للنشر على الموقع المرجو إرسال مقالاتكم ومساهماتكم على البريد الإلكتروني التالي : sahpress@gmail.com         حكم بالسجن على رونالدو لعامين مع تحويله الى غرامة مالية ضمن تسوية لاقفال ملفه الضريبي             بعد منعهم من السفر،إدارة الضرائب تفتح ملفات تهربهم الضريبي             المجلس الأعلى للحسابات يحيل إلى المحاكم الإدارية ملفات 14 منتخب من بينهم منتخبين بالصحراء             قيادي بالبوليساريو يفضح الاختلاسات المالية ويعتصم داخل ما يسمى المجلس الوطني الصحراوي             انقلاب شاحنة محملة بالماندلينا بين بوجدور والداخلة             البوليساريو.. ألاماني الكاذبة وتبديد الملايير             فرقة جديدة للاستخبارات الاقتصادية تحقق في ملفات ثقيلة لتبيض الأموال والتهريب الدولي             يا رفيق الصبا والزمن الجميل             الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة.. ولايات بلا نهاية.             شرطة إفني تعتقل شقيقين لحيازتهم كيلوغرام من الشيرا             غرق سفينة صيد بسواحل طرفاية ومحاولات لإنقاذ طاقمها             نشرة إنذارية..هكذا ستكون حالة البحر بأكادير وإفني وطانطان وطرفاية(وثيقة)             ماء العينين.. أيقونة حياة لا تشبهنا             تصريحات السفير الروسي بالرباط حول العلاقة مع البوليساريو تُثير غضباً رسمياً             انقلاب شاحنة محملة بالسردين بفج اكني امغارن يغلق الطريق (صورة)             بيان ضد مدير اكاديمية كلميم وادنون يثير سخرية المتابعين للشأن التعليمي             غرق شاب بشاطيء صبويا (اسم)             وفاة الإطار الوادنوني "حسن باروطيل"             عصابات سرقة السيارات تضرب بقوة في كليميم وتسرق سيارة المسؤول الأول عن قطاع             لنحيلي القوام.. هكذا تكتسبون الوزن دون الإضرار بصحتكم             جولة في أشهر رحبة بالصحراء لبيع الإبل والبقر وانواع الماشية            تسريب صوتي يكشف التدخل لدى الوالي لإعادة بطائق انعاش            جولة بمزرعة لتسمين الخرفان وإنتاج الأكباش من سلالات مختلفة مستوردة ومحلية            صراخ وبكاء أهالي المحكوم عليهم ب 40 سنة داخل محكمة العيون            تصريحات بعض ضيوف المؤتمر السنوي لجمعية الأمام مالك بالدنمارك والذي يتزامن مع قتل سائحتين سكندنافيتين            حريق يلتهم وحدة صناعية بميناء الداخلة           
إعلان إشهاري

 
صوت وصورة

جولة في أشهر رحبة بالصحراء لبيع الإبل والبقر وانواع الماشية


تسريب صوتي يكشف التدخل لدى الوالي لإعادة بطائق انعاش


جولة بمزرعة لتسمين الخرفان وإنتاج الأكباش من سلالات مختلفة مستوردة ومحلية


صراخ وبكاء أهالي المحكوم عليهم ب 40 سنة داخل محكمة العيون


تصريحات بعض ضيوف المؤتمر السنوي لجمعية الأمام مالك بالدنمارك والذي يتزامن مع قتل سائحتين سكندنافيتين

 
اقلام حرة

يا رفيق الصبا والزمن الجميل


ماء العينين.. أيقونة حياة لا تشبهنا


الإحسان رتبة في الدين ودرجة في التقوى


النموذج التنموي الجديد وسؤال الهجرة والهجرة المضادة


موقف الإسلام من العنصرية الجاهلية


الاحتفال بعيد المولد النبوي من الإطراء المذموم، وليس من التعظيم المحمود


اختفاء خاشقجي..الويل لمن يقول لا في زمن نعم!


مدينة بدون ماء "أكلميم" أنمودجا

 
الصورة لها معنى

استغلال سيارة الجماعة في نقل مؤن الحفلات


مراسيم إنزال آخر علم اسباني من الصحراء سنة 1975

 
حديث الفوضى و النظام

علقوه على جدائل نخلة..

 
المواطن يسأل والمسئول يجيب

لقاء حصري وخاص مع رئيس مغسلة الرحمة بكليميم

 
قلم رصاص

في ذكرى مقتل عامل النظافة " أحمد نظيف "

 
بيانات وبلاغات
بيان شديد اللهجة لنقابة تعليمية حول الوضع بمديرية التعليم اسا/الزاك

نجاح باهر لإضراب المتعاقدين يومي 10 و11 دجنبر باكاديمية كليميم وادنون

5 نقابات تعلن عن وقفة إحتجاجية الإثنين أمم مقر إنعقاد المجلس الإداري لأكاديمية كلميم وادنون

 
شكايات

مشرفي برنامج محو الأمية والتربية الغير النظامية افني يتظّلمون للديوان الملكي

 
دوليات
قيادي بالبوليساريو يفضح الاختلاسات المالية ويعتصم داخل ما يسمى المجلس الوطني الصحراوي

البوليساريو.. ألاماني الكاذبة وتبديد الملايير

الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة.. ولايات بلا نهاية.

تصريحات السفير الروسي بالرباط حول العلاقة مع البوليساريو تُثير غضباً رسمياً

 
مختفون

البحث عن طفل مختفي


نداء للبحث عن مختفي من طانطان

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

الإشاعة واقتصاد الريع
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 23 ماي 2012 الساعة 05 : 14


بقلم : بودريس درهمان

OURIBLI@HOTMAIL.COM

 

وسط الظلام الدامس ينبح الكلب الصغير خوفا من ظله فتقوم عشرات الكلاب الكبيرة بالنباح. طريقة تصرف الكلاب هاته تتطابق مع طريقة تصرف تجار الإشاعات ومستهلكيها.  الإشاعة التي يقال عنها على أنها تسري وسط المدينة فهي تحيي وتميت؛ تميت من هم على فراش الموت يحتضرون وتحيي من هم من أجل قضية يكافحون.

مع ظهور أولى قطرات الخير التي تضاعف من خوف المواطنين البسطاء على مساكنهم، ومع مطلع فصل الشتاء من كل سنة، حيث تطول ساعات الليل وتفضل الأغلبية الانزواء إلى بيوتها باكرا تخرج خفافيش الظلام من جحورها وتبدأ في نسج خيوط الحكايات، فقط لتحسس الجميع وتضاعف من معاناتهم من حلكة الظلام... والكلاب على عادتها تفضل النباح في الشوارع المقفرة.

 الإشاعة التي كادت أن تعصف بتماسك المجتمع الأمريكي وتلحق به أكبر هزيمة في التاريخ إبان الحرب العالمية الثانية لم يتصدى لها فلول المخبرين فقط بل تصدى لها العلماء والدارسون، ولأول مرة في التاريخ ظهر علم مستقل اسمه علم دراسة الإشاعةLa rumorologie. بوادر ظهور هذا العلم بدأت مع نهاية القرن التاسع عشر على يد المفكر الألماني وليام ستيرن L.Wiliam Sterne ثم استمرت مع العالمين الأمريكيين AllportوPostman

عقارب الإشاعة

 

الإشاعة السياسية لديها توقيتها تبدأ مع مطلع فصل الشتاء من كل سنة وتستمر إلى نهاية هذا الفصل لتحل محلها مع مدخل فصل الربيع الإشاعات الجنسية، وكأن توقيت الإشاعة تتحكم فيه عقارب الساعة البيولوجية.

 أخصائيو دراسة الإشاعات يرون بأن هذا الوسيط الإعلامي، والبعض يعتبره أقدم وسيط إعلامي على الإطلاق، يتميز بالخصائص التالية:

  • انه وسيط محدد ومعرف، لا يدوم في الزمن وبما أنه لا يدوم في الزمن فهو يقوم بتدجين نفسه بنفسه.
  • يظهر في ظروف غامضة وسط تناقض المصالح ويتميز بدرجة عالية من اللايقين. العالمان الأمريكيانAllportوPostman من اجل الاحاطة بحيثيات الاشاعة، قاما بوضع معادلة رياضية كالتالي:

R = i x a

R= quantité de rumeurs كمية الإشاعة

i = importance أهمية الإشاعة

 a = ambiguïtéالغموض

 

علاقة عدد مصادر الإشاعة بأهميتها ومستوى غموضها يحدد إلى أي مستوى يمكن التعامل مع الإشاعة كإشاعة. علم النفس القضائي، كعلم لا زال لم يجد طريقه بعد إلى المحاكم المغربية، هو الآخر يقوم بالبحث في أسباب ودوافع الإشاعات.

أهم شيء في الإشاعة هو جوهرها الذي هو من اختصاص مبدعيها أما التفاصيل فهي من اختصاص المستهلك يأخذ منها ما يشاء ويضيف ما يشاء، لكل حسب غرائزه واستيهاماته ومنذ القديم كانت الإشاعة هي بمثابة الغذاء الروحي المفضل لباحات الغرائز والأستيهامات، ولا يمر يوم من دون أن تجد تناسلا لها: إنها الأرواح الشريرة من نوع الجن والعفاريت التي  ترقص بداخل المخيلات لتصنع ”الحقائق“...أما حقيقة الإنسان المكافح فما هي قيمته إذا كانت ستدمره إشاعة؟ الحقيقة الوحيدة التي تصنع الإنسان هي قضاياه العادلة وقيمه النبيلة، أما الكلاب فلا بد أن تنبح. انبحي ياكلاب، فالشوارع مقفرة والرياح قوية انبحي أكثر و إذا لم تجدي من ينتبه إليك فعضي ذيلك أو عضي الكلاب مثلك...

المقاهي واقتصاد الريع

 

وفي المقاهي تروج الإشاعات أكثر وفي رحابها تتحول إلى حالة بيولوجية بامتياز لأنها تساعد على البدانة، هل تصدقون: سرعة الدورة الدموية التي تسقي شرايين المخ بفعل الكافيين تسقي في نفس الوقت مناطق البلادة التي تكلسها الإشاعة،  فالإشاعة مناطقها محرمة على أدوات التحليل و البحث والتنقيب و تتحدد أسفل الحزام وتقتصر على السرج والمهبل هذا بالنسبة للإشاعة الجنسية أما أنواع الإشاعات الأخرى فهي كذلك حينما يتعب أصحابها فإنهم يعودون إلى السرج وأسفل المهبل...

النظرية الاقتصادية للقيمة بكل مدارسها هي وحدها من يفضح الإشاعة، لأن هذه الأخيرة تدخل ضمن اقتصاد الريع، تستهلك من دون أن تنتج، بل أكثر من ذلك فإنها تقوم بتدمير كل مراحل مسلسل الإنتاج كإنتاج القيم الجديدة التي تبني المجتمع الجديد.

 يجب على الاقتصاديين أن يحددوا بدقة كلفة الإشاعة وتأثيرها على ميزان الأداءات... الذكاء الدولي متعدد التدخلات بداخل أحشاء الاقتصاديات غير المحصنة، وقد يجد في الإشاعة مدخلا لرهن الاقتصاد والكفاءات(مثل إشاعة بترول تالسينت)، هذا ما تنبهت إليه الولايات المتحدة الأمريكية كما سلف الذكر، إبان الحرب العالمية الثانية في معركة بور هاربور، حيث انتشرت  إشاعة هزيمتها فكادت أن تتحول إلى حقيقة فجندت العلماء  وأضفت طابع البحث العلمي على الإشاعة وأصبح هذا المجال علما مستقلا يحدد نوع التعاطي الايجابي مع الإشاعات لتفادي تدمير الاقتصاد والإعلام و في الأخير مسلسل الإنتاج. الإشاعة هي الأخرى أداة لنسف الجهد والفرنسيون يعرفون هذا جيدا  لأنهم يؤكدون في أقوالهم: إن العدالة باهظة الثمن  لهذا يجب ادخارها...هكذا فأفعال تجار الإشاعات مكلف جدا.

الشبكات العنكبوتية

أخطر الإشاعات هي تلك التي ينمحي مؤلفها وتنمحي معه كل أثار الشبكة المروجة وتبدو فيه و كأنها من ملك الجماعة، فتمتزج بالمعتقدات والأفكار وتدخل ضمن الأعراف وضمن التصميمات الذهنية التي تحتاج كل مرة إلى غذاء، ليستمر التجار في الترويج؛ إنها الإشاعة الجماهيرية التي تسري بسرعة كالسوائل. الإشاعة الجماهيرية هي صيرورة لدمغنة المجتمع céphalisation de la sociétéوكل تفاصيلها عبارة عن عصبونات توصل الإشاعة بحيثياتها لخلق لذة إعلامية أثناء عملية الاستهلاك...كم يستلذ البلداء باستهلاك الإشاعة رغم أن كل تفاصيلها لا يقبلها العقل والشبكات العنكبوتية تستهدف أحيانا تسريب الإشاعات فقط لقياس مدى قدرة المجتمع للدفاع عن ذاته وعن رموزه الواقعيين؛ وحينما تتيقن جيدا من ضعف مناعة المجتمع فإنها تقوم بدمغنة هذا المجتمع على مقاسها ووفق مصالحها.

العناصر الأكثر عرضة للإشاعات هي الأقليات الذهنية، ذووا الذكاءات الحادة، والأقليات المبادرة التي تسعى للقيام بإجراء تغييري ما. خصوصا وأنه لا شيء عملي يمكن أن يحد من جماح طموح هاته الأقليات. أصحاب المصالح لا يجدون في أخر المطاف من سلاح يستعملونه ضد هاته الأقليات غير سلاح الإشاعة؛ والإشاعة لا يمكن أن يسلم منها أي احد ويمكن أن تستهدف أي شخص كيف ما كان وزنه ووضعه داخل مسلسل الإنتاج.

حتى التاريخ لم يسلم من أذى الإشاعات كما حصل مثلا مع تاريخ الأمازيغ أو كما حصل مع تاريخ الإمبراطور الروماني نيرون الذي اتهمته الأوليكارشية التجارية المتحكمة في مفاصل الاقتصاد والسياسة آنذاك بحرق روما في حين أثبتت الدراسات اللاحقة انه كان من نبلاء الفكر الذين يستحيل عليهم القيام بمثل تلك الأعمال؛ نفس الحيلة الخبيثة أقدمت عليها الأوليكارشية التجارية القيروانية لهزم هانيبال الذي، بعد أن هزم مناطق عدة من العالم ولما تهيأ للعودة إلى عقر داره هزموه بسلاح الإشاعة. 

 الإشاعة التاريخية هجرت قسرا معتنقي الديانة اليهودية من شمال افريقيا ليعمروا مستوطنات إسرائيل ويصنعوا مجدها. إلى حدود ثلاثينيات القرن الماضي تؤكد بعض الإحصائيات، على سبيل المثال أن70٪ من سكان مدينة صفرو المغربية كانوا يهودا مغاربة أبا عن جد ومن بين الأسباب المباشرة التي جعلتهم يجدون أنفسهم مضطرين للرحيل إلى أرض الميعاد...الإشاعات التي كانت الدعاية الصهيونية تروجها حولهم بين الأهالي وعبر الوسطاء المحليين.

الشبكات العنكبوتية هي من عمل كذلك عن طريق الترهيب والتخويف بتهجير بعض سكان الصحراء المغربية لتحويلهم إلى أدواة إجرائية تصنع بها لعبة الموت والدمار. الشبكات العنكبوتية هي دائما من تزرع التوتر، توتر الذات وتوتر المجتمع، هي من يتقن انسجام رؤيا أقصى اليمين أحيانا بأقصى اليسار لشرعنة التخلف والإقصاء، هي من يتقن تداخل خيوط المافيا بخيوط النقابة والأحزاب لتؤجج الإضرابات المشبوهة خدمة للاقتصاد الغير المنظم...الشبكات العنكبوتية مثلها مثل ذلك الثقب الأسود الذي قال عنه العلماء أنه موجود في مثلث بيرمودا  يمتص تاريخ الأشخاص و تاريخ البواخر ليودعهم في أعماق الشبهات. 



1642

1






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- ليت الامي يقرا

monadil jidri

شكرا الاخ درهمان على المقال وتميزه لكن نتمنى من الفرق المفتريةوالمتخصصة فى الاشاعةالتي تتحكم الاطارات النقابية والحزبيةلتجعل منها ادوات لمحاربة الناضلين والمخلصين ان تفهم القول رغم انها غارقة في الاميةوالجهل ولا تتفنن الا في تلطيخ سمعة الناس الشرفاء.

في 26 ماي 2012 الساعة 06 : 21

أبلغ عن تعليق غير لائق


تنبيه هام (17 دجنبر 2011 )   : لن ينشر أي تعليق يخرج عن أدبيات النقاش وإحترام الاخر , المرجوا الاطلاع على قوانين كتابة التعليق والالتزام بها حتى لا يحذف تعليقك

إضغط هنا

---------------

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

الجريدة ترحب بمساهماتك من اخبار ومقالات,البريد الرسمي للجريدة

sahpress@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



الآستاذ بوجيد محمد "ما نشر بمنتدى وادنون إشاعة كاذبة صدرت عن شخص غير موثوق "

سفاح يتوعد بقتل النساء بإقليم ابن سليمان

هل نحن في المدينة؟

رسالة الى حكام جريدة الصباح

أبواق الشر

تلاميذ الثانوية التقنية بالعيون ، المعاناة بالجملة والمصير المجهول

إلقاء القبض على العصابة التي روعت حي مولاي رشيد بمدينة الداخلة

معطلو تغجيجت ينتفضون ضد سياسة الإقصاء

المستصحفون يباركون دعوة 20 فبراير ..!

فشل مشروع المؤسسة بجهة العيون

ساكنة إفران الاطلس الصغير-إقليم كليميم تحتج على الاقصاء والتهميش

الإشاعة واقتصاد الريع

ماذا بعد الاعتراف بالفشل، يا سيادة ابن كيران؟





 
إعلان إشهاري

 
بكل وضوح

متى يقدم المسؤولون بوكالة الماء بكليميم استقالاتهم ؟!

 
الـهـضـرة عـلــيـك

الصحراء في الجغرافيا غربية وفي السياسة مغربية

 
اجي نكول لك شي

أحببتك في صمت

 
إضاءات قلم

إلى بلدتي الغالية..

 
إعلانات مباريات الوظائف
القوات المسلحة الملكية تعلن عن مباراة توظيف أكبر عدد من ضباط الصف خلال السنة الجديدة

الداخلية توجه مراسلة إلى جميع الجماعات الترابية لتحديد الأشباح وإطلق اكبر مباراة توظيف

تلاعبات رؤساء جماعات وملف الأشباح يدفعان وزير الداخلية إلى توقيف إجراء مباريات التوظيف بالجماعات

أسماء المؤطرات اللواتي قبلن لتدريس برنامج محو الامية بكليميم(لائحة)

كلميم: مقابلة لانتقاء مؤطر واحد وعشرة مؤطرات ببرنامج محو الأمية بالمساجد

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  دوليات

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون وتقافة

 
 

»  نداء انساني

 
 

»  مقالات

 
 

»  بيانات وبلاغات

 
 

»  شكايات

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  مختارات

 
 

»  الصورة لها معنى

 
 

»  مختفون

 
 

»  الوفــيــات

 
 

»  اقلام حرة

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  حديث الفوضى و النظام

 
 

»  جمعيات

 
 

»  إعلانات مباريات الوظائف

 
 

»  بكل موضوعية

 
 

»  بكل وضوح

 
 

»  المواطن يسأل والمسئول يجيب

 
 

»  الـهـضـرة عـلــيـك

 
 

»  اجي نكول لك شي

 
 

»  إضاءات قلم

 
 

»  مــن الــمــعــتــقــل

 
 

»  تطبيقات الاندرويد

 
 

»  ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

 
 
اعمدة اخبارية
 

»  أخبار كليميم وادنون

 
 

»  أخبار العيون بوجدور الساقية الحمراء

 
 

»  أخبار الداخلة وادي الذهب

 
 

»  دوليات

 
 

»  رياضة

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  سـيـاسـة

 
 
بكل موضوعية

5 أكتوبر ، الاحتفال بالمتعاقد ، بضحية أخرى من ضحايا الإرتجال ...

 
رياضة

حكم بالسجن على رونالدو لعامين مع تحويله الى غرامة مالية ضمن تسوية لاقفال ملفه الضريبي


تركي آل الشيخ يعود لإستفزاز المغاربة بنشر خريطة المغرب مبتورة من الصحراء

 
جمعيات
اتهامات مبطنة بالاختلاس للمكتب السابق لمؤسسة الإمام مالك بكوبنهاجن

تقرير حول الدورة التكوينية في الإسعافات الأولية على شكل فرق

ندوة علمية متميزة حول واقع اللغة العربية اليوم بكلميم.

 
ملف الصحراء

جبهة البوليساريو تهدّد وتتوعد منظمي رالي أفريكا إيكو رايس الدولي

 
نداء انساني

دعوة للمساهمة في بناء مسجد حي النسيم بكليميم

 
مختارات
لنحيلي القوام.. هكذا تكتسبون الوزن دون الإضرار بصحتكم

اخنوش وبن جلون ضمن الثلاث الأوائل بقائمة أثرياء المغرب العربي

مخاطر الشيشة لا تقتصر على الجهاز التنفسي..وهذه بعض الأمرض المزمنة التي تسببها

 
مــن الــمــعــتــقــل

معتقل إسلامي يفارق الحياة بسبب..

 
الوفــيــات

وفاة الإطار الوادنوني "حسن باروطيل"

 
النشرة البريدية

 
البحث بالموقع
 
ارشيف الاستحقاقات الانتخابية
 

»  الانتخابات الجماعية والجهوية - 4 سبتمبر 2015

 
 

»  الانتخابات التشريعية 7 اكتوبر 2016

 
 
أرشيف كتاب الاعمدة
 

»  محمد فنيش

 
 

»  الطاهر باكري

 
 

»  محمد أحمد الومان

 
 

»  مقالات البشير حزام

 
 

»  مقالات ذ عبد الرحيم بوعيدة

 
 

»  مقالات د.بوزيد الغلى

 
 

»  مقالات علي بنصالح

 
 

»  مقالات عـبيد أعـبيد

 
 

»  ذ بوجيد محمد

 
 

»  بقلم: بوجمع بوتوميت

 
 

»  ذاكرة واد نون..من اعداد إبراهيم بدي

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  ذ سعيد حمو

 
 
تطبيقات الاندرويد
"واتساب" يطلق خاصية "صورة داخل صورة" لمستخدمي أندرويد

واتساب يُقدم تعديلاً غريباً في ميزة حذف الرسائل

"واتساب" يمنح مستخدميه ميزات "استثنائية" للحظر والدردشة

خطأ في "واتساب" يستنفد حزمة الإنترنت

 
الأكثر تعليقا
شخصية العدد 27 : الكوري مسرور شخصية العطاء و الوفاء

لائحة بالأسماء والعقوبات التي اصدرتها المحكمة العسكرية بالرباط في حق معتقلي كديم ايزيك

 
الأكثر مشاهدة
لائحة رجال السلطة الغير مرغوب فيهم بالاقاليم الصحراوية

طفيليات العمل النقابي بكلميم

لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

 
ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

انقراض لباجدة قادم لا محالة

 

ظوابط النشر في الموقع| أهدافنا| أرسل مقال او خبر| أسباب عدم نشر تعليقك| إعفاء من المسؤولية

  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية.