للنشر على الموقع المرجو إرسال مقالاتكم ومساهماتكم على البريد الإلكتروني التالي : sahpress@gmail.com         مودريتش أفضل لاعب في العالم لسنة 2018             إحباط عملية حريك لعشرات الشباب من شاطيء بطرفاية             أزمة جديدة بين مكونات الحكومة بعد “اساءة” وزير من حزب أخنوش لتركيا ولحزب العدالة والتنمية             جلسة خمر تنتهي بمقتل شاب في عقده الثاني ببوجدور             سحب الثقة يتهدد رئيس جماعة افركط الداهوز بسبب..(وثائق)             غرق شاب بواد الساقية بالعيون             وزارة الداخلية تنذر جماعات محلية امتنعت عن تنفيذ أحكام قضائية             زلزال ملكي جديد يتهدد واليا كليميم وادنون والداخلة واد الذهب             نشرة إنذارية..أمطار عاصفية بعدد من الاقاليم منها كليميم والسمارة وافني وطاطا             تعزية في وفاة والد الحقوقي الحسين شهيب             بالصور تسرب مياه من نافورة بشارع محمد السادس بكليميم تتسبب في ارتباك             الحكومة تحدد تاريخ دخول قانون التجنيد الإجباري حيز التنفيذ،ونشطاء يدعون للإحتجاج امام البرلمان             المدير الإقليمي للتعليم بكليميم يذعن للضغوط ويتراجع عن الغاء التكليفات المشبوهة             الداخلة:العثور على وادنوني متوفي في ظروف غامضة             من يحمي الفساد في جهات الصحراء الثلاث ؟             بالفيديو:وزير التجهيز والنقل اعمارة يؤكد على ربط طرفاية بجزر الكناري و إحداث..             مغربي يعتلي قائمة الاعبين العرب الأكثر مشاركة في دوري ابطال اوروبا،ومحمد صلاح يتجه نحو إزاحته             وزير العدل يوافق على تمديد اجال تقديم طلبات ضحايا انفجار الألغام             الدرك يعتقل سائق سيارة رباعية الدفع محملة بالمازوط ويصادر محتواها             فوائد القهوة وقهوة البرتقال             قدماء المحاربين والعسكرين بكليميم يحتجون بالشارع            سيول واد الساقية تصل الحاجز الترابي المسمى سد بالعيون            وقفة احتجاجية:اساتذة السلم 9 يقاطعون الامتحان المهني بالعيون ويطالبون بترقيتهم مباشرة            مهاجر بالخارج يكشف فضيحة سد لكريمة بإفني ويفضح خروقات بكليميم ويؤكد "جهة كليميم جهة الفساد            احتراق شاحنة بمنجم بوكراع بالعيون            مرأة تتبرع بكليتها لطفلة سعاد رغم أنها لا تعرفها ومن مدينة اخرى           
إعلان إشهاري

 
صوت وصورة

قدماء المحاربين والعسكرين بكليميم يحتجون بالشارع


سيول واد الساقية تصل الحاجز الترابي المسمى سد بالعيون


وقفة احتجاجية:اساتذة السلم 9 يقاطعون الامتحان المهني بالعيون ويطالبون بترقيتهم مباشرة


مهاجر بالخارج يكشف فضيحة سد لكريمة بإفني ويفضح خروقات بكليميم ويؤكد "جهة كليميم جهة الفساد


احتراق شاحنة بمنجم بوكراع بالعيون

 
اقلام حرة

دارجة الكتاب المدرسي… خطة إصلاح ام إفساد ممنهج!


هذه المدينة لم تعد تشبهني..


قضية الشافعي طبيب الفقراء.. في الحاجة لحماية الفاضحين للفساد


لا فِرار، كما الشعب قَرّر


إني اخترت منصتي يا وطني


رسالة ساخرة لقادة الأفارقة المجتمعين بنواكشوط …..


هل “فبركت” القنوات المغربية مشاهد جمهور موازين الكثيفة؟


العرب واللعب مع إيران

 
الصورة لها معنى

استغلال سيارة الجماعة في نقل مؤن الحفلات


مراسيم إنزال آخر علم اسباني من الصحراء سنة 1975

 
حديث الفوضى و النظام

علقوه على جدائل نخلة..

 
المواطن يسأل والمسئول يجيب

لقاء حصري وخاص مع رئيس مغسلة الرحمة بكليميم

 
قلم رصاص

في ذكرى مقتل عامل النظافة " أحمد نظيف "

 
بيانات وبلاغات
بلدية كليميم توفر خدمة المصادقة على الوثائق يوم السبت كذلك من 15/9إلى 20/10

الاداريون بقطاع التعليم يعتزمون مقاطعة الاجتماعات ورفض التكليفات

هام للتلاميذ وأولياءهم:الدراسة تنطلق فعليا بجميع الأسلاك يوم الأربعاء المقبل 5شتنبر

 
شكايات

مشرفي برنامج محو الأمية والتربية الغير النظامية افني يتظّلمون للديوان الملكي

 
دوليات
وزير خارجية موريتان يجتمع بسفيري المغرب والجزائر ويبلغهما موقف موريتان من قضية الصحراء

المغرب يتراجع على مؤشرات التنمية البشرية والجزائر تتصدر الترتيب مغاربيا

المغاربة يتصدرون قائمة الحراكة لسنة 2018 بستة ألاف حراك

وكالة: فرار 19 شخص من تفريتي كانت تحتجزهم البوليساريو بتهمة التهريب

 
مختفون

نداء للبحث عن مختفي من العيون


نداء للبحث عن مختفي من العيون

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

جنود تحت الشمس..
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 26 دجنبر 2011 الساعة 44 : 20


بقلم : عادل دريدر

adilvictoire@hotmail.com

عندما نقلت إلينا شاشات التلفزيون صور جنود مصريين يلحقون بفلول من المحتجين، فيستفردون ببعضهم و هم عزل من أي سلاح، فتتجمع عصابة منهم [العصابة هنا بمعنييها اللغوي و الاصطلاحي] حول امرأة لا حول لها و لا قوة سقطت على الأرض و انكشفت عورتها، لتبدأ معها لعبة هيجانهم و غضبهم..الرفس و الركل بتلك الأحذية النتنة في جميع مناطق الجسم دون مراعاة لضعفها أو أنوثتها، حتى أصبحت المسكينة مثل قنفذ بئيس أزيل عنه شوكه فتقوقع على نفسه ينتظر نهايته و رحمة ربه. لقد تساءلنا هل هؤلاء فعلا هم الجنود الذين كانت ثورة مصر تفخر بهم و تصفهم بحماة الأهل و الديار الذين انتصروا لقيم الحق و العدالة و رفضوا أن يقتلوا شعبا انتفض ضد طاغيته؟ ما الذي يعنيه أن يتصرف جنود بمثل هذه الطريقة الوحشية، فيحرقوا الخيام عوض جمعها، و ينهالوا بالضرب الجماعي الجنوني على جسد امرأة أو طفل أو شاب أعزل من السلاح، عوض أن يعتقلوا المتهم و يحترموا آدميته؟ لا نجد تفسيرا ملائما لمثل هذا السلوك إلا أن هذه الكائنات البشرية التي ترتدي بدلات عسكرية أو ما شابهها، تعاني من حالة نفسية شديدة النعقيد، نسجت الدولة الأمنية خيوطها بعناية فائقة لتؤدي وظيفة واحدة و محددة بدقة...إرهاب « العدو» الذي يعد مسؤولا عن كل ما أصاب و يصيب هذه الفئة من ظلم و معاناة. إن رجل الأمن( الذي لا يحس بالأمن!) لم يعد معنيا بتوفير الأمن و تطبيق القانون أو حتى إنزال العقاب بمن يهدد الأمن الجماعي أو الفردي، بقدرما هو معني في الأول و الأخير بالانتقام..لأن المدرسة التي تخرج مثله، عملت على برمجته و زرع قناعة في داخله مفادها أن الذي لا يرتدي مثل بذلته، هو أحق أن يبتذل و يهان و يعذب و ينكل به، ما دام هو سبب البعد المستمر عن الأهل و الولد، و سبب هزالة الرواتب و سبب الشتم و الضرب والصفع و العقوبات المتوالية التي يكرمه بها رؤساؤه!.إن الآخر باختصار هو العدو بل هو المأساة بعينها!

الوقائع التي نشاهده تؤكد لنا مثل هذه المقولات النظرية، فأنا أذكر أنني شاهدت، في عاصمة بلدنا الحبيب، كيف كان يتم تكديس أفراد من قوات مكافحة الشغب في حافلات و شاحنات، و كيف كان يتعمد رؤساؤهم اختيار أماكن لم يجعل الله لها من دون الشمس سترا، فيمنعوا على الجنود مغادرة مقاعدهم و الخروج من الحافلة أو الشاحنة التي تشتعل حرارة لاستنشاق كمية من الهواء النقي أو لأخذ قسط من الراحة أو حتى لقضاء الحاجة! و أتذكر أنهم كانوا،لساعات طوال، ينظرون من خلف زجاج نوافذهم إلى المدنيين الذين تجمهروا و هم يهتفون بحناجرهم و يحتجون. لقد كان حلم العودة إلى البيت و إطفاء ثورة الجوع و العطش و التعب و«البول» -أعزكم الله-، كان هذا الحلم يتحقق بمقدرا اقتراب ساعة الصفر، التي يؤذن لهم فيها، فينطلقون ليتفننوا في إيذاء الكائنات المدنية المزعجة و قمع رغبتها في التجمهر و الهتاف. إن مثل هذه الحالة النفسية تجعل صاحبها يتحرر بسهولة من أي حمولة أخلاقية يمكن أن تعرقل رغبة الانتقام و عملية تفريغ شحنات الغضب و اليأس...لقد نجحت الدولة إذن في تحويل جزء من مواطنيها إلى آلات مستلبة لا تفكر و لا تحلل و لكن تطيع الأمر ثم تنفذ. لهذا عندما تلقى كتاب" الأمير" سيلا من الانتقادات  بلغت حد اتهام مؤلفه بالزندقة و الكفر ما دام يقول  بأن الدولة لا دين لها غير إحكام سيطرتها و قبضتها و الحفاظ على استمراريتها، عندئذ حاول البعض الآخر إنصاف ميكيافيللي و تبرئته على أساس أنه لم يفعل شيئا سوى أنه وصف السياسة "عارية" بوجهها القبيح كما تمارس فعلا على أرض الواقع و ليس كما ينظر لها في الكتب و الدساتير. ماذا سيفعل كل وجه قبيح يا ترى بعدما ثار أعداؤه الذين كان يكمم أفواههم و أمعاءهم و أفكارهم؟ هل يملك مقدارا من الجرأة و عزة النفس ليقنع نفسه أولا ثم يقنع بعدها عشيرته التي ضاقت بقبحه ذرعا، فيجمع ما تيسر من أغراضه و يهيم على وجهه في أرض الله الواسعة؟ أم يصر على خوض النزال إلى آخره تماما، فإما أن يبيد شعبا و يشرب قهوته الساخنة و هو يستمع إلى خرير دمائه المتدفقة مثل الأنهار، أو يموت، كما يتخيل نفسه، بطلا مبجلا، و لا يهم عندئذ أن يواريه قومه التراب...أو يلقون بجثته للكلاب. و لله في خلقه شؤون، و له الأمر من قبل و من بعد و هو العزيز القدير.

 

عمود الكاتب : حديث الفوضى والنظام



2684

4






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- الواقع المعاش

غليلة

اشكرك عادل على رصدك الواقع الدي تعيشه الدول العربية وانا جد معجبة بمقالتكوبشخصيتك البارزة

في 28 دجنبر 2011 الساعة 55 : 11

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- لعلنا نقطف وردة ......

achalach

هكذا جاء الربيع العربي وهكذا نشاهده حضربكل قواه الحيةالصلبة واللينة ..
وماأكثر الذين كانوا ينهون بقلبهم المنكر فانتقل النهي باللسان الصريح أو اليد الباطشة لنرى الربيع مزهوا بوجهه الجميل على الرغم من زحفه على حرمات النساء هذه المرة لتكتشف عوراتهن عبر وسائل الإعلام كما انفضح أمرهم للعيان وانكشف الغطاء الواهن ليرى الجميع بعين البصيرة حكايات ودلالات تلك العصا النازلة فوق الرؤوس وألأجساد وما ينوي أصحابها إخفاءه على الرأي العام في تلك الدهاليز الخفية التي تأوي المصالح الخاصةوالإستحواذالتام والتفنن في الأكل للذين يحسنون
ويعرفون أين يؤكل الكتف ..هنا نبرر للعصا قساوتها على الجلود وللأحذية ركلها على الصدور وما خفي أعظم  ! ! هذه أزمنة نشاهدها تتوارى بأصحابها شيئا فشيئا مع الصحوة لتختفي معها المظالم والإكراهات عسانا نقطف وردة من هذاالربيع ندر به عيوننا قبل مجيء الصيف الذي سينسينا طبائع الاستبداد ويردنا إلى سباتنا القديم لتستمر أحلامنا بربيع آخر قد يأتي وقد لايأتي ....

في 29 دجنبر 2011 الساعة 05 : 11

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- شكر لانسان رائع

تلميذك الفضيلة

اشكرك جزيل الشكر على المقال الرائع فمزيد من الابداع استادي راجين من الله سبحانه وتعالى ان يوفقك في حياتك المهنية

في 01 يناير 2012 الساعة 17 : 19

أبلغ عن تعليق غير لائق


4- a la voie de prosperite

mounir

اسلوب بالغ التدقيق و فصاحه تنم عن وعي بمشاكل الامة هكدا كانت مناقشاتك و مازالت اخي عادل.
ان كلمت نظام المكيافلية العارية لم تنافي قط طبيعة الانسان التحررية الى درجةالبوهيمية.
بالمفهوم الحداثي لا توجد مؤسسة تصنع قوالب بشرية الا في افلام الخيال العلمي فالواقع المعيشي دي الطبقات و الاكراهات جعل التحليل النمطي مخالف للواقع.
لم تعجبني بعض المشاهد الهوليوديةرغم حمولتها الصادقة فلا ننسى ان لكل امرئ ما نوى ,...

في 03 يناير 2012 الساعة 47 : 10

أبلغ عن تعليق غير لائق


تنبيه هام (17 دجنبر 2011 )   : لن ينشر أي تعليق يخرج عن أدبيات النقاش وإحترام الاخر , المرجوا الاطلاع على قوانين كتابة التعليق والالتزام بها حتى لا يحذف تعليقك

إضغط هنا

---------------

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

الجريدة ترحب بمساهماتك من اخبار ومقالات,البريد الرسمي للجريدة

sahpress@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



تجارة الجسد في السمارة… الوجه الآخر للمدينة

حصيلة سنة من عمل المجلس البلدي لسيدي إفني: مهرجانان وحمام وغرفة نوم

اللائحة الكاملة لغضبات الملك الاخيرة

اعلي حنيني رئيس الجمعية المغربية للأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة بالسمارة

العربي الراي رئيس جمعية آفاق للمقاولة والتنمية

تأسيس شبكة للدفاع عن حقوق الجالية المغربية المقيمة بالخارج

الدخول الإداري يبدأ في فاتح شتنبر والدراسة تنطلق رسميا في 16 شتنبر

معمر القذافي يبشر للإسلام أمام عشرات الشابات بإيطاليا

"أسطول للحرية" من إسبانيا في اتجاه الصحراء لتأييد جبهة البوليساريو

في مذكراته.. بلير يعترف بشهواته الجنسية!!

جنود تحت الشمس..

لامخرج الا العلم والمعرفة





 
إعلان إشهاري

 
بكل وضوح

عزيز طومزين يكتب: وأزفت ساعة الحسم بجهة كليميم وادنون.

 
الـهـضـرة عـلــيـك

الصحراء في الجغرافيا غربية وفي السياسة مغربية

 
اجي نكول لك شي

أحببتك في صمت

 
إضاءات قلم

إلى بلدتي الغالية..

 
إعلانات مباريات الوظائف
كلميم: مقابلة لانتقاء مؤطر واحد وعشرة مؤطرات ببرنامج محو الأمية بالمساجد

مباراة لولوج مصالح الجمارك

للراغبين في الانضمام لصفوف الدرك الملكي..هذه هي الشروط المطلوبة

منصب رئيس (ة) مصلحة بالأكاديمية والمديريات الإقليمية التابعة لإكاديمية العيون

إستدعاء :وزارة العدل: برنامج شفوي مباراة توظيف 524 محررا قضائيا

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  دوليات

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون وتقافة

 
 

»  نداء انساني

 
 

»  مقالات

 
 

»  بيانات وبلاغات

 
 

»  شكايات

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  مختارات

 
 

»  الصورة لها معنى

 
 

»  مختفون

 
 

»  الوفــيــات

 
 

»  اقلام حرة

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  حديث الفوضى و النظام

 
 

»  جمعيات

 
 

»  إعلانات مباريات الوظائف

 
 

»  بكل موضوعية

 
 

»  بكل وضوح

 
 

»  المواطن يسأل والمسئول يجيب

 
 

»  الـهـضـرة عـلــيـك

 
 

»  اجي نكول لك شي

 
 

»  إضاءات قلم

 
 

»  مــن الــمــعــتــقــل

 
 

»  تطبيقات الاندرويد

 
 

»  ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

 
 
اعمدة اخبارية
 

»  أخبار كليميم وادنون

 
 

»  أخبار العيون بوجدور الساقية الحمراء

 
 

»  أخبار الداخلة وادي الذهب

 
 

»  دوليات

 
 

»  رياضة

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  سـيـاسـة

 
 
بكل موضوعية

5 أكتوبر ، الاحتفال بالمتعاقد ، بضحية أخرى من ضحايا الإرتجال ...

 
رياضة

مودريتش أفضل لاعب في العالم لسنة 2018


مغربي يعتلي قائمة الاعبين العرب الأكثر مشاركة في دوري ابطال اوروبا،ومحمد صلاح يتجه نحو إزاحته

 
جمعيات
تقرير حول الدورة التكوينية في الإسعافات الأولية على شكل فرق

ندوة علمية متميزة حول واقع اللغة العربية اليوم بكلميم.

كليميم:تأسيس مركز يوسف بن تاشفين للدراسات والأبحاث من أجل اللغة العربية

 
ملف الصحراء

"كوسموس إينيرجي” و”كابريكورن” تنسحبان من التنقيب بمياه الحراء الغربية "

 
نداء انساني

دعوة للمساهمة في بناء مسجد حي النسيم بكليميم

 
مختارات
فوائد القهوة وقهوة البرتقال

العلماء يكتشفون سر مثلث برمودا

تحديد يوم عيد الأضحى المبارك

 
مــن الــمــعــتــقــل

الزافزافي يتلو "وصية الوداع" ويطلب دفن جثمانه في أرض الريف

 
الوفــيــات

تعزية في وفاة والد الحقوقي الحسين شهيب

 
النشرة البريدية

 
البحث بالموقع
 
ارشيف الاستحقاقات الانتخابية
 

»  الانتخابات الجماعية والجهوية - 4 سبتمبر 2015

 
 

»  الانتخابات التشريعية 7 اكتوبر 2016

 
 
أرشيف كتاب الاعمدة
 

»  محمد فنيش

 
 

»  الطاهر باكري

 
 

»  محمد أحمد الومان

 
 

»  مقالات البشير حزام

 
 

»  مقالات ذ عبد الرحيم بوعيدة

 
 

»  مقالات د.بوزيد الغلى

 
 

»  مقالات علي بنصالح

 
 

»  مقالات عـبيد أعـبيد

 
 

»  ذ بوجيد محمد

 
 

»  بقلم: بوجمع بوتوميت

 
 

»  ذاكرة واد نون..من اعداد إبراهيم بدي

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  ذ سعيد حمو

 
 
تطبيقات الاندرويد
"واتساب" يمنح مستخدميه ميزات "استثنائية" للحظر والدردشة

خطأ في "واتساب" يستنفد حزمة الإنترنت

تعرَف على هاتف "الأيفون" الأكثر شعبية في العالم

احذر حذف الرسائل على واتس آب

 
الأكثر تعليقا
لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

شخصية العدد 27 : الكوري مسرور شخصية العطاء و الوفاء

لائحة بالأسماء والعقوبات التي اصدرتها المحكمة العسكرية بالرباط في حق معتقلي كديم ايزيك

 
الأكثر مشاهدة
لائحة رجال السلطة الغير مرغوب فيهم بالاقاليم الصحراوية

طفيليات العمل النقابي بكلميم

لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

 
ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

انقراض لباجدة قادم لا محالة

 

ظوابط النشر في الموقع| أهدافنا| أرسل مقال او خبر| أسباب عدم نشر تعليقك| إعفاء من المسؤولية

  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية.