للنشر على الموقع المرجو إرسال مقالاتكم ومساهماتكم على البريد الإلكتروني التالي : sahpress@gmail.com         صدام حاد بين كنوبس والمصحات الخاصة والمنخرط هو الضحية             الداخلية تدقق في فواتير مشتريات بلديات وعمالات(السيارات ،المحروقات،وكراء المرافق )             المغرب يهدد بالانسحاب من منافسات “الكان”             الغموض يلف مقتل فرنسية مغربية الأصل بميرلفت             مواقع التواصل الاجتماعي تشتعل بالسخرية بعد استدعاء معاق بكرسي متحرك للتجنيد الاجباري             كعكة البرلمان تحول الأخير إلى حلبة للملاكمة والجماني يرسل بنشماس للمستعجلات             لاعبون عرب في نصف نهائي الأبطال وهذه مواعيد المباريات             السعودية بعد اتساع عزلتها،تغازل المغرب واطلاق اسم الملك محمد السادس على             الشركة الوطنية للنقل واللوجستيك عاجزة مالياً بسبب الفساد والفرقة الوطنية للشرطة تتحرك             سقوط هاوي لصيد بالقصبة من أعلى جرف بطانطان             "صحراء بريس" تعتذر لزوار الكرام عن توقف خدمة التعليقات بسبب خلل فني             الفَرْنَسة انتهاك للدستور والسيادة الوطنية.. والعربية ازمتها نفسية             تركي ال الشيخ يعلن عن زيارة الى المغرب والشارع منقسم بين رافض ومرحب،واتحاد الكرة يوضح             النقابات تقبل عرض الحكومة حول الحوار الاجتماعي،وهذه هي الزيادة المرتقبة ومواعيد صرفها             ردوا بالكم..هذا تاريخ العودة إلى توقيت غرينتش بالمملكة             هام للأباء والتلاميذ..هذه هي مواعيد الإمتحانات الإشهادية للموسم الدراسي الجاري 2018/2019             ابتدائية كليميم تدين شاب من نشطاء احتجاجات اسرير بالسجن بتهمة اهانة القضاء             بسبب صورها في باريس العدالة والتنمية تعفي آمنة ماء العينين من منصب نائب رئيس مجلس النواب.. وتزكية             إصدار كتاب في كليميم يوثق حياة الشهيد صيكا براهيم             ترحيل ناصر الزفزافي ورفاقه إلى سجون مختلفة قرار أمني سياسي             شابة هولندية تعلن إسلامها في صلاة الجمعة بمسجد باسا أمام المصلين            وقفة احتجاجية بالتروكاديرو بباريس للمطالبة بالقصاص في قضية الشهيد صيكا            مواجهات عنيفة وحرائق بمخيمات تندوف بسبب نزاع على أرض            عائلة تتهم رئيس جماعة طانطان بالاستيلاء على أرضهم وتحويلها لمصنع            شيوخ واهالي قبيلة يكوت بالصحراء يحتجون على ترامي الدولة على أراضيهم            الفنانة إليسا تتعمد ذكر اسم خاشقجي في حفلٍ لها بدبي وتخلق بلبلة بالسعودية           
إعلان إشهاري

 
صوت وصورة

شابة هولندية تعلن إسلامها في صلاة الجمعة بمسجد باسا أمام المصلين


وقفة احتجاجية بالتروكاديرو بباريس للمطالبة بالقصاص في قضية الشهيد صيكا


مواجهات عنيفة وحرائق بمخيمات تندوف بسبب نزاع على أرض


عائلة تتهم رئيس جماعة طانطان بالاستيلاء على أرضهم وتحويلها لمصنع


شيوخ واهالي قبيلة يكوت بالصحراء يحتجون على ترامي الدولة على أراضيهم

 
اقلام حرة

الفَرْنَسة انتهاك للدستور والسيادة الوطنية.. والعربية ازمتها نفسية


المهداوي طلب اللجوء إلى ماليزيا؟


ومن قال أن جريمتكم الشنعاء ستسقط بالتقادم؟؟


حيل الفقهاء..وموسم الرواج!!


والله.. إننا نستحق حياة أفضل.. وبالإمكان ولكن؟


الصنم إِلَهًا.. والمومياء رئيسا


الغواية


رسالة مفتوحة إلى رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان

 
الصورة لها معنى

استغلال سيارة الجماعة في نقل مؤن الحفلات


مراسيم إنزال آخر علم اسباني من الصحراء سنة 1975

 
حديث الفوضى و النظام

علقوه على جدائل نخلة..

 
المواطن يسأل والمسئول يجيب

لقاء حصري وخاص مع رئيس مغسلة الرحمة بكليميم

 
قلم رصاص

في ذكرى مقتل عامل النظافة " أحمد نظيف "

 
بيانات وبلاغات
"صحراء بريس" تعتذر لزوار الكرام عن توقف خدمة التعليقات بسبب خلل فني

النقابة الوطنية للصحافة ترفض الحكم على الصحفيين الأربعة وتحمل بنشماس المسؤولية

جمعيات باوروبا تصدر بيانا حول ترامي مافيا العقار على الاف الهكتارات بجماعة اسرير

 
شكايات

مشرفي برنامج محو الأمية والتربية الغير النظامية افني يتظّلمون للديوان الملكي

 
دوليات
السعودية بعد اتساع عزلتها،تغازل المغرب واطلاق اسم الملك محمد السادس على

قتال دامي وحرائق في تندوف وانباء تؤكد سقوط عشرات جرحى(فيديو)

من هو رئيس المجلس العسكري السوداني عبد الفتاح برهان؟

الربيع العربي يطرق المنطقة العربية..بعد بوتفليقة ،عمر البشير ينضم لقائمة الساقطين

 
مختفون

البحث عن طفلة مختفي


البحث عن طفل مختفي

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

رفقا بالكتابة.. رفقا بمحمد بهمو..
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 03 نونبر 2011 الساعة 06 : 20


بقلم إبراهيم أكراف


مع اقتراب موعد الانتخابات الجماعية و البرلمانية، على السواء، تتحرك الأقلام المأجورة، مستغلة حرية النشر في الافتراضي، وذاك ما تثبته العديد من المقالات المفتقدة لخصائص المقالة وكذا أعمدة الرأي المليئة بالهذيان. هكذا استحال فعل الكتابة فعلا بدون روح، و أضحى كل من هب ودب يدعي لنفسه الانتماء لهذا الصرح العتيد عن سبق الإصرار والترصد. أن تكتب لا يعني أن تهرق المداد أو أن تفتح "الوورد" وتخربش دون ان تقول شيئا ذا قيمة. الكتابة مسؤولية  و فعل جسيم إن جانب القلم الحقيقة.

على صفحات احد مواقع إلكترونية، نجد نوعا من هذه الكتابة، تحديدا تلك التي تناولت موضوعا لها رئيس جماعة تسينت (طاطا) محمد بهمو، مقالات تفتقد للعلمية أو كما هو جار في اليومي تفتقد للمنطق، وسنبين ذلك بالتفصيل.

كان بودنا أن نصمت، كما صمت الشريف الظريف على حد تعبير صاحب [المقال]، لكن غيرتنا على فعل الكتابة أولا ثم على قول الحقيقة ثانيا، دفعنا إلى كتابة هذه الأسطر ـ التي لا ندعي لها الكمال ـ فيبدو أن صاحبنا كتب[ مقالاته ] في لحظات حماسة زائدة يعكسها العنوانان " رئيس المجلس الجماعي تسينت يدق آخر مسمار في نعشه" " تسينت.. كشف المستور في تجربة الشريف الظريف". فصاحبنا هذا لا يفرق بين مقام الإنشاء والخبر؛ كنا سنقبل العنوانين لو انتهى صاحبنا إلى عقد الائتمان الذي وضعه بيننا وبينه  انطلاقا من العنوان في نهاية ما كتب إلا أنه خيب أفق انتظارنا فلا يعدو أن يكون ما قاله مجرد تكهنات لنتائج الانتخابات المقبلة وفي ذات الآن الدعاية لشخص آخر. فقد كنا نتوقع في العنوان الأول أن ننتهي إلى آخر المسامير التي يدقها "بهمو" في نعشه لكن لا شيء حدث، ثم في العنوان الثاني إن السر المخفي الذي وعدنا به صاحبنا، فكان أن أضاع وقتنا في قراءة كلام فارغ لا يستند على معطيات تشفي الغليل أو في أحسن الأحوال عزفا على العبارات الرنانة.

حججه أقل من ضعيفة، لا يمكن أن يقبلها إلا نافذ ذهن ـ هذا بالطبع إن حصل القبول ـ فصاحبنا تحدث عن بهمو بالفساد وعجز أن يأتينا بأرقام أو بوثيقة تثبت دعواه، فكان كل كلامه أن بهمو ذهب إلى فلان و تارة إلى علان لحفظ ماء الوجه و قس على هذا، وتارة أخرى يتوغل إلى المشوار الدراسي للرجل فيعلق على بحثه مستغربا كيف تأتى له الحصول على الإجازة من جامعة القاضي عياض بمراكش ثم عن ولوجه لسلك الماستر بالوساطة، فيا صاحبنا، إذا، أنت سائق سعادة الرئيس؟ ألم يكن حريا بك أن تصور لنا ما تحدثنا عنه وأنت واثق منه تمام الوثوق؟ فيبدو أن الرجل يعرف ما يجول في العلبة السوداء للرئيس، بل وحتى في قبيلته؛ حيث إن صاحبنا يثير في كلامه كلاما – أترك لكم حرية التعليق عليه – يعود إلى عهود: جدلية الشرفاء والعوام، هل هناك إنسان يعيش على عتبات القرن الثاني والعشرين ما يزال يخوض في مثل هذا الكلام؟ وبربكم هل هذه حجة يمكن المراهنة عليها للتكهن بمصير الرئيس في الانتخابات المقبلة؟ بل الأدهى من هذا أن صاحبنا تحدث عن وجود مشاورات بين الطائفتين للبحث عن مرشح بديل، إذا، صاحبنا شيخ القصبة وخادم أعتاب الاستخبارات؟ ولنفترض جدلا أن ما قاله رفيقنا صحيح، من يتزعم هذه المشاورات؟ ومن هم الداعون إليها؟ و أين تتم هذه المشاورات؟

صاحبنا حاول أيضا أن يتقمص دور ميشال فيوشانج، بل حاول أن يدعي الحياد من خلال عبارة مضمونها أنه ذهب عند فلان ومكث هناك، وذهب إلى تسينت وعرج على تغيت... حيث اطلع على أحوال برابرة  طاطا فسمع منهم ما سمع ورأى ما رأى.

و قد ظهرت النية الدعائية جلية في عبارة مضمونها أن قبائل تسينت مجتمعة، ترفض أن يتولى رئاسة جماعتها كائنا من كان من أبناء القصبة، والذريعة أن ابن القصبة " محمد بهمو " أذاقهم ما أذاقهم.. فيا صاحبنا هاتنا بمحضر اجتماع هاته القبائل ونحن لك من المصدقين. إنها شوفينية نستشفها من تحليل كلام الرجل، كيف لا و محمد بهمو أول قصباوي يصل إلى رئاسة جماعة تسينت، حيث إن أبسط المتفائلين عهدئذ لم يكن يتكهن لبهمو بالنائب الثاني.. لكن صاحبنا نسي أن يتحدث عن الإغراءات التي قدمت للرجل في السباق المحموم نحو الرئاسة، واكتفى بالقول إنها هدية من السماء، وهي عبارة أخرى من العبارات الذاتية التي لم تخفي نية صاحب المقال التي تهدف إلى تبخيس محمد بهمو والدعاية لشخص آخر موارب خلف الأسطر. بل وتزيدنا يقينا أننا أمام إنسان ما يزال يعيش على صعقة وصول محمد بهمو إلى الرئاسة التي كان يتمنى التسينتيون؛ عربا و أمازيغا أن تؤول لهم كالعادة، حيث حاولوا بالغالي والنفيس دفع ابن القصبة إلى التنازل عن طموحه، لكنه بعز و أنفة أبى إلا أن يكون رئيسا.

صاحبنا لم يكف عن ترديد ما مضمونه الحصيلة الهزيلة، لكن دون أن يقدم أرقاما أو مقارنة للرئيس الحالي بمن سبقوه، خصوصا الذين عشعشوا منهم في كرسي الرئاسة دون أن يقدموا حصيلة هزيلة على حد تعبير كاتبنا، بل على صاحبنا أن يعود لمحاضر الجموع التي عقدها المجلس الجماعي ليأتينا بالخبر اليقين، و لو عاد لوجد أن بهمو قد سدد مجموعة من الديون التي كانت تثقل كاهل الجماعة، والتي كانت في ذمة الرئيس السابق، بل لماذا لا يتحدث صاحبنا عن مغامرات سلف بهمو في الجماعة، والذي اقتنى سيارة من نوع " مازدا" ـ إن لم تخن الذاكرة هنا ـ لرعي الجمال؟... فصاحبنا يدعي أن بهمو يتفاخر بسيارته الجديدة على الفقراء، ما محل هذا الكلام من الإعراب موزاة مع أهداف مقالاتك؟ هو بلا شك محاولة لتشيين صورة الرجل، والذي ـ في نظرنا ـ يشفع له تاريخه وتاريخ عائلته.

حتى لا أطيل أختم ما كتبت بمجموعة من الأسئلة، على وعد مقال لاحق إن شاء الله نعرض فيه لمنجزات الرجل بتفصيل، و على وعد أن نناقش الأفكار لا الأشخاص و الأحداث كما هو الحال الآن، لأن العقول الكبيرة تناقش الأفكار... لماذا اختار صاحبنا هذه الفترة بالضبط لتناول هذا الموضوع؟ ألم يكن حريا أن ينشر ما سماه فضحا بعد مرور الانتخابات أو قبلها بمدة لا تشعرنا "ببلطجيته" الانتخابية؟

حاصل القول إن صاحبنا، انطلاقا من كل ما كتب، كان يريد أن يكتب بالبند العريض لا تصوتوا على بهمو وصوتوا على... إنها رسالة فارغة بصريح العبارة من كل ما يستند على معطيات تجعلنا نستنكر خرقا قام به الرجل، بل كان كل ما قيل كلاما في كلام، ملتقط من هنا و من هناك.. فالله الله في أقلامكم أيها الكتاب، الله الله في أقلامكم يا من يفتضون بكارة الكتابة عن سبق الإصرار والترصد. الله الله في كرامتكم.... لقد جاء الحق وزهق الباطل إن الباطل كان زهوقا، الكل فهم قوانين اللعبة اليوم فلا وصاية لفلان على علان لأن شهادة المكان أعظم من شهادة الإنسان على الإطلاق، فهلا سألتم تسينت عن محمد بهمو فلا محالة ستجيبنا بالخبر اليقين، السؤال ليس من باب البلاغة بل من باب الحقيقة هل أنجزت في تسينت قيد رئاسة بهمو ما يحمد عليه ـ مقارنة بسالفيه طبعا ـ؟



2046

1






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- الحقيقة كما هي

قصبوي حر

بصفتي احد ابناء دوار القصبة احييك على مقالك الرائع و الدي يبين حقيقة بهمو و من سبقوه، للملاحظة لست من المصوتين على بهمو في الإنتخابات الماضية و لا تربطني به اي علاقة لكني اعجبت به لاحقا و بطريقته لتسيير الجماعة

في 10 نونبر 2011 الساعة 22 : 18

أبلغ عن تعليق غير لائق


تنبيه هام (17 دجنبر 2011 )   : لن ينشر أي تعليق يخرج عن أدبيات النقاش وإحترام الاخر , المرجوا الاطلاع على قوانين كتابة التعليق والالتزام بها حتى لا يحذف تعليقك

إضغط هنا

---------------

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

الجريدة ترحب بمساهماتك من اخبار ومقالات,البريد الرسمي للجريدة

sahpress@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



تقرير الأمين العام عن الحالة فيما يتعلق بالصحراء الغربية لسنة 2011

رفقا بالصحافيين أيها السادة ..!

حوار مع خديجة الرياضي حول العمل الحقوقي بالمغرب

رفقا بالكتابة.. رفقا بمحمد بهمو..

تحقيق : حكايات رجال أمن «منفيين» في الصحراء

بيان رقم (2) لحركة التغيير لحملة الشواهد المعطلين بالسمارة

السمارة : المذكرة 109 بُعْبُعٌ يَقـُضُّ مَضْجَعَ سَاعَاتِيِي التـَّعْليم

برلمانيو الصحراء يرفعون ملتمسا إلى الملك من اجل اطلاق سراح المعتقلين الصحراويين

نساء العيون يستفدن من حملة طبية

عمليات جراحية متطورة في طب العيون تجري بمستشفى الحسن الثاني بالعيون

رفقا بالكتابة.. رفقا بمحمد بهمو..





 
إعلان إشهاري

 
بكل وضوح

متى يقدم المسؤولون بوكالة الماء بكليميم استقالاتهم ؟!

 
الـهـضـرة عـلــيـك

الصحراء في الجغرافيا غربية وفي السياسة مغربية

 
اجي نكول لك شي

أحببتك في صمت

 
إضاءات قلم

إلى بلدتي الغالية..

 
إعلانات مباريات الوظائف
أكثر من 150 منصب شغل بالتكوين المهني

القوات المسلحة الملكية تعلن عن مباراة توظيف أكبر عدد من ضباط الصف خلال السنة الجديدة

الداخلية توجه مراسلة إلى جميع الجماعات الترابية لتحديد الأشباح وإطلق اكبر مباراة توظيف

تلاعبات رؤساء جماعات وملف الأشباح يدفعان وزير الداخلية إلى توقيف إجراء مباريات التوظيف بالجماعات

أسماء المؤطرات اللواتي قبلن لتدريس برنامج محو الامية بكليميم(لائحة)

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  دوليات

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون وتقافة

 
 

»  نداء انساني

 
 

»  مقالات

 
 

»  بيانات وبلاغات

 
 

»  شكايات

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  مختارات

 
 

»  الصورة لها معنى

 
 

»  مختفون

 
 

»  الوفــيــات

 
 

»  اقلام حرة

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  حديث الفوضى و النظام

 
 

»  جمعيات

 
 

»  إعلانات مباريات الوظائف

 
 

»  بكل موضوعية

 
 

»  بكل وضوح

 
 

»  المواطن يسأل والمسئول يجيب

 
 

»  الـهـضـرة عـلــيـك

 
 

»  اجي نكول لك شي

 
 

»  إضاءات قلم

 
 

»  مــن الــمــعــتــقــل

 
 

»  تطبيقات الاندرويد

 
 

»  ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

 
 
اعمدة اخبارية
 

»  أخبار كليميم وادنون

 
 

»  أخبار العيون بوجدور الساقية الحمراء

 
 

»  أخبار الداخلة وادي الذهب

 
 

»  دوليات

 
 

»  رياضة

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  سـيـاسـة

 
 
بكل موضوعية

5 أكتوبر ، الاحتفال بالمتعاقد ، بضحية أخرى من ضحايا الإرتجال ...

 
رياضة

المغرب يهدد بالانسحاب من منافسات “الكان”


لاعبون عرب في نصف نهائي الأبطال وهذه مواعيد المباريات

 
جمعيات
اتهامات مبطنة بالاختلاس للمكتب السابق لمؤسسة الإمام مالك بكوبنهاجن

تقرير حول الدورة التكوينية في الإسعافات الأولية على شكل فرق

ندوة علمية متميزة حول واقع اللغة العربية اليوم بكلميم.

 
ملف الصحراء

هذ ما جاء في التقرير الأولي للأمم المتحدة، الموجه إلى مجلس الأمن حول الصحراء

 
نداء انساني

دعوة للمساهمة في بناء مسجد حي النسيم بكليميم

 
مختارات
تعرف على مشروب سحري مهدئ للسعال ومزيل للبلغم

أغلى طلاق بالعالم وصلت قيمته ما يقارب 4 مليار

البصل والثوم للوقاية من تطور مرض السكري

 
مــن الــمــعــتــقــل

ترحيل ناصر الزفزافي ورفاقه إلى سجون مختلفة قرار أمني سياسي

 
الوفــيــات

وفاة الإطار الوادنوني "حسن باروطيل"

 
النشرة البريدية

 
البحث بالموقع
 
ارشيف الاستحقاقات الانتخابية
 

»  الانتخابات الجماعية والجهوية - 4 سبتمبر 2015

 
 

»  الانتخابات التشريعية 7 اكتوبر 2016

 
 
أرشيف كتاب الاعمدة
 

»  محمد فنيش

 
 

»  الطاهر باكري

 
 

»  محمد أحمد الومان

 
 

»  مقالات البشير حزام

 
 

»  مقالات ذ عبد الرحيم بوعيدة

 
 

»  مقالات د.بوزيد الغلى

 
 

»  مقالات علي بنصالح

 
 

»  مقالات عـبيد أعـبيد

 
 

»  ذ بوجيد محمد

 
 

»  بقلم: بوجمع بوتوميت

 
 

»  ذاكرة واد نون..من اعداد إبراهيم بدي

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  ذ سعيد حمو

 
 
تطبيقات الاندرويد
"واتساب" يطلق خاصية "صورة داخل صورة" لمستخدمي أندرويد

واتساب يُقدم تعديلاً غريباً في ميزة حذف الرسائل

"واتساب" يمنح مستخدميه ميزات "استثنائية" للحظر والدردشة

خطأ في "واتساب" يستنفد حزمة الإنترنت

 
الأكثر تعليقا
شخصية العدد 27 : الكوري مسرور شخصية العطاء و الوفاء

لائحة بالأسماء والعقوبات التي اصدرتها المحكمة العسكرية بالرباط في حق معتقلي كديم ايزيك

 
الأكثر مشاهدة
لائحة رجال السلطة الغير مرغوب فيهم بالاقاليم الصحراوية

لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

طفيليات العمل النقابي بكلميم

 
ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

انقراض لباجدة قادم لا محالة

 

ظوابط النشر في الموقع| أهدافنا| أرسل مقال او خبر| أسباب عدم نشر تعليقك| إعفاء من المسؤولية

  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية.