمل النقابي بكلميم

لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

 
ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

انقراض لباجدة قادم لا محالة

 

ظوابط النشر في الموقع| أهدافنا| أرسل مقال او خبر| أسباب عدم نشر تعليقك| إعفاء من المسؤولية

  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية.